إطبع هذا المقال

كنعان : ملف السلسلة على سكة الاصلاح والحقوق

2013-12-24

استقبل وفدا من رابطة وموظفي الادارة العامة

كنعان : ملف السلسلة على سكة الاصلاح والحقوق

على كل فئة معنية ان تنظر نظرة شاملة متكاملة الى الملف
 

استقبل رئيس لجنة المال والموازنة النائب ابراهيم كنعان في مقر امانة سر تكتل التغيير والاصلاح في جديدة المتن، وفدا من رابطة وموظفي الادارة العامة، شكره على ما قام به على صعيد سلسلة الرتب والرواتب.

بداية، رحب كنعان بالوفد، وقال:"هناك حقوق متراكمة منذ سنوات، ولكن هناك مشكلات اقتصادية وادارية واصلاحات مطلوبة ايضا. وما حاولنا القيام به، لا يوصل الجميع الى حقوقهم الكاملة، ولكن يضع من المرات القليلة هذا الملف على سكة الاصلاح واستعادة القوانين والحقوق وفقا للمعايير الموضوعية، ان كانت قانونية او مالية".

اضاف "نحن مستعدون للتعاون معكم ومع جميع المعنيين في المستقبل، لكي نستمر بهذا المشروع الاصلاحي الطويل. ونتمنى منكم ان تتفهموا ان الحقوق اساسية، ولكن الاصلاحات والامكانات اساسية وضرورية ايضا".

واكد كنعان "ان على كل فئة معنية بهذا الملف، أكانت حكومية، او في القطاعين الخاص والعام، ان تنظر نظرة شاملة متكاملة لهذا الملف، تحت عنوان الحقوق والعدالة، الايرادات والامكانات والاصلاحات، لا ان يأخذ كل طرف ما يعنيه ويهمل ما تبقى، لأن الاهمال اوصلنا الى جبل الجليد الذي نراه ونعاني منه اليوم".

وختم كنعان بالقول " اشكركم واعايدكم، واتمنى استكمال هذه المسيرة في بداية السنة الجديدة".

كلمة الموظفين
كما كانت كلمة لرئيس الرابطة محمود حيدر باسم الوفد قال فيها "يسرنا، نحن ممثلي الإدارات الرسمية في الدولة اللبنانية، أن نتقدم منكم بصورة خاصة ومن اللجنة الفرعية المكلفة بدرس مشروع قانون إعطاء زيادة غلاء معيشة وتحويل الرواتب، بخالص الشكر على الجهود الجبارة التي قمتم بها من أجل إقرار مشروع القانون معدلا بما يحقق بعضا من العدالة والمساواة ويراعي الإمكانيات المالية ويربط المشروع بإصلاحات أصبحت الحاجة ماسة إليها على كل الأصعدة المالية والإدارية والتربوية والوظيفية. كنا نخشى أن يكون مصير مشروع القانون الذي أحالته الحكومة الرد أو الإرجاء. لكن حكمتكم ودأبكم وحسن تدبيركم أخرجت المشروع بصيغة مختلفة وأحيت الأمل لدينا بأن في المجلس النيابي أشخاصا لا يعترفون بوجود المستحيل، ولا يحولون اللجان إلى مقبرة للمشاريع".

اضاف :" إننا إذ نكرر شكرنا لشخصك الكريم، وللجنة الفرعية بواسطتك، وبأننا سنعمل معا لإضفاء المزيد من العدالة كون الموظف الإداري ما زال مغبونا وما زال الفارق كبيرا بينه وبين القطاعات الأخرى. وكذلك من أجل تحقيق الإصلاحات التي تضمنها تقرير اللجنة، ونتمنى لك ولعائلتك ولكل من تحب أعيادا مجيدة وسنة مقبلة سعيدة، ومزيدا
من النجاح في المهام التي تتولاها". 

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها