إطبع هذا المقال

شقير أعلن لائحته: فوزها يزيد من حجم التحدي

2014-01-11

انتخابات مجلس إدارة غرفة بيروت وجبل لبنان في بيال غدا

شقير أعلن لائحته: فوزها يزيد من حجم التحدي

سنستطيع ان نأخذ الغرفة الى مراحل متقدمة في خدمة الاقتصاد
 

أعلن رئيس اتحاد الغرف التجارة والصناعة والزراعة في لبنان رئيس غرفة بيروت وجبل لبنان السيد محمد شقير في مؤتمر صحافي عقده اليوم في فندق فور سيزنز، لائحته لانتخابات مجلس ادارة غرفة بيروت وجبل لبنان، التي ستجري غدا الاحد، من 9 صباحا حتى 5 بعد الظهر، في مجمع البيال.

حضر المؤتمر، وزير الاقتصاد والتجارة في حكومة تصريف الاعمال نقولا نحاس، وزير الصناعة في حكومة تصريف الاعمال فريج صابونجيان، رئيس الهيئات الاقتصادية الوزير السابق عدنان القصار، النائب السابق سليم دياب، رئيس جمعية المصارف فرانسوا باسيل، رئيس اتحاد النقابات السياحية بيار الاشقر، رئيس غرفة التجارة الدولية- لبنان وجيه الزري، عميد الصناعيين جاك الصراف، رئيس جمعية تراخيص الامتياز شارل عربيد، رئيس جمعية شركات الضمان اسعد ميرزا، رئيس غرفة صيدا والجنوب محمد صالح، رئيس اتحاد تجار جبل لبنان نسيب الجميل، رئيس تجمع رجال الاعمال فؤاد زمكحل، القائم باعمال رئاسة غرفة طرابلس والشمال توفيق دبوسي، الرئيس السابق لغرفة بيروت وجبل لبنان غازي قريطم، مدير عام وزارة الاقتصاد والتجارة فؤاد فليفل، رئيس هيئة تنمية العلاقات اللبنانية - السعودية ايلي رزق، رئيس جمعية تجار اقليم الخروب احمد علاء الدين، وحشد من الفاعليات الاقتصادية، ورجال الاعمال، واعلاميون.

والقى شقير كلمة قال فيها: "بكل فخر واعتزاز أعلن اليوم عن لائحة الاعضاء المرشحين لعضوية مجلس ادارة غرفة التجارة والصناعة والزراعة في بيروت وجبل لبنان. وهم من خيرة المنتسبين الى الغرفة المشهود لهم بالكفاءة والنزاهة".

أضاف "ان فوز هذه اللائحة يزيد من حجم التحدي، ونحن ملء الثقة بأننا سنستطيع ان نأخذ الغرفة الى مراحل متقدمة في خدمة الاقتصاد الوطني"، مؤكدا ان "وحدة الهيئات الاقتصادية، امر حيوي للاقتصاد بسبب الأوضاع التي يمر بها الوطن. ان ثقتكم هي رسالة واضحة بان المجلس الجديد يحظى بتفويض من رجال الاعمال".

وتابع "ان معركتنا لم تكن يوما انتخابية، ولا تنتهي عند اعلان النتائج. فالمعركة الحقيقية هي وقف نزيف الاقتصاد، ومسلسل افلاس المؤسسات. وهذا يتطلب تضافر الجهود. وهنا لا يسعني الا ان احيي الزملاء الذين سحبوا ترشحهم إفساحا في المجال من اجل تركيز وتوحيد الجهود في مواجهة التحديات التي تواجه الاقتصاد الوطني والوطن. كما اننا واثقون بأنهم يتمتعون بالكفاءة اللازمة لإدارة الغرفة لو تسنى لهم ذلك".

ولفت الى ان "وجود أعضاء وشخصيات كثر، مشهود لهم في قطاع الاعمال منتسبين الى الغرفة، جعلت من اختيار أعضاء اللائحة أمرا صعبا. ومع ذلك فإننا نعتقد بأننا توصلنا الى مجلس متجانس، سيعمل كفريق واحد يمثل غرفة بيروت وجبل لبنان خير تمثيل ويدافع عن الاقتصاد الوطني".

وشدد على ان "الدفاع عن مصالح القطاع الخاص هو في صلب مهمتنا. والنجاح في هذه المهمة يتطلب وحدة الهيئات الاقتصادية التي تشكل غرفة بيروت وجبل لبنان عمودها الفقري. لم يكن في يوم من الأيام احتلال مناصب هدفا لنا إنما الرغبة في الخدمة كانت دائما تحركنا إيمانا منا بطاقات اللبنانيين ومستقبل لبنان"، واعدا ب"أننا سوف نسعى دائما من اجل ان يكون لنا رأي وازن في جميع الأمور التي تخص الاقتصاد وتؤثر في نموه".

وأكد ان "غرفة بيروت وجبل لبنان ستبقى بيت الاقتصاد اللبناني، وستبقى موحدة لان في الوحدة قوة".

وإذ اعتبر أن "الفوز في الانتخابات دليل على نضوج ديموقراطي من قبل المنتسبين الى الغرفة، وإدراك لحجم التحديات، ورسالة وحدة مدوية من الزملاء"، اعرب في هذه المناسبة عن "تقديره للزملاء الذين تقدموا بانسحابهم افساحا بالمجال لتسهيل تشكيل اللائحة"، مخصا ب"الذكر الزميل فيكتور نجاريان، الذي أصر على أن يكون للمقعد الارمني مرشح واحد، واضعا مصلحة الغرفة، ومنطق التوافق قبل اي اعتبارات او مصالح شخصية"، شاكرا "الجميع على الثقة"، آملا ان "نكون عند حسن ظنكم".

واعلن عن اسماء اعضاء اللائحة، وهم: محمد شقير، غابي تامر، وسام العريس، سركيس بوداقيان، محمد لمع، نبيل فهد، اسماعيل علي اسماعيل، شكيب شهاب، سوسن الوزان، هادي نحاس، أحمد حطيط، جومانا شلالا، محمود مطر، خليل داغر، ربيع نعمة الله افرام، هشام عيتاني".

ودعا في الختام، كل المنتسبين الى "النزول بكثافة غدا الاحد، من الساعة 9 صباحا حتى 5 بعد الظهر الى مجمع البيال للاقتراع للائحة".

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها