إطبع هذا المقال

تفجير انتحاري عند حاجز للجيش بخراج عرسال واستشهاد عسكريين

2014-03-29

تفجير انتحاري عند حاجز للجيش بخراج عرسال واستشهاد عسكريين


انفجرت سيارة مفخخة عند حاجز للجيش اللبناني في وادي عطا في جرود عرسال.وسرعان ما انقطعت الاتصالات مع عناصر الحاجز .
وفي المعلومات فان الانفجار ناتج عن عملية انتحارية وقد ادى الى استشهاد عدد من العسكريين.وبحسب شهود عيان  فان المحصلة الاولية هي 3 شهداء و8 جرحى.
وذكرت المعلومات ان ما بين 5 الى 7 عناصر عسكرية كانوا يتواجدون عند حاجز الجيش لحظة حصول التفجير اﻹنتحاري.

هذا وقد نقل الصليب الاحمر 3 جرحى الى مستشفى دار الامل في بعلبك.

من جهتها، ذكرت الوكالة الوطنية أن حاجز الجيش الذي تعرض للتفجير هو النقطة التي تم عبرها تحرير راهبات معلولا.

ولاحقا، تبنى لواء أحرار السُنّة بعلبك عبر تويتر "العملية البطولية" التي إستهدفت الجيش افي عرسال، معتبرا أن هذه العملية جاءت ثأراً لدماء سامي الأطرش.

 

مروحية عسكرية إلى عرسال

كما نطلقت مروحية عسكرية ا من قاعدة رياق الجوية، باتجاه عرسال، لمساعدة فرق الانقاذ بالوصول الى مكان الانفجار والعمل على نقل الجرحى والشهداء، خصوصا ان المنطقة الي وقع فيها الانفجار الانتحاري تقع في منطقة جردية باتجاه سلسلة الجبال المحاذية لسوريا

 

بيان الجيش

صدر عن قيادة الجيش ـ مديرية التوجيه، البيان الآتي:
"
بتاريخه الساعة 19,00 أقدم أحد الانتحاريين على تفجير نفسه بسيارة مفخخة نوع كيا لون أسود عند وصوله إلى حاجز للجيش في منطقة وادي عطا- عرسال، ما أدى إلى سقوط 3 شهداء و4 جرحى في صفوف عناصر الحاجز، وقد فرضت قوى الجيش طوقا أمنيا حول المكان فيما بوشرت التحقيقات اللازمة".

 

الشهداء

وأدى التفجير إلى استشهاد 3 عناصر من اللواء السادس في الجيش هم: الجندي (ع. ع)، والمجندان (م. ح) و(ح. ه)، إضافة إلى جرح 4 عناصر عرف منهم إثنان هما العريف (ع. ش) و(ط. م). 

 

صقر يجري التحقيقات

وضعت النيابة العامة العسكرية يدها على ملف الانفجار الذي وقع هذه الليلة في بلدة عرسال، وكلفت مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي صقر صقر، باجراء التحقيقات الأولية وجمع الأدلة والمعلومات تمهيدا لكشف الفاعلين، على ان تتم معاينة المكان لاحقا

 

المواقف

وفي المواقف، أكد وزير الاتصالات بطرس حرب عبر "تويتر" تعليقا على العملية الانتحارية التي استهدفت حاجزا للجيش اللبناني في خراج عرسال أن استهداف الجيش هو استهداف لكل مواطن ، مطالبا بدعم الخطة اﻻمنية للحكومة لوضع حد لفوضى السلاح.

بدوره اعتبر وزير المال علي حسن خليل أن "الهجوم الانتحاري الجبان الذي استهدف جنود الجيش اللبناني على الحدود هو دليل اضافي على ان الارهاب لا يستثني أحداً على الاطلاق".

وعبر الرئيس نجيب ميقاتي عن رفضه لاي استهداف للمؤسسة العسكرية، وقال في تغريدة له على التويتر مساء اليوم:"الجيش اللبناني لكل لبنان ونرفض وندين اي استهداف له في اي منطقة".

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها