إطبع هذا المقال

اجتماع للجنة النيابية المكلفة متابعة اوضاع المسيحيين في الادارات

2014-03-28

اجتماع للجنة النيابية المكلفة متابعة اوضاع المسيحيين في الادارات
قررت التواصل مع الوزراء الجدد لجهة ضمان التوازن وتحصين الحضور

ترأس النائب البطريركي العام المطران بولس الصياح اجتماعا باسم البطريرك الراعي للجنة النيابية المكلفة متابعة اوضاع المسيحيين في ادارات الدولة، وضمت النواب: فؤاد السعد، ايلي كيروز، هادي حبيش، وسيمون ابي رميا والاباتي انطوان خليفة والاب طوني خضرا.
وفي ختام اللقاء، أصدرت اللجنة بيانا جاء فيه: "اطلعت اللجنة على المراسيم التي أقرتها حكومة تصريف الأعمال برئاسة الرئيس نجيب ميقاتي والتي كانت اللجنة قد حضت على إنجازها لما توفر من عدالة وتوازن وإنصاف لمصلحة الحضور المسيحي في الإدارات العامة كمرسوم كتاب العدل ومرسوم تعيين قسم من موظفي الجمارك. مع العلم أن هناك العديد من المراسيم التي لم تقر بعد.
تمنت اللجنة التوفيق للحكومة الجديدة التي أبصرت النور وحازت ثقة الأكثرية في مجلس النواب، وقررت متابعة التواصل مع الوزراء الجدد من أجل متابعة الملفات التي تدرس، لجهة ضمان التوازن في الإدارات العامة وتحصين الحضور المسيحي في هذه المؤسسات. ودرست اللحنة ملفات عائدة إلى العديد مند الوزارات المعنية التي تعيش حالة من الغبن اللاحق في المواقع التابعة للمسيحيين.
وتحذر اللجنة من أن يتم إقرار تعيينات إدارية في مجلس الوزراء في إدارتهم من دون احترام الروح الميثاقية التي تضمن التوازن الفعلي والشراكة الحقيقية بين مكونات المجتمع اللبناني عبر حماية المواقع المسيحية في الإدارة العامة
وقررت اللجنة تكثيف لقاءاتها لمتابعة درس ملفات الوزارات وكل ما يستجد عليها".

 

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها