إطبع هذا المقال

سلام عند بري: نعيش ظروفا صعبة تتطلب منا المشاورات المستمرة

2014-03-28

سلام عند بري: نعيش ظروفا صعبة تتطلب منا المشاورات المستمرة
نأمل ان تعود الامور لنصابها وعندما يستقر البلد تنفذ العديد من الانجازات
اذا لم يكن البلد مستقرا فليس سهلا ان نجبه استحقاقتنا بشكل مريح

شدد رئيس الحكومة تمام سلام على اننا " نعيش في ظروف صعبة تطلب منا المشاورات المستمرة"، لافتا الى ان "الشراكة بين السلطات ضروري لمواجهة الاستحقاقات". وأمل ان تعود الامور الى نصابها وعندما يستقر البلد يسمح بالمجال بنفيذ العديد من الانجازات. كما أمل أن تحد الحكومة من الحوادث والأزمات الأمنية. ورأى ان "بري مرجعية وطنية كبيرة ونحن نمر في ظروف حرجة". وتعليقا على الاستحقاق الرئاسي قال: "الرئيس بري يستطلع الكتل النيابية للمساعدة في اتخاذ قرارات تعزز اجراء الاستحقاق الرئاسي".
واستقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري، عند الحادية عشرة قبل ظهر اليوم في عين التينة، الرئيس سلام وعرض معه للاوضاع والتطورات الراهنة، وتطرق الحديث الى الجلسة التشريعية التي ستعقد الاسبوع المقبل وعدد من القضايا والاستحقاقات وفي مقدمها الاستحقاق الرئاسي.
وقال سلام بعد اللقاء :"حرصي الدائم على توثيق العلاقة مع الرئيس بري على الصعيد الشخصي لأعوام طويلة وماضية كان هاجسنا سويا دائما المصلحة الوطنية وحال البلاد والعباد. اليوم تتأكد اكثر في اطار مسؤولياتنا المشتركة في مواقعنا الرسمية وعلى المستوى العلاقة المطلوبة والتواصل المطلوب بين السلطتين التنفيذية والتشريعية. اضافة الى ذلك، الرئيس بري مرجعية وطنية كبيرة ونحن نمر في ظروف حرجة وفيها استحقاقات امنية واقتصادية ومالية ومعيشية ودستورية تتطلب التشاور الدائم والتنسيق. وربما ما تم الاسبوع الماضي في جلسات الثقة يؤكد ان الشراكة بين السلطات والتواصل أمران ضروريان لجبه الاستحقاقات. ونأمل ان يكون في الايام المقبلة مزيد من ذلك لاراحة البلد والناس والتأكيد ان الحكومة ماضية انطلاقا من الثقة التي حازتها لتخفيف هواجس الناس في ما يتعلق بالأمن بالذات. وما القرار الذي صدر عن مجلس الوزراء بناء على معطيات اجتماع المجلس الاعلى للدفاع الا في اتجاه تنفيذ ما يضع الامور في نصابها وما يبعد الظلم والظالمين والخارجين على الدولة الى مكانهم الصحيح حيث يجب ان يكونوا حرصا على حماية المواطنين المظلومين والوطن. وهذا امر نأمل ان يتحقق في الايام المقبلة بشكل يعيد الامور الى نصابها فتطمئن الناس ويرتاح البلد ويستقر، وعندما يستقر يفتح المجال امام المضي في تحقيق العديد من الانجازات التي يجب ان تعود على البلد بالخير، وابرزها ما نحن مقبلون عليه من استحقاق دستوري كبير وهو انتخابات رئاسة الجمهورية، فاذا كانت الاجواء مستقرة يتم ذلك في ظل هذا الاستقرار الذي لا بد ان يعطي نتائج إيجابية، ولكن اذا لم يكن البلد مستقرا فليس من السهل ان نجبه استحقاقتنا الدستورية بشكل مريح ومجد وفاعل".

سئل: هل بحثتم في جلسة انتخابات رئيس الجمهورية؟ اجاب: "طبعا، جرى نقاش في كثير من الامور، ولكن الرئيس بري يستطلع اليوم الكتل النيابية والقيادات للمساعدة في اتخاذ الخطوات التي تعزز اجراء هذا الاستحقاق بنجاح، ان شاء الله".

سئل ما هي اجواء اللقاءات التي تجريها اللجنة النيابية؟ اجاب: "الجواب في هذا الموضوع يعود الى الرئيس بري".

سئل: هل هناك امكان لإقرار سلسلة الرتب والرواتب؟  اجاب: "هذا الموضوع في حضن اللجان النيابية المشتركة اليوم".

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها