إطبع هذا المقال

مصدر نيابي في 14 اذار يرد على بيان الوفـاء للمقاومة

2013-12-20

لا بـــوادر أمـــل بتقارب بيــن فريقي النزاع إلا بقدرة عجائبية

مصـــدر نيابي فـــي 14 اذار يرد علــى بيان الوفـاء للمقاومة

يأتي فـــي إطار التصعيد الـذي أطلقه نصـرالله باتهام السعودية

هـــذا الموقف مرفوض إلا أنــه غير مستبعد فـي السياق العام

لاحترام المهـــل الدستورية وبالأخـص مبـــدأ تداول السلطـــة

بري يرفض لغيره ما يقبله لنفسه ويخرج من "قبعته الارانب"

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

       20/12/2013 – (أ.ي) – الإنقسام السياسي يزداد حدّة، ولا بوادر أمل بتقارب بين فريقي النزاع إلا بقدرة عجائبية او بحل يطال الشرق الأوسط ككل ومن ضمنه لبنان وهذا ما هو مستبعد على المدى المنظور. وفي ظل واقع إقليمي يزداد غموضاً وتخبّطاً يستمر تبادل الإتهامات ورمي المسؤوليات وتقاذفها بين مختلف الأطراف.

التصعيد المستمر

       وفي هذا الإطار جاء بالأمس بيان كتلة "الوفاء للمقاومة" النيابية الذي اتهم فريق 14 آذار باحتضان الإرهابيين الذين يشكلون تهديداً لكل اللبنانيين، والذي اعتبر مصدر نيابي في 14 آذار بأنه يأتي في إطار التصعيد الذي أطلقه أمين عام "حزب الله" السيد حسن نصرالله حين اتهم المخابرات السعودية بالوقوف وراء تفجير السفارة الايرانية في بيروت.

       وقال لوكالة "أخبار اليوم"، هذا الموقف وإن كان مرفوضاً إلا أنه غير مستبعد في السياق العام.

تورط حزب الله

       وأشار المصدر الى أن "حزب الله" بعدما تورّط الى أخمص قدميه في الحرب السورية أو بالأحرى في قتل الشعب السوري الى جانب نظام بشار الأسد، يسعى الى رمي الإتهامات يميناً ويساراً ليخفف الضغط عن كاهله لا سيما بعد أن سقط له أعداد لا تحصى من القتلى في المعارك السورية.

       وسأل المصدر: هل بيان "الوفاء للمقاومة" يحمل اتهاماً مبطناً لقوى 14 آذار بالوقوف وراء التفجيرات التي حصلت في الضاحية الجنوبية لبيروت وبئر حسن؟! قائلاً: إذا كان الجواب نعم، فإن هذا الأمر مردود لمطلقيه، وخير دليل اتهام المحكمة الدولية لأربعة عناصر من الحزب في ضلوعهم بجريمة اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري وحريّ بالحزب ان يسلّم هؤلاء المتهمين الى المحكمة الدولية ويسعى أمامها لإثبات براءتهم وبالتالي براءته قبل ان يتهم الآخرين.

سلاح الكلمة

       ورفض المصدر الحديث عن بيئة حاضنة، مؤكداً سلاح 14 آذار هو الكلمة لخوض المعارك السياسية وليس سلاح القتل الذي يوجه طوراً الى الداخل وتارة الى سوريا، داعية الى البحث في البيئات الحقيقية الحاضنة للإرهاب التي تتلقى السلاح من جهات باتت معروفة للجميع.

ارانب بري

       من جهة أخرى، انتقد المصدر النيابي المذكور ما أدلى به رئيس مجلس النواب نبيه بري لجهة البحث في الوضع الدستوري بشأن الإستحقاق الرئاسي، وإذ أكد رفض 14 آذار لمبدأ التمديد بشكل عام على الرغم من الرضوخ اليه مرغمة في التمديد لسنة ونصف لمجلس النواب، مؤكداً ضرورة احترام المهل الدستورية وبالأخص تداول السلطة.

       وقال المصدر: يبدو ان الرئيس بري يرفض لغيره ما يقبله لنفسه، فهو الذي سعى للتمديد للمجلس النيابي حفظاً على منصبه في الرئاسة، يمكن قراءة ما بين نقاط ما يدلي به في الأيام الأخيرة أنه يرفض التمديد لسليمان، وذلك من خلال اللجوء الى فتوى دستورية يخرجها "كالأرنب من القبعة".

       وخلص المصدر الى القول: إذا كانوا لا يريدون الفراغ في سدّة الرئاسة، عليهم أقلّه سحب شروطهم التعجيزية ورفع العصي من دواليب تأليف الحكومة.

-----=====-----

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها