إطبع هذا المقال

تموز - اب

2011-12-21

 

تموز - اب

 

لبنان

 

1/7:

- أعلن المدعي العام للمحكمة الدولية القاضي دانيال بلمار في بيان صادر عن مكتبه أن إحالة المتهمين الى القضاء يتطلب التمسك بسيادة القانون والتعاون المتواصل من قبل السلطات اللبنانية والدعم من المجتمع الدولي"، وإذ لفت إلى أن "الأشخاص المتهمين أبرياء حتى تثبت إدانتهم"، ذكّر بأن "التحقيقات لا تزال مستمرة في مكتب المدعي العام، وكذلك العمل استعداداً للمحاكمة، ويمكن للمدعي العام أن يقدم قرارات اتهام إضافية إلى قاضي الإجراءات التمهيدية في أي مرحلة(..)".

دولياً، وفي موقف أميركي غمز من قناة بند المحكمة في البيان الوزاري، اعتبرت وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون أن "أولئك الذين يعارضون المحكمة الدولية يسعون الى خلق خيار زائف بين العدالة والاستقرار"، ودعت الحكومة اللبنانية الى "مواصلة الوفاء بالتزاماتها بموجب القانون الدولي ودعم المحكمة الخاصة(..)".كذلك، شدد الاتحاد الأوروبي على ضرورة أن "تستمر المحكمة في العمل بالتعاون الكامل من السلطات اللبنانية". وأصدر مكتب مسؤولة العلاقات الخارجية في الاتحاد كاثرين آشتون بياناً قالت فيه إن "الممثلة العليا للاتحاد أخذت علماً بتسليم القرار الظني إلى السلطات اللبنانية"، وأكدت على التزام الاتحاد تجاه المحكمة "كمحكمة مستقلة أنشئت بموجب قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 1757 وبموجب أعلى المعايير القضائية". وشدد البيان على أن "تستمر المحكمة في عملها بتعاون كامل من السلطات اللبنانية".

 

 

2/7:

-  حدد الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله، موقف الحزب من القرار الاتهامي والمحكمة الدولية وحكومة الرئيس نجيب ميقاتي، حيث اعترف بأن المطلوبين الأربعة "مقاومون" في حزبه، معلنا لا هذه الحكومة ولا غيرها ستتمكن من تنفيذ مذكرات التوقيف الصادرة عن المدّعي العام بحقهم "لا بثلاثين أو ستين يوماً أو ستين عاماً أو 300 عام يستطيعون أن يجدوا أو يوقفوا هؤلاء الاشخاص"، داعياً "جمهور المقاومة" إلى عدم القلق "فهذه المحكمة أميركية إسرائيلية وكل ما يصدر عنها هو خدمة لأهداف هؤلاء وبالتالي نرفضها ونرفض كل ما يصدر عنها من اتهامات باطلة أو أحكام باطلة ونعتبرها عدواناً علينا وعلى مقاومتنا وعلى شرفاء هذه الأمّة ولن نسمح لها بإضعافنا والنيل من إرادتنا وكرامتنا". ودافع نصرالله عن حكومة ميقاتي مبرراً لها عدم تجاوبها مع طلبات المحكمة والمدّعي العام، داعياً إلى "عدم تحميلها في هذا الملف ما لا يجوز أن تتحمّله وما لم تكن حكومة الرئيس سعد الحريري لتحمله". واصفاً إيّاها بأنّها "حكومة مسؤولة وموثوقة وجاهزة لتتعامل بروح وطنية مع حدث بهذا الحجم وليس بروح كيدية أو انتقامية أو ثأرية".

 

 

3/7:

- أعلنت قوى ١٤ آذار بعد اجتماعها مساء ، ان على ميقاتي اعلان التزامه أمام المجلس النيابي غدا بالقرار ١٧٥٧، أو فليرحل هو وحكومته غير مأسوف عليهما. اجتماع ١٤ آذار انعقد في البريستول، تحت شعار "المحكمة طريقنا إلى العدالة"، في حضور الرئيس أمين الجميّل، الرئيس فؤاد السنيورة، كتلة نواب لبنان أولا، كتلة نواب القوات اللبنانية، كتلة نواب الكتائب، كتلة نواب اللقاء الديموقراطي، وحشد من ممثلي هيئات المجتمع المدني، وعدد من الصحافيين.
وفي نهاية الاجتماع تلا الرئيس السنيورة نداء طالب فيه رئيس الحكومة باعلان التزامه أمام المجلس النيابي صباح غد بالقرار ١٧٥٧ بشكل صريح ومباشر وبالخطوات التنفيذية لهذا القرار، أو فليرحل هو وحكومته غير مأسوف عليهما. ووصف النداء الحكومة الجديدة بأنها برئيسها ومجموع اعضائها وكل من يجلس إلى طاولتها، هي حكومة إنقلاب على اللبنانيين الذين انتصروا للعدالة والحرية.  وأكدت قوى ١٤ آذار تمسكها بتنفيذ قرارات الشرعية الدولية كافة لا سيما القرار 1757 بكل مندرجاته، معلنة التزامها ب: مواجهة المسار المدمر للعيش المشترك وللدولة وللنظام السياسي، ومباشرة العمل لإسقاط الحكومة ما لم يعلن رئيسها إلتزامه تنفيذ القرار 1757، وإطلاق حملة سياسية عربية ودولية لإخراج الجمهورية من أسر السلاح والطلب من الحكومات العربية والمجتمع الدولي عدم التعاون مع هذه الحكومة في حال عدم تنفيذها مندرجات القرار 1757.

إلى ذلك، لفت أمس موقف وزير الخارجية المصري محمد العرابي الذي اكد فيه "ان مصر حرصت منذ البداية على تحقيق العدالة واحترام عمل المحكمة الدولية المكلفة بالتحقيق في اغتيال رئيس الوزراء الأسبق الشهيد رفيق الحريري" وذلك ليس فقط "انطلاقا من الالتزام القانوني والاخلاقي بتحقيق العدالة ومعرفة الحقيقة، وإنما أيضا باعتبار ان تحقيق العدالة هو الطريق الوحيد لردع الجناة ووقف نزيف الاغتيالات الذي عانى منه لبنان خلال السنوات الماضية".

 

 

4/7:

- ردّ المدّعي العام للمحكمة الدولية الخاصة بلبنان القاضي دانيال بلمار على "المزاعم" التي أطلقها الأمين العام لـ"حزب الله" حسن نصرالله في خطابه الأخير، مؤكداً ثقته التامة بالعاملين في مكتبه الذين "عُيِّنوا بناء على كفاءتهم المهنية ونزاهتهم وأنا واثق تمام الثقة بالتزامهم القوي بالتوصل إلى الحقيقة".

 

 

5/7:

-حضّ رئيس مكتب الدفاع في المحكمة الخاصة بلبنان فرانسوا رو المتهمين في جريمة اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري الذين صدرت في حقهم مذكرات توقيف، على استشارة محام "في أسرع وقت"، معتبراً ان "الحل الافضل" بالنسبة اليهم هو المثول امام المحكمة.

 

- خلافا لكل التوقعات، فان أجواء التصعيد السياسي السائدة لم تنعكس على جلسة الاولى لمجلس النواب لمناقشت البيان الوزاري، وجرت المداخلات على ايقاع هادىء رغم المواقف المتصلبة. وقد تحدث في اليوم الأول من مناقشات البيان الوزاري ٢٣ نائبا حجب ١٤ منهم الثقة ومنحها ٨، وأعلن النائب عماد الحوت امتناعه عن التصويت.
وستستأنف المناقشات العاشرة والنصف صباح اليوم وعلى لائحة طالبي الكلام ٢٤ نائبا. ولكن مصادر نيابية قالت ان الهدوء الذي ميّز جلستي أمس قد يقلّص عدد طالبي الكلام وربما أنهت الجلسات مساء اليوم بالتصويت على الثقة.
وقد ركّزت كلمات نواب المعارضة أمس على موضوع المحكمة الدولية وعدم ورود نص واضح في البيان الوزاري يؤكد الالتزام بها، وموضوع السلاح. واعتبروا ان الحكومة مصابة بانفصام الشخصية وواقعة تحت سيطرة السلاح. في حين ركّز نواب الأكثرية الجديدة على المطالبة بسحب القضاة اللبنانيين من المحكمة ووقف تمويلها باعتبارها مسيّسة.

 

 

6/7:

- الخناقات والمشادات الحادة... كانت عنوان اليوم الثاني من جلسات مناقشة البيان الوزاري، حيث استخدمت عبارات تخطت كل الحدود ولم يسبق ان شهدتها الجلسات النيابية من قبل. وقد تحدث ٢٧ نائبا في جلستي حجب منهم الثقة ١٣ ومنحها ١٤، وبقي على لائحة طالبي الكلام ١١ نائبا. وقد تفلت الوضع في جلستي امس بصورة مفاجئة، بعد المناقشات الهادئة التي جرت امس الاول. وبدأ التشنج في جلسة قبل الظهر عندما وجه النائب خالد الضاهر التحية والتقدير الى الشعوب العربية المنتفضة وخصوصا الشعب السوري الشقيق الذي يناضل من اجل الحرية والكرامة والديمقراطية. وحاول النائب عاصم قانصوه مقاطعته سائلا اياه عن سبب تحديه لسوريا، لكن الرئيس بري تدخل وطلب من قانصوه افساح المجال للضاهر لانهاء مداخلته.  واضاف الضاهر اننا ندعو الى احترام خيارات الشعب السوري ونطالب بوقف زمرة الشتامين والمطبلين اللبنانيين عن المساهمة في قمع واذية هذا الشعب الابي. وهنا حصل تلاسن بينه وبين قانصوه وارتفعت اللهجة واستخدم كلام ناب، وتدخل عدد من النواب للفض بينهما.

 

- دان تقرير للامم المتحدة الجيش الاسرائيلي لاستخدامه "القوة بصورة مفرطة" عندما اطلق النار على لاجئين فلسطينيين تظاهروا على الحدود اللبنانية مع فلسطين المحتلة في 15 أيار، الأمر الذي أثار حفيظة حكومة تل أبيب فقررت مقاطعة مايكل ويليامز، المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحد بان كي مون الى لبنان.

 

 

7/7:

- نالت حكومة الرئيس نجيب ميقاتي الثقة باكثرية ٦٨ صوتا هي مجموع اصوات نواب الاكثرية باستثناء النائب طلال ارسلان الذي اراد من خلال غيابه عن الجلسة تسجيل تحفظه على طريقة التعاطي مع حصته الوزارية، فيما منح النائب ميشال المر الثقة التي سبق ووعد بها ابان زيارته الاخيرة الى رئيس مجلس النواب نبيه بري. وفي سابقة لم يعهدها المجلس من قبل، غادر نواب قوى ١٤ اذار الجلسة لدى انتهاء الرئيس ميقاتي من رده على مداخلات النواب وقبل بدء التصويت، في حين بقي النائب روبير غانم في القاعة وامتنع عن التصويت. وكان نواب المعارضة قد واصلوا حملتهم على رئيس الحكومة والبيان الوزاري.

 

 

8/7:

- دخل الرئيس نجيب ميقاتي غداة نيل حكومته الثقة الى السراي ، على وقع موسيقى قوى الامن والمراسم الرسمية، ودعا الى تعاون بين المعارضين والموالين، مجددا القول ان حكومته لن تكون حكومة تحد ولا حكومة مواجهة عبثية لا مع الداخل ولا مع الخارج. وقال: يدي ممدودة الى الجميع في المعارضة قبل الموالاة من اجل طي صفحة الماضي وفتح صفحة جديدة. وتابع: واليوم مع صدور القرار الاتهامي، فاننا نجدد التأكيد على الآتي: لن يكون هناك اي تفريط بدماء الشهداء، لن يكون هناك اي تراجع عن تحقيق العدالة، سنحفظ استقرارنا ومسيرة سلمنا الاهلي، وسنحرص على أفضل علاقة مع المجتمع الدولي.

 

- رد رئيس جمعية المصارف اللبنانية على ما أوردته مجلة الإيكونوميست البريطانية عن تهريب شخصيات سورية 20 مليار دولار إلى مصارف في لبنان، بقوله هذا الأمر غير صحيح ويقتضي نفيه بصورة مطلقة، وطرح الأسئلة الآتية: أولاً: كيف استطاعت هذه المجلة أن تحيط بهذه الأرقام وكيف يمكن لمؤسسة غير رسمية إجراء هذا الإحصاء خصوصاً أن هذه الإحصاءات غير صادرة عن مراجع رسمية ولا عن لبنان ولا حتى عن سوريا؟ ثانياً: لم يحقق القطاع المصرفي اللبناني منذ مطلع هذا العام، نمواً يُذكر. إذ أنه يقارب معدل قيمة الفوائد على حجم الودائع في القطاع المصرفي اللبناني. بمعنى آخر لم يكن هناك أي نمو غير طبيعي في القطاع المصرفي اللبناني بالنسبة إلى الودائع مما يعني أن القطاع لم يستفد هذا العام من هروب أموال من أي مصدر آخر إلى لبنان، وذلك ينفي بصورة قطعية ما يروّجه بعض الإعلام من دون سند، إن كان إعلاماً أجنبياً أو محلياً، عن أخبار غير موثقة وغير دقيقة كما أنها غير صحيحة.

 

 

9/7:

-دخل الإنتربول الدولي على خط ملاحقة المتهمين المطلوب اعتقالهم في قضية إغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري، إثرتعميمه مذكرات توقيف بالأسماء التي تضمنها القرار الإتهامي على الدول الأعضاء الـ 188 المنضوين تحت لواء المنظمة الجنائية الدولية، ومن بين هذه الدول سورياوإيران. وتبلغ لبنان رسمياً أمس مذكرات التوقيف الدولية بحق المتهمين الأربعة، وهم: مصطفى بدر الدين، سليم عياش، سليم العنيسي، أسد صبرا، والتي يطلق عليها "النشرة الحمراء"، التي تفرض على كل الدول تعميمها على كل مرافقها الحدودية والبريةوالجوية والبحرية، ومراكزها الأمنية والعسكرية، من أجل إلقاء القبض على المتهمين فيحال تم رصدهم، وتوقيفهم تمهيداً لنقلهم الى مقر المحكمة في لاهاي.

 

 

10/7:

- صعّدت اسرائيل من تهديداتها وضغوطاتها على لبنان بشأن الحدود البحرية ، وادعت ان الحدود التي رسمها لبنان لمنطقته الحصرية تتعدى على منطقة اسرائيل. وقد رد لبنان بأنه رسم حدوده البحرية بالاستناد الى الاتفاقية الدولية لقانون البحار، وانه لن يتنازل عن اي شبر مما هو ملكه.

 

- اندلع حريق كبير في المدينة الصناعية بمزرعة يشوع بمعمل يعود لوزير السياحة فادي عبود.  وقد عملت فرق الاطفاء والانقاذ على تطويق الحريق لعدم اقترابه من المناطق السكنية وقد واجهت فرق الاطفاء صعوبة في الاطفاء لان المواد البلاستيكية تشتعل بسرعة.

 

 

12/7:

- قبل يومين من عقد اول جلسة للحكومة بعد نيلها الثقة، خرج الرئيس سعد الحريري عن صمته مساء، واعلن ان المعارضة ستعمل على اسقاط الحكومة وستستخدم كل الوسائل الديمقراطية. وقال ان لا استقرار من دون عدالة، لن نقبل مقايضة المحكمة الدولية بالسلاح. وفي حديث الى قناة MTV قال الحريري انه قرر كسر الصمت من اجل كسر التضليل الذي حصل في هذه المرحلة حول المحكمة والعديد من الامور. واوضح ان التضليل هو من خلال اتهام المحكمة بأنها اسرائيلية واصدرت قراراتها سابقا. وقال: لا استقرار من دون عدالة. نحن نريد العدالة ولا احد يهددنا بعدم الاستقرار. وعن شكل المعارضة التي سيقودها فريق 14 اذار، قال الحريري: سنكون معارضة ديمقراطية نسعى الى اسقاط الحكومة وهناك عدة ادوات، ونستطيع ان ننزل الى الشارع وان نقوم بمظاهرات وهناك امور مطلبية في البلد، ونحن سنتشاور مع الحلفاء ونأخذ القرار. ونطمئن اللبنانيين اننا لن نقفل المطار ولن نحرق دواليب.

 

- في الذكرى الخامسة لعدوانالعام 2006، يواصل الجيش الإسرائيلي استعداداته لاحتمال نشوب حرب ثالثة مع لبنان،فيما حذر وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك من أنه يمكن ان تستهدف اسرائيل بقصفكثيف في حال نشوب حرب مع جيرانها. وفي تصريحات نشرتها وسائل الاعلام الاسرائيلية، قال باراك في جلسة مغلقة امام لجنة العلاقات الخارجية والدفاع في الكنيست، ان ما لا يقل عن خمسين طناً من المواد المتفجرة يمكن ان يسقط يوميا علىاسرائيل في حال نشوب نزاع مسلح مع جيرانها العرب.

 

 

14/7:

- بعد 111 يوما على اختطاف الأستونيين السبعة في لبنان في 23 آذار الفائت في منطقة البقاع، انتهت فصول القضية الى خاتمة سعيدة بفضل جهود حثيثة تقاطعت على المحاور الدبلوماسية والسياسية والأمنية اللبنانية والأوروبية، وأسفرت عن الأفراج في الساعات الأولى من صباح امس عن المحتجزين السبعة في سهل الطيبة في البقاع، حيث تم تسليمهم بطريقة سرية الى وفد من مسؤولين فرنسيين وأستونيين، وتم نقلهم بموكب فرنسي من البقاع الى السفارة الفرنسية في بيروت، حيث أطلوا في الثانية الا ربعا من بعد الظهر، من على شرفة السفارة وحيوا الصحافيين المتجمعين امامها وبدوا في صحة جيدة.  وفي وقت حملت فصول عملية الإفراج عن الأستونيين غموضا أكثر من التوضيحات في شأن قضية الخطف والجهات الخاطفة ومكان إحتجاز الرهائن، حيث لم تعرف الشروط والحوافز التي أدت الى الإفراج عنهم، الأمر الذي طرح تساؤلات حول دوافع هذه العملية وخلفياتها. وغادر الاستونيون السبعة بيروت عند منتصف ليل امس عائدين الى بلادهم برفقة وزير خارجيتهم، وقد ابلغوا قاضي التحقيق العسكري فادي صوان الذي استمع الى افاداتهم بهوية خاطفيهم وانتماءاتهم. وكان وزير الخارجية الاستوني قد وصل عند العاشرة ليلاً الى بيروت واجتمع على الفور بالرئيس نجيب ميقاتي في السراي.

 

- قرر مجلس الوزراء في جلسته الاولى بعد الثقة ، التمديد لحاكم مصرف لبنان وتعيين العميد الركن وليد سلمان رئيساً للاركان، والدكتور انطوان شقير مديراً عاماً لرئاسة الجمهورية. كما قرر باصرار من حركة امل وحزب الله تعيين مدير عام للامن العام في الجلسة الاستثنائية.

 

- حصل اعتداء على وفد من الرابطة المارونية في بلدة لاسا الشيعية في قضاءجبيل، وذلك أثناء قيام وفد من الرابطة يرافقه احد الاباءبعملية مسح اراض تابعة للبطريركية المارونية وبمؤازرة من اهالي المنطقة.

 

 

15/7:

- صرح احد المخطوفين السبعة للصحافيين لدى وصوله الى تالين عاصمة استونيا: "لقد احتجزنا في ثلاثة مواقع سريةمختلفة على أيدي ثمانية ارهابيين، في لبنان وسوريا (...)".

 

 

16/7:

- إطلالة رئيس الجمهورية ميشال سليمان مساء من العشاء الجامع في دارته بعمشيت بعداطلالة لرئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي في جولة جنوبية هي الاولى له غداة انطلاقحكومته، أرادتا إظهار دينامية السلطة السياسية بعد المسار الطويل والمعقد الذي رافقولادة الحكومة الجديدة منذ كانون الثاني الماضي.الكلمة التي ألقاها الرئيس سليمان في العشاء الذي أقامه على شرف البطريرك المارونيمار بشارة بطرس الراعي في حضور رئيس مجلس النواب نبيه بري والرئيس ميقاتي والقياداتالمسيحية، اشارت الى الصعوبات التي تواجهها الحياة السياسية في لبنان، اذ قال: "يبقى للسياسة اطارها وللعدالة مسارها المستقل، والنقاشات اظهرت انقسامات سياسيةحادة من شأنها تعريض النسيج الوطني للاهتزاز، واظهرت كم باتت حاجة لبنان الى الحواروالعمل لاعادة بناء الثقة بين قادته وبخاصة ان النظام اللبناني يحترم التعددية. وسعياً لذلك سأباشر سلسلة مشاورات في اقرب الاوقات تمهيداً لبلورة اطر حوارية لحماية لبنان دون التوقف عن المسعى الاساسي الهادف الى التوافق على استراتيجيةدفاعية، وتهديدات اسرائيل الاخيرة يجب ان تزيد عزمنا لتوحيد صفوفنا".وسبقت العشاء الرئاسي جولة للرئيس ميقاتي في الجنوب شملت مقر "اليونيفيل" وثكنة اللواء فرنسوا الحاج في جديدة مرجعيون وتفقّد وحدات الجيش المنتشرة على الحدوداللبنانية – الجنوبية. واعتبر في تصريحات له خلال الجولة أن "الاستقرار في الجنوبيشكل مفتاح الاستقرار في الشرق الاوسط التي لن يعود اليها الامن الا عبر سلام عادلودائم". واكد "التزام الحكومة تطبيق القرار 1701 بكل مندرجاته، وان الحكومة ستواصلمطالبة الامم المتحدة بوضع حد للانتهاكات الاسرائيلية الدائمة لسيادة لبنان، وتطبيقالقرار تطبيقا كاملا والانتقال من مرحلة وقف الاعمال العدائية الى وقف دائم لاطلاقالنار.

 


18/7:

- صدر عن رئاسة الجمهورية مرسوم يقضي بتعيين مروان خير الدين وزير دولة خلفاً للوزيرالمستقيل طلال أرسلان. وكان خير الدين قد زار رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمانفي قصر بعبدا اليوم صباحاً. وشارك بعد الظهر في جلسة مجلس الوراء الاولى التي تعقد في السراي بعد الثقة والتي أقرت الدفعة الثانية من التعيينات المتوافق عليها والتي شملت تعيين العميد عباسابرهيم مديرا عاما للأمن العام والعميد ريمون خطار مديرا عاما للدفاع المدني، والاعتراف بدولة سودان الجنوب. كما صدر عن رئاسة الجمهورية مرسوم يقضي بفتح دورة استثنائية لعقد جلساتلمجلس النواب اعتبارا من الاول من آب.

 

 

19/7:

- مسلسل الاعتداءات يستمر، والجديد اعتداء على فريق الـMTV، في لاسا اثناء اعداد تقرير حول الاراضي التابعة للبطريريكية المارونية.

 

- تعرض امين سر كلية الاعلام في مجمع الحدث الجامعي التابع للجامعة اللبنانية انطوانخوري حرب، للضرب بقسوة من قبل مجهولين داخل الكلية، مما استدعى نقله الى المستشفىلاجراء صور شعاعية نتيجة الكدمات التي تلقاها. وقد حضرت الى المكان عناصر قوى الامنالداخلي وبدأت التحقيق معه بعد ان استمعت الى افادته التي اشار فيها الى هويةالمعتدين لتوقيفهم.

 

 

23/7:

- بعد الحملات التي يقودها "حزب الله" وخرج الرئيس سعد الحريري عن صمته ليؤكد عبر مكتبه الإعلامي أن سلاح التضليل والترهيب الى زوال عاجلاً أو آجلاً. وردّ المكتب الإعلامي للرئيس الحريري على الحملات المفبركة الحافلة بالكراهية لكل ما يمتّ بصلة الى الرئيس الحريري وعائلته مشدداً على أن هذه الأضاليل الإعلامية ستذهب أدراج الرياح أمام إصرار الحريري على مواصلة المسيرة والتمسك بالعدالة وبالمحكمة الدولية وبروح 14 آذار.

 

 

25/7:

- اللبناني باسل العود كان بين المشاركين في مخيم الشباب الذي تعرّض لهجوم في جزيرة أوتوبا بالنروج. وقد نجا من المجزرة التي حصلت وعاد الى بيروت أمس ليلقى استقبالا في المطار من الأقارب والأصدقاء والرفاق في منظمة الشباب التقدمي.

 

- أظهر تقرير صادر عن الاتحاد العربي للنقل الجوي "آكو" أن "مطار رفيق الحريري الدولي- بيروت" حلّ في المرتبة 12 عالمياً على قائمة المطارات التي خدمت حركة السفر الدولية ضمن العالم العربي ومنه وإليه خلال أيار الماضي.

 

 

26/7:

- اعتداء جديد استهدف قوات اليونيفيل في الجنوب وترك كسابقاته علامات استفهام وتساؤلات حول أبعاده وأهداف القائمين به. وقد قوبل هذا الاعتداء الذي اصيب فيه ستة جنود فرنسيين باستنكار شامل رسمي وسياسي، وقال رئيس الحكومة انه يزيدنا تصميماً على تقوية التعاون مع القوات الدولية. الاعتداء عرض تفاصيله بيان للجيش اللبناني جاء فيه: عند الساعة ١٧.٤٥ من بعد ظهر وأثناء مرور وحدة لوجستية تابعة لقوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان، على طريق عام صيدا- سينيق، تعرضت احدى آلياتها لانفجار ناجم عن عبوة ناسفة، مما ادى الى اصابة ثلاثة عناصر بجروح، تمت معالجة اثنين منهم ميدانياً، ونقل الثالث الى مستشفى حمود، وهو الآن بحالة مستقرة وجيدة.  أما الناطق بلسان اليونيفيل نيراج سينغ فقال ان ٥ عناصر من اليونيفيل اصيبوا، وتعمل القوات الدولية مع الجيش اللبناني على تحديد ملابسات الحادث.

 

- نظمت قوى 14 آذار لقاء حقوقيا في فندق البريستول بعنوان: العدالة...للاستقرار، في حضور ممثل الرئيس أمين الجميّل جورج جريس، الوزير السابق إبراهيم نجار، والنواب: هادي حبيش، سيرج طورسركيسيان، رياض رحال، نديم الجميّل وجورج عدوان، منسق الأمانة العامة لقوى 14 آذار النائب السابق فارس سعيد، ونحو 300 شخصية من القضاة والمحامين وأساتذة الجامعات الحقوقيين إضافة الى شخصيات مستقلة. ووجه اللقاء نداءً إلى "الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون والأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي"، يدعوهما "إلى مواصلة دعمهما لأعمال المحكمة"، في موازاة إعلانهم "إنشاء مكتب حقوقي دائم لمتابعة جميع أعمال المحكمة حتى تحقيق العدالة وإنزال العقاب بالمجرمين"، ومطالبتهم "السلطات اللبنانية بتحمّل مسؤوليتها بالالتزام بالقرارات الدولية، والاستجابة إلى جميع طلبات المحكمة من دون أي مواربة أو تمييع". كما أعلنوا "التعاون مع نقابتي المحامين في بيروت وطرابلس لتعميم موقفهما التاريخي الداعم لإنشاء المحكمة الخاصة بلبنان صوناً للعدالة وإحقاقاً للحق، ولنشر ثقافة العدالة الدولية رفضاً للاغتيال السياسي كوسيلة لحل الخلافات".واعلن منظمو المؤتمر الآتي:
- أولا: إنشاء مكتب حقوقي دائم لمتابعة جميع أعمال المحكمة الخاصة بلبنان حتى تحقيق العدالة وانزال العقاب بالمجرمين.
- ثانيا: العمل على نشر ثقافة المساءلة والثواب والعقاب من خلال إقامة المؤتمرات والمحاضرات والندوات.
- ثالثا: دعوة السلطات اللبنانية إلى تحمل مسؤوليتها بالالتزام بالقرارات الدولية لاسيما القرار 1757، والاستجابة إلى جميع طلبات المحكمة الخاصة بلبنان دون أي مواربة أو تمييع.
- رابعا: التعاون مع نقابتي المحامين في بيروت وطرابلس لتعميم موقفهما التاريخي الداعم لانشاء المحكمة الخاصة بلبنان صونا للعدالة وإحقاقا للحق، ولنشر ثقافة العدالة الدولية رفضا للاغتيال السياسي كوسيلة لحل الخلافات.
- خامسا: توجيه نداء إلى سعادة الأمين العام للأمم المتحدة وسعادة الأمين العام لجامعة الدول العربية لمواصلة دعمهما لأعمال المحكمة الخاصة بلبنان، بكل الأمانة التي عهدناها فيهما والمناقبية التي يقتضيها موقعهما ومسؤوليتهما، وصولا إلى ما ينطق به حكم العدالة.

 

- اللافت تجسد في عدم تطرق أمين عام "حزب الله" السيد حسن نصر الله إلى ملف المحكمة مباشرة، والإكتفاء بالقول في ذكرى "حرب تموز" إن "جهوداً كثيرة تُبذل للتشكيك في المقاومة وانتصاراتها من اجل تشويه صورتها، واُنفقت من اجل ذلك مئات ملايين الدولارات، وبهذا المنطلق يأتي السعي لاتهام مقاومين شرفاء بجريمة قتل رفيق الحريري اضافة الى اتهامات كثيرة ضد حزب الله". وشدد على ان "قوة المقاومة اليوم، على مستوى معنوياتها وتماسكها وشجاعتها وكادراتها البشرية ومقدراتها المادية، هي اقوى وافضل من اي زمن مضى منذ انطلاقتها". وقال :" لسنا طلاب حرب ولكن لو وقعت مسؤوليتنا ان نواجهها، ولو حصلت سأقول بقوة وعزم وايمان الآن "بمعرفتي بالمقاومين كما كنت اعدكم بالنصر دائما اعدكم بالنصر مجددا واقول للصهاينة لا تحاولوا الاقتراب من لبنان وتخلوا عن اطماعكم فيه الى الابد".وتطرق نصر الله إلى ملف النفط، فأشار إلى أنه "في مياه لبنان ثروة هائلة من النفط والغاز وهي ثروة وطنية وليست ملكاً لطائفة"، معتبراً "اننا امام فرصة حل جذري لكل مشاكل لبنان الاقتصادية والمعيشية ولا يجوز ان تضيع هذه الفرصة".

 

- أطلقت "القوات اللبنانية" قناتها التلفزيونية على شبكة الانترنت وذلك فيعشاء بمجمع "جعيتا كاونتري كلوب". وألقى رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع كلمة قال فيها إن الحكومة الحالية "حكومة اعادة لبنان الى زمن ولى".

 

28/7:

- اعلنت إيطاليا سحب 700 عنصر من كتيبتها العاملة في قوات الطوارئ مباشرة بعد الاعتداء على الدورية الفرنسية محدثة صدمة في الأوساط اللبنانية، لكن سرعان ما توضحت أبعاد هذه الخطوة في اتصال السفارة الايطالية في لبنان برئيس مجلس النواب نبيه بري للتأكيد أن أسباباً اقتصادية إيطالية خلف القرار ولا علاقة له باستهداف اليونيفيل.

 

- اصدر الرئيس الأميركي باراك أوباما قراراً جدد بموجبه التجميد المفروض منذ 2007 على أرصدة أشخاص "يشكلون تهديداً لاستقرار لبنان" والذي يستهدف بشكل رئيسي شخصيات سورية، مبرراً هذه الخطوة خصوصاً "بنقل منظومات أسلحة متطورة الى "حزب الله".

 

 

29/7:

-وقع انفجارين في أحد الأبنية السكنية في منطقة الرويس في الضاحية الجنوبية.

 

- اعلن قاضي الاجراءات التمهيدية في المحكمة الدولية في لاهاي رفع السرية عن اسماء وصور المتهمين الاربعة الذين تناولهم القرار الاتهامي بقضية اغتيال الرئيس رفيق الحريري، والتهم الموجهة اليهم وقال بيان صادر عن المحكمة ان هذا القرار يزيد من فرص القبض على المطلوبين. وذكر بيان المحكمة الدولية بأن النائب العام د انيال بلمار يشتبه بأن يكون سليم جميل عياش ٤٧ عاما ومصطفى امين بدر الدين ٥٠ عاما وحسين حسن عنيسي ٣٧ عاما واسد حسن صبرا ٣٤ عاما ارتكبوا الاعتداء بشاحنة مفخخة اودت بحياة الرئيس رفيق الحريري و٢٢ شخصا اخرين في ١٤ شباط ٢٠٠٥.

 

 

1/8:

- حصل تبادل اطلاق النار بين الجيش اللبناني والعدو الاسرائيلي، وذلك بعدما  كانت وحدات من الجيش اللبناني تصدت فجرا لقوة عسكرية اسرائيلية، إجتازت الخط التقني في منطقة الوزاني شرقي بلدة الخيام، الى منتزهات الوزاني، منتهكة بذلك الاراضي اللبنانية وسيادتها وقرار مجلس الأمن الدولي الرقم 1701. وقد سجلت استنفارات متبادلة على جانبي الخط الازرق في حين عززت قوات اليونيفيل ونشرت نحو ١٥ آلية مدرعة في المنطقة. وقال بيان لقيادة الجيش انه عند الساعة ٥.٥٠ فجر امس، عبرت دورية قوامها 15 عنصرا من جيش العدو الاسرائيلي نهر الوزاني متخطين المنطقة المتحفظ عنها لبنانيا والخط التقني لمسافة 70 مترا تقريبا، تصدت لها قوى الجيش المتمركزة في المنطقة، وحصل تبادل اطلاق نار، حيث انسحبت الدورية المعادية عند الساعة ٧.٢٥ من دون تسجيل اي اصابات في صفوف عناصر الجيش. ولا تزال وحدات الجيش في حال الاستنفار لمواجهة اي طارىء، وتجري متابعة الحادث بالتنسيق مع قوات الامم المتحدة الموقتة في لبنان.
وأعلن الناطق الرسمي باسم اليونيفيل نيراج سينغ، ان اطلاق نار خفيفا حصل بين الجيش اللبناني والجيش الاسرائيلي عند الخط الازرق في منطقة الوزاني. وعلى الفور توجهت قوات من اليونيفل الى المنطقة لاحتواء الوضع ومنع اي تصعيد.
وفي القدس، قالت المتحدثة الاسرائيلية انه في وقت مبكر من صباح امس تعرضت دورية اسرائيلية تقوم بجولة روتينية قرب الحدود لاطلاق النار من جهة لبنان. واضافت المتحدثة تم ابلاغ قوة الامم المتحدة المؤقتة في لبنان اليونيفيل بالحادث.

 

 

2/8:

- أقدم عناصر من الحزب السوري القومي الاجتماعي ومعهم أمن السفارة السورية في الحمراء على الاعتداء بالضرب على مجموعة من الناشطين اللبنانيين الذين تجمعوا سلمياً أمام مبنى السفارة السورية، ليعبروا عن تضامنهم مع الشعب السوري وما يتعرض له من مجازر.

 

 

3/8:

- برز تطور لافت في ملف المحكمة الخاصة بلبنان مع اعلان مكتب المدعي العام للمحكمة في لاهاي انه يدرس "عناصر" قدمها "حزب الله" في اطار التحقيق في اغتيالالرئيس رفيق الحريري. وأفاد المكتب في بيان ان "مكتب المدعي العام يدرس حاليا عناصرسلمها شخصيا ممثلون لـ"حزب الله" الى المدعي العام في لبنان في 13 تموز 2011"،مضيفا انه "يواصل متابعة جميع الخيوط في اطار التحقيق"، وان "هذه المواد قدمتاستجابة لطلب من مكتب مدعي المحكمة".غير ان "حزب الله" أصدر في وقتلاحق بيانا نفى فيه "نفيا قاطعا" ان يكون ممثل له قد سلم شخصيا الى "أي أحد فيمكتب المدعي العام السيد بلمار أي مستندات او وثائق". وأوضح في المقابل ان "حزبالله" كان قد أعطى نسخا عدة عن الخطاب الاخير لأمينه العام وما ورد فيه من وثائقلمدعي عام التمييز القاضي سعيد ميرزا بناء على طلب ميرزا شخصيا كما حصل سابقابالنسبة الى مؤتمر القرائن". واعتبر الحزب "أنه انما يقدم ما لديه الى القضاءاللبناني لا غير لان موقفه من المحكمة الدولية ومؤسساتها واضح ومعلن ونهائي".

 

- اصدر مجلس الامن الدولي بيانا رئاسيا ادان انتهاكات حقوق الانسان واستخدام القوة ضد المدنيين من قبل السلطات السورية. وقد تنصلت ممثلة لبنان من البيان وقالت انه لا يساعد على معالجة الوضع في سوريا. واعلنت مي زياده ممثلة لبنان في جلسة مجلس الامن الدولي التي عقدت لمناقشة الوضع في سوريا، ان لبنان يعتبر ان البيان الرئاسي الذي صدر عن المجلس حول سوريا لا يساعد على معالجة الوضع الحالي في سوريا، ولذلك فانه ينأى بنفسه عنه. ولفتت الى ان ما يصيب لبنان يصيب سوريا وما يصيب سوريا يصيب لبنان، وهذا ما يشهد عليه التاريخ، مشيرة الى ان قلب اللبنايين وعقلهم الى جانب سوريا ووحدة ارضها وشعبها وامن ابنائها. واعربت عن اسف لبنان الشديد لسقوط الضحايا الابرياء في سوريا، متمنية لسوريا ان يثمر الاصلاح فيها تقدما وازدهارا.

 

 

4/8:

- في انجاز تأخر عنه لبنان عقوداً على رغم ما تسبب به نزاعه مع اسرائيل من حروبواجتياحات وتحريرين من الاحتلال، وضع مجلس النواب اخيراً القاعدة القانونيةالاساسية لترسيم الحدود البحرية بمصادقته على اقتراح قانون الحدود البحريةوالمنطقة الاقتصادية الخالصة.واذا كان البعد الوطني الشامل لهذا الانجاز نأىبالقانون الى حدود قصوى عن الانقسامات السياسية المعهودة، فقد سجل المراقبون ظاهرةاستثنائية للوسط السياسي برمته الذي تجاوز بفريقيه السلطوي والمعارض الحساسياتوالحسابات الضيقة مما أتاح تجاوز نقاط شكلية شابت رحلة اقرار هذا الاقتراح، فأخرجهمجلس النواب في عملية توافقية بين الحكومة والمجلس من جهة والاكثرية والمعارضة منجهة اخرى.

 

 

5/8:

- وصف الناطق الرسمي باسم "جماعة الاخوان المسلمين" في سوريا زهيرسالم، في بيان، موقف حكومة الرئيس ميقاتي في مجلس الامن بـ"الطامة الكبرى" وقال: "لم يكنالمأمول من دولة الرئيس ميقاتي ان يقايض على كرسي الرئاسة الذي أرهقه على ما يبدو،بدماء أطفال سوريا وبحرمة الحرائر في سوريا (...)"ورد وزير الاعلام وليدالداعوق على البيان بالآتي: "ان هذا البيان معروف من كتبه ومن وزعه ومن هي الجهةالسياسية التي تريد أن تصوب على الحكومة من البوابة السورية، وأن تقحم لبنان في مايجري من أحداث في سوريا. وهو يكشف خلفياته وحساسيته وحساباته الشخصية والحزبية".

 

 

6/8:

- اندلعت اشتباكات مسلحة في مخيم عين الحلوة في صيدا بين عناصر منحركة "فتح" و"الكفاح المسلح" من جهة، وعناصر اسلامية كانت محسوبة على "جند الشام" ومقربة من تنظيم "فتح الاسلام"، استخدمت فيها الاسلحة الرشاشة والقذائف الصاروخية،وأسفرت عن سقوط قتيل وجرح ثمانية آخرين، فيما كانت أصوات القذائف تسمع حتى وسطصيدا.

 

 

7/8:

- توفي السجين محمد زعيتر إثر تنشقه دخاناً ناجماً عن حريق، أشعله مع نزلاء غرفته فيفرشهم وامتعتهم احتجاجاً على نقلهم من مبنى الى مبنى في سجن رومية المركزي، تأديباًلهم على ضربهم نزيلاً آخر ضرباً مبرحاً أدى الى نقله الى المستشفى.

 

 

8/8:

- نفذ اعتصام مساء أمام تمثال الشهداء في وسط بيروت بدعوة من "المثقفين الديموقراطيينالعلمانيين" تضامنا مع الشعب السوري. وضم الاعتصام مئات من المشاركين وتميز بتنوعالانتماءات السياسية وبمشاركة شخصيات فنية ونقابية وفكرية.

 

9/8:

- سلاح الجو الإسرائيلي بدأ باستخدام طائرات من دون طيار في مهمات مراقبة وحمايةلحقول الغاز في البحر الأبيض المتوسط تخوّفاً من أن يستهدفها «حزب الله».

 

 

11/8:

- نظمت الجماعة الاسلامية اعتصاماً أمام مبنى السفارة السورية  في الحمراء، وسط اجراءات امنية مشددة من القوى الامنية.ورفع المتظاهرون يافطات تدعو النظام السوري لوقف العنف تجاه شعبه، ويافطات اخرى تطالب بضرورة دعوة النظام السوري الى البدء  بالاصلاحات وليس بالكلام فقط.وألقى رئيس المكتب السياسي للجماعة الاسلامية عزام الأيوبي كلمة شدد  فيها على الحرية والعدالة والكرامة لكل البشر على اختلاف انتماءاتهم وأعراقهم  وأديانهم.
في المقابل، احتشد عشرات من المؤيدين للنظام السوري رافعين صور الرئيس بشار الاسد والرئيس الراحل حافظ الاسد اضافة الى صور الامين العام لحزب الله حسن نصر الله.وعملت القوى الامنية والجيش على الفصل بين المجوعتين في ظل توتر كبير واحتكاكات متفرقة.واختتمت تظاهرة الجماعة الاسلامية باقامة صلاة الغائب عن ارواح ضحايا المدن السورية. وكان قد وقع إشكال بين الطرفين قبل انطلاق التظاهرة , وتدخلت القوى الامنية على الفور للفصل بين المتظاهرين .

 

- قتل شخصان في انفجار وقع في موقف للسيارات بين منطقتي  جل الديب وانطلياس. وأدى الانفجار الى مقتل حسان نايف نصار واحسان علي ضيا، كما أدى الى جرح مواطنين من آل نهرا وزغيب وذلك لدى مرورهما في المكان. وعثر المحققون في المكان على قنبلة يدوية كما عثروا على كرات حديدية في جثتي القتيلين وكذلك في هياكل السيارات التي أُصيبت . كما حصل عناصر مديرية المخابرات على فيلم من إحدى كاميرات المراقبة في المنطقة أظهر وصول الضحيتين بسيارة رباعية الدفع من نوع "ب أم أكس 5 " مسجلة باسم مازن علي ضيا مقيم في حي ماضي بالضاحية الجنوبية وهو شقيق الضحية حسين ضيا وأظهرت الصور وفق المعلومات نزولهما من السيارة وتوجههما إلى الجهة الخلفية منها حيث دوى الإنفجار. ولفتت المعلومات الأمنية إلى ان طبيعة الإصابات تدل على أن المادة المتفجرة قد إنفجرت بين يدي الضحيتين وهما خارج السيارة. الى ذلك، الرواية الرسمية اليتيمة تأخرت حتى المساء عقب انعقادمجلس الوزراء، إذ صرح وزير الداخلية بأن حادث انطلياس "ليس ارهابيا وليس أمنيا وليسسياسيا بل هو حادث فردي نجم عن خلاف مادي بين تجار للسيارات والبحث جار عن تاجرثالث له علاقة بالخلاف على أموال"، بدت هذه الرواية مفتقرة الى القدرة الكافية علىالاقناع في ظل الملابسات التي أحاطت بالحادث وخصوصا من حيث نقل ضحيتي الانفجاراحسان نايف نصار وحسان ضيا قنبلة أو عبوة الى مرأب للسيارات في انطلياس وانفجارهابهما من دون ثبوت أي معلومات عن طريقة انفجارها وهدف نقلها الى منطقة بعيدة منانتماء كل منهما وسكنه، علما ان نصار هو من كفرحونة في قضاء جزين ومقيم فيها وضيامن بافليه قضاء صور ومقيم في الضاحية الجنوبية. أما العامل الآخر الذي زادالشكوك، فتمثل في الدعوة المفاجئة التي وجهها رئيس الجمهورية ميشال سليمان الىالمجلس الأعلى للدفاع للانعقاد صباح اليوم في بعبدا، على ما أبلغه الى مجلس الوزراءعازياً ذلك الى "خشية انعكاس التطورات الراهنة على الأوضاع الأمنية الداخلية".

 

- أبلغ مساعد المدعي العام لدى المحكمة الدولية ومحققان من مكتبالمدعي العام دانيال بلمار الوزيرين السابقين الياس المر ومروان حماده في اجتماعينعقداهما مع كل منهما على حدة في مكتب المدعي العام التمييزي سعيد ميرزا ان ثمةترابطاً بين محاولتي اغتيالهما واغتيال الرئيس رفيق الحريري. كما تبلغ المر وحمادهان اعلاناً سيصدر عن المحكمة قريباً في هذا الصدد، الى امكان نشر خلاصة واسعة لنصالقرار الاتهامي في قضية الحريري في غضون اسبوع. اما بالنسبة الى الاعلامية ميشدياق، فتبلغت ان التحقيق في قضية محاولة اغتيالها يجري بجدية، وفهم ان قضية حاويستضم ايضاً الى الملف الاساسي الذي بات يشمل اربعة ملفات في الاغتيالات ومحاولاتالاغتيال.
وتزامن هذا التطور مع اصدار رئيس المحكمة انطونيو كاسيزي امس كتاباًمفتوحاً الى المتهمين الاربعة في قضية اغتيال الحريري "بهدف اعلامهم بحقوقهم وحضهمعلى المشاركة في المحاكمة"، وشدد في كتابه على ان "لا شيء اطلاقاً قد يحيد المحكمةعن مهمتها او قد يمنعها من الاضطلاع بها". واذ اعرب عن "ثقته بأن السلطات اللبنانيةستستمر في التعاون مع المحكمة وفي مواصلة البحث عن المتهمين"، لفت الى ان الخطوةالتالية "قد تتطلب منا اعلان قرار الاتهام المصادق عليه على نطاقاوسع".

 

 

13/8:

- تمكن خمسة سجناء من الفرار من سجن رومية في وضح النهار، عملت عناصر قوى الأمنوالجيش على تعقبهم مستخدمة الكلاب البوليسية والطوافات.الخمسة الفارون ينفذونأحكاماً قضائية وهم من جنسيات عربية بينهم لبناني، سبق أن حوكم بعضهم بتأليف عصابةعلى صلة بتنظيم "القاعدة" والتحضير لتنفيذ أعمال ارهابية في لبنان وسوريا، وفيعدادهم الكويتي محمد عبد الله ناصر الدوسري الملقب بـ"ابو طلحة" الذي دخل لبنان فيشباط 2009 وصدر العام الماضي حكم بحبسه ثلاث سنوات لحيازته هوية لبنانيةمزورة.وسبق لبلاده أن طلبت استرداده وكذلك العراق، لإستجوابه في قضايا أمنية. وأطلق من السجن في بلاده عام 2007 بعدما أمضى فيه سبعة أعوام. كما دخل السجن فيسوريا عام 2008 ولا يزال يحاكم أمام القضاء العسكري. وينفذ أحد الفارين الخمسة عبدالناصر سعيد سنجر حكماً صادراً عن القضاء العسكري بالحبس ثلاث سنوات. وينتمي ثلاثةمن الفارين الى حركة "فتح الإسلام"، وهم السوريان عبد الله سعد الدين الشكري وعبدالعزيز أحمد المصري واللبناني عبد الناصر سليم سنجر. وتعاون السجناء الفارون علىنشر حديد يطل من زنزانتهم على باحة السجن التي نزلوا اليها مستعينين بشراشف موصولةمكّنتهم من مأربهم.

 

 

16/8:

- بدأ رئيس السلطةالفلسطينية محمود عباس زيارته إلى لبنان لحشد التأييد المطلوب من أجل إقرار دولةفلسطينية في الأمم المتحدة،وجاءت زيارة عباس في سياق الحملة الدولية التي يقودها لنيل الاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس وفق حدود 4 حزيران 1967، ونيل العضوية لها في الجمعية العمومية للأمم المتحدة.

 

 

17/8:

- نشرت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان، القرار الاتهامي في قضية اغتيال الرئيس رفيقالحريري، حيث أصدر قاضي الإجراءات التمهيدية قرارًا يطلب فيه إعلان قراره تصديققرار الإتهام في قضية اغتيال الحريري وإعلان قرار الإتهام نفسه. ورأى فرانسين، فيقراره، أنّ المدّعي العام دانيال بلمار قد قدّم أدلة كافية بصورة أوليّة للإنتقالإلى مرحلة المحاكمة، لكنه اوضح، في المقابل، ان ذلك لا يعني أنّ المتهمين مسؤولون،بل يبيّن فقط توافر مواد كافية لمحاكمتهم. واكد فراسين انه يجب على المدّعي العامأن يثبت، في أثناء المحاكمة، أنّ المتهمين مسؤولون "بدون أدنى شكّ معقول".
وشرحفرانسين في قراره، أسباب الإبقاء على سرية قرار الاتهام حتى الآن والمتمثلةبالمحافظة على سلامة الإجراءات القضائية، ولا سيما فعالية البحث عن المتهمينواستدعائهم إلى الاستجواب، عند الاقتضاء.
واكد فرانسين ان قرار الاتهام يلبيشرطَي التعليل والدقة اللذين يفرضهما الاجتهاد القضائي الدولي، والنظام، وقواعدالإجراءات والإثبات.
وبحسب ابرز ما جاء في القرار ، فان المتهم مصطفى بدر الديناضطلع بدور المشرف العام على العملية اما المتهم سليم عياش فتولى تنسيق مجموعةالاغتيال المسؤولة عن التنفيذ الفعلي للاعتداء.
واشار القرار الى ان المتهمينحسين حسن عنيسي واسد حسن صبرا اسندت اليهما مهمة اعداد اعلان المسؤولية زورا حمايةللمتآمرين من الملاحقة القضائية. واوضح القرار ان عياش واعضاء اخرين من مجموعةالاغتيال راقبوا الحريري في عدة ايام قبل وقوع الاعتداء.

اما في سياق الاصداء الفوريةالتي اثارها نشر القرار، فكان رد الفعل البارز الاول للرئيس سعد الحريري الذي قالان "شمس الحقيقة والعدالة بدأت تشرق على لبنان وما من شيء سيكون قادراً على تعطيلهذا الفجر الجديد مهما بلغ حجم التهويل والتهديد". واعلن انه "يتطلع الى موقفتاريخي من قيادة حزب الله ومن السيد حسن نصرالله خصوصاً لوضع حد لسياسات الهروب الىالامام". ودعا قيادة الحزب الى "اعلان فك الارتباط بينها وبين المتهمين وهذا موقفسيسجله التاريخ والعرب وجميع اللبنانيين للحزب وقيادته".

في المقابل، جاء الموقفالاولي للامين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله من القرار الاتهامي مطابقاًلما دأب على التعبير عنه من مواقف من المحكمة، فخلص الى ان صدوره "يؤكد صحة ماقلناه خلال الاشهر الماضية من ان التحقيق غير شفاف وتم تسريبه في "درشبيغل" وصحفاخرى عربية واسرائيلية والتلفزيون الكندي". واضاف: "لا يوجد اي دليل مباشر في النصكله والامر الوحيد الذي يستند اليه القرار الاتهامي هو الاتصالات الهاتفية ويتحدثعن تزامنات وبعض التحليلات (…) وما ذكر لا يكفي ان يكون دليلاً". واكد ان القرار "يزيدنا اقتناعاً بأن ما يجري هو على درجة عالية جداً من الظلم والتسييس وان هؤلاءالمقاومين الشرفاء لا يجوز ان يُقال عنهم حتى انهم متهمون".

 

 

 

 

19/8:

- كشفت مجلة "تايم" الاميركية في عددها الجديد ان احد المتهمين التقى مراسلها في بيروت واكد له ان "السلطات اللبنانية تعرف أين اعيش. ولو ارادوا ان يوقفوني لكانوا فعلوا ذلك منذ زمن بعيد. ببساطة، انهم لا يستطيعون.

 

- طلب قاضي الاجراءات التمهيدية دانيال فرنسين في ثلاثة قرارات اصدرها من القضاء اللبناني التنازل عن اختصاصه في ثلاثة ملفات واحالتها على المدعي العام لدى المحكمة داني البلمار. وهذه الملفات هي اغتيال الامين العام السابق للحزب الشيوعي اللبناني جورج حاوي ومحاولة اغتيال كل من الوزير السابق الياس المر والنائب مروان حماده .وجاء في بيان للمحكمة الخاصة بلبنان ان قرارات القاضي فرنسين تتيح لبلمار مواصلة التحقيق في هذه القضايا وله ان يقرر ما اذا توافرت ادلة كافية تؤيد اصدار قرار اتهام في شأن هذه القضايا الثلاث المتلازمة.

 

 

20/8:

- اصدر حزب الله بيانا اكد فيه "ان اي مصدر مسؤول من حزب الله لم يجتمع مع مراسل مجلة تايم(...) ويبدو ان القصة من فبركات المحكمة الخاصة بلبنان التي عوّدتنا على الروايات البوليسية الكاذبة والمختلقة إعداداً وحواراً وترويجاً". ومن جهته، اصدر الرئيس سعد الحريري بيانا سأل فيه: "هل سمع الرئيس ميشال سليمان بالمقابلة التي نشرتها مجلة "تايم" مع احد المتهمين المطلوبين للعدالة الدولية في قضية اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري؟ وهل يريد رئيس الحكومة نجيب ميقاتي، ومعه باقي الفريق الوزاري، المسؤول مبدئيا عن التزامات لبنان تجاه المحكمة الدولية، ان يسمع بتلك المقابلة، والاعلان الذي جاء على لسان المتهم، بعجز السلطة اللبنانية عن توقيفه، وامتناعها عن توقيفه، رغم معرفتها بمكان اقامته؟

 

 

23/8:

- استقبل العاهل السعودي الملك عبدالله بنعبد العزيز في قصر الصفا بمكة رئيس الوزراء السابق سعد الحريري. وأفادالمكتب الاعلامي للحريري أن الاخير تناول طعام الافطار الى مائدة الملك، في حضورعدد من المسؤولين السعوديين الكبار.و استقبال الملك عبدالله للرئيس الحريري هو الاول منذ الازمة السياسية التي عصفت بلبنان في كانون الثاني الماضي وأدت الى استقالة حكومة الحريري وتكليف الرئيس نجيب ميقاتي تأليف حكومة جديدة.

 

24/8:

- ملف الكهرباء كهرب الجو السياسي وأطاح بجلستي مجلس الوزراء ومجلس النواب، وفتح الباب أمام كل الاحتمالات بشأن مصير الحكومة.وبعد ساعتين من التأخير عن موعد الجلسة استدعي الوزراء محمد فنيش وجبران باسيل وعلي حسن خليل الى مكتب رئيس الجمهورية، ولدى مغادرتهم دخل الوزير العريضي. وهذه الحركة المكثفة أفضت الى مخرج تمثّل بدخول الرئيس سليمان الى قاعة مجلس الوزراء، وفتح محضر الجلسة، وبعد عشر دقائق أرجئت الى ٧ أيلول المقبل.والوضع في مجلس الوزراء انعكس على مجلس النواب الذي لم يعقد جلسته التشريعية المقررة امس بسبب عدم حضور الحكومة وعدم اكتمال النصاب. والنواب الذين كانوا توافدوا الى ساحة النجمة وبلغ عددهم أكثر من 65 نائباً داخل القاعة، انتظروا حضور الحكومة ولكنها لم تحضر. وعند الحادية عشرة غادر القاعة عدد من نواب 8 آذار، ودخلها امين عام المجلس عدنان ضاهر ليعلن إرجاء الجلسة بسبب عدم حضور الحكومة، فحصل هرج ومرج داخل القاعة وعلت أصوات نيابية.

 

 

31/8:

- أصدر مجلس الامن قرارا مدد بموجبه لمدة عام مهمة القوة العاملة في جنوب لبنان، ودان بشدة الاعتداءاتالتي استهدفت في ايار وتموز الماضيين قوات الامم المتحدة في لبنان "اليونيفيل".وجاء في القرار ان مجلس الامن الدولي يدين بـ "اقسى العباراتالاعتداءات الارهابية على قوة الامم العاملة في جنوب لبنان" في 27 ايار وفي 26تموز.ودان المجلس ايضا الحوادث على الحدود التي وقعت في 15 ايار عندما فتح جنوداسرائيليون النار على متظاهرين ما ادى الى مقتل عشرة، وكذلك ما حصل في الاول من آبمن تبادل لاطلاق النار بين لبنانيين واسرائيليين.

 

 

 

 

 

العرب

 

1/7:

- نزل السوريون بمئات الآلاف الى شوارع، في جمعة ارحل، مختلف المدن وخصوصاً حماه التي قدرت وكالات الأنباء العالمية عدد المتظاهرين فيها بـ400 ألفاً، وحمص التي قدر عدد المتظاهرون فيها بنحو 100 ألف، وجبه المتظاهرون بمزيد من عمليات القمع وإطلاق الرصاص الحي من قبل قوات الأمن، ما أسفر عن سقوط عدد كبير من القتلى والجرحى المدنيين.  أما في المواقف، فكررت وزيرة الخارجة الأميركية هيلاري كلينتون تحذيرها من أن "الوقت ينفذ" أمام الرئيس السوري بشار الأسد، وطالب نظيرها الفرنسي آلان جوبيه بوقف "كل أشكال العنف". وأفاد ناشطون حقوقيون أن 11 شخصاً قتلوا هم تسعة متظاهرين عندما أطلقت قوات الأمن النار عليهم في مدن سورية عدة، إضافة الى امرأتين جراء قصف الجيش السوري لبلدة البارة في جبل الزاوية (شمال غرب).

 

- تدفق الناخبون المغاربة إلى صناديق الاقتراع في مختلف أنحاء المملكة المغربية للتصويت بـ"نعم أو لا" في استفتاء على مشروع دستور جديد كان العاهل المغربي الملك محمد السادس قد عرضه قبل أسبوعين وأدلى بصوته. ووضع الملك برفقة شقيقه مولاي رشيد بطاقة الاقتراع في مركز في حي السويسي السكني في العاصمة ولم يدل بأي تصريح. وهذه المرة الأولى التي يصوت محمد السادس في استفتاء منذ وصوله الى الحكم العام 1999.وفتحت مراكز الاقتراع أبوابها أمام الناخبين، الذين يُقدر عددهم بنحو 13 مليون ناخب، حيث سجل السماح، وللمرة الأولى، لأفراد المؤسسة العسكرية والأمن الوطني والدرك بالتصويت في هذا الاستفتاء الذي تأمل السلطات المغربية أن تكون نتائجه لمصلحة التعديلات الجديدة لهذا الدستور.

 

- تظاهر ما يزيد عن الفي شخص في الاردن منددين بالفساد ومطالبين باسقاط الحكومة وحل برلمان "العار" بعد فشل الاخير في توجيه اتهام لرئيس الوزراء معروف البخيت في قضية "الكازينو" التي شابها فساد.

 

- دعا الرئيس الليبي القذافي انصاره الى الاستيلاء على الاسلحة التي القتها فرنسا للثوار الليبيين في منطقة جبل نفوسة، مهددا بنقل المعركة الى البحر المتوسط واوروبا.  وقال القذافي في كلمة عبر مكبرات الصوت خاطب فيها الافا من انصاره تجمعوا في الساحة الخضراء في طرابلس ازحفوا على الجبل الغربي وافتكوا السلاح الذي القاه الفرنسيون، ثم اذا اردتم ان تعفوا عنهم الثوار فاعفوا عنهم. وفي تهديد لدول حلف شمال الاطلسي، اكد القذافي ان الشعب الليبي قادر في يوم ما ان ينقل المعركة الى البحر المتوسط واوروبا. واضاف قد يستبيح بيوتكم ومكاتبكم وعائلاتكم لتصبح كلها اهدافا عسكرية مشروعة مثلما انتم حولتم مكاتبنا ومقراتنا وبيوتنا واطفالنا الى اهداف عسكرية مشروعة لكم.وتابع القذافي اذا قررنا فنحن قادرون على ان ننتقل الى اوروبا مثل الجراد، مثل النحل، ولكن ننصحكم ان تتراجعوا قبل ان تحل بكم الكارثة.  في هذا الوقت اعتبر رؤساء الدول الافريقية الذين يشاركون في قمة تعقد في مالابو انه يجب استبعاد القذافي من المفاوضات لاخراج ليبيا من الازمة.

 

- تظاهر مئات الاف اليمنيين في كافة انحاء البلاد للمطالبة برحيل المقربين من الرئيس علي عبدالله صالح الذي يعالج في مستشفى في السعودية.  وقال عاصم القرشي المتحدث باسم شباب الثورة في صنعاء ان المحتجين يريدون رحيل ما بقي من فلول النظام للاسراع بتشكيل مجلس رئاسي انتقالي. وكان يشير الى اقارب الرئيس صالح الذين يرفضون التخلي عن السلطة رغم حركة الاحتجاج الشعبية المستمرة منذ ستة اشهر.

 

 

 

2/7:

-غداة أكبر تظاهرة شهدتها مدينة حماه منذ اندلاع الاحتجاجات في "جمعة ارحل" التي أسفرت عن مقتل 28 شخصاً في عدد من المدن السورية، أقال الرئيس السوري بشار الأسد محافظ حماه فيما واصلت القوى الأمنية حملة اعتقالات في بلدة البارة في شمال غرب البلاد بعد قيام الجيش السوري بقصفها ضمن حملة تستهدف ريف إدلب منذ أيام. الى ذلك، ودخل الجيش السوري الى قرى في محافظة إدلب (شمال غرب سوريا) حيث يسعى الى الحد من حركة الاحتجاجات ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد.دولياً، أكد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون امس، أن "الشرعية في سوريا ومستقبل قيادتها تحدّدهما سوريا وشعبها".

 

- بدأ في مملكة البحرين "حوار التوافق الوطني"، الذي أمر عاهل البلاد الملك حمد بن عيسى آل خليفة بإطلاقه، مع تشديد رئيس مجلس النواب خليفة الظهراني، المكلف إدارة هذا الحوار، على الشفافية والموضوعية وعدم وجود شروط مسبقة، وجاءت مشاركة "جمعية الوفاق الوطني" المعارضة في الحوار لتزيد من التوقعات المتفائلة بنتائجه، وهو ما عبرت عنه واشنطن.

 

- أجرى رئيس الوزراء الأردني معروف البخيت أمس تعديلاً وزارياً على حكومته اعتبرته الحركة الإسلامية "مستفزاً" في بلد يشهد احتجاجات مستمرة منذ كانون الثاني تنديداً بالفساد وللمطالبة بالإصلاحات، وطالبت بإقالة البخيت.وأصدر العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني إرادة ملكية بالموافقة على التعديل الأول على حكومة البخيت التي شكلها في 9 شباط الفائت بحيث شمل التعديل دخول تسعة وزراء جدد الى الحكومة وتغيير حقيبتي وزيرين.وفي أول رد فعل للحركة الإسلامية على التعديل الوزاري، قال الأمين العام لحزب جبهة العمل الإسلامي حمزة منصور، "إن المطلوب شعبياً إقالة الحكومة.

 

- حقق الملك محمد السادس عاهل المغرب نصراً ساحقاً في استفتاء جرى أول من على التعديلات الدستورية التي اقترحها لتهدئة محتجي "الربيع العربي" الذين ردوا بأن النتيجة لم تضعف عزيمتهم مطالبين بالاستمرار في التظاهرات في الشارع.

 

 

3/7:

- أعلنت تركيا رسمياً قطع علاقتها بنظام العقيد معمر القذافي واعترفت بالمجلس الوطني الانتقالي "ممثلا شرعيا للشعب الليبي"، متعهدة بدفع 200 مليون دولار في اطار مساعدة للمجلس. وقال وزير الخارجية التركي أحمد داود اوغلو من بنغازي، في اطار زيارة لإجراء محادثات مع قيادات المجلس،: "ينبغي تلبية مطالب الناس بالإصلاح.. وعلى القذافي أن يرحل ولا ينبغي تقسيم ليبيا". الى ذلك، أعلن نائب وزير الخارجية الروسي الكسندر غروشكو أن عمليات حلف شمال "الأطلسي" (الناتو) في ليبيا خرجت عن إطار قراري مجلس الأمن الدولي 1970 و1973 بشأن ليبيا.

 

- بدا ان دبابات الجيش السوري تعد لاقتحام مدينة حماه حيث انتشرت عند مداخل المدينة بعد يومين من خروج أضخم احتجاجات تشهدها المدينة ضد الرئيس السوري بشار الاسد منذ تفجر انتفاضة عامة في البلاد قبل ثلاثة أشهر، فيما واصلت قوات مدرعة اخرى التوغل في محافظة إدلب. وفي القاهرة نظم عشرات السوريين وقفة احتجاجية أمام مقر جامعة الدول العربية، للتنديد بـ"الصمت العربي" تجاه "قمع" نظام بلادهم للمتظاهرين المطالبين برحيل الرئيس السوري. دولياً، ذكرت وكالة الانباء السويسرية (اس.دي.ايه) نقلا عن تقرير لصحيفة سويسرية، ان سويسرا جمدت اصولاً سورية قيمتها 27 مليون فرنك سويسري (32 مليون دولار). من جهة اخرى، اجتمعت نحو مئة شخصية سورية في دمشق لبحث بلورة طريق ثالث في سوريا. وهذا الاجتماع السياسي هو الثاني الذي تشهده العاصمة السورية خلال اسبوع بعد اجتماع اول ضم الاثنين شخصيات مستقلة معارضة ومثقفين دعوا الى استمرار الانتفاضة السلمية حتى ارساء الديموقراطية.

 

- بدأت فاعليات تمرين "فيصل التاسع" في جمهوريه مصر العربية بمشاركة طائرات القوات الجوية الملكية السعودية من طراز "اف 15 سي/دي" إلى جانب طائرات القوات الجوية المصرية من طراز "اف 16" و"ميراج 2000" و"ميراج 5" وطائرة القيادة والسيطرة "أي 2 سي" وذلك في قاعدة جنا كليس الجوية. ويهدف التمرين الذي يستمر 13 يوما صقل وتطوير مهارات الأطقم الجوية والفنية والإدارية المساندة للقوات السعودية.

 

- قتل 16 عنصراً من تنظيم "القاعدة" و12 جندياً يمنياً في مواجهات في محيط مدينة زنجبار، عاصمة محافظة أبين، جنوب اليمن.

 

- سلّم عمرو موسى رسميا في القاهرة مواطنه المصري نبيل العربي منصب الأمين العام لجامعة الدول العربية الذي شغله عشر سنوات.

 

- بدأت في القاهرة محاكمة ٤٨ شخصا متهمين بالمشاركة في مواجهات بين مسلمين واقباط خلفت ١٢ قتيلا في ايار الفائت.  وداخل قاعة المحكمة تم الفصل بين المتهمين، وتولت قوات الامن حماية مبنى المحكمة فيما نظمت عائلات المتهمين تظاهرة خارجه.

 

4/7:

- تابعت القوات السورية حملتها الامنية والعسكرية في شمال البلاد ووسطها حيث سعت إلى استعادة السيطرة على مدينة حماه التي أعلنت العصيان المدني إثر مقتل طفل وجرح اكثر من 20 بعد ثلاثة ايام من تظاهرات معارضة للنظام شارك فيها نحو نصف مليون شخص الجمعة.وفي ريف ادلب ذكر ناشط ان "آليات عسكرية اقتحمت مدينة معرة النعمان من عدة اتجاهات حيث فرض حظر للتجول بعد قصف عشوائي بالرشاشات الثقيلة اوقع العديد من الاصابات".

 

- اعلنت دولة الامارات تقديم حزمة من المساعدات لمصر بقيمة ثلاثة مليارات دولار.من ناحية اخرى، استهدف تفجير بواسطة عبوة ناسفة فجرا خط انابيب في شبه جزيرة سيناء يستخدم لتصدير الغاز المصري الى الاردن واسرائيل، في هجوم هو الثالث من نوعه منذ شباط. ولم يوقع الهجوم ضحايا، لكنه ادى الى توقف امدادات الغاز واندلاع حريق في المكان.

 

- حكم على الرئيس التونسي السابق زين العابدين بن علي بالسجن 15 عاما ونصف عام بتهمة حيازة اسلحة ومخدرات وقطع اثرية، وفق ما اعلن قاضي محكمة البداية في تونس، كما حكم عليه بغرامة قيمتها 108 الاف دينار (نحو 54 الف يورو) في القضية نفسها.

 

- قال المجلس الوطني الانتقالي الليبي ان لا مجال لبقاء معمر القذافي، وان ليس امامه سوى التنحي عن السلطة والمثول امام العدالة، فيما يحاول الاتحاد الافريقي البحث عن ايجاد مخرج من خلال التعاون مع روسيا.في المقابل، قال سيف الاسلام القذافي، في حديث نشرته صحيفة لوموند الفرنسية، انه يستحيل التوصل الى حل للنزاع من دون مشاركة والده. وصرح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ان روسيا وحلف شمال الاطلسي مازالا على خلاف حول الحملة الجوية الغربية على ليبيا، وذلك بعد محادثات اجراها مع الامين العام للحلف الاطلسي اندرس فوغ راسموسن.

 

- رفضت حركة شباب ٢٠ فبراير المغربية التوقف عن التحرك للمطالبة باصلاحات كبيرة على رغم فوز انصار ال نعم لتعديل الدستور بموجب الاستفتاء، ووجهت الدعوات للتظاهر في عدة مدن مغربية.

 

- وجه التكتل المدني لشباب الثورة اليمنية "ثبات" نداء استغاثة للأمم المتحدة دعاها فيه الى إنقاذ اليمنيين مما وصفه بالإبادة الجماعية التي يرتكبها النظام، في حين شهدت مدينة تعز، جنوب صنعاء، اشتباكات عنيفة لليلة الثالثة على التوالي بين قوات الحرس الجمهوري الموالية للرئيس علي عبدالله صالح وقبائل معارضة الى جانب قوات عسكرية منشقة.

 

 

5/7:

- طالبت الولايات المتحدة بانسحاب القوات السورية من مدينة حماه، داعية أيضاً النظام السوري الى وقف "حملة الاعتقالات"، وفي المدينة المحاصرة سقط 11 مدنياً على الأقل وجرح عشرات آخرون بنيران قوات الأمن أمس، بعدما شهدت الجمعة تظاهرة هي الأضخم منذ انطلاق الحركة الاحتجاجية ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد.وقال وزير الخارجية الفرنسي آلان جوبيه ، إن هناك مؤشرات على أن روسيا بدأت تتشكك في موقف سوريا بعد أن رأت الرئيس السوري يواصل حملته الدامية ضد المحتجين، فيما طالب وزير الخارجية البريطاني وليم هيغ بـ"أن تقوم الحكومة السورية فوراً بوقف أعمال العنف" مؤكداً أن "القمع العنيف" للتظاهرات المناهضة للنظام في حماه لن يؤدي إلا الى مزيد من تقويض شرعية" هذا النظام وزيادة الضغوط الدولية على الرئيس السوري.
وقالت منظمة العفو الدولية أمس في تقرير جديد، إن الأساليب الوحشية التي استُخدمت خلال العملية الأمنية المدمرة التي نفذتها القوات السورية بمدينة تلكلخ الواقعة غرب سوريا ربما تشكل جرائم ضد الإنسانية.وبموازاة هذه التطورات الميدانية، اجتمع نحو ٧٠ برلمانيا، لمناقشة سبل الانتهاء من الأزمة تحت عنوان اللقاء الوطني التشاوري للبرلمانيين السوريين المستقلين. وشارك في اللقاء محمد حبش ومهدي خير بيك وصباح عبيد.


- عقد في أنقرة اجتماع بين وزير الخارجية التركي أحمد داوود أوغلو، ووزير الخارجية الاماراتي الشيخ عبدالله بن زايد ومسؤول العلاقات الخارجية في المجلس الانتقالي الليبي محمود جبريل وجرى عرض الوضع في ليبيا.  وكان الوزير التركي التقى مبعوث الأمم المتحدة الخاص لليبيا الأردني عبد الإله الخطيب.ميدانيا قتل ١١ شخصا واصيب ٥٧ بجروح امس في قصف لكتائب القذافي على مدينة مصراتة، معقل الثوار في غرب البلاد. وكان خمسة من الثوار الليبيين قتلوا في وقت سابق عند المدخل الغربي لمدينة مصراتة بنيران قوات القذافي.

 

- انعقدت في المنامة اولى جلسات الحوار الوطني في البحرين، وذلك عبر اربعة محاور. وتعقد جلسات المحاور الاربعة في الوقت ذاته، ويشارك في كل منها نحو ٦٠ شخصا يمثلون الجمعيات السياسية، ومؤسسات المجتمع المدني، ونقابات العمال، والشخصيات العامة. كما يشارك اربعة وزراء، واحد في كل جلسة. وذكر ان المتحاورين يناقشون خلال جلسة المحور السياسي عدة موضوعات في طليعتها موضوع الجمعيات السياسية وفي المحور الاقتصادي سيركزون على واقع التنافسية وسبل تعزيزها. اما في المحور الحقوقي فسيتم طرح موضوع حقوق المرأة والطفل، كما يتناول المحور الاجتماعي الملف الشبابي. واضاف ان جلسات الحوار تعقد ثلاث مرات اسبوعيا الاحد والثلاثاء والخميس.

 

- بينما تبحث الكتل النيابية العراقية عن حلول ناجعة وتسويات للازمة التي تخيم على المشهد السياسي منذ اشهر عدة، سجل الوضع الامني في بغداد انتكاسة جديدة تمثلت بتفجير انتحاري مزدوج استهدف مبنى حكومياً شمال بغداد اوقع العشرات بين قتيل وجريح، واثار تنديدا رسميا.

 

- اعلن السودان، انه يريد انسحاب قوات حفظ السلام من البلاد بعد انفصال الجنوب في التاسع من تموز (يوليو) الجاري، رافضا ضغوطا دولية لتمديد مهمة بعثة لحماية مدنيين محاصرين في قتال جديد.

 

 

6/7:

- سقط 23 قتيلاً على الأقل برصاص القوات الأمنية في مدينة حماه التي لا تزال دبابات الجيش السوري تطوقها، في وقت برز حدثان لافتان أحدهما مطالبة نواب أوروبيين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي بطرد السفراء السوريين المعتمدين في عواصمهم من أجل "زيادة الضغط الديبلوماسي" على النظام السوري، والآخر وضع منظمة العفو الدولية العملية العسكرية "التدميرية" التي جرت في تلكلخ "في نطاق اختصاص المحكمة الجنائية الدولية".وكانت هيئة الحوار التي شكلتها السلطة السورية دعت لعقد مؤتمر للحوار الوطني في ١٠ تموز الجاري. لكن لجان التنسيق المحلية للمتظاهرين ابدت معارضتها لذلك. وقالت اللجان في بيان ان اللقاء المذكور وكل ما ينبثق عنه لا يشكل بحال من الأحوال حوارا وطنيا حقيقيا يمكن البناء عليه. واضاف البيان يبادر النظام إلى هذه الخطوة الشكلية في الوقت نفسه الذي يستمر فيه بحصار المدن وقصفها بالدبابات، وبعمليات قتل المتظاهرين والاعتقال العشوائي وتعذيب المعتقلين حتى الموت في بعض الحالات.

 

- حقق الثوار الليبيون نصراً ميدانياً مهماً بالسيطرة على منطقة غوالش على بعد ٥٠ كلم من العاصمة طرابلس، مما يساعد الثوار من المسعى لاحكام الطوق على العاصمة لاسقاط نظام القذافي.  وتمت السيطرة على غوالش بعد تبادل كثيف للقصف المدفعي بين الثوار وكتائب القذافي فيما كانت مقاتلات للحلف الاطلسي تحلق فوق المنطقة من دون ان تقوم بالقصف، وحلقت هذه الطائرات لمساعدة الثوار من خلال عمليات استطلاع.واعلن الحلف الاطلسي انه دمر ست آليات عسكرية منها اربع دبابات لكتائب القذافي في غريان. وكان الحلف اعلن انه كثف ضرباته الجوية في غرب ليبيا ودمر حوالى ٥٠ هدفا عسكريا خلال الاسبوع. وشمل القصف اهدافا تقع في جبل نفوسة قرب الحدود التونسية وفي مدينة مصراتة.

 

 

7/7:

- ظهر الرئيس اليمني علي عبدالله صالح للمرة الاولى منذ اصابته قبل اكثر من شهر، على التلفزيون اليمني مصابا بحروق بالغة في الوجه واليدين، ووجه كلمة الى الشعب دعا فيها الى الحوار والمشاركة، مشيرا الى انه خضع لثماني عمليات جراحية ناجحة، مؤكدا دعمه للجهود السياسية التي يبذلها نائبه في صنعاء وشكره للسعودية، دون ان يعلن عودته لليمن التي غادرها في ٤ حزيران. وفور ظهوره، اطلقت الاعيرة النارية والالعاب النارية بكثافة في صنعاء وباقي المدن الكبرى ابتهاجا بظهوره.اعلن مصدر عسكري يمني مقتل عشرة جنود يمنيين في هجوم شنه مسلحون من تنظيم "القاعدة" استهدف حافلة اجرة كانت في طريقها الى مدينة لودر بمحافظة ابين الجنوبية.

 

- اعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الاميركية ان السفير الاميركي في سوريا روبرت فورد توجه الى مدينة حماة التي تشهد حركة احتجاجية ضخمة، ويعتزم البقاء فيها حتى اليوم الجمعة الذي سيشهد ككل جمعة تظاهرات في المدن السورية.وقد اتهمت دمشق الولايات المتحدة بالتورط في الحركة الاحتجاجية التي تشهدها منذ اربعة اشهر والتحريض على التصعيد، وذلك بعد ذهاب السفير الاميركي روبرت فورد الى حماة. وقالت وزارة الخارجية السورية ان وجود السفير الأميركي فى مدينة حماة دون الحصول على الاذن المسبق من وزارة الخارجية وفق التعليمات المعممة مرارا على جميع السفارات، دليل واضح على تورط الولايات المتحدة بالأحداث الجارية في سوريا ومحاولتها التحريض على تصعيد الأوضاع التي تخل بأمن واستقرار سوريا. وقد نزح مئات السكان من مدينة حماة في الساعات الاخيرة خشية قيام الجيش بعملية عسكرية عشية التظاهرات الجديدة المتوقعة تحت شعار رفض اي حوار مع النظام.وفي باريس، اعتبر وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه امس انه من غير المقبول عدم تمكن مجلس الامن من ادانة سوريا بسبب معارضة روسيا ووصف فرص قيام الرئيس بشار الاسد باصلاح النظام بانها معدومة. وقدمت اربع دول اوروبية بريطانيا وفرنسا والمانيا والبرتغال منذ عدة اسابيع مشروع قرار يعتبر ان اعمال القمع في سوريا ترقى الى جريمة ضد الانسانية. لكن روسيا التي تحظى بحق النقض في المجلس تبقى معارضة لاعتماد قرار كما قال جوبيه، مضيفا نواصل العمل من اجل تأمين غالبية واسعة قدر الامكان في المجلس وعرض مشروع القرار على التصويت.

 

- واصل الثوار الليبيون زحفهم نحو طرابلس على محورين، الاول انطلاقا من جبال الجنوب، والثاني عبر الساحل من مصراته يدعمهم في تحركهم غارات لحلف الاطلسي على قوات القذافي. وتمكن الثوار بعد موافقة الاطلسي على هجومهم من دحر جنود النظام الليبي على عدة كيلومترات والاستيلاء على قرية قوالش في جبال البربر جنوب العاصمة، حيث تم اسر مرتزقة قالت فرانس برس ان بعضهم كانوا جالسين في سيارة مكشوفة، انهم من غانا واخرون من مالي.  وقال الحلف الاطلسي ان الثوار اتخذوا المبادرة في غرب البلاد، لكن القوات الموالية للقذافي تقوم باعادة تجميع صفوفها وتسليح عناصرها تمهيدا لشن هجوم مضاد. وبات الثوار الذين سيطروا في ٢٨ حزيران على مستودع كبير للذخيرة في الصحراء على بعد ٢٥ كلم جنوب الزنتان التي تقع على مسافة ١٢٠ كلم جنوب غرب طرابلس، يسعون الى السيطرة على محورين استراتيجيين في الزحف نحو العاصمة، معقل النظام. من جهة اخرى، اعلنت مساعدة المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا ان المحكمة لا تنوي سحب مذكرة التوقيف التي اصدرتها ضد القذافي ايا تكن المفاوضات التي ستجرى للتوصل الى تنحي الرئيس الليبي، واصفة هذه الفرضية بأنها ابتزاز. وفي واشنطن، صوت مجلس النواب الاميركي لصالح نص يحظر على البنتاغون تزويد الثوار الليبيين بمعدات وتجهيزات عسكرية. واقر النواب باغلبية ٢٢٥ صوتا مقابل ٢٢١ تعديلا على مشروع الموازنة السنوية قلص بموجبه قدرة الادارة على مساعدة الثوار الليبيين، ولكن تصويتهم هذا سيجابه على الارجح بمعارضة قوية في مجلس الشيوخ.

 

- تعهدت الحكومة الفرنسية بدعم الشعب الفلسطيني والسلطة الوطنية الفلسطينية بنحو 100 مليون دولار للعام 2012.وسيخصص هذا الدعم لتمويل العديد من المشاريع التطويرية ومشاريع الإغاثة الإنسانية ودعم الموازنة العامة للسلطة الوطنية الفلسطينية إضافة إلى دعم مشاريع التعاون الأخرى. جاء ذلك خلال المشاورات السنوية بين الجانبين التي ترأسها وزير التخطيط والتنمية الإدارية الفلسطيني علي الجرباوي والقنصل الفرنسي العام لدى السلطة الفلسطينية فريدريك ديزنيو بمقر الوزارة في مدينة رام الله.

 

 

8/7:

- قلبت حماه في "جمعة لا للحوار" كل التوقعات مجدداً، فسيّرت للمرة الثانية خلال أسبوعين أكبر تظاهرة قدرت بمئات الآلاف، وودعت السفير الأميركي روبرت فورد بعد يومين من زيارة الى المدينة بالورود التي انهمرت على سيارته فيما كان شبان غير مسلحين يحيطون بالموكب الديبلوماسي ويحمونه. ولم يكن سفير الولايات المتحدة وحيدا في حماه، اذ ان السفير الفرنسي ايريك شوفالييه زار ايضا أمس حماه واطلع على ما يجري في المدينة. و وقالت وزارة الخارجية السورية "إن وجود السفير الأميركي في مدينة حماه من دون الحصول على الإذن المسبق من وزارة الخارجية وفق التعليمات المعممة مراراً على جميع السفارات دليل واضح على تورط الولايات المتحدة بالأحداث الجارية في سوريا ومحاولتها التحريض على تصعيد الأوضاع التي تخل بأمن واستقرار سوريا".في المقابل اعربت الادارة الاميركية عن "استيائها" ازاء انتقاد النظام السوري للزيارة. وصرحت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الاميركية فيكتوريا نالاند ان السفير فورد غادر المدينة امس عائدا الى دمشق بعد لقائه بعدد من المتظاهرين، مجددة التأكيد على ان واشنطن ابلغت دمشق مسبقا بهذه الزيارة. وقالت "نحن بصراحة مستاؤون قليلا" لرد الفعل السوري، مشددة على ان قول الحكومة السورية انها تفاجأت بالزيارة التي قام بها فورد الى حماه "لا معنى له".وفي باريس، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية برنار فاليرو إن زيارة شوفالييه كانت ضمن عدة زيارات قام بها لمراقبة الاضطرابات. واضاف "تعبر فرنسا عن قلقها بشأن سكان حماه وإدانتها للعنف ضد المحتجين على يد السلطات" داعيا الأسد للافراج عن السجناء السياسيين وبدء إصلاحات.

 

 

- خرج عشرات الالاف من المصريين في تظاهرات حاشدة عمت جميع انحاء البلاد احتجاجا على بطء وتيرة الاصلاحات وعلى طريقة ادارة المرحلة الانتقالية التي يتولاها الجيش. ونصبت عشرات الخيام وسط ميدان التحرير في القاهرة، رمز حركة الاحتجاج خلال الانتفاضة الشعبية التي اطاحت بالرئيس المخلوع في شباط الماضي رغم الحر الشديد مع ارتفاع درجات الحرارة الى ٣٧ درجة مئوية. وتجمع المتظاهرون في الميدان ملوحين بالعلم المصري وهم يرفعون يافطات كتب على احداها ثورتنا مستمرة وعلى اخرى مش حاسين بالتغيير شيلنا مبارك جبنا مشير في اشارة الى وزير الدفاع المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحة المصرية الممسك بزمام السلطة في مصر منذ سقوط مبارك.

 

- تقدم الثوار الليبيون الى وسط مدينة زليطن، شرق طرابلس، في اليوم الثالث من هجومهم الذي يشنونه على جبهتين في الوقت الذي حذر فيه حلف شمال الاطلسي من قيام القوات الموالية للعقيد معمر القذافي باعادة تسليح نفسها وتجميع قواها.وفي طرابلس، قال معمر القذافي في رسالة بثها التلفزيون الليبي ان نظامه لن يسقط... هذا النظام السياسي نظام الشعب الليبي. وذكر القذافي ان حلف الاطلسي مخطئ اذا ظن ان بامكانه اسقاط النظام الليبي... واضاف هم يعتقدون أن النظام في ليبيا مثل نظامهم الرجعي الدكتاتوري الرأسمالي البائد، نظام حزب اذا استقال وزير أو انحل الائتلاف الحكومي تسقط الحكومة نهائيا، لكن في ليبيا ليست حكومة حزب، ليست حكومة فرد، ليست انتخابات.

 

- عشية الاعلان رسميا عن استقلال جنوب السودان اعلنت الخرطوم اعترافها رسميا بدولة جنوب السودان، في حين تسير الاستعدادات على قدم وساق في جوبا، عاصمة الدولة الوليدة.

 

- اعرب انصار الرئيس اليمني علي عبدالله صالح عن ابتهاجهم بظهوره للمرة الاولى على شاشة التلفزيون، بعد فترة تفوق الشهر على اصابته بجروح في هجوم استهدف مسجد القصر الرئاسي في الثالث من حزيران، لكن معارضيه واصلوا المطالبة بتنحيه. وهتف عشرات الاف اليمنيين باسم رئيسهم في ساحة السبعين في جنوب العاصمة بعد صلاة الجمعة. وفي خطبته، رفع امام الصلاة حتى يشفي الله الرئيس ويخرجه منتصرا من المحنة، في اشارة الى الثورة الشعبية التي انطلقت ضده في كانون الثاني. وهتفت الجموع خلال مسيرة بعد الصلاة الشعب يريد علي عبدالله صالح، وقد حمل المشاركون فيها اعدادا كبيرة من صور الرئيس الذي يبدو في بعض منها الى جانب العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبد العزيز.

 

- تظاهر مئات الاردنيين في عمان ومدن اخرى مطالبين باجراء اصلاحات سياسية وبإقالة الحكومة وذلك بعد نحو اسبوع من التعديل الوزاري الذي اجراه رئيس الوزراء معروف البخيت على حكومته.

 

- تظاهر الاف المواطنين التونسيين في مسيرة حاشدة انطلقت من ساحة باستور في العاصمة لرفض العنف كوسيلة للتعبير والدعوة إلى التعايش في كنف الاحترام المتبادل بعيدا عن التعصب السياسي أو الديني أو العرقي.

 

 

9/7:

- انقسم السودان إلى دولتين، وانفصل الجنوب عن الشمال، وسط احتفالات، شهدت حضوراً دولياً لافتاً، في مدينة جوبا، عاصمة الدولة الوليدة "جمهورية جنوب السودان".فقد أعلن رئيس البرلمان السوداني الجنوبي جيمس واني ايغا رسمياً استقلال "جمهورية جنوب السودان"، لترى بذلك النور أحدث دولة في العالم اثر تقسيم أكبر بلد في افريقيا من حيث المساحة.

 

- شنت السلطات السورية حملة دهم واعتقالات واسعة في أنحاء البلاد بعد التظاهرات الحاشدة أول من أمس في "جمعة لاللحوار"، فيما تبدو العلاقات الديبلوماسية بين الولايات المتحدة ونظام الرئيس بشار الأسد متجهة نحو المزيد من التدهور، الأمر الذي عكسه استدعاء وزارة الخارجية الأميركية السفير السوري في واشنطن للاحتجاج على قيام موظفين في السفارة بتصوير متظاهرين كانوا يحتجون امامها. وفي بروكسل، أدان الاتحاد الأوروبي استمرار قمع المتظاهرين المسالمين في سوريا، ودعا إلى إجراء حوار وطني حقيقي شامل من دون تخويف تلعب فيه المعارضة دوراً رئيسياً.

 

- أعرب وزير الخارجية المصري محمد العرابي عن استيائه لقيام الولايات المتحدة بدعم عدد من منظمات المجتمع المدنيفي مصر بمبلغ 40 مليون دولار، فيما اعتصم مئات المتظاهرين ليلا في ميدان التحرير في القاهرة بعد احتجاجات واسعة في انحاء البلاد للضغط على المجلس العسكري الحاكم للوفاء بما وعد به من اصلاحات.

 

 

10/7:

- انطلق اللقاء التشاوري للحوارالوطني في سوريا بعد نحو اربعة أشهر من الاحتجاجات ضد حكم الرئيس السوري بشارالاسد المستمر منذ 11 عاماً وسط مقاطعة أبرز وجوه المعارضة في البلاد وخارجها، فيمانفت الولايات المتحدة خبر وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا) استدعاء دمشق صباحامس سفيرها في سوريا روبرت فورد، قابله اعلان وزارة الخارجية الفرنسية ان السفيرةالسورية في باريس استدعيت مساء أمس للاحتجاج "بشدة" على "اهانات" استهدفت السفارةالفرنسية في العاصمة السورية.

 

- صدّ الثوار الليبيون هجوما مضادا شنته قوات القذافي على مدينة قوالش الذي سيطر عليها الثوار، والتي تعد نقطة هامة على الطريق المؤدية الى طرابلس، فيما واصل الثوار تقدمهم نحو زليتن التي تعد المعقل الاساسي الاخير للقذافي بعد طرابلس. وقال وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه ان فرنسا ستعمل مع الاتحاد الافريقي لايجاد حلول سياسية للنزاع الليبي الا ان رحيل القذافي من السلطة يشكل عنصرا رئيسيا لحل هذا النزاع.

 

- دعت المعارضة اليمنية الى التظاهر مجدداً في مواجهة الرئيس علي عبد الله صالح الذي اعلن العودة الى المبادرة الخليجية، وانه سيعود الى اليمن الاسبوع المقبل. وقد بث التلفزيون اليمني صوراً للرئيس صالح. وقد استقبل صالح جون برينان مستشار الرئيس الاميركي اوباما لمكافحة الارهاب الذي طلب منع توقيع خطة مجلس التعاون الخليجي، وفق ما اعلن البيت الابيض. وقال صالح ان المبادرة الخليجية وبيان الامم المتحدة يمثلان ارضية للخروج من الازمة الراهنة. وتلحظ مبادرة مجلس التعاون الخليجي استقالة صالح بعد شهر من توقيعه اتفاق انتقال السلطة مقابل حصوله مع القريبين منه على حصانة قضائية. وجدد صالح دعوته الى حوار وطني يشمل كافة القوى السياسية يما يضمن الحفاظ على وحدة الوطن اليمني وامنه واستقراره. واعلن البيت الابيض في بيان انه خلال اللقاء دعا برينان صالح الى الوفاء سريعا بوعده لجهة توقيع الاتفاق الذي وضعه مجلس التعاون الخليجي من اجل انتقال سياسي سلمي ودستوري في اليمن.  واضاف البيان ان الولايات المتحدة ترى ان العملية الانتقالية في اليمن يجب ان تبدأ على الفور حتى يتمكن الشعب اليمني من تحقيق طموحاته. من جهة اخرى، قتل مدنيان وأصيب عشرة بجروحفي قصف قال سكان ان وحدة من الحرس الجمهوري شنته على حي سكني في تعز (جنوب غرباليمن) التي تعد احد معاقل حركة الاحتجاج على الرئيس صالح.

 

- زار وزير الدفاع الاميركيىالجديد ليون بانيتا بغداد ، في زيارة مفاجئة آتيا من أفغانستان، داعياً حكومتهالى التصدي بقوة للمقاتلين الذين تدعمهم ايران، تزامنا مع مقتل جندي اميركي جنوبالبلاد. والتقى بانيتا الرئيس العراقي جلال الطالباني ورئيس الوزراء نوريالمالكي ورئيس اقليم كردستان العراق مسعود البرزاني. وقال بانيتا للصحافيينالذين يرافقونه ان "المشكلة بالنسبة للعراق هي الامن وخاصة ما يمكن القيام به لمنعوصول الاسلحة الايرانية الى المتمردين في العراق. واريد ان اثير هذه القضايا معالقادة هنا"، محذراً من ان الاسلحة التي تقول واشنطن ان ايران تزود بها المتمردينالعراقيين تثير "قلقا شديدا".

 

- يصر المحتجون الذين قضوا ليلتهم الثانية في ميدان التحرير بوسط القاهرة على مواصلة اعتصامهم في هذا الميدان على الرغم من سلسة القرارت الاصلاحية التي اصدرها رئيس الوزراء المصري عصام شرف لاحتواء هذه الاحتجاجات.  واوقف مئات المتظاهرين حركة المرور حول الميدان، مركز التظاهرات التي اطاحت بالرئيس السابق محمد حسني مبارك في فبراير الماضي، بعد ان قضوا ليلتهم فيه. كما اعتصم فريق منهم في صف طويل امام مجمع التحرير، احد اكبر الدوائر الحكومية في القاهرة، واقنعوا العديد من موظفيه بالاضراب عن العمل.

 

 

 

11/7:

-واصل الثوار الليبيون تقدمهم باتجاه طرابلس وشنوا هجوما على بعد ٢٠ كلم تقريبا من خط الجبهة، فيما اطلق انصار القذافي عددا من القذائف منذ الفجر.  ويستهدف الثوار بلدة السبعة على بعد ١٧ كلم من الجبهة والاخيرة قبل غريان التي تعتبر مدخلا استراتيجيا الى طرابلس.

 

- في موقف هو الاول من نوعه بعداربعة اشهر على بدء التحرك الشعبي في سوريا ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد،اعتبرت الولايات المتحدة ان الرئيس السوري "فقد شرعيته ويمكن الاستغناءعنه".وسجل العراك الديبلوماسي بين سوريا وكل من الولايات المتحدة وفرنسا وقطرخطوة اضافية نحو مزيد من التأزم بعد رحلة سفيري واشنطن وباريس الى حماه، فنظمموالون لنظام الرئيس السوري تظاهرات أمام سفارات الدول الثلاث تطورت الى اعتداءعليها، ثم على منزل السفير الأميركي روبرت فورد، ما استدعى أولاً رداً موضعياً تمثلباطلاق قنابل مسيلة للدموع ورصاص من داخل السفارتين الأميركية والفرنسية، ثماستدعاء للسفير السوري في واشنطن واعتراضات اميركية وفرنسية على ما جرى. واعتبرتوزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون ان الرئيس السوري بشار الاسد "فقدشرعيته"، في موقف هو الاول من نوعه بعد اربعة اشهر على بدء التحرك الشعبي في سورياضد النظام.

 

- رفضت أحزاب تكتل اللقاء المشترك المعارضة في اليمن تلبية دعوة من قبل نائب الرئيس عبدربه منصور هادي لعقد لقاء بين الطرفين. وقد استمرت المواجهات المحتدمة بين قوات الجيش اليمني ومسلحين، تقول صنعاء إنهم أعضاء في تنظيم القاعدة، في العديد من المناطق بمحافظة أبين، فيما أعلنت صنعاء مقتل جندي من قوات اللواء 25 ميكا المرابط في شرق مدينة زنجبار وإصابة أربعة آخرين في مواجهات اندلعت أمس الأول. وقالت وزارة الدفاع إن أربعة إرهابيين قتلوا برصاص قوات الجيش في مواجهات بين أفراد اللواء ومسلحي التنظيم الأصولي بالقرب من منطقة المراقد شرق مدينة زنجبار الخاضعة لسيطرة المسلحين.

 

- استهدفت ثلاثة صواريخ المنطقة الخضراء المحصنة وسط بغداد في اليوم الثاني من زيارة وزير الدفاع الاميركي ليون بانيتا الذي اكد قيام قواته بعمليات ضد الميليشيات رغم وقفها العمليات القتالية. وفي هجوم اخر، اصيب ١٢ شخصا بينهم عدد من عناصر الشرطة في انفجار سيارة مفخخة في قضاء الطوز. وقال قائمقام الطوز شلال عبد والي ان سيارة مفخخة مركونة انفجرت بالتزامن مع مرور دورية للشرطة في وسط القضاء ما ادى الى اصابة ١٢ شخصا بينهم عدد من عناصر الشرطة.

 

 

12/ 7:

- واصلت الولايات المتحدة تصعيد لهجتها ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد معلنة على لسان الرئيس الأميركي باراكأوباما أن الأسد "فاقد للشرعية". واحتجاجاً على قمع النظام السوري للتظاهرات السلمية في سوريا، أعلن الناطقباسم السفارة السورية في واشنطن أحمد سلقيني في رسالة وجهها بالبريد الإلكتروني "سأترك منصبي في هذا الوقت الصعب لكن الواعد في تاريخ سوريا الحديث"، مضيفاً "لقدآلمتني كل نقطة دم سورية سقطت، ومع ذلك فأنا أكيد ومرتاح لحقيقة أن سوريا ستخرج منهذه الأزمة أكثر ديموقراطية ووحدة وحرية وأقوى من أي وقت مضى". وندد مجلس الأمنبهجمات المتظاهرين على السفارتين الأميركية والفرنسية في دمشق. وقالالسفير الألماني لدى الأمم المتحدة بيتر فيتيغ الذي تتولى بلاده رئاسة الدورةالحالية لمجلس الأمن الدولي، إن المجلس "يدين بأشد العبارات الهجمات ضد السفارتينفي العاصمة السورية" التي ذكر أنها تسببت بأضرار في المباني وبإصابة عناصرديبلوماسية.من جهته، صرح وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه نحاول اقناع الروس خصوصا بانه من غير المقبول ان يسمح مجلس الامن الدولي بحدوث ما يحدث في سوريا.  وقال جوبيه ندرس في الامم المتحدة ما اذا كان بامكان مجلس الامن الدولي النظر في هذا الموضوع. واضاف ندعو مجددا السلطات السورية الى القيام بواجبها. على كل حكومة ضمان امن السفارات والبعثات الدبلوماسية، ندعو السلطات السورية الى ان تفعل ذلك على الفور.

 

- وقع انفجار قوي في انبوب للغاز بمصر يزود اسرائيل والاردن. بالقرب من مدينة العريش شمال شبه جزيرة سيناء. واضافت ان المنطقة تخضع حاليا للتفتيش بحثا عن منفذي هذا الانفجار ونوع المتفجرات التي استعملت مضيفة ان السنة النيران ترتفع الى علو عشرة امتار.

 

- تحدثت فرنسا عن حل سياسي في ليبيا بدأت ترتسم ملامحه يقضي برحيل معمر القذافي، فيما جدد الثوار الليبيون تمسكهم برحيل القذافي وابنائه. ففي باريس اعلنت فرنسا وممثلو النظام الليبي اجراء اتصالات الثلاثاء وامكان التوصل الى حل سياسي يقضي برحيل معمر القذافي عن السلطة، وذلك في وقت يبدو فيه ان العمليات العسكرية ستطول. وقال رئيس الوزراء الفرنسي فرنسوا فيون امام الجمعية الوطنية ان حلا سياسيا في ليبيا هو امر لا بد منه اكثر من اي وقت وقد بدأت ترتسم ملامحه. واضاف بالنسبة الى فرنسا فالامر يقتصر على اتصالات مع ممثلين عن السلطة في ليبيا وليس مفاوضات فعلية. اما رئيس الوزراء الليبي البغدادي المحمودي فقال انه من المحتمل اجراء مفاوضات من دون مشاركة القذافي.

 

 

13/7:

- شدَّد الرئيس الاميركي باراك اوباما ضغوطه على الرئيس السوري بشار الاسد قائلاً انه "يفقد الشرعية في أعين شعبه". ورأى انه "فوت الفرصة بعد الفرصة" لتحقيق الاصلاحالحقيقي في سوريا.  اما أكّد الاسد التزامه أهمّية الحوار بين دمشق وواشنطن، مشيرا إلى "أنّ سوريا تتطلع الى تغيير السياسات في اميركا، ولا يعنيها تغيير الرؤساء". وقال في مقابلة تلفزيونية مع ممثلي كبريات وسائل الاعلام الاميركية: "اختلفنا مع إدارات اميركية لزمن طويل. والآن ربّما يكون خلافنا مع الإدارة الاميركية، هو الأكبر"أكّد  وأفاد ناشطون سوريون ان اربعة مدنيين قتلوا برصاص قوى الامنفي محافظة إدلب، كما فرقت الشرطة تظاهرة لنحو 250 مثقفاً وفناناً في دمشق واعتقلتثلاثة منهم. وزار الامين العام الجديد لجامعة الدول العربية نبيل العربي سورياوالتقى الاسد. وفي حادث هو الاول من نوعه منذ بدء الاحتجاجات قبل أربعة اشهر، حصلانفجار ليلا في انبوب للغاز في محافظة دير الزور بشرق سوريا الغنية بحقولالنفط والغاز من غير ان تتضح ظروفه.

 

- صرّحت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيرهاالروسي سيرغي لافروف في واشنطن ، بأن ايام الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي "معدودة" بعد التقدم الذي أحرزه الثوار على الارض.واضافت: "سنظل نعمل مع شركائنا الدوليين بما فيهم روسيا لزيادة الضغطعليه وعلى نظامه". أما لافروف، فقال ان "التباين مع الولايات المتحدة هو اقل منهمع بعض الدول الاوروبية... نحن متوافقون على ضرورة البدء بعملية سياسية في اسرعوقت. لدينا قنوات مختلفة سواء رسمية او غير رسمية" للقيام بذلك. وعن سوريا قال انبلاده تفضل العمل الديبلوماسي. وكان لافروف قال في وقت سابق ان موسكو لن تشاركفي الاجتماع المقبل لمجموعة الاتصال حول ليبيا المقرر عقده في تركيا. من جهة اخرى، خاض الثوار الليبيون معارك عنيفة امس مع قوات القذافي جنوب طرابلس وواصلوا تقدمهم باتجاه العاصمة بعدما طردوا قوات النظام الذين قاموا بهجوم لاستعادة مدينة قوالش.  وتوجه الثوار بعد دحر قوات القذافي في قوالش نحو قرية السبعة الخاضعة لسيطرة القوات الحكومية لمطاردة قوات القذافي التي ردت باطلاق صواريخ غراد.

 

- في استجابة لمطلب أساسي للمحتجين في ميدان التحرير بوسط القاهرة وشباب "ثورة 25يناير"، أحالت وزارة الداخلية المصرية على التقاعد 669 من ضباط الشرطة الكبار. كماتقرر إرجاء انتخابات مجلسي الشعب والشورى مدة تصل الى شهرين.

 

- انحسرت الآمال في تسوية لأزمة نقل السلطة في اليمن مع تعثر جهود واشنطن في التوصلالى اتفاق مع نظام الرئيس علي عبد الله صالح وأركان نظامه الذين ابلغوا مبعوث البيتالابيض جون برينان ان علي صالح عائد الى اليمن رئيساً وانه يرفض تنفيذ المبادرةالخليجية من غير ان يسبقها حوار وطني يفضي الى توافق بين سائر القوى على الازمةالراهنة.

 

 

14/7:

- نقلت القوات السورية حملة القمع الى دير الزور مع استمرارها في حمص حيث قتلت أربعة مواطنين في المدينتين بإطلاق النيران على احتجاجات تدعو إلى الديموقراطية، كما تواصلت حملة العنف في إدلب حيث سقط عدد من الجرحى. وجدد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي التنديد بالموقف "غير المقبول بتاتاً" للرئيس السوري بشار الأسد، مؤكداً ان "كل ديكتاتور يتسبب بإراقة الدم عليه ان يحاسب" أمام المحكمة الجنائية الدولية، وواعداً بفرض المزيد من العقوبات على نظام الرئيس السوري "الذي يستخدم أكثر الأساليب وحشية ضد شعبه". وطالبت واشنطن الاسد بالتحرك قبل فوات الاوان، ولاحظت ان الحكومةالسورية لم تقدم أي دليل ملموس على أنها مستعدة لاجراء الاصلاحات التي يطالب بهاالمتظاهرون.

 

- عزز الثوار الليبيون قواتهم على الجبهة العربية لتشديد الحصار على العاصمة طرابلس، وفي الشرق بدأوا هجوماً للسيطرة على مدينة البريقة النفطية انطلاقاً من اجدابيا.  وقال متحدث باسم الثوار انهم سحبوا معظم مقاتليهم من قرية السبعة التي سيطروا عليها امس الاول وتبعد ٨٠ كلم عن طرابلس، وطردوا قوات القذافي منها، وعززوا وجودهم في قوالش تمهيداً للخطوة المقبلة. من جهة اخرى، قال موفد الكرملين ميخائيل مارغيلوف الذي زار طرابلس مؤخرا لمقابلة مسؤولين في النظام، ان هؤلاء اكدوا له ان لديهم خطة انتحارية تتضمن تفجير طرابلس في حال هجوم للقوات المتمردة. وأمس وجّه القذافي في رسالة نقلتها مكبرات الصوت لانصاره قال فيها ان ساركوزي مجرم حرب شوه تاريخ فرنسا وحطم علاقاتها مع ليبيا والعالم الاسلامي. وتابع القذافي ساركوزي يقود حملة صليبية استعمارية جديدة وادخل بلده في معركة خاسرة. يجب ان يرحل من فرنسا فهو ليس فرنسياً. وعلى الشعب الفرنسي ان يطرد هذا المجرم. واضاف ان ساركوزي يعاني من خلل عقلي.  ودعا القذافي أنصاره للزحف على بنغازي لتحريرها.

 

- قررت الجامعة العربية التوجه الى الامم المتحدة لطلب الاعتراف بالدولة الفلسطينية بحدود العام ١٩٦٧ ومنحها عضوية كاملة في المنظمة الدولية. وقال الامين العام للجامعة العربية نبيل العربي في مؤتمر صحافي عقب الاجتماع الوزاري للجنة المتابعة للمبادرة العربية للسلام في الدوحة ان اللجنة قررت التوجه الى الامم المتحدة لدعوة الدول الاعضاء للاعتراف بالدولة الفلسطينية والتحرك لتقديم طلب العضوية الكاملة في كل من الجمعية العامة ومجلس الامن.

 

 

15/7:

- اكثر من مليون متظاهر ضد نظام بشار الاسد نزلوا في مدينتي حماه (وسط) ودير الزور (شرق) وحدهما، فضلا عن عشرات الألوف في مدن وبلدات وقرى على امتداد البلاد في "جمعة أسرى الحرية"، فيما ارتكبت قوات الأمن مجزرة ضد المتظاهرين في مدينة دمشق وريفها، واوقعت عشرات القتلى خصوصاً في حي القابون. من جهة اخرى، نقلت صحيفة "ليزيكو" الفرنسية المتخصصة في مجال الاعمال عن تقرير لمؤسسة طهران الفكرية التابعة للقيادة الايرانية إن إيران حليفة سوريا تبحث تقديم مساعدات مالية لسوريا بقيمة 5,8 مليارات دولار وتشمل قرضاً فورياً بقيمة 1,5 مليار دولار. الى ذلك، اعلن الاتحاد الاوروبي عزمه على "المضي قدماً" في سياسة فرض العقوبات على سوريا و"دفعها قدماً".

 

- احتشد آلاف المصريين من الداعين للديموقراطية والاصلاح في ميدان التحرير بالقاهرة ، في جمعة الانظار الاخير بعد اعتصام مستمر منذ أسبوع لنقل رسالة إلى المجلس الاعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون البلاد مفادها أنه لم يلب مطالب إصلاح النظام. وطالب المتظاهرون المجلس العسكري بخطة انتقال سياسي واضحة وشفافة منتقدين طريقة ادارته للبلاد وعدم وفائه بوعود الاصلاح التي تعهد بتطبيقها.الا ان جماعة الاخوان المسلمين، أكثر الجماعات تنظيما في مصر، قالت إنها لن تشارك في التظاهرة وإنه ينبغي إعطاء السلطات فرصة لتلبية المطالب التي قدمت في تظاهرة حاشدة شارك فيها الاخوان قبل اسبوع.

 

- حظي "المجلس الوطني الانتقالي" باعتراف الولايات المتحدة وقوى عالمية أخرى بهسلطة شرعية في ليبيا، الامر الذي يعطي دفعا قويا للحملة المتداعية التي تشنهاالمعارضة لاطاحة الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي.واتسع الاعتراف الديبلوماسيبالمعارضة الليبية خلال اجتماع اسطنبول لمجموعة الاتصال حول ليبيا الذي شاركت فيهأكثر من 30 دولة وهيئة دولية اتفقت على "خريطة طريق" يتنحى بموجبها القذافي عنالحكم في مقابل وقف النار, وتشمل خططاً لانتقال ليبيا إلى الديموقراطية بادارةالمعارضة.وبذلك ارتفع عدد الدول التي اعترفت بالمجلس الى نحو 20.

 

- شارك عشرات الآلاف من البحرينيين وهم يرددون "رجل واحد صوت واحد" في تجمع حاشدنظمته جمعية الوفاق المعارضة ، للدعوة الى إصلاح سياسي قبل يومين من اتخاذهاقراراً في شأن الاستمرار في جلسات الحوار الوطني أو الامتناع عنه.  وكان مندوبو الجمعية انسحبوامن جلسة للحوار الوطني قبل ثلاثة ايام بعدما استخدم نائب سني لفظاً ينتقص من قدر الشيعة. وبعدها بساعات أبلغوا الامين العام لجمعيتهم أنهم يرغبون في الانسحاب منالجلسات.بيد ان الحكومة تعهدت المضي في الحوار حتى اذا انسحبت جمعية الوفاق،لكن فقدان كبرى جماعات المعارضة سيضر بفرص تحقيق توافق وطني وسط استمرار النزعةالطائفية.

 

 

16/7:

- اجتمع اكثر من 300 معارض سوري في اسطنبول بهدف السعي الى جمع شمل المعارضة.وبعد مناقشاتاتسمت احيانا بالحدة وشهد بعضها انتقادات لاذعة من جانب مشاركين اكراد يطالبون بأخذقوميتهم في الاعتبار، توصل المؤتمرون الى اتفاق حول بيان نهائي يفترض ان يصادقواعليه عبر التصويت.كما يفترض ان ينتخب المشاركون في المؤتمر 25 ممثلا دائما أثار تحديد دورهم جدلا، اذيعتبر بعض المعارضين ان المؤتمر الذي تهيمن عليه التيارات الاسلامية لا يملك صفةتمثيلية كافية للتحدث باسم المعارضة السورية بمجملها.من جهتها، قالت كلينتون في مؤتمر صحافي في اسطنبول ان "جهود المعارضة للتجمعوالتنظيم وتحديد برنامج تشكل جزءا مهما من الاصلاح السياسي".الا ان تصريحاتهاهذه تظهر تراجعا واضحا في النبرة مع النظام السوري مقارنة مع تصريحاتها قبلايام.واضافت ان محاولة السوريين تشكيل معارضة أمر "مشجع"، آملة في "تعاون سلميمع الحكومة من اجل مستقبل افضل". ميدانيا، وفيما كان المنتفضون السوريون يشيعون العشرات من قتلى ""جمعة أسرى الحرية" منهم 23 قتيلاً في العاصمة دمشق وحدها، سقط أمس المزيد من القتلى والجرحى برصاص قوات الأمن السورية في البوكمال على الحدود مع العراق، في وقت عقد مؤتمر انقاذ وطني في اسطنبول جمع اكثر من 300 معارض اعلنوا تنديدهم بالقمع الدامي للتظاهرات وبـ"اكاذيب" النظام، مؤكدين العمل على جمع شمل المعارضة.

 

- وسط تصريحات متضاربة عن عودة الرئيس اليمني علي عبد الله صالح إلى صنعاءفي  17 تموز ذكرى توليه مقاليد الحكم في اليمن ومخاوف انتابت الأوساطالسياسية من نتائج هذه العودة، استبق الثوار الشباب هذه العودة وأعلنوا أمس إسقاطنظام الرئيس علي صالح في شكل كامل ونهائي وتأليف مجلس رئاسي انتقالي من 17 عضواً فيطليعتهم القيادي المعارض في الخارج ورئيس الوزراء في دولة الوحدة المهندس حيدر أبوبكر العطاس.

 

- بينما واصل الثوار الليبيون محاولات التقدم على الجبهة الشرقية للسيطرة على مدينةالبريقة النفطية، استمرت المواجهات العنيفة في الجبل الغربي، طالب أربعة أعضاء فيمجلس الشيوخ الأميركي إدارة الرئيس باراك أوباما بتعيين سفير لواشنطن في مدينةبنغازي، وذلك غداة اعتراف واشنطن بـ"المجلس الوطني الانتقالي" سلطة شرعية.وفي واشنطن، طالب أربعة أعضاء في مجلس الشيوخ هم السناتورات الجمهوريون جون ماكينوليندسي غراهام وماركو روبيو والمستقل جو ليبرمان إدارة الرئيس الأميركي باراكأوباما بتعيين سفير في بنغازي، ومنح ممثلي "المجلس الوطني الانتقالي" في واشنطن ونيويورك "كل الحقوق والامتيازات الديبلوماسية".

 

- أفاد المصرف المركزي السوداني أنه سيبدأ طرح عملة جديدة هذا الشهر بعدما أعلن جنوب السودان أنه يعتزم إصدار عملة خاصة به.أعلن الاتحاد الدولي للاتصالات أنه خصص الرمز "211" لاتصالات جمهورية جنوب السودان. وأفاد في بيان ان وزارة الاتصالات والبريد لجمهورية جنوب السودان رحبت بهذا الرمز والذي يتماشى مع سنة 2011 التي حصلت فيها الجمهوريةعلى استقلالها.

 

 

17/7:

- شدّد الجيش السوري اجراءاته في بعض المناطق التي شهدت تظاهرات حاشدة يوم الجمعة الماضي، ودخلت قواته بلدة الزبداني حيث تقوم بحملة اعتقالات في وقت يستعد الجيش الذي يحاصر بلدة البوكمال على الحدود مع العراق لاقتحامها بعد عمليات إنزال جوي من خلال مروحيات أقلت عدداً كبيراً من الجنود.في اسطنبول، انتخبت المعارضة السورية مجلس انقاذ وطنيا لتشكيل تحد موحد لحكم الرئيس بشار الاسد مع تكثيفه حملة عسكرية لسحق انتفاضة ضد حكمه.وعيّن المجلس لجنة مؤلفة من 11 عضواً وسيعقد اجتماعاً آخر في محاولة لتعزيز الروابط بين جماعات المعارضة المختلفة، واختلف المجتمعون على تشكيل "حكومة ظل" او التريث لمعرفة كيف ستتطور الانتفاضة،وبين 350 شخصاً حضروا مؤتمر المعارضة كان ثمة منفيون ممن غادروا  البلاد قبلسنوات.

 

- سعى رئيس الوزراء المصري عصام شرف الى تعديل وزاري واسع، في محاولة لامتصاصالاستياء الشعبي من حكومته الانتقالية ومن المجلس الأعلى للقوات المسلحة، وعيّنالديبلوماسي محمد كامل عمرو وزيراً للخارجية، والخبير الاقتصادي المعروف حازمالببلاوي (74 سنة) وزيراً للمال، الى وزراء آخرين، غداة موجة استقالات استجابةلمطالب المحتجين المعتصمين في ميدان التحرير بوسط القاهرة. فيما تضاربت الأنباء حولصحة الرئيس السابق حسني مبارك (83 سنة) ودخوله في غيبوبة.

 

- يخوض الثوار في شرق ليبيا معارك ضارية في زحفهم للسيطرة على مرفأ البريقةالاستراتيجي النفطي ويعزيز مواقعهم في الغرب، بينما عاودت طائرات حلف شمال الاطلسيغارات على الضواحي الشرقية للعاصمة طرابلس حيث دمرت مخزناً للتموين العسكري ومنشآتعسكرية اخرى بعد ايام من اعتراف مجموعة الاتصال حول ليبيا بـ"المجلس الوطنيالانتقالي" بصفته "سلطة حكومية شرعية".اجمع المشاركون في مؤتمر لندن لمجموعة الاتصال حول ليبيا على ضرورة رحيل معمر القذافي كشرط اساسي للخروج من الازمة، وقررت المجموعة عقد اجتماعها المقبل في قطر.  وقال وزير خارجية ايطاليا فرانكو فراتيني انه تم التوصل الى اتفاق بالاجماع على ان العقيد معمر القذافي يجب ان يغادر البلد.

 

- دعت أربع منظمات دولية تعنى بالدفاع عن حقوق الانسان السلطات الاماراتية الىالافراج عن خمسة ناشطين يطالبون بمزيد من الديموقراطية، وذلك عشية جلسة جديدةلمحاكمتهم.

 

- قتل ٦٠ شخصا واصيب اكثر من مئة بجروح في هجوم على مبنى محافظة صلاح الدين في شمال بغداد، وبين القتلى ثلاثة من اعضاء مجلس المحافظة.  وقد اقتحم المسلحون مبنى المحافظة مرتدين بزات عسكرية واشتبكوا مع الحراس الموجودين في المقر، قبل ان تنفجر سيارة مفخخة بقوات النجدة التي وصلت الى المكان لتقديم المساعدة. وساد لغط في المكان نظرا للالتباس الحاصل بسبب ارتداء المهاجمين زي الشرطة.

 

- ساد الانقسام الشارع اليمني مع احتفال الآلاف من أنصار الرئيس علي عبدالله صالحبالذكرى الـ 33 لتوليه الحكم، في موازاة تظاهرات شارك فيها عشرات الآلاف من شبانالثورة المناهضين لنظامه الذين تعهدوا تحويل المناسبة "يوم غضب شعبي"، في إطارالضغوط الرامية إلى حمله على التنحي، بينما كرس التلفزيون اليمني ساعات بثهللاحتفال بعودة علي صالح من الرياض من دون الإعلان رسمياً عن عودته.وفي غياب الرئيس الذي قالت صنعاء انه خرج من جناحه الملكي في المستشفى العسكريبالرياض وزار بعض المسؤولين اليمنيين الذين يتلقون العلاج هناك، نظم الآلاف منمناصريه احتفالات ومهرجانات خطابية لعرض الانجازات التي تحققت في عهده وتخللتهامسيرات رجالية ونسائية هتفت بحياة علي صالح وبالشرعية الدستورية.

 

 

18/7:

- تصاعد الضغط الديبلوماسي على الرئيس السوري بشار الاسد بعدما علقت قطر اعمالسفارتها في دمشق، واعلن الاتحاد الاوروبي انه يبحث في تشديد العقوبات على سوريا. وتنذر الاشتباكات الطائفية التي شهدتها حمص السبت والاحد بدفع البلاد نحو أزمة أعمقمن تلك التي شكلتها الاحتجاجات التي إنطلقت قبل اربعة اشهر للمطالبة بالاصلاحوالتغيير. وأطلقت السلطات السورية 50 شخصاً ممن اعتقلوا في مدينة حماه خلال الأسابيع الأخيرة،إثر التظاهرات المناهضة للأسد. من جهة اخرى، في خطوة لافتة لا تخلو من دلالات، أعلنت سوريا اعترافها بدولة فلسطين على حدود 4 حزيران 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

 

- أفاد منظمو "اسطول الحرية 2" انالسفينة الفرنسية "الكرامة" التي أبحرت من مرفأ يوناني قبل يومين ستصل في الساعاتالـ24 المقبلة الى سواحل قطاع غزة.

 

- أطلقت دولة جنوب السودان عملتها الجديدة وهي جنيه جنوب السودان في تصعيد لخلافمع الخرطوم بعد انفصالها عن الشمال في التاسع من تموز، فيما اعلنت الحكومة السعوديةاعترافها رسمياً بدولة جنوب السودان، مبدية استعدادها لاقامة علاقات ديبلوماسيةكاملة معها.

 

- طالب شباب الثورة المعتصمون في ميدان التحرير بالقاهرة برحيل الحكومة المصرية مع رئيسها عصام شرف، وقالوا انهم يرفضون سياسة الترقيع. وقد اجرى شرف تعديلا حكوميا واسعا استجابة للانتقادات التي تأخذ على الحكومة الحالية الابطاء في تنفيذ الاصلاحات منذ الاطاحة بالرئيس حسني مبارك في شباط الماضي.

 

- نفى الناطق باسم النظام الليبي موسى ابرهيم ما أعلنه الثوار عن سيطرتهم على ميناءالبريقة النفطي في شرق البلاد. وقال ان "البريقة لا تزال كاملة تحت سيطرة قواتنابمساعدة اقبائل والمتطوعين. وكل ما أعلنه المجلس الوطني الانتقالي المزعوم كذبومعلومات غير صحيحة".وبعد يومين من اعتراف الولايات المتحدة وأكثر من 30 دولةفي اطار مجموعة الاتصال بـ"المجلس الوطني الانتقالي" حكومة شرعية، كشف مسؤول أميركيان موفدين أميركيين التقوا اخيرا ممثلين للزعيم الليبي العقيد معمر القذافي كييحضوه على التخلي عن السلطة. وقال إن واشنطن لا تنوي عقد لقاء آخر مع ممثلينللقذافي. وفي وقت سابق قال الناطق باسم النظام الليبي ان ممثلين للنظام التقوامسؤولين أميركيين من أجل اصلاح العلاقات بين ليبيا والولايات المتحدة.

 

 

- عاودت الديبلوماسية الدولية جهود التسوية السياسية للازمة، وكانت صنعاء مسرحالمحادثات اجراها مستشار الامن القومي البريطاني اوليفر روبنز والمبعوث الالماني الىاليمن مايكل يوزف كلور، الذي عقد قبيل وصوله الى صنعاء جلسة محادثات مع الرئيس عليعبدالله صالح في جناحه الملكي بالمستشفى العسكري في الرياض، تركزت على آليات تنفيذالمبادرة الخليجية للخروج من الازمة الراهنة. واتهم علي صالح، الذي اطل على مواطنيه بمقال نشرته الصحف الرسمية اليمنية،معارضيه "بسلوك طريق المؤامرات والفتن والعنف وارتكاب كل الوسائل للوصول الىالسلطة، بما في ذلك الاعمال الاجرامية والارهابية وقطع الطرق ووقف امدادات المشتقاتالنفطية"، مشيراً الى ان الشعب يرفض ذلك ولن يسمح به وسيتصدى له وسيعيد الامور الىنصابها. واعلن مصدر عسكري يمني إن 55 عنصرا من تنظيم القاعدة في اليمن قتلوا في اعنف هجوم نفذته قوات الجيش بمساندة القبائل لاستعادة مدينة زنجبار مركز محافظة أبين في الجنوب.

 

- اعتبر رئيس الوزراء التونسي الباجي قائد السبسي ان اعمال العنف التي تشهدها البلاد تهدف الى افشال الانتخابات التي اكد انها ستنظم في موعدها المقرر في ٢٣ تشرين الاول المقبل. وبلغت أعمال العنف ذروتها بمدينة منزل بورقيبة حيث عمدت مجموعة من المتظاهرين المتدينين إلى إقتحام مقر منطقة الأمن. وقالت وزارة الداخلية إنه وقع الاستيلاء على سلاحين وتجهيزات أخرى. كما خرج العشرات من المتظاهرين، في مسيرة ليلية وسط بلدة الكرم للمطالبة بإسقاط الحكومة التونسية، ومحاسبة رموز الفساد. وجاب المشاركون بالمظاهرة الليلية شوارع ضاحية الكرم من دون تسجيل صدامات مع قوات الأمن.

 

- شارك الاف الاشخاص، بينهم اسلاميون، في تظاهرات جرت بسلام في الدار البيضاء والرباط وطنجة تلبية لدعوة حركة ٢٠ فبراير التي تطالب باصلاحات سياسية جذرية وبمزيد من العدالة الاجتماعية.

 

 

19/7:

- قتلت القوات السورية ومسلحين تابعين للنظام 13 شخصاً في هجمات بمدينة حمص التيتشهد منذ السبت اقتتالاً ذا طابع طائفي هو الاعنف منذ بدء الاحتجاجات المطالبةباسقاط الرئيس بشار الاسد. وكرر البيت الابيض دعوته السلطات السورية الى انهاء "حملة العنف" على المدنيين وبدء "عملية انتقالية نحو الديموقراطية من جهته، اكد الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف بعد محادثات مع المستشارة الالمانية انغيلاميركل انه لا يؤيد اتخاذ قرار دولي ضد سوريا شبيه بالقرار الذي اتخذه مجلس الامن فيحق ليبيا".

 

- اكد الثوار الليبيون السيطرة على مدينة البريقة النفطية التي انسحبت منها قوات القذافي الى رأس لانوف مع استمرار المعارك في محيط المدينة، فيما تواصلت المساعي السياسية لايجاد حل للازمة في ليبيا. وقد استمرت المعارك في محيط المدينة حيث قتل سبعة من الثوار واصابة ٤٥ بجروح. من جهتها قوات النظام الليبي جددت القول انها ما زالت في المدينة ولن تخليها.

 

- أدخلت حال "الإجهاد" التي تعرض لها رئيس الوزراء المصري عصام شرف الحكومة في حالانتظار. وإذ حرص الناطق باسم مجلس الوزراء محمد حجازي علىنفي "شائعات" عن استقالة شرف، وافيد أن الحكومة المعدلة لن تؤدي اليمينقبل تعافيه من انخفاض في ضغط الدم. الى ذلك، ذكرت وكالة انباء الشرق الاوسط المصرية ان الرئيس السابق حسني مبارك ٨٣ سنة يعاني من عدم انتظام نبضات القلب ويفقد الوعي للحظات.

 

- انخرط عشرات الآلاف من شبان الثورة في اليمن ، في تظاهرات للتنديد بـ"المجازر" التي ترتكبها قوات الجيش الموالية للرئيس علي عبدالله صالح في حق المتظاهرين سلمياًوالمدنيين في المحافظات، غداة مواجهات بين المحتجين وقوات الجيش ومؤيدين لنظامالرئيس علي صالح اوقعت اربعة قتلى وعشرات الجرحى. ومع دخول العملية العسكرية التي يشنها الجيش اليمني على معاقل مسلحين تقول صنعاءانهم على صلة بتنظيم "القاعدة" في محافظة أبين يومها الرابع، أكد وجهاء ان مسلحيالقبائل تمكنوا من تطهير منطقة شقرة المطلة على مدينة زنجبار بعد يومين منالمواجهات مع المسلحين سعيا الى فتح الطريق في اتجاه معقلهم الرئيسي.

 

 

20/7:

- تصاعدت وتيرة الاحتجاجات في أنحاء سوريا ومعها عدد القتلى ولا سيما في مدينة حمص حيث سقط برصاص قوات الأمن 16 مدنياً قتيلاً، وتحاصر قوات يقودها شقيق الرئيس السوري بشار الأسد حي حرستا في العاصمة دمشق في إطار حملة لقمع الاحتجاجات المناهضة للحكم في البلاد.
سياسياً، حذر وزير الخارجية السوري وليد المعلم سفيري الولايات المتحدة روبرت فورد وفرنسا اريك شوفالييه أمسمن التجول خارج دمشق دون إذن رسمي، وحض واشنطن وباريس على "التراجع عن سياستهما حيال سوريا إذا أرادتا العودة الى الخارطة".وجدد الامين العام للامم المتحدة بان كي مون تنديده بـ"تصعيد العنف" في سوريا مطالباً السلطات السورية بـ"الوقف الفوري" لقمع المعارضين، وأعلن وزير الداخلية القبرصي نيوكليس سيليكيوتيس أمس انه قرر تجريد رجل الاعمال السوري الثري رامي مخلوف ابن خال الرئيس السوري والذي يواجه عقوبات فرضها الاتحاد الاوروبي، من الجنسية القبرصية. من جهة اخرى، بعثت السلطات السورية برسالة اعتذار إلى الخارجية القطرية بعد مهاجمة سفارة الدوحة في دمشق وتجميد نشاطاتها. يأتي ذلك بعد أيام من تعليق قطر أعمال سفارتها في سوريا، وعودة سفيرها زايد بن سعيد الخيارين إلى الدوحة الأسبوع الماضي.

 

- لمحت فرنسا إلى أن تحركات جارية للسماح للعقيد معمر القذافي بالبقاء في بلادهإذا التزم التخلي عن السلطة، مع تأكيد أمين اللجنة الشعبية للمكتب الشعبي للاتصالالخارجي والتعاون الدولي عبدالعاطي العبيدي من موسكو، أن تنحي الزعيم الليبي عنالسلطة "ليس مطروحاً للنقاش". في غضون ذلك، وصل عدد من قادة الثوار الليبيين من مدينة مصراتة الى باريس والتقواالرئيس نيكولا ساركوزي وطالبوه بمزيد من المساعدات للتقدم في اتجاه طرابلسوانتزاعها من أيدي قوات القذافي.  على صعيد آخر، صرح الطبيب سراحات عطا الله في أجدابيا أن 18 مقاتلا سقطوا، وأن 150آخرين جرحوا في اشتباكات دارت الثلثاء مع قوات الزعيم الليبي للسيطرة على مدينةالبريقة النفطية الواقعة في شرق ليبيا. وقال من مستشفى بمدينة اجدابيا : "كان يوم أمس كارثة".

 

- قررت المعارضة اليمنية تشكيل مجلس وطني ائتلافي يضم القوى السياسية والشبابية لتجاوز الانقسامات الكبيرة التي بدأت تفكك ساحات الاحتجاج ومواجهة الرئيس علي عبدالله صالح الذي قال معاونوه انه عازم على العودة الى اليمن. واقرت اللجنة التحضيرية الصغرى مشروع المجلس الوطني الائتلافي للثورة، على ان يضم الاحزاب السياسية المعارضة المنضوية تحت لواء اللقاء المشترك والشباب المحتجين في ساحات الاعتصام ومنظمات المجتمع المدني والحراك الجنوبي والحوثيين المتمردون الزيديون في شمال البلاد والمعارضين في الخارج والمستقلين. وفي عدن، اعلن مسؤول في الشرطة اليمنية مقتل بريطاني في انفجار سيارة مفخخة وقال ضابط في المخابرات ان الهجوم يحمل بصمات القاعدة. واضاف ان القنبلة وضعت في سيارة البريطاني الذي يدير شركة ملاحة بحرية في المدينة.

 

 

21/7:

- شدّد الجيش السوري حملته في مدينة حمص التي صارت نقطة ساخنة للاحتجاجات المطالبةبالديموقراطية في سوريا. وقتل مدنيان برصاص قوى الامن في ما وصفه ناشطون بأنه عمليةأمنية "شرسة جدا". بينما تحدثت مصادر رسمية عن مقتل ثلاثة جنود بينهم ضابط برتبةنقيب من قوات حفظ النظام، وجرح ضابطين أحدهما برتبة عقيد والآخر برتبة رائد و32جندياً وثمانية مدنيين برصاص مجموعات مسلحة في المدينة.

 

- اقسمت حكومة رئيس الوزراء المصري عصام شرف اليمين بعد اجراء تعديل واسع عليها وتعيين وزيرين جديدين للخارجية والمالية لكنها ما زالت تضم شخصيات يعترض عليها المتظاهرون المعتصمون في ساحة التحرير في القاهرة. ودخل حوالى ١٥ وزيرا الى حكومة عصام شرف بينما احتفظ ١٢ آخرون من الوزارة السابقة بحقائبهم.

 

- شهدت العاصمة التونسية تظاهرة للتنديد ب العنف والفوضى بدعوة من الاحزاب الثمانية الرئيسية وفي غياب حزب النهضة الاسلامي. وسار المتظاهرون بمواكبة الشرطة في اجواء هادئة مسافة ثلاثة كيلومترات من شارع الحرية الى شارع باستور، وهما من ابرز المحاور المرورية في العاصمة. وهتف المتظاهرون نعم للوحدة، لا للتجمع الدستوري الديمقراطي حزب بن علي المنحل.

 

-مع استمرار عمليات الكر والفر بين القوات التابعة للنظام الليبي والثوار، بدأتتتبلور ملامح اتفاق على ما سمته ايطاليا "خيار" السماح لليبيين باتخاذ القرار فيشأن ما اذا كان يمكن الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي أن يبقى في بلاده إذاتنحى.فبعد واشنطن وباريس، تركت مدريد وروما أمس للشعب الليبي القرار المتعلقبالصيغة التي "ستعتمد من اجل تنحي القذافي عن الحكم". وحتى الرجل الثاني في "المجلسالوطني الانتقالي" محمود جبريل اتخذ موقفاً ليناً في هذا الشأن، قائلاً إن "المهمهو أن يتنحى القذافي عن الحكم".وفي خضم البحث عن صيغ تنهيالأزمة بالطرق الديبلوماسية، بث التلفزيون الليبي لقطات للقذافي خلالاجتماعه في مركز للمؤتمرات بطرابلس مع عشرات من وجهاء مدينة مصراتة في غرب البلادفضلاً عن سكان من العاصمة لهم أقارب في المدينة، وقد وبخهم لعدم تحركهم لاستعادةالمدينة من أيدي الثوار. وفي مناسبة أخرى، خاطب القذافي حشداً من أنصاره فيمدينة سرت، مؤكداً انه لن تكون هناك أي محادثات بينه وبين المعارضين الى يوم الدين.

 

- أكد مبعوث الامين العام للامم المتحدة الى اليمن جمال بن عمر دعوة الامم المتحـــدةجميع الافرقاء السياسيين الى حوار وطني بناء لا يستثنى احــــداً وايجاد المناخاتالآمنة لخروج اليمن من أزمة نقل السلطة، كاشفاً النقاب عن تصورات وافكار نوقشت معالاطراف، ما يؤدي الى ولوج مرحلة بناء الثقة والوئام وصنع السلام ورسم خريطة الطريقللانتقال السلس للسلطة". في غضون ذلك، كشف نائب وزير الاعلام اليمني عبد الجندي ان التحقيقات الاولية فيمحاولة الاغتيال الفاشلة التي استهدفت الرئيس علي صالح مطلع الشهر الماضي تشير الىتورط احد اطراف الازمة السياسية.

 

- أعلن قائد قوات حرس الحدود في المنطقة الغربية العميد الركن حقي إسماعيل الفهداوي في تصريح صحافي انه "تم نشر قوات كبيرة على الحدود السورية المجاورة لمدينة البوكمال خوفاً من المتسللين".

 

 

22/7:

- عيّن العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز ال سعود نجله الامير عبد العزيزبن عبد الله نائبا لوزير الخارجية بمرتبة وزير. من جهة اخرى، اتهمت منظمة العفو الدولية المملكة العربية السعودية بالتخطيط لقمع الاحتجاجاتالعامة من خلال تشريع جديد لمكافحة الارهاب وصفته بإنه غطاء لوقف المزيد منالاحتجاجات المطالبة بالديموقراطية في المملكة.

 

- حماة تضامنت مع حمص، فخرجت عن بكرة أبيها داعية إلى سقوط نظام الرئيس بشار الأسد، وآزرتها دير الزور وباقي مدن سوريا بما فيها العاصمة دمشق وثاني كبرى المدن حلب. وقال رئيس المرصد السوري لحقوق الانسان رامي عبد الرحمن ان اكثر من ٥٥٠ الف متظاهر شاركوا في التظاهرات. في دير الزور، وفي حماه كانوا اكثر من ٦٥٠ الفا. مضيفا ان قوات الامن كانت غائبة عن هاتين المدينتين. لكن التلفزيون السوري نفى ان تكون التعبئة بلغت هذا الحد، وقال ان الفي شخص فقط شاركوا في تظاهرة دير الزور.
دوليا، وفيما الشعب السوري يفرض على العالم متابعة حركته نحو الحرية، دعت فرنسا الجيش السوري أمس إلى الكف عن نشر الرعب بين السكان، وأدانت القمع الذي تمارسه السلطات خصوصا في مدينة حمص المحاصرة، أما بريطانيا فخيرت الأسد مجددا بين أن ينفذ الإصلاحات المطلوبة أو أن يترك السلطة.

 

- شهد ميدان السبعين، في صنعاء ، تظاهرة حاشدة لمؤيدي الرئيس على عبد الله صالح أطلق عليها اسم جمعة الاعتصام بحبل الله. وفي الوقت نفسه، حشدت المعارضة أنصارها في مظاهرة مناهضة للنظام في شارع الستين بالعاصمة.  في هذا الوقت، تمكنت مجموعة من شباب الثورة في اليمن امس من اقناع القبائل بفتح الطريق الذي يربط بين مدينتي نهم، شرقي العاصمة، وصنعاء بعد قطعه ليومين. وكان الطريق قد قطع بعد اعتقال شيخ احدى قبائل المنطقة.

 

- وسط التصريحات المتزايدة عن  مبادرات ديبلوماسية  لحل الازمة الليبية, أفادديبلوماسي أوروبي أن مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا عبد الاله الخطيب سيحاولاقناع الفريقين المتحاربين بقبول خطة تتضمن وقفاً للنار, وحكومة تقاسم للسلطة, معاستبعاد اي دور للزعيم الليبي معمر القذافي.  ميدانياً، قتل 16 متمردا ليبياواصيب 126 آخرون خلال يومين من القتال الشرس للسيطرة على زليتن، آخر مدينة ساحليةتفصل مصراتة التي يسيطر عليها المتمردون عن العاصمة طرابلس.

 

- تجمع مئات المتظاهرين في ميدان التحرير بوسط القاهرة للدفع باتجاه الاصلاحات، بينما نظم الاخوان المسلمون تظاهرة منفصلة للدعوة الى الاستقرار.

 

- تظاهر عشرات الآلاف من البحرينيين دعماً لجمعية "الوفاق" الشيعية المعارضةبعدما انسحبت في وقت سابق من هذا الأسبوع من حوار في شأن الإصلاح تقودهالحكومة. وأطلق المحتجون هتافات تصف الحوار بأنه أكذوبة بعدما انسحب منه زعماء "الوفاق".

 

 

23/7:

- اعتقلت قوات الامن السورية عددا كبيرا من الاشخاص بينهم العديد من النساء في مدينة حمص حيث سمع دوي اطلاق نار، وفيما اعلنت وزارة الداخلية السورية أن مجهولين خربوا سكة قطار، ادى الى خروجه عن مساره ومقتل سائقه، حذرت الأمم المتحدة من احتمال ارتكاب جرائم حرب ضد الإنسانية في سوريا.

 

- اعلنت طرابلس رغبتها باجراء مزيد من المحادثات مع الولايات المتحدة ومع المعارضة المطالبة بإزاحة العقيد معمر القذافي من السلطة، ولكنها اكدت ان القذافي لن يتنحى، في وقت من المقرر ان يعود مبعوث الامم المتحدة عبد الإله الخطيب إلى ليبيا لإقناع الاطراف المتناحرة بقبول خطة تنص على وقف لاطلاق النار وحكومة تقاسم سلطة، ولكن من دون دور للقذافي.

 

- أكد الرئيس محمود عباس ان الفلسطينيين "مضطرون" لمطالبة الامم المتحدة بانضمام دولة فلسطين بسبب رفض اسرائيل وقف الاستيطان والتفاوض على اساس حدود 1967. وقال في افتتاح اجتماع للسفراء ورؤساء البعثات الديبلوماسية الفلسطينية عقد في اسطنبول "نذهب الى الامم المتحدة لاننا مضطرون لذلك وهذه ليست خطوة احادية الجانب"، مضيفا "ما هو احادي الجانب هو الاستيطان الاسرائيلي". رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان انتقد "تعنت" اسرائيل التي ترفض كما قال التقدم نحو حل للنزاع الاسرائيلي ـ الفلسطيني وترفض رفع الحصار عن غزة. وقال ان "المأساة التي تسببت في وقوعها اسرائيل في غزة لا يمكن تبريرها. وليس هناك اي حقيقة اخرى غير اننا نرى النساء والاطفال والمدنيين الابرياء يقتلون بطريقة وحشية".

 

- دارت مواجهات عنيفة في القاهرة بين متظاهرين يطالبون باصلاحات وانصار المجلس العسكري الحاكم، ما اسفر عن وقوع ٢٣١ جريحا، وذلك بعيد ساعات من تعهد رئيس المجلس المشير حسين طنطاوي بتحقيق الديموقراطية، في محاولة منه لتهدئة الاحتجاجات.  وحاول مئات المتظاهرين التوجه من ميدان التحرير بوسط القاهرة الى وزارة الدفاع حيث مقر المجلس العسكري للاعراب عن شجبهم لطريقة ادارة الجيش للمرحلة الانتقالية، مرددين فليسقط النظام العسكري، غير ان الشرطة العسكرية صدتهم واطلقت النار في الهواء لتفريقهم.

 

 

24/7:

- لم تتوقف الحملة الأمنية التي تشنها القوات السورية في عدد من المدن السورية منها حمص حيث انتشرت قوات عسكرية بكثافة في بعض احيائها استعداداً لشن حملة اعتقالات واسعة لم تستثن العاصمة دمشق حسبما أفاد ناشطون حقوقيون.وأعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن لا خطط حالياً لسحب السفير في دمشق روبرت فورد على خلفية الهجوم الذي تعرضت له أخيراً سفارتا الولايات المتحدة وفرنسا، وأكدت ان تحذير وزارة الخارجية السورية لن يمنع ديبلوماسييها في العاصمة السورية من الالتقاء بسوريين. حملة القوات الأمنية السورية تزامنت مع اصدار الرئيس السوري بشار الاسد مرسوماً يقضي بتعيين سمير عثمان الشيخ محافظاً لدير الزور. الى ذلك، أقرت الحكومة السورية مشروع قانون يرعى تأسيس الاحزاب وينظم عملها "في اطار ترجمة توجهات برنامج الاصلاح السياسي" كما افادت وكالة الانباء السورية (سانا) التي قالت ان مجلس الوزراء أقره "بهدف إغناء الحياة السياسية وتنشيطها والمشاركة في مسؤولياتها وتداول السلطة".

 

- قتل تسعة عسكريين واصيب ٢١ آخرون في هجوم انتحاري بسيارة مفخخة على معسكر لقوات الدفاع الجوي في عدن. وقال مصدر عسكري ان حصيلة الهجوم وصلت الى تسعة قتلى و٢١ جريحا، مشيرا الى ان بعض الاصابات خطيرة.وقال جنود ان الانفجار وقع عندما كانت ارتال عسكرية تتأهب للخروج من المعسكر باتجاه محافظة ابين المجاورة للمشاركة في العمليات ضد مسلحي تنظيم القاعدة.

 

- صدّ الثوار الليبيون هجوما لقوات القذافي على مدينة قوالش جنوب العاصمة طرابلس والتي سيطر عليها الثوار قبل نحو اسبوعين، فيما شنت طائرات الأطلسي غارات على مواقع النظام في باب العزيزية.  وهذه هي المرة الثانية التي يصد فيها الثوار الهجوم على قوالش، حيث سبق لقوات القذافي أن شنّت هجوماً في ١٣ تموز الجاري لاستعادة المدينة التي تفتح الطريق نحو طرابلس. من جهة ثانية، بث التلفزيون الليبي تسجيلاً جديداً للقذافي وصف الحملة الدولية في بلاده بانها مؤامرة استعمارية لغزو ليبيا واحتلال النفط ثم احتلال مصر ثم احتلال تونس ثم احتلال الجزيرة.


- أكد وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو أنه يمكن للسفراء الفلسطينيين الاجتماع في اسطنبول لحين أن يتمكنوا من الاجتماع في القدس، مشيرا إلى أن تركيا هي وطن الفلسطينيين.

 

 

25/7:

- استقبل وزير الخارجية البريطاني ويليام هيغ في لندن نظيره الفرنسي الان جوبيه على عشاء عمل تمحور بشكل رئيسي حول الاوضاع في الشرق الاوسط. واتفق الطرفان على اهمية الاستمرار في فرض العقوبات ضد النظام السوري وأن دفعة رابعة من العقوبات الاوروبية ضد دمشق قيد التحضير. الوزيران البريطاني والفرنسي شددا على "اهمية متابعة سياسة العقوبات ضد الافراد والهيئات المسؤولين عن القمع او على صلة به في وقت تتواصل التظاهرات ويستمر الوضعان الانساني والاقتصادي في سوريا بالتدهور"، واتفقا على "ضرورة مواصلة الجهود من اجل تحريك مجلس الامن الدولي ووضعه امام مسؤوليته الكاملة تجاه ما يحصل في سوريا، فيما جدد الامين العام للامم المتحدة بان كي مون ادانته لحجم الجرائم التي يرتكبها النظام السوري".

وفي موقف يؤشر إلى بداية حسم خيار الغرب بشأن رفع الغطاء تماماً عن نظام الرئيس السوري بشار الأسد الذي كانت قواه الأمنية تواصل حملات القمع ضد المحتجين في أنحاء البلاد، أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية مارتن شيفر أمس أن حكومته أجرت اتصالات بأعضاء في المعارضة السورية في برلين ودمشق. وكشفت صحيفة "الوطن" السورية القريبة من النظام أن نائب الرئيس السوري فاروق الشرععقد لقاءات مع عدد من رموز المعارضة في البلاد.ويدخل لقاء الشرع ورموز المعارضةفي الداخل في إطار التحضير لمؤتمر الحوار الوطني المزمع عقده بعد شهر.وخلا مشروع قانون الإعلام في سوريا من عقوبة السجن  للصحافي واكتفى بالغرامةالمالية، والمبدأ الأساس فيه هو الحرية والمسؤولية وإعطاء الحرية المطلقة للإعلامفي الوصول الى المعلومة يقابلها عدم التدخل في الخصوصية الشخصية.

 

- ظهر وزير الداخلية المصري السابق حبيب العادلي لاول مرة على شاشة التلفزيون وهو يقف في قفص الاتهام بزي المدانين الازرق. وقد قررت محكمة جنايات القاهرة تأجيل محاكمة العادلي وستة من مساعديه، في قضية قتل المتظاهرين الى الثالث من آب المقبل وضم القضية الى تلك المتهم فيها الرئيس السابق حسني مبارك ونجلاه ورجل الاعمال حسين سالم.  من جهة ثانية، بدأت النيابة العسكرية تحقيقا مع رئيس الوزراء المصري السابق احمد نظيف، المرة الاولى التي يتولى فيها القضاء العسكري قضية تتعلق بالفساد منذ اطاحة الرئيس مبارك.


- أعلن السفير الفلسطيني في السعودية جمال الشوبكي في تصريح له أنه أبلغ رسمياً بتحويل المملكة العربية السعودية 30 مليون دولار إلى خزينة السلطة الفلسطينية.

 

- تزامناً مع قرار السلطات البلغارية طرد مستشار الشؤون القنصلية في السفارة الليبيةفي صوفيا ابرهيم الفويرس، رُفع العلم الملكي فوق المبنى ومزقت صور الزعيم الليبيالعقيد معمر القذافي. وقال رئيس "المجلس الوطني الإنتقالي" مصطفى عبد الجليل إنالقذافي وأفراد أسرته يمكنهم البقاء في البلاد في إطار تسوية سياسية، شرط التخلي عنالسلطة.بث تلفزيون "بي تي في" البلغاري شريطاً لمجموعة من الديبلوماسيين والعاملين في السفارة الليبية يقتحمون المبنى في صوفيا ويحطمون تماثيل القذافيوصوره.

واستولى هؤلاء، بقيادة الفويرس، على ختم السفارة والخزينة وأعلنواانضمامهم إلى المعارضة. واحتجزوا بعض الوقت القائم بالأعمال في السفارة وسكرتيرهاللذين رفضا التخلي عن القذافي. لكن وزارة الخارجية البلغارية قررت اعتبارالفويرس شخصية غير مرغوب فيها وطلبت منه مغادرة البلاد خلال 24 ساعة.

 

 

26/7:

- حذر حلف شمال الأطلسي من أنه سيقصف كل موقع مدني، صناعي او زراعي، يمكن ان تستخدمهكتائب الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي لإطلاق صواريخ، وهذه المواقع يمكن أن تكوناسطبلات ومباني زراعية ومستودعات صناعية وتجارية ومصانع ومراكز لانتاج مواد غذائية.وتكشف هذه السياسة تشديداً لاستراتيجية الحلف العازم على تحقيق اهدافهبعد اربعة اشهر من الغارات الجوية. لكن رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركةالأميرال مايكل مولن رأى أن كتائب القذافي تأقلمت مع التكتيكات التي يستخدمهاالحلف، "وهذا ليس مفاجئاً". وقال: "إننا عموماً في مأزق".

 

- سقط ثلاثة قتلى برصاص أجهزة الامن السورية التي واصلت حملاتها القمعية في عدد من المدن السورية حيث اعتقلت عدداً من الاشخاص على الرغم من إلغاء حال الطوارئ في البلاد التي تحولت "سجناً كبيراً" وفق ناشط حقوقي، بينما استمر المحتجون في التظاهر للمطالبة بالافراج عن المعتقلين.
ووسط بقاء الحال في سوريا على ما هي عليه، تحتضن اسطنبول اليوم أول ملتقى تنسيقي لنشطاء الثورة السورية، فيما تستقبل باريس العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني والأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي يتناول البحث معهما التطورات السورية و"الربيع العربي".

 

- أشاع إعلان فشل المهمة الرابعة للمبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة إلىاليمن جمال بن عمر في التسوية السياسية لأزمة نقل السلطة، إضطرابات أمنية واقتصاديةفي أكثر المحافظات اليمنية، وخصوصا بعد تحذيره من انهيار مقومات الدولة وعودته إلىمقر المنظمة الدولية حاملا تقريرا مثقلا بالتباينات، يتوقع أن يكون محور جلسة جديدةلمجلس الأمن خلال الأيام القريبة.وشهدت المحافظات اليمنية مظاهر فلتان أمني لا سابق لها تزامنت مع ارتفاعات تضخميةفي أسعار السلع الغذائية والوقود، وخصوصا مع إعلان صنعاء قرارا برفع سعر البنزين الخالي من الرصاص وفوجئ المواطنون في المحافظات بتطبيق القرار على المشتقات النفطية.وفي محافظة أبين حيث يخوض الجيش والمئات من رجال القبائل مواجهات عنيفة مع مسلحيتنظيم "القاعدة" أكدت مصادر محلية مقتل 17 من أعضاء التنظيم الأصولي وإصابة آخرينبينهم قادة ميدانيون، في غارة جوية شنتها مقاتلات من سلاح الجو اليمني، فيما تحدثتمصادر أخرى عن مقتل أو جرح عدد غير محدد من الجنود في مواجهات دارت في محيط مدينةزنجبار.

 

- للمرة الاولى منذ إطاحة الرئيس المصري حسني مبارك في شباط، التقى شيخ الازهر احمد الطيب وفدين من "حزب الله" اللبناني ومن ايران، وحذر من "محاولات نشر المذهب الشيعيبين اهل السنة وفي بلدانهم".

 

- قتل ٨٠ شخصاً بتحطم طائرة عسكرية مغربية في منطقة جبلية في جنوب البلاد. ويعتبر حادث تحطم الطائرة اسوأ كارثة جوية في تاريخ المغرب، حصل في منطقة صحراوية وجبلية تبعد ٨٣٠ كلم جنوب الرباط، وقد فتح الجيش تحقيقا لتحديد الاسباب لهذا الحادث. وكانت الطائرة وهي من نوع هركوليس سي-١٣٠ تنقل ٨٠ شخصا معظمهم من العسكريين وعشرة مدنيين. وكانت الطائرة تقوم برحلة بين اغادير والعيون-الداخلة الصحراء الغربية. وافادت معلومات الجيش انها اصطدمت بجبل.

 

 

28/7:

- سقط خمسة مدنيين قتلى ثلاثة منهم في دير الزور وآخران قرب العاصمة دمشق في اجتياح أمني أعقب احتجاجات كبيرة مطالبة بإطاحة نظام الرئيس السوري بشار الاسد برغم تمركز دبابات وعربات مدرعة في المنطقتين.وأحصت منظمة دولية غير حكومية وجود ثلاثة آلاف مفقود و1634 قتيلاً و12617 معتقلاً في سوريا منذ بداية حركة الاحتجاج على نظام الرئيس السوري بشار الاسد، في وقت قرر الاتحاد الأوروبي توسيع العقوبات ضد سوريا بضم 5 مسؤولين جدد.وقالت منظمة "افاز" الدولية ان مصير 2918 شخصا اعتقلتهم قوات الامن منذ 15 اذار الماضي غير معروف، معلنة اطلاق حملة للافراج عنهم. وأوضحت انها اعدت لائحة بالاشخاص المفقودين، وذكرت ان اكثر من الف شخص اعتقلوا في الاسبوع الماضي وحده، "اذ كثف النظام جهوده لقمع الاحتجاجات قبل بداية رمضان" الاسبوع المقبل.وفي بروكسل، اتفقت حكومات الاتحاد الأوروبي من حيث المبدأ على توسعة العقوبات ضد حكومة الرئيس السوري بشار الأسد.وقال ديبلوماسي "هناك اتفاق من حيث المبدأ على إضافة خمسة أسماء إلى قائمة الأشخاص المفروضة عليهم عقوبات." وأحجم عن الكشف عن تفاصيل الأفراد المستهدفين.

 

-أعلن رئيس المجلس الوطني الانتقالي الذي يمثل المعارضة الليبية ان قائد الحملة العسكرية للمعارضة ضد العقيد معمر القذافي، عبدالفتاح يونس قتل برصاص مهاجمين، وذلك بعد استدعائه للمثول أمام لجنة قضائية كانت تنظر في العمليات العسكريةولم يتضح على الفور سبب استدعاء يونس وهو وزير سابق للداخلية انشق على العقيد في شباط ، لكن شائعات سرت بأنه اجرى محادثات سرية مع حكومة القذافي. من جهة اخرى،سيطر الثوار الليبيون على مدينة الغزاية وبلدة ام الغار القريبة للحدود التونسية.من جانبه واصل حلف شمال الاطلسي ضغطه الشديد على قوات القذافي من خلال شن نحو عشر غارات يومية. دبلوماسياً، عيّن المجلس الوطني الانتقالي الليبي ممثلا له في فرنسا هو منصور سيف النصر ٦٣ عاما الذي قدم اوراق اعتماده لوزارة الخارجية الفرنسية.

 

- تسلم عاهل البحرين الملك حمد بن عيسى آل خليفة تقريرا نهائيا حول الحوار الوطني في البلاد، وذلك بعد اسبوعين على اطلاقه في الثاني من تموز الجاري. واعلن عاهل البحرين في خطاب الى الشعب ان التقرير الذي يحمل عنوان مرئيات حوار التوافق الوطني يعكس مدى التصميم على تجاوز الأحداث الماضية مما ينم عن حجم ادراككم وايمانكم بمبدأ العمل الوطني الجامع لكل فئات المجتمع وطوائفه. 

 

- أعلنت وزارة العدل المصرية ، بعد تردد طويل، ان محاكمة حسني مبارك ستجرى في القاهرة وليس في شرم الشيخ في ٣ آب المقبل.

 

- داهمت قوة فلسطينية ضاحية الطيرة بمدينة رام الله حيث يقيم القيادي المفصول من حركة فتح محمد دحلان واعتقلت عدداً من المسلحين وحراسه وصادرت اسلحة. واعلن الناطق باسم الاجهزة الامنية الفلسطينية اللواء عدنان الضميري في مؤتمر صحافي ان قوة امنية داهمت منطقة يسكن فيها عضو المجلس التشريعي محمد دحلان بعد ان لاحظت وجود مظاهر مسلحة غبر مبررة في حي سكني . وأضاف ان المداهمة نفذت بعد الحصول على اذن من النائب العام، وانه تم خلالها ضبط عدد من قطع السلاح والذخيرة.

 

- حكم على الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي غيابيا بالسجن ١٦ عاما بعد ادانته بقضايا فساد واختلاس. كما حكم على ابنته نسرين وصهره صخر الماطري بالسجن ٨ اعوام و١٦ عاما على التوالي في القضية نفسها التي تتعلق بتمكينهما من قطعة ارض في حي فخم في العاصمة تونس.

 

-دارت مواجهات عنيفة في مديرية أرحب شمال صنعاء أمس بين قوات الحرس الجمهوري التابعة لنجل الرئيس اليمني احمد على صالح ومسلحين قبليين تتهمهم السلطات بإيواء "إرهابيين" تابعين لرجل الدين عبد المجيد الزنداني، أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى.

 

 

29/7:

- شجب السوريون الصمت العربي والدولي عن المجازر التي يرتكبها النظام ضدهم منذ اندلاع الاحتجاجات السلمية منتصف آذار الماضي ضد النظام، وسارت تظاهرات في عدة مدن في "جمعة صمتكم يقتلنا"، فيما أقدم مجهولون على تخريب أنبوب نفط بين مدينتي حمص وطرطوس.وتعرض المتظاهرون في حي كرم الشامي في حمص (وسط) لإطلاق نار كثيف من قوات الأمن". وأكد "إصابة عدد من المتظاهرين بجروح".

 

- شيعت بنغازي القائد العسكري للثوار الليبيين اللواء عبد الفتاح يونس، واعلن اقرباؤه الولاء للثورة في معركتها ضد القذافي. وفيما لم تكشف ملابسات اغتيال يونس، فقد علمت الانوار من مصادر موثوقة ان القائد العسكري للثوار قتل حرقا مع اثنين من معاونيه. وفي واشنطن، حثت الولايات المتحدة امس الثوار الليبيين على البقاء موحدين والتركيز على هدفهم الاساسي المتمثل بالاطاحة بالعقيد معمر القذافي.

 

- حتشد عشرات الالوف من المصريين في ميدان التحرير بوسط القاهرة ومدن اخرى في محاولة للتأكيد على وحدة القوى السياسية ورفع مطالب متفق عليها للتغيير، لكن انقسامات شديدة ظهرت حول الاولويات وطريقة الضغط على المجلس الاعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون البلاد حاليا بشأن سرعة وعمق الاصلاحات المطلوبة. وقد انسحب اكثر من ٣٠ حزبا وحركة سياسية من التجمع في وقت لاحق وقالت الحركات ان الجماعات الاسلامية اختطفت الحدث، بعدما غلبت هتافاتها على ميدان التحرير. وقال بيان مشترك للجماعات المنسحبة بأن الاسلاميين والجماعات الاخرى اتفقوا على مطالب يوم الجمعة لاحباط محاولات المجلس العسكري لتقسيم الثوار وتشويه صورتهم. ولكن بعض التيارات الاسلامية انتهكت هذا الاتفاق.

 

- شارك اكثر من ثلاثة آلاف شخص في تظاهرة نظمتها الحركة الاسلامية في عمان مطالبين باصلاح النظام ومكافحة الفساد منددين بالاعتداء على الصحافيين. وحمل المشاركون في المسيرة التي انطلقت عقب صلاة الجمعة من امام المسجد الحسيني وسط عمان علما اردنيا كبيرا ولافتات كتب عليها الشعب يريد محاكمة الفسادين ونسمع عن فساد دون فاسدين وقضبان دون مساجين. وهتف هؤلاء الشعب يريد اصلاح النظام والاصلاح والتغيير مطلب الجماهير ولا بديل عن الاصلاح والتعديل اضافة الى ناس بتسرق بالملايين وكل الشعب جوعانين.

 

 

30/7:

- اقتحم الحل الأمني في ساعة متقدمة ليلا مدينة دير الزور حيث أفيد عن سقوط خمسة قتلى بقصف مدفعي للدبابات استهدف أحياء المدينة القريبة من الحدود العراقية بعد أخبار عن مقتل ثلاثة محتجين سقطوا قريباً منها حين كانوا يقذفون الحجارة على قافلة عسكرية غداة جمعة "صمتكم يقتلنا" التي قتل فيها 20 شخصاً برصاص قوات الامن.وفي قطر التقى عدد من المعارضين السوريين في ندوة خصصت لبحث تطورات الوضع في سوريا حيث اعتبروا ان نظام الرئيس السوري بشار الاسد لن يصمد امام حركة الاحتجاجات التي تواجهه وركزوا نقاشاتهم على ماهية التغيير القادم الى هذا البلد.اقتحامات دير الزور تأتي غداة حملات مداهمة واسعة قامت بها قوات من الجيش والامن في حي القدم في دمشق فجر أمس اعتقلوا خلالها اكثر من 500 شخص.والتقى عدد من المعارضين السوريين في الدوحة في اطار ندوة خصصت لبحث تطورات الوضع في سوريا، واعتبروا ان نظام الرئيس السوري بشار الاسد لن يصمد امام حركة الاحتجاجات التي تواجهه، فركزوا نقاشاتهم على ماهية التغيير القادم الى هذا البلد. وقال عزمي بشارة مدير عام المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات الذي نظم اللقاء في الدوحة أن "التغيير في سوريا أمر لا محالة واقع وأن النظام في سوريا حاله كحال كل الأنظمة العربية المستبدة آيل للزوال".واضاف بشارة في افتتاح ندوة تحت عنوان "سوريا بين خيارات ومصالح القوى السياسية والاجتماعية واحتمالات التغيير" وتستمر ليومين، إن "النقاش ليس بخصوص إن كانت الثورة في سوريا ستنجح في تغيير النظام ولكنه حول طبيعة التغيير وكيف سيكون".

 

 

31/7:

- قتل ١٣٦ شخصا بينهم ١٠٠ في مدينة حماه برصاص قوات الامن اضافة الى عشرات الجرحى اصابة اغلبهم خطرة خلال اقتحام قوات من الجيش لعدة مدن سورية، في ما اعتبر اكثر الايام دموية منذ بدء الاحتجاجات الشعبية في سوريا.  واعتبرت الولايات المتحدة المجازر بحق المدنيين انعكاساً ليأس النظام السوري وتوعد الرئيس الأميركي باراك أوباما بتصعيد الضغط على دمشق، ورأت بريطانيا أنها هجمات غير مبررة، وذكرت فرنسا القادة الامنيين السوريين بأنهم لن يكونوا بمنأى عن الملاحقة، ووصفتها إيطاليا بالفعل البشع، وقالت أنقرة إن العمل الأمني لن يوصل إلى حل.أما رئيس الحكومة اللبنانية السابق سعد الحريري، فقد استنكر "الصمت بكل مستوياته العربية والدولية إزاء ما يحدث في سوريا وتحديداً في مدينة حماه التي سبق لها وتعرضت لأبشع المجازر".


- اعلن الثوار الليبيون انهم شنوا هجوما في بنغازي على مجموعة من الموالين للقذافي يشتبه بتورطهم في اغتيال اللواء عبد الفتاح يونس القائد العسكري للثوار ما ادى الى مقتل ١٥ شخصا. وقال المتحدث باسم الثوار حصلت مواجهة طويلة، استمرت عدة ساعات، لانهم كانوا مسلحين جيدا. وفقدنا اربعة رجال. واضاف المتحدث نجحنا في توقيف ٣١ شخصا، مضيفا انه يشتبه بان عناصر هذه المجموعة الموالية للقذافي هم الذين نظموا عملية فرار من سجن قبل ايام.

 

1/8:

- لليوم الثاني، واصل الجيش السوري عملياته الامنية في حماه والبوكمال ودير الزور ممااوقع ستة قتلى استنادا الى ناشطين حقوقيين، وذلك غداة يوم دام سقط فيه أكثر من 140قتيلاً. وفي مقابل الحملة الامنية المتصاعدة، بدأ حراك دولي للضغط على النظام. واعلن الاتحاد الاوروبي فرض مزيد من العقوبات على خمس شخصيات سورية. وقالت الولاياتالمتحدة انها تفكر ايضاً في توسيع عقوباتها، فيما كان الرئيس باراك اوباما يستقبلالسفير الاميركي لدى دمشق روبرت فورد. وبدأ مجلس الامن النظر في مشروع قرار وزعتهبريطانيا وفرنسا والمانيا والبرتغال يندد بالانتهاكات المنهجية لحقوق الانسان، ولكنمن غير ان يصل الى حد فرض عقوبات او إحالة مسؤولين على المحكمة الجنائية الدولية. وقد شجع الدول الغربية على العودة الى المجلس، التغيير الذي لمسوه في الموقف الروسيالذي ندد بالعنف في سوريا وطالب السلطات بوقف القمع.

 

- دخلت القوات المسلحة المصرية ، ميدان التحرير وقامت بتفكيك ما تبقى من خيام تمسك بها عدد محدود من المعتصمين الذين اعلنت الغالبية العظمى منهم انهاء الاعتصام منذ يومين.  وكانت قرابة ٣٠ حركة وحزبا سياسيا في بيان انها قررت تعليق اعتصامها، الذي استمر ثلاثة اسابيع، خلال شهر رمضان.

 

- أعلن الثوار الليبيون الذين يسجلون تقدماً في الجبل الغربي للسيطرة على طريق طرابلس انهم سيستمرون في المعارك خلال شهر رمضان، وانه من غير الوارد تعليق او ابطاء زحفهم نحو طرابلس. وقال متحدث باسم الثوار سنواصل القتال . ان القرآن يسمح بوضوح للمرضى والمسافرين والمقاتلين بعدم احترام الصوم اذا اقتضى الامر . وفي باريس، اعلنت وزارة الخارجية الفرنسية أمس ان فرنسا افرجت عن مبلغ ٢٥٩ مليون دولار ١٨٢ مليون يورو من الارصدة الليبية المجمدة ووضعته بتصرف المجلس الوطني الانتقالي لمشتريات انسانية .  وفي اوسلو اعلن الجيش النروجي سحب اخر اربع مقاتلات له من طراز اف-١٦ شاركت في الحملة العسكرية التي يشنها الحلف الاطلسي على النظام الليبي. ونفذت المقاتلات النروجية التي هبطت في قواعدها في بودوي شمال النروج واويرلاند في الوسط الغربي من البلاد، ٥٨٣ مهمة من اجمالي ٦٤٩٣ طلعة نفذها الحلف الاطلسي منذ ٣١ اذار، واسقطت ٥٦٩ قنبلة.

 

- قتل عنصران من المعارضة اليمنية وجنديان في مواجهات عنيفة بين القوات الموالية للرئيس علي عبدالله صالح ومئات المسلحين المعارضين للنظام بالقرب من مدينة تعز.  وفي منطقة عدن قتل ١٥ مسلحا واصيب آخرون بجروح في غارات شنها الطيران على مواقع لعناصر القاعدة في محيط مدينة زنجبار الجنوبية التي يسيطر عليها التنظيم.


- أقرت الحكومة البحرينية زيادات كبيرة على رواتب موظفي القطاع العام والمؤسسةالعسكرية والمتقاعدين تصل الى 36,5 في المئة. على صعيد آخر، ابرز النائب السابق عن " جبهة الوفاق " الاسلامية خليل مرزوق فيمؤتمر صحافي نسخة عن مقررات مؤتمر الحوار الوطني التي أقرها العاهل البحريني،ملاحظاً انها احتوت فقط على المواد الاصلاحية التي كانت لحظتها الحكومة سابقا قبلالانتفاضة الاخيرة.

 

- اتفق رئيسا وزراء العراق والكويت نوري المالكي والشيخ ناصر المحمد الصباح على التعاون من اجل نزع فتيل الازمة السياسية ووقف الهجمات الاعلامية المتبادلة على خلفية انشاء ميناء "مبارك" البحري الذي اثار موجة انتقادات واسعة. وتأتي هذه الخطوة تزامنا مع الذكرى الـ21 لغزو القوات العراقية ابان عهد الرئيس الراحل صدام حسين للكويت في 2 اب 1990.

 

 

2/8:

- شددت القوات السورية حصارها لمدينة حماه. وتحدث ناشطون عن تعرض المدينة لقصفبالدبابات بعد صلاة التراويح ليلاً. كما خرجت تظاهرات لنصرة حماه في دير الزورواحياء من دمشق وريفها واللاذقية وادلب والرقة. ومع استمرار القمع الدامي للتظاهراتالمطالبة باسقاط النظام، تصاعد الضغط الدولي بشكل لافت على دمشق، وخصوصاً من واشنطنالتي رفعت مستوى اتصالاتها بالمعارضة السورية، اذ استقبلت وزيرة الخارجية هيلاريكلينتون وفداً من المعارضين ضم رضوان زيادة ومحمد العبدالله ومرح بقاعي الذين تركواللوزيرة رسالة بمطالبهم، كما اكد السفير الاميركي لدى سوريا روبرت فورد في شهادةامام لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ انه حان الوقت للتفكير في مرحلة ما بعدالرئيس بشار الاسد في سوريا.وبدا مجلس الامن اقرب الى الاتفاق على صيغة بيانرئاسي او مشروع قرار بعد مرونة روسية في ما يتعلق بالعنف في سوريا. وفرض الاتحادالاوروبي عقوبات على خمس شخصيات سورية عسكرية ومدنية لصلتها بالاحداث الدائرة فيحماه. وسحبت ايطاليا سفيرها من دمشق، داعية بقية دول الاتحاد الاوروبي الى ان تحذوحذوها.

 

- أسفر انفجار سيارة مفخخة قرب كنيسة للسريان الكاثوليك في شمال العراق عن جرح 16شخصاً، ضمن هجوم منسق استهدف كنائس ومدرسة أشورية في مدينة كركوك التي يقطنها مزيجعرقي.وقال مطران الكلدان لويس ساكو: "نحن متألمون جدا لما حصل... انه يوم اسودلانه استهداف للعيش المشترك... لا نعرف من نفذ الاعتداء، لكن الامر الاكيد هو انالمستهدف هو المسيحيون".

 

- قتلت القوات الموالية للزعيم الليبي العقيد معمر القذافي ثمانية ثوار في هجوم مضاد بمدينة زليتن الاستراتيجية شرق طرابلس، فيما تعهد معسكرالقذافي المضي في حربه لسحق الانتفاضة المستمرة منذ خمسة أشهر.وقال سيف الإسلامالقذافي ان الحرب ستستمر الى حين القضاء على الثوار سواء أوقف حلف شمال الأطلسيحملة القصف ام لم يوقفها، مما لا يدع مجالا كافيا للديبلوماسية لإنهاء الحرب التيسقط فيها الآلاف وقسمت ليبيا. وفي باريس، قال اثنان من المحامين الفرنسيين يدافعان عن الحكومة الليبية، انهما قاما بتسليم استدعاء قضائي الى وزير الخارجية الفرنسي الن جوبيه لتوضيح تسليم اموال ليبية الى المجلس الوطني الانتقالي في بنغازي. وفي موسكو، قال دبلوماسي روسي ان الوضع في ليبيا في طريق مسدود وان لا حل عسكريا للنزاع بين قوات القذافي والثوار واضاف علينا البحث عن تسوية سياسية ودبلوماسية.

 

- قتل جنديان يمنيان وجرح العديد من أفراد الأمن في هجوم لمسلحين بمحافظة تعز. في حين اتهم عبده الجندي، نائب وزير الإعلام، القائد العسكري المنشق اللواء علي محسن صالح الأحمر بمحاولة تفجير حرب أهلية. ولقي أربعة أشخاص على الأقل مصرعهم وجرح آخرون في وقت سابق بقصف شنته القوات الموالية للنظام اليمني على مساكن مدنيين في بعض قرى شمال محافظة تعز جنوبي البلاد. كما قتل أربعة آخرون وجرح عشرات في وقت سابق في أعنف اشتباكات بين مسلحين من أنصار الثورة والقوات الموالية للنظام، منذ اقتحام الأخيرة ساحة الحرية في تعز نهاية أيار الماضي.
وقد شهدت محافظتا تعز وإب مسيرات تطالب بالحسم الثوري، وتندد بقصف مناطق أرحب وتعز وأبين، وبما سمَّوْها سياسة العقاب الجماعي المتمثلةَ في قطع الخدمات عن المواطنين. ودعا المشاركون بالمسيرة المجتمع الدولي للضغط لوقف ما سموها الحرب التي تشنها قوات الرئيس علي عبد الله صالح على مناطق أرحب وتعز.

 

 

3/8:

بعدما كان هو "الريس" طوال عقود والحاكم المطلق لدولة عربية كبرى، مثل أمس الرئيس المصري السابق حسني مبارك أمام محكمة جنايات القاهرة "متهما أول"، في سابقة مصريةوعربية تاريخية .

 ولما نادى عليه رئيسالمحكمة المستشار أحمد رفعت باسمه محمد حسني السيد مبارك، أجابه عبر مذياع: "أفندمأنا موجود"، وذلك لإثبات حضوره بين المتهمين الآخرين، نجليه جمال وعلاء، ووزيرداخليته السابق حبيب العادلي وستة من معاوني الأخير. كذلك قال عندما سأله عنالاتهامات الموجهة اليه: "كل هذه الاتهامات، أنا انكرها جميعا"، نافياً اصدار أمربقتل متظاهرين في "ثورة 25 يناير"، فضلا عن الفساد واستغلال النفوذ لتسهيل أعمالصديقه رجل الأعمال حسين سالم.
من ميدان التحرير إلى الاسكندرية والسويس وأقصىالصعيد، كل الأنظار اتجهت أمس إلى أكاديمية الشرطة قرب القاهرة لمتابعة حدث لا سابقله في التاريخ المصري والعربي، محاكمة الرئيس السابق، في مكان كان يحمل اسمه وخطبفيه حاكماً مطلقاً. الرجل الذي تولى رئاسة مصر ثلاثة عقود، أطل على مواطنيه بعدثورة شعبية أطاحته، مريضاً على سرير مستشفى في قفص الاتهام.   ظهوره كان الحدثالأهم في المحاكمة، بعد غموض طويل اكتنف حاله الصحية، وكانت تلك إطلالته الأولى منذكلمته الأخيرة الى المتظاهرين في 10 شباط، يوم كان لا يزال رئيساً، ثم تنحى فياليوم التالي. وهو بدا مختلفاً عن صورته رئيسا باللباس الابيض للمسجونين احتياطيا،وبعض الوهن، وإن يكن أفضل حالاً مما توقع كثيرون. كما كان الظهور الأول لنجليه منذسجنهما احتياطياً فجر 13 نيسان بناء على قرار من النائب العام المستشار عبد المجيدمحمود، واللقاء الأول للأب وابنيه مذذاك.

من جهة اخرى،اندلعت اشتباكات بين مؤيدي ومعارضي الرئيس المخلوع حسني مبارك أمام مقر محاكمته بأكاديمية الشرطة. ونقل التليفزيون المصري عن شهود عيان قولهم إن الجانبين تبادلا إلقاء الحجارة والضرب بالعصي مما أدى إلى وقوع عدد من الاصابات بينهم اثنان من المصورين الصحافيين. وأعلنت مصادر أمنية وطبية أن عدد المصابين في المواجهات وصل إلى 61 شخصا من الجانبين بعد التراشق بالحجارة.

 

- توغلت الدبابات السورية إلى وسط حماه لتتمركز في ساحة العاصي التي كانت طوالالأسابيع الأخيرة مكاناً لتظاهرات حاشدة تطالب باسقاط نظام الرئيس بشار الأسد. وأفاد ناشطون أن مئات الدبابات الأخرى تمركزت حول المدينة وحول مدينة ديرالزور.وبعد ساعات من هذا التطور الأمني الذي جرى في ظل تركيز الأنظار علىالمحاكمة العلنية الأولى للرئيس المصري السابق حسني مبارك في القاهرة، أصدر مجلس الأمن بياناً رئاسياً ندد فيه بعمليات القمع التي تمارسها السلطات في حق المتظاهرينالسلميين، كما ندد بمهاجمة المقرات الحكومية. وقد نأى لبنان العضو عن المجموعةالعربية في المجلس بنفسه عن البيان ورأى أنه لا يساعد على معالجة الوضع القائم فيسوريا. كما واصلت واشنطن تشديد لهجتها حيال الأسد، إذ اعتبره البيت الأبيض مصدراًلعدم الاستقرار في سوريا، وقال إن الادارة الاميركية تبحث في وسائل تصعيد الضغطعليه.وتوصل أعضاء مجلس الأمن الى الإتفاق على نص البيان الرئاسي إثر جلسةصباحية مغلقة تداول فيها المجتمعون التعليمات الواردة من العواصم. ثم عقد اجتماعرباعي حاسم شاركت فيه المندوبة الأميركية الدائمة لدى الأمم المتحدة سوزان رايس،الى نظرائها الروسي فيتالي تشوركين والبريطاني السير مارك ليال غرانت والبرازيليةماريا لويزا ريبييرو فيوتي اتفق خلاله، استناداً الى مصدر ديبلوماسي غربي، على "اعتماد صيغة البيان الرئاسي من دون احراج لبنان وعلاقته الخاصة بسوريا".

 

- دعت تنظيمات ثورية ليبية الى اقالة عدد من الوزراء في المجلس الوطني الانتقالي على خلفية اغتيال القائد العسكري للثوار اللواء عبد الفتاح يونس. وقال ائتلاف السابع عشر من شباط في بيان نندد بهذا العمل الاجرامي والارهابي الذي صدم الشعب الليبي وكان له تأثير سلبي على معنويات الثوار على خطوط الجبهة. ويضم ائتلاف السابع عشر من فبراير تنظيمات وجمعيات شاركت في الثورة.من جهة ثانية، وفي روما، قالت وزارة الدفاع الايطالية ان صاروخا سقط في المياه بالقرب من سفينة حربية ايطالية قبالة ليبيا، ولم يتضح ما اذا كان الصاروخ انطلق باتجاه السفينة ام سقط بالقرب منها عن طريق الخطأ.

 

- دعا متحدث باسم الزعيم العراقي مقتدى الصدر الحكومة الى الموافقة على ابقاء الحد الادنى فقط من المدربين الاميركيين الى ما بعد موعد الانسحاب، وعدم منحهم اية حصانة. وجاء ذلك بعدما وصف النائب جواد الحسناوي المنتمي الى كتلة التيار الصدري تفويض الحكومة بدء محادثات مع واشنطن لبحث مسالة تدريب القوات العراقية بعد موعد الانسحاب نهاية ٢٠١١، بالخيانة التي تفتح الباب امام احتلال جديد.

 

 

4/8:

- غداة تأييد موسكو بيان مجلس الامن الذي ندد بالحملة التي تشنها دمشق على المحتجين،برز موقف لافت جديد للرئيس الروسي دميتري ميدفيديف حذر فيه الرئيس السوري بشارالاسد من"مصير حزين ينتظره" اذا لم يطبق اصلاحات بينما رأى البيت الابيض ان الرئيسالسوري "في طريقه الى خارج السلطة" وهو يأخذ سوريا ومجمل منطقة الشرق الاوسط في "طريق خطير". لكن القوات السورية شددت حملتها الامنية وخصوصا في حماه حيث تحدثناشطون عن مقتل 45 مدنيا في هجوم بالدبابات على المدينة. وترافق ذلك مع اصدار الرئيس السوري مرسوماً يسمح بالتعددية الحزبية.لكن معارضينرأوا ان السلطة غير جادة في التحوّل الى دولة ديموقراطية مدنية.

 

- سيطر الثوار الليبيون على ناقلة نفط تابعة لنظام القذافي تحمل ٣٧ الف طن من البنزين واقتادوها الى مرفأ بنغازي. وقال متحدث باسم الثوار ان السفينة - التي تحمل الحروف الاولى من اسم الشركة الوطنية العامة للنقل البحري المملوكة للدولة - اعترضت بمساعدة حلف شمال الاطلسي قبل يومين قبالة الساحل الليبي بين مالطا وطرابلس. وقال متحدث عسكري باسم حلف الاطلسي انه تم الاتصال بالسفينة لطلب تعريف هويتها في وقت متأخر. واضاف ان مسؤولي الحلف الاطلسي وجهوا اسئلة محددة الى قائد السفينة ومن ثم سمحوا لها بمواصلة الابحار الى بنغازي. واضاف لم نصعد الى السفينة بل قمنا بالاتصال بها للتعريف، ولم نر ما يدعو لاعتراضها، فسمحنا لها بدخول المرفأ. من جهة اخرى، قال سيف الاسلام القذافي ان عائلته اتفقت مع الاسلاميين للتخلص من المعارضة العلمانية التي تطالب برحيل القذافي، وقال ان المتمردين سيفرون جميعهم او سيقتلون.

 

 

5/8:

- في "جمعة الله معنا"، أول جمعة من رمضان، بدت الانتفاضة السورية أكثر زخماً بتظاهرات في معظم المدن، مع حضور لافت لريف دمشق حيث سقط عدد كبير من الضحايا برصاص الأمن مع إصرار النظام على الخيار الأمني فيما واصلت مدينة حماه إحصاء قتلاها الذين بلغ عددهم 600 منذ بدء هجوم الدبابات عليها قبل 6 أيام. وكررت أنقرة توصيفها الوضع في سوريا بـ"غير المقبول" ناصحة دمشق بأن "تأخذ على محمل الجد رسائل تركيا والمجتمع الدولي وأن تضع حداً لأعمال العنف في أقرب وقت ممكن".وقالت لجان التنسيق المحلية عن النازحين من مدينة حماه ، إن كثيرين ممن قتلوا متأثرين بإصاباتهم كان يمكن أن ينجوا لولا نقص الدماء اللازمة لعمليات نقل الدم أو عدم القدرة على نقلهم للمستشفيات بسبب القصف العنيف. وفي باريس، أكدت وزارة الخارجية الفرنسية ضرورة وضع نهاية لأعمال العنف ضد المدنيين في سوريا.

 

-  نفت الحكومةالليبية مقتل خميس القذافي (28 سنة) الابن الاصغر للزعيم الليبي العقيد معمرالقذاقي الذي يقود واحدة من أكثر وحدات الجيش حرفية وولاءـ في غارة جوية لحلف شمالالاطلسي على مركز للعمليات في مدينة زليتن بغرب البلاد.
وكان الثوار قد اكدواان غارة ليلية للحلف على مركز للعمليات في زليتن ادت الى مقتل 32 شخصا بينهمخميس القذافي. ونقل احد الناطقين باسم الثوار محمد زواوي عن عمليات تجسس في صفوفالقوات الحكومية، "نفذت غارة جوية على مركز قيادة عمليات قوات القذافي في زليتنوقتل نحو 32 شخصا من القوات الموالية بينهم خميس".
 
وأكد مسؤول في الحلف انه شنغارتين ليل الخميس في زليتن استهدفتا مستودعا للذخائر ومبنى للشرطة العسكرية فيمنطقة المعارك قرب المدينة. لكنه أضاف انه لا يستطع تأكيد نبأ مقتل خميس.
من جهة اخرى، سمع دوي انفجارات عنيفة في طرابلس بينماكانت طائرات حربية تحلق في اجوائها. وبث التلفزيون الليبي ان "اهدافا مدنيةوعسكرية" في خلة الفرجان في الضاحية الجنوبية الشرقية للعاصمة تعرضت لغارات "العدوان الاستعماري الصليبي".


- انتشر يمنيون مسلحون موالون للزعيم القبلي الشيخ صادق الاحمر، الذي يتزعم ائتلافا يدعم الاحتجاجات المعادية للنظام، في صنعاء مع تقدم الجيش باتجاه معقل المناوئين له في العاصمة. وتقدمت  مدرعات من الحرس الجمهوري، بزعامة احمد نجل الرئيس علي عبد الله صالح باتجاه منطقة الحصبة الشمالية بينما حفر رجال القبائل الخنادق تأهبا لتجدد الاشتباكات.  واغلقت القوات عدة طرق واقامت نقاط تفتيش، فبادر رجال القبائل المسلحون بالرشاشات والقذائف الصاروخية، الى فعل الشيء نفسه.

 

- فرضت السلطات التونسية حظرا للتجوال في منطقة صفاقس بجنوب شرقي البلاد في اعقاب اشتباكات بين سكان قرى، واصيب اكثر من ٤٠ شخصا اصابات بعضهم خطيرة في اشتباكات اندلعت الخميس في سوق بقرية بالمنطقة. وصرح هشام المؤدب المتحدث بلسان وزارة الداخلية التونسية سيسري حظر التجوال من الثامنة مساء وحتى الخامسة صباحا من الجمعة لاجل غير مسمى.

 

 

6/7:

- انتشرت عشرات الآليات العسكرية على اطراف دير الزور وحمص التي تحولت جبهة قتال، فيحين تمركز جنود ودبابات داخل احياء حماه بعد هجوم استمر اسبوعا قال ناشطون ان 300مدني قتلوا خلاله في المدينة التي تعد المركز الرمزي للاحتجاجات ضد الرئيس بشارالاسد.وفي محاولة لاسكات الاصوات الناشطة في الحركة الاحتجاجية، اكد ناشطونان الاجهزة الامنية اعتقلت المعارض البارز والسجين السياسي السابق وليدالبني ونجليه مؤيد واياد من منزله في مدينة التل بريف دمشق.
وابلغ مدير المرصدالسوري لحقوق الانسان رامي عبد الرحمن "وكالة الصحافة الفرنسية" ان "الاجهزةالامنية السورية اعتقلت مساء اليوم السبت المعارض والسجين السياسي السابق وليدالبني".في غضون ذلك، كرر وزير الخارجية السوري وليد المعلم "اصرار القيادةالسورية على السير في طريق الاصلاح وانجاز الخطوات التي سبق للرئيس الاسد اناعلنها". وجدد تأكيد "القيادة السورية على ان الطريق لحل الازمة الراهنة هو طريقالحوار الوطني". واشار الى انه "في غياب مثل هذا الحوار بسبب سلبية موقف المعارضةفانه ليس امامنا الا السير في طريق الاصلاح من دون ترك الاصلاح رهينة لاي عامل مانعلها". وفي موقف لافت، دعا مجلس التعاون الخليجي  إلى وقف فوري لأعمال العنف في سورياوإجراء إصلاحات تحقق تطلعات الشعب السوري.وهذا البيان هو الاول من نوعه للمجلس حيالالاحداث في سوريا في ظل مطالبة اطراف عدة في وسائل الاعلام باتخاذ موقف مؤيدللاحتجاجات هناك.

 

- اعلن قادة المقاتلين المناوئين لنظام الزعيم الليبي معمر القذافي استيلاءهم علىبلدة بئر الغنم على مسافة 80 كيلومتراً جنوب العاصمة الليبية طرابلس. وفي تطور مواز، يواصل مئات المقاتلين المتمردين على القذافي التقدم شمالا نحو بلدةصرمان القريبة من الساحل المتوسطي. وتصاعدت اعمدة الدخان مما يعتقد انه مركباتتابعة للقوات الحكومية، وحوصر جنود حكوميون داخل بعضها وتفحمت جثثهم. وفي المقابل، اقر ناطق باسم الثوار الليبيين بأن قوات القذافي تحاصر مدينة القصباتالصغيرة التي انتفضت على النظام، والواقعة على مسافة نحو 100 كيلومتر شرق طرابلس.

 

 

7/8:

- علقت النمسا عقدها مع دمشق لتســـليمها أوراقا مـــالية من الليرة السورية يطبعهااحد فروع البنك المركزي النمســاوي. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية بيترلانسكي تيفنتال، إن بنك «او بي اس» لإصدار الأوراق المالية والضمانات، «اتخذهذا القرار بسبب القمع العنيف الذي يتعرض له المتظاهرون في سوريا، وانه ابلغ وزيرالخارجية مايكل سبيندليغر بذلك».  وكان بنك «او بي اس» وقع في العام 2008 عقدامع البنك الوطني السوري لطبع اوراق مالية من الليرة السورية، وتم تسليم 600 مليونورقة مالية حتى الان، وحصلت اخر عملية تسليم في الربيع الماضي بعد اندلاعالاحتجاجات في سوريا.


- بعد اسبوع من اقتحام مدينة حماه في وسط سوريا، دخل الجيش السوري مدينة دير الزور على الحدود مع العراق وقرية في ريف حمص مما اوقع عشراتالقتلى .واقتحم الجيش السوري تدعمه دبابات ومدرعات واليات عسكرية متفرقة مدينة دير الزور كما دخل مدينة الحولة الواقعة في ريف حمص مما اسفر عن مقتل ٥٢ مدنيا وجرح العشرات كان نصيب دير الزور ٤٠ قتيلا منهم على الاقل. ودفعت التطورات الامنية المتصاعدة الى تشديد الضغوطالعربية والاقليمية على النظام السوري، إذ اعلن العاهل السعودي الملك عبدالله بنعبد العزيز في خطاب عن الازمة السورية استدعاء السفير السعودي لدى دمشق للتشاور،وحذر من ان المملكة لا يمكن ان تقبل بالاحداث الجارية، داعياً القيادة السورية الىتحكيم العقل قبل فوات الاوان، وقال ان مستقبل سوريا بين خيارين إما الحكمة اوالفوضى.
وسبق موقف الملك عبدالله بيان للامين العام لجامعة الدول العربية نبيلالعربي اعرب فيه عن القلق المتزايد للجامعة مما يجري في سوريا، داعياً الى الوقف الفوري للعنف. وكان موقف متشدد لرئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان الذي قال انصبر بلاده قد نفد وانه سيرسل وزير الخارجية احمد داود اوغلو الى دمشق حاملاً رسالة حازمة، مؤكداً ان أنقرة لا يمكنها البقاء متفرجة، الامر الذي ردت عليه سوريا بأنهاستقابل الحزم التركي باسماع الوزير التركي كلاماً سورياً اكثر حزماً حيال مواقفأنقرةوفي وقت سابق أمس، دافع الرئيس السوري بشار الأسد عن الحملة التي يشنها الجيش السوري. ونقلت عنه الوكالة العربية السورية للانباء "سانا" لدى استقباله وزيرالخارجية اللبناني عدنان منصور الذي قام بزيارة لدمشق "ان التعامل مع الخارجين عنالقانون من أصحاب السوابق الذين يقطعون الطرقات ويغلقون المدن ويروعون الأهالي واجب على الدولة لحماية أمن وحياة مواطنيها".على صعيد آخر، تعهد السفير الاميركي روبرت فورد في مقابلة مع شبكة "إي بي سي" الاميركية للتلفزيون بعد عودته الى سوريا، مواصلة تنقلاته في مختلف المناطق، مندداًبحملة القمع "المفرطة" التي يشنها النظام السوري على حركة الاحتجاج.

 

- صرح رئيس الوزراء الليبي البغدادي المحمودي بان قوات العقيد معمر القذافياستعادت السيطرة على بلدة بئر الغنم التي تبعد 80 كيلومترا جنوب طرابلس، بعدما استولى عليها الثوار السبت، فيما أعلنت روما ان محاولات التفاوض لانهاء الأزمة الليبية لم تحقق نجاحا.  الى ذلك افيد ان طائرة قطرية قامت بتوقفسريع في المدينة لتفريغ ذخيرة مرسلة الى الثوار.

 

- زرع عمال فلسطينيون اعلام 122 دولة، أعلنت اعترافها بالدولة الفلسطينية، قبيلتوجه القيادة الفلسطينية الى الأمم المتحدة في ايلول المقبل للمطالبة بانضمام دولةفلسطين اليها.

 

- حذر رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر من استهداف المدربين العسكريين الأميركيين إذابقوا في العراق بعد نهاية السنة الجارية، وهو الموعد النهائي لإنسحاب القواتالأميركية. يأتي هذا التصريح من الصدر الذي يتزعم ميليشيا "جيش المهدي" التيحاربت القوات الأميركية حتى عام 2008، بعد إتفاق بين قادة العراق على السماح لرئيسالوزراء العراقي نوري المالكي بالتفاوض مع الولايات المتحدة في شأن إبقاء مدربينعسكريين في العراق بعد الموعد النهائي المحدد للإنسحاب.

 

- الرئيس اليمني علي عبد الله صالح غادر المستشفى في السعودية  بعد شهرين من اصابتهبجروح وحروق بالغة في محاولة اغتيال تعرض لها في قصره بصنعاء. وكانيسير على قدميه و"في حال جيدة" وهو في طريقه إلى مقر اقامة حكومي في الرياض. ومعتوقف جهود التفاوض من اجل رحيل علي صالح بعد الهجوم، تصاعدت الاشتباكات مع إسلاميينمتشددين في الجنوب ورجال قبائل موالين للمعارضة في انحاء صنعاء. وجدد ذلك مخاطرانزلاق البلاد إلى حرب اهلية بعدما  كانت قد افلتت منها بصعوبة بعد قتال عنيف فيصنعاء قبل ثلاثة اشهر.

 

8/8:

 -تلاحقت التطورات على الساحة السورية ومن حولها مهددة النظام في دمشق بمزيد منالعزلة. واتخذ الرئيس السوري بشار الاسدقرارا مفاجئا بتغيير وزير الدفاع العماد علي حبيب وتعيين العماد داود راجحة خلفاله. وفيما قالت الوكالة العربية السورية للأنباء "سانا" إن سبب التغيير هو الحالالصحية لحبيب قال معارضون ان السبب هو عدم رضا الاخير عن حملة القمعللمتظاهرين.
ولليوم الثاني، واصل الجيش السوري عملياته في مدينة دير الزور بشرقالبلاد على الحدود مع العراق، واقتحمت دبابات معرة النعمان في محافظة أدلب. وتحدثناشطون عن سقوط قتلى في دير الزور ودرعا. أما "سانا" فنقلت عن مصدر عسكري مسؤول ان وحداتالجيش السوري بدأت الخروج من حماه بعد اسبوع من دخولها المدينة التي كانت تعتبرمعقلا للمعارضة.
وفي غياب اشارات الى تراجع الحملة الامنية، حذت الكويت والبحرينحذو المملكة العربية السعودية في استدعاء سفيريهما من دمشق للتشاور. وكان موقف لافتلشيخ الأزهر احمد الطيب الذي رأى ان الامر في سوريا "قد جاوز الحد"، داعيا الى وقفالعنف في حق المتظاهرين فورا، في حين دعا الامين العام لجامعة الدول العربية نبيلالعربي الى أخذ الدروس من تونس ومصر، كما دعا السلطات السورية الى "حوار جدي" معالمعارضة.وفي وقت سابق امتد التنديد بالنظام الى الموقع الالكتروني لوزارة الدفاع السوريةبعدما اخترقتها احدى المجموعات المجهولة. وظهرت عليها رسالة موجهة الى الشعب السوريتقول: "إن العالم يقف معكم ضد النظام الوحشي".هذه التطورات العربية كانت موضع ترحيب لدى واشنطن التي بدا أنها تعول على تصاعدالعزلة العربية للنظام السوري وعلى تحرك نشيط لتركيا للضغط على القيادةالسورية.

 

-أقال رئيس "المجلس الوطني الانتقالي" الليبي مصطفى عبد الجليل، الهيئة السياسيةللثوار في بنغازي، "الحكومة". ودافع الثوار الليبيون عن مواقعهم في بلدات رئيسية بالمنطقة الغربية أمس في مواجهة هجوم للقوات الموالية للزعيم الليبي العقيد معمر القذافي، مع استمرار سيطرتهم علىبلدة بئر الغنم الاستراتيجية، وتكبدوا خسائر في زليتن.وأقر الثوار بان ما لديهممن ذخيرة بدأ ينفد بينما يسعون الى صد هجوم للقوات الموالية على بلدة زليتن على مسافة 120 كيلومترا شرق العاصمة طرابلس معقل القذافي.

 

 

9/8:

-بعد ساعات من زيارة وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو لسوريا واجتماعه مع الرئيس بشار الاسد اكثر من ست ساعات، افاد مسؤولون اميركيون ان البيت الابيض يستعد ليطلب علنا من الاسد التنحي، فيما لمحت وزارة الخارجية الى ان الجهود الاميركيةللتواصل مع الحكومة السورية ستتوقف. وبدا هذا الموقف الاميركي الجديد قطعاً للطريقعلى مهلة "الايام" التي تحدث عنها الوزير التركي لوضع حد للعنف والتمهيد للاصلاحاتالسياسية وعدم تكرار احداث مدينة حماه، في حين ان وسائل الاعلام السورية افادت انالاسد اكد لداود أوغلو ان سوريا لن تتهاون في ملاحقة "المجموعات الارهابية". واسترعى الانتباه قول القاهرة ان الامور في سوريا تتجه الى "نقطةاللاعودة".وقال اوغلو انه ناقش مع الرئيس السوري بشار الاسد خلال لقاء مطول في دمشق سبل وقف اراقة الدماء في سوريا وتطبيق الاصلاحات الديموقراطية. وتحدث اوغلو في مؤتمر صحافي في المطار في انقرة ،آملا ان يتم اتخاذ تدابير خلال الايام المقبلة لوضع حد لاراقة الدماء وان يتم التمهيد للاصلاحات السياسية. من جهة اخرى،قتل ٣٤ شخصا على الاقل في سوريا برصاص قوات الامن بينهم ١٧ في مدينة دير الزور، التي داهمها الجيش السوري وقوات الامن صباح امس، وفق حصيلة جديدة من ناشطين حقوقيين.

 

- اعلنت اللجنة المستقلة لتقصي الحقائق عن اعمال العنف التي شهدتها البحرين الافراج عن 137 معتقلاً بينهم النائبان السابقان الشيعيان مطر مطر وجوادفيروز.وأبدى رئيس اللجنة المصري محمود شريف بسيوني الخبير في القانون الجزائيارتياحه الى الافراج عن المعتقلين، مؤكداً في بيان ان فريقه يواصل من دون أي عوائقتحقيقه في اعمال التعذيب وسوء المعاملة واعمال العنف التي رافقت حركة الاحتجاج.

 

- خاض الثوار الليبيون معارك عنيفة مع قوات القذافي على جبهة مدينة البريقة، في محاولة لكسر الخطوط الدفاعية التي حصنتها قوات النظام بالالغام والخنادق المليئة بالسوائل القابلة للاشتعال. وقال متحدث باسم الثوار ان المعارك اندلعت عندما حاولنا التقدم على محورين في شمال وجنوب البريقة، مشيرا الى مقتل اثنين من الثوار واصابة خمسة بجروح.واعلن ناطق باسم الحلف الاطلسي ان الحلف قصف سفينة حربية ليبية راسية في مرفأ طرابلس تحمل اسلحة وذخائر. ودعا رئيس المجلس الوطني الانتقالي مصطفى عبد الجليل الثوار الى الالتحاق بالجيش الوطني الذي هو في طور التشكيل، وقال للصحافيين في بنغازي ان الانقلاب العسكري الذي قام به معمر القذافي في ١٩٦٩ دمر جميع مؤسسات البلاد ومن ضمنها الجيش.

 

- اعلنت المعارضة اليمنية انها ستجتمع في السابع عشر من اب بهدف تأسيس مجلس وطني يضم مكوناتها المختلفة تمهيدا لاسقاط نظام علي عبد الله صالح المتغيب عن البلاد منذ شهرين حيث يتعافي من اصابات لحقت به خلال هجوم على قصره. وقال اللقاء المشترك المعارض في بيان انه سيجتمع في ١٧ اب بهدف تشكيل جمعية وطنية تكون هيئة جماعية للثورة الشعبية تعين بدورها مجلسا وطنيا.

 

 

10/8:

- غداة زيارة وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو لدمشق،انسحب الجيش السوري من مدينتي حماه وإدلب، لكنه واصل عملياته في دير الزور وقرىمحاذية للحدود التركية، بينما تحدث ناشطون عن مقتل 17 شخصاً برصاص قوى الأمن فيمدينة حمص.وأمل رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان أن يقر النظام السوريإصلاحات في غضون 15 يوماً. ولكن في مقابل لهجة التهدئة التركية مع دمشق، مضتالولايات المتحدة في تصعيد ضغوطها على الرئيس السوري بشار الأسد، فكررت اعتبارهفاقداً للشرعية وقولها إن البلاد ستكون في حال أفضل من دونه، واتبعت ذلك بفرض مزيدمن العقوبات على النظام. وعقد مجلس الأمن جلسة مغلقة واستمرت زهاء ساعتين ونصف ساعة وبرزت فيها خلافاتعميقة وخصوصاً بين الولايات المتحدة والدول الأوروبية من جهة وروسيا مدعومة منالصين ومجموعة "ايبسا" للهند والبرازيل وجنوب أفريقيا من جهة أخرى.بعثات البرازيل والهند وجنوب افريقيا في الأمم المتحدة بعداجتماع وفد مؤلف من نواب وزراء الخارجية للدول الثلاث الناشئة مع الأسد ووزيرالخارجية وليد المعلم في دمشق: "أقر الأسد بأن قوى الأمن ارتكبت بعضالأخطاء في المراحل الأولى من الاضطرابات، وأن الجهود تبذل للحؤول دونتكرارها".ونقل عن الاسد انالتعديلات الدستورية ستكتمل بحلول شباط – آذار 2012.وفي واشنطن، ضيقت الولايات المتحدة الخناق الاقتصادي على النظام السوري بفرضعقوبات على المصرف التجاري السوري (المصرف المركزي) لحرمان الحكومة السورية تصديرنفطها وتمويل عملياتها ضد الانتفاضة الشعبية.وقال وكيل وزارة الخزانة فيتفسيره لقرار معاقبة المصرف السوري ان هذا الاجراء "يعني اننا نستهدف البنيةالمالية التي توفر الدعم للاسد وللاعمال غير الشرعية لنظامه".


- شدد الاتحاد الاوروبي العقوبات المفروضة على النظام الليبي "نظراً الى خطورة الوضع" في هذا البلد وبدأت الولايات المتحدة هجوماً ديبلوماسياً لدى دول افريقية لحضها علىالتخلي عن حليفها السابق، فيما ظهر الرائد الركن خميس القذافي على التلفزيون بعدايام من اعلان الثوار نبأ مقتله. ودعت منظمة العفو الدولية حلف شمال الاطلسي الىالتحقيق في وفيات المدنيين الناتجة من غاراتها الجوية على ليبيا. من جهة اخرى، خاض الثوار الليبيون مواجهات مع قوات القذافي على مشارف مدينة البريقة النفطية، حيث جرى تبادل قذائف الهاون والصواريخ.

 

- انطلقت تظاهرات حاشدة في عدد من المدن اليمنية في تصعيد جديد ضد نظام الرئيس علي عبد الله صالح. وقال الناشط اليمني هناك برنامج تصعيدي سنبدأه.  شباب الثورة بدأوا مسيرات مليونية حاشدة في أكثر من 17 محافظة يمنية ليلا. بعد صلاة التراويح وكانت المسيرات مليونية تأييدا للشرعية الثورية وتأكيدا على مطالب الثورة في استبعاد بقايا نظام صالح وبناء الدولة المدنية الحقيقية ونجاح الثورة وتحقيق كافة أهدافها. واعرب مجلس الامن الدولي عن قلقه العميق من ان يستغل تنظيم القاعدة فراغ السلطة الحاصل في اليمن لتعزيز نفوذه في هذا البلد، محذرا من تفاقم الاوضاع الاقتصادية والانسانية اذا ما استمرت الازمة السياسية.

 

 

11/8:

- قتل 3 عراقيين واصيب 39 بجروح الخميس في انفجار سبع عبوات ناسفة في مناطق متفرقة،.واعلن مدير عام مستشفى الرمادي الطبيب اياد عراك مقتل ثلاثة اشخاص وجرح 24 في في انفجار عبوتين ناسفتين وسط الرمادي .وفي وقت لاحق , هزت 4 عبوات ناسفة وسط وجنوب وغرب بغداد اصيب فيها عشرة اشخاص بينهم، ثلاثة جنود، بجروح.

 

- واصلت القوات السورية عملياتها لقمع الاحتجاجات المطالبة باسقاط النظام في ديرالزور والقصير على حدود لبنان ومحافظة اللاذقية مما اسفر عن مقتل 16 شخصاً استناداًالى ناشطين حقوقيين. ووقت دخل وفد صحافي تركي مدينة حماه التي انسحب منها الجيشالاربعاء، بدأت الولايات المتحدة جهوداً مكثفة لدى تركيا وروسيا والصين واوروبا منأجل مطالبة الرئيس السوري بشار الاسد بالتنحي.
وبعد يومين من زيارة وزيرالخارجية التركي أحمد داود أوغلو لدمشق ولقائه الاسد، افاد بيان للبيت الابيض انالرئيس باراك اوباما ناقش الوضع في سوريا وقضايا اقليمية أخرى، مع رئيس الوزراءالتركي رجب طيب اردوغان. واوضح ان "الزعيمين شددا على ان الوضع يتطلب معالجة ملحة،كما جددا الاعراب عن قلقهما من جراء استخدام الحكومة السورية العنف ضد المدنيين،وعن اعتقادهما ان المطالب الشرعية للشعب السوري بالانتقال الى الديموقراطية يجب انتتحقق". الى ذلك، سئلت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون في مقابلة مع شبكة "سي بياس" الاميركية للتلفزيون عن سبب عدم مطالبة الولايات المتحدة حتى الان بتنحي الاسد،فأجابت ان واشنطن تريد من دول أخرى ان تعبر عن دعمها لهذا المطلب.

 

- خاض الثوار الليبيون معارك عنيفة مع قوات القذافي على الابواب الشرقية لمدينة البريقة، واكد الناطق باسم الثوار ان السيطرة على المدينة مسألة ايام، بعدما دخلوا ضواحي المناطق السكنية.
وقال القائد العسكري للثوار فوزي بوقطيف الذي يدير العمليات في المنطقة اننا نتقدم كل يوم، وصلنا الى مدخل المدينة، وبعض الرجال دخلوا المنطقة السكنية. اضاف يمكننا دخول المدينة اليوم، لكن من الافضل ان نتقدم ببطء للحفاظ على الارواح وضمان تقدمنا بشكل منهجي. واقامت قوات القذافي في المدينة خطوطا دفاعية قوية لوقف تقدم الثوار، فزرعت مئات الالغام واقامت مخابئ في المستودعات المهجورة، ومدت شبكة متطورة من الانفاق تحت الارض لاخفاء دباباتها والياتها من المراقبة الجوية التي يمارسها الحلف الاطلسي.

 

 

12/8:

- خرجت في "جمعة لن نركع إلا لله"، وهو الجمعة الثاني من شهر رمضان، تظاهرات حاشدة ضدنظام الرئيس السوري بشار الاسد في عدد من المدن السورية عقب صلاة الجمعة وبعد صلاةالتراويح ليلاً. وتحدث ناشطون عن سقوط 16 قتيلا برصاص قوى الامن في كل من ريف دمشقودرعا وحماه وادلب ودير الزور وحلب واللاذقية. ودعا الرئيس التركي عبدالله غول الاسد الى التحرك لبدء اصلاحات "قبل فوات الاوان". وفي واشنطن واصلت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون ضغوطها من أجل حمل الدولالاخرى على اتخاذ اجراءات عقابية في حق دمشق وخصوصا مقاطعتها تجاريا في مجالي النفطوالغاز، ودعت الى التوقف عن بيع سوريا أسلحة و"الوقوف في الجانب الصحيح منالتاريخ".وفي أوروبا، أعلنت هولندا أن الحكومة الاوروبية قد تقرر الأسبوع المقبل أو فيالأسبوعين المقبلين توسيع العقوبات على سوريا بما في ذلك فرض حظر على السفر وقيودعلى قطاع الطاقة. في غضون ذلك، أعلنت مجموعة من الشخصيات السورية تأسيس حزب سياسي جديد، في ضوءقانون الأحزاب الذي أصدره الأسد مطلع الشهر الجاري.وحمل الحزب الجديد إسم "الحزب الديموقراطي الاجتماعي"، وأوضحت وثيقته التأسيسية أن تأسيسه "يندرج في إطارالحرص على توطيد صرح الدولة الحديثة في نطاق من الدستورية الديموقراطيةالاجتماعية".

 

- تظاهر مئات الآلاف من اليمنيين من المناهضين للرئيس علي عبدالله صالح في صنعاء و17مدينة اخرى. وهتف المتظاهرون في شارع الستين غرب  العاصمة "الله برحمته سينصرنا فيرمضان". كما هتفوا "ثورة، ثورة الجميع ضد الطغاة" في تظاهرات "جمعة النصر". من جهةاخرى تجمع عشرات الآلاف من الاشخاص من مناصري علي صالح في ساحة السبعين".

 

-أقر الثوار الليبيون بان قوات الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي لا تزال تسيطر علىالمرفأ النفطي والمصفاة في ميناء البريقة الشرقي الاستراتيجي على رغم التقدم الذياحرزته قوات المعارضة التي شنت هجوما في غرب البلاد لوقف القصف المدفعي على مصراتةبعد نحو ستة اشهر من بدء الانتفاضة.وفي غرب ليبيا زحفت قوات المعارضة المتمركزة في المنطقة شمالا نحو بلدة الزاوية قربساحل البحر المتوسط في محاولة للوصول الى نقطة تجعل العاصمة طرابلس في مرمى أسلحتها، لكنها لم تتقدم عن المواقع التي كانت متمركزة فيها.

 

-خرجت بعد صلاة الجمعة مسيرات ونظمت اعتصامات في عمان وعدد من المدن في "جمعة السيادة" نظمها تجمع الحراك الشبابي في المملكة.وكانت الدعوات اليومية والاسبوعية الى التعجيل في الاصلاح وبذل جهود جدية فيه ومحاربة الفساد، ابرز عناوين الحراك، الذي رفع عقيرته حيال مجلس النواب الذي اقفل ملف فضيحة الترخيص لكازينو بشروط مجحفة التي لاحقت حكومة معروف البخيت السابقة، من دون توجيه اتهامات الىاحد.

 

 

13/8:

- في الوقت الذي ارسل النظام السوري الدبابات الى مدينة اللاذقية لاخماد الحركةالاحتجاجية هناك حيث سجل مقتل شخصين وثالث في القصير، ناقش الرئيس الاميركي باراكاوباما  الوضع المتفاقم في سوريا في اتصالات دولية كان ابرزها مع العاهل السعوديالملك عبدالله بن عبد العزيز، اذ ابدى  الزعيمان "قلقهما المشترك والعميق من جراءاستخدام الحكومة السورية العنف ضد مواطنيها"، وفقا لبيان صدر عن البيت الابيض. كمااجرى اوباما اتصالا هاتفيا للغاية نفسها برئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون. وعززت كندا عقوباتها بحق السلطات السورية وجمدت اصول وممتلكات عدد اضافي منالشخصيات الكبار المرتبطة بالنظام السوري.

 

- تقدم الثوار الليبيون في غرب ليبيا شمالاً إلى نحو 25 كيلومتراً من مدينة الزاويةالساحلية، بعد قتال استمر ست ساعات ضد قوات الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي،فيما أحصى عاملون في مستشفى سقوط ما لا يقل عن 21 مقاتلاً من الجانبين في المعاركللسيطرة على ميناء البريقة النفطي خلال اليومين الاخيرين. وفي مصراتة، وهي ميناء على البحر المتوسط تسيطر عليه المعارضة منذ أشهر ويبعد نحو 580 كيلومتراً،  قتل ستة من مقاتلي المعارضة في معارك الجمعة، ثلاثة غرب المدينةحيث يقاتلون للسيطرة على زليتن التي تبعد 160 كيلومترا شرق طرابلس، وثلاثة آخرين فيمعارك مع قوات القذافي في بلدة تاجوراء شرق مصراتة. وقال عامل متطوع فيمستشفى قرب أجدابيا ينقل إليها المصابون من البريقة ان 15 مقاتلا من المعارضة لقواحتفهم وأصيب نحو خمسين، مضيفاً أن جثث ستة من جنود قوات القذافي نقلت الى المستشفىالجمعة.

 

14/8:

-استخدمت السلطات السورية سلاح البحرية للمرة الاولى في سعيها الى قمع الاحتجاجاتالمطالبة باسقاط نظام الرئيس بشار الاسد، اذ شاركت زوارق في قصف حيين بمدينةاللاذقية الساحلية بعدما كان تظاهر فيها الالاف خلال عطلة نهاية الاسبوع. وأفاد ناشطون ان الهجوم على اللاذقية اسفر عن مقتل 26 شخصا وجرح العشرات ونزوح عدد كبيرمن السكان.وكان الهجوم على اللاذقية بدأ قبل يوم  عندما دخلت الدبابات وناقلات الجند حي الرملتحت وابل من النيران في محاولة واضحة لسحق الاحتجاجات المناهضة للنظام في الحي الذيشهد تظاهرات حاشدة ضده منذ منتصف آذار الماضي. والجمعة سار عشرة الاف متظاهرمطالبين برحيل الاسد.

 

- تسلم العاهل الاردني الملك عبدالله الثاني بن الحسين التوصيات المتعلقةبالتعديلات المقترحة على الدستور التي وضعتها اللجنة الملكية التي كلفها هذه المهمةفي نيسان الماضي.وأهم التعديلات التي اقترحتها اللجنة: إنشاء المحكمة الدستورية لبت دستوريةالقوانين وإنشاء هيئة مستقلّة للإشراف على الانتخابات، محاكمة المدنيين أمامالمحاكم المدنية، إناطة محاكمة الوزراء بالمحاكم العليا المدنية، الطعن في نتائجالانتخابات أمام القضاء المدني، تحديد صلاحيّات السلطة التنفيذية بوضع قوانين موقتةفي ثلاث حالات فقط، هي: الكوارث والحرب والنفقات التي لا تحتمل التأجيل.وبينما تضمنت التوصيات مقترحات تعزز مبدأ الفصل بين السلطات، لم تورد صراحة ما يفضيإلى تأليف حكومات برلمانية.

 

- رفع الثوار الليبيون علمهم في وسط بلدة الزاوية الاستراتيجية القريبة من طرابلس، في أكبر تقدم لهم خلال أشهر، من شأنه ان يفصل العاصمة عن الطريق الساحلي الىتونس الذي يمدها بالغذاء والوقود. ونفت طرابلس سيطرة الثوار على الزاوية وقالت اناشتباكات تدور في جيوب صغيرة.   وفي بروكسيل، قال مسؤول في حلف شمال الاطلسي ان "الامر ملتبس حتى الان ولم يرد أي تأكيد في شأن من الذي يسيطر على الزاوية لانالموقف يتغير كل يوم".

 

 

15/8:

- واصلت الدبابات السورية لليوم الثالث الهجوم على أحياء في مدينة اللاذقية الساحلية التي شهدت احتجاجات ضخمةضد حكم الرئيس السوري بشار الأسد، على الرغم من تصعيد اللهجة العربية والدولية ضدالمجازر التي يرتكبها النظام السوري، وكان آخرها مطالبة مصر لسوريا بوقف سفكالدماء، وتأكيد تركيا انها تنتظر من الأسد تنفيذ تعهداته لوزير خارجيتها أحمد داودأوغلو سريعاً.وقد بحث وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي مع داوود أغلو في اتصال هاتفي أوضاع المنطقة وآخر تطورات الساحة السورية. كما تلقى اوغلو تلقى اتصالا هاتفيا من نظيرته الاميركية هيلاري كلينتون تركزت حول التطورات الجاريةفي منطقة الشرق الاوسط في مقدمتها الشأن السوري، كما أجرى الليلة قبل الماضيةاتصالا هاتفيا مع نظيره الفرنسي آلان جوبيه وتبادل معه الاراء حول الازمة السورية.عربيا ايضا، دعا رئيس الوزراء الاردني معروف البخيت نظيره السوري عادل سفر الى "وقف العنف فورا" في سوريا، معربا عن "مشاعر الرفض والاسف لدى الحكومة الاردنيةتجاه استمرار القتل وحالة التصعيد".

 

- قررت محكمة جنايات القاهرة تأجيل قضية الرئيس المصري السابق حسني مبارك الى الخامس من ايلول المقبل ومحاكمته في نفس الوقت مع وزير الداخلية السابق حبيب العادلي بعيدا عنكاميرات التلفزيون.
واعلن رئيس المحكمة القاضي احمد رفعت "ضم قضيتي" مباركوالعادلي "لتسير اجراءاتهما معاً في وحدة واحدة"، مستجيبا بذلك لمطلب رئيسي من مطالب هيئة الدفاع عن المدعين بالحق المدني اي اسر الضحايا والمصابين الذين سقطوا خلال قمع الانتفاضة التي اطاحت بالرئيس السابق. كما اعلن القاضي وقف البثالتلفزيوني لجلسات المحاكمة "حفاظاً على الصالح العام".ونقل التلفزيون المصريعلى الهواء مباشرة وقائع الجلستين الاولى والثانية لمحاكمة مبارك التي بدأت في الثالث من آبالجاري وتابعها ملايين المصريين باهتمام بالغ.وهلل محامواسر الضحايا فرحا فور اعلان القاضي ضم قضيتي مبارك والعادلي، كما صفقوا ترحيبابقرار وقف البث التلفزيوني، معتبرين ان هذا القرار ينحو بالمحاكمة منحىجادا.كما استجابت المحكمة لطلبات فريد الديب رئيس هيئة الدفاع عنمبارك ونجليه علاء وجمال، اللذين يحاكمان مع والدهما بتهمة الفساد المالي،والمتعلقة بالاطلاع على اوراق القضية وتصويرها وكذلك المتعلقة باستخراج اوراق رسميةيرى انها لازمة لتأسيس الدفاع عن موكليه .  وكانمبارك حضر قرابة الساعة العاشرة والربع الى مقر اكاديمية الشرطة حيث تجرى المحاكمةعلى متن مروحية ثم نقل في سيارة اسعاف الى حيث تنعقد المحكمة.ودخل مبارك قفصالاتهام على سرير طبي نقال، كما حدث في الجلسة الاولى، وكان نجلاه علاء وجمال يقفانالى جواره.وظهر مبارك، الذي حكم مصر ثلاثين عاما بيد من حديد وبلا منازع، مغمضالعينين معظم الوقت اثناء الجلسة وكان مثبتا في يده جهازا لتوصيل المحاليل الطبيةخلافا للجلسة الماضية التي بدا فيها في حال صحية افضل.وخارج قاعةالمحكمة وقعت اشتباكات وتراشق بالحجارة بين عشرات من انصار مبارك واسر الضحايا امامباب اكاديمية الشرطة حيث تم تثبيت شاشة كبيرة لنقل وقائع المحاكمة.ومنذ الثالثمن اب ، يقيم مبارك بناء على قرار من القاضي احمد رفعت في المركز الطبيالعالمي، وهو مستشفى تابع للقوات المسلحة ومفتوح للمدنيين في شرق القاهرة.

 

-عدد من القتلى واصابة أكثر من 300 عراقي في سلسلة تفجيرات طاولت محافظات كانت تصنف بأنها آمنة نسبياً جنوب العراق. وحمل البرلمان الحكومة وأجهزتها الأمنية مسؤولية «الخروقات الأمنية الفاضحة». وجاءت التفجيرات بالسيارات المفخخة والأحزمة والعبوات في النجف وكربلاء والكوت(جنوب) وصلاح الدين وديالى وكركوك(شمال) فضلاً عن بغداد بعد 5 أيام من تهديد «تنظيم القاعدة» بـ»إعادة الأيام الزرقاوية» ، في إشارة إلى زعيمه السابق أبو مصعب الزرقاوي الذي قتل في ديالى عام 2006 ، وتنسب إليه معظم التفجيرات الدامية التي طاولت المدنيين.

 

-تسارعت الاتصالات السياسية في الساعات الأخيرة في محاولة لايجاد حل للصراع في ليبيا.  واجرى ممثلون عن الزعيم الليبي معمر القذافي ومعارضيه محادثات سرية في تونس ليلاووصل مبعوث الامين العام للامم المتحدة الخاص لليبيا عبد الاله الخطيب الى تونس الاثنين للمشاركة في هذه المحادثات حول مستقبل ليبيا. وسيلتقي الخطيب اليوم وزير الخارجية التونسي المولدي الكافي على ان يلتقي بعد ذلك الاطراف الليبية. توقع العقيد الليبي معمر القذافي فجر الاثنين نهاية قريبة "للجرذان" و"الاستعمار"، في اشارة الى الثوار والحلف الاطلسي، وذلك في رسالة صوتية بثها التلفزيون الليبي ونشرت وكالة جانا الليبية للانباء مقتطفات منها.واكد القذافي ان نهاية الاستعمار قريبة ونهاية الجرذان قريبة، مشيراً إلى انهم يفرون من دار الى دار امام الجماهير التي تطاردهم.واعتبرالقذافي انه ليس امام "الاستعمار واعوانهم" الا اللجوء للكذب وللحرب النفسية بعد ان فشلت كل انواع الحروب بكل الاسلحة، وذلك بعد شائعات سرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي وبعض وسائل الاعلام عن استعداد القذافي لمغادرة البلاد في وقت قريب.ودعا القذافي انصاره الى الاستعداد للقتال "لتطهير" المدن التي يسيطر عليها الثوار، في وقت اكد الثوار تقدمهم في مدن في غرب البلاد مثل الزاوية وصرمان وغريان.وتعذر سماع القسم الاكبر من الرسالة الصوتية للقذافي بسبب "عطل تقني" بحسب التلفزيون الليبي الذي بث بشكل "مباشر" مداخلة العقيد الليبي.

 

 

16/8:

-وجه الرئيس اليمني علي عبدالله صالح كلمة لمؤتمر القبائل وبثها التلفزيون اليمني،انتقد فيها خصومه واعلن عودته قريبا الى اليمن، نافيا بذلك الشائعات التي تحدثتبشأن نيته مغادرة البلاد. وظهر صالح الذي يخضع للعلاج منذ شهرين، في السعوديةبصحة جيدة متحدثا بنبرة تحد وحزم. واتهم المعارضة بانها سرقت شعارات الشباب المتظاهرين الذين يشاركون في الاحتجاجات ضد نظامه وبانها مؤلفة من قلة قليلة منمخلفات الماركسية .. ومجموعة طالبان .. ومخلفات الامام من الحوثيين وحزب الحق.

 

- اكد الثوار الليبيون الذين يحصنون مواقعهم غرب العاصمة طرابلس ان حربهم مع نظام القذافي دخلت مرحلة حاسمة وتوقعوا النصر قبل نهاية آب، فيما تعهد رئيس المجلس الوطني الانتقالي مصطفى عبد الجليل بتنحي المجلس عن السلطة في فترة اقصاها ثمانية اشهر بعد سقوط القذافي.ونفى عبد الجليل حصول اي مفاوضات مع نظام القذافي، وقال ليس هناك مفاوضات سواء مباشرة او غير مباشرة مع نظام القذافي، كما نفى وجود اي مفاوضات مع الموفد الخاص للامم المتحدة الى ليبيا الاردني عبد الاله الخطيب. وكان موفد الامم المتحدة الخطيب زار تونس على مدى ٢٤ ساعة التقى خلالها ممثلين عن الافرقاء الليبيين واخرين من السلطات التونسية.من جهة ثانية دان الحلف الاطلسي اطلاق قوات القذافي صاروخا من نوع سكود واصفا ذلك بأنه عمل يائس وغير مسؤول.

 

- صعّدت أنقرة لهجتها ضد الرئيس السوري بشار الأسد، رافضة أيّ عمليات ضد المدنيين في ظل استمرار القوات العسكرية السورية في قصف مدينة اللاذقية لليوم الرابع على التوالي ودعوة الولايات المتحدة الرئيس السوري إلى التوقف عن قتل شعبه. ولا يزال التحذير التركي الذي أطلقه وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو مطالباً الرئيس السوري فيكلمة "أخيرة" بوقف فوري ومن دون شروط للعمليات العسكرية ضد المحتجين المطالبين بإسقاط نظامه، محوراً لحركة اتصالات دولية مكثفة أخذت مداها باقتراح واشنطن قيام تركيا والسعودية بدعوة الأسد الى التنحي بدلاً من ان تقوم الولايات المتحدة بذلك.وعشية اجتماع مجلس الأمن لمناقشة الوضع في سوريا حيث أسفرت العمليات العسكرية والامنية التي نفذتها القوات السورية في محافظة حمص ومدينة اللاذقية عن مقتل 18 شخصاً على الاقل، كان البارز مواقف دولية متشددة منها إعلان بريطانيا ان الرئيس السوري "يفقد بسرعة ما بقي من شرعيته"، وعقد مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة جلسة طارئة الاسبوع المقبل لادانة الهجوم العسكري الذي يشنه النظام السوري على المحتجين الساعين لاطاحة الأسد.  ولليوم الرابع على التوالي، بقيت مدينة اللاذقية السورية الساحلية ومخيمها الفلسطيني تحت نار القذائف والرصاص اللذين حصدا مزيداً من الأرواح، فيما أعلن الجيش السوري انسحابه من مدينة دير الزور قرب الحدود العراقية عقب حملة قمع طاولتها على مدى الأسابيع الماضية. واوضحت وزيرة الخارجية الاميركية ان تركيا والعربية السعودية ودولا اخرى لها تأثيرعلى بشار الاسد اكثر مما لدى الولايات المتحدة التي "بالكاد تقيم علاقات مع سوريا".

 

- اعلنت الحكومة السودانية ان الرئيس عمر البشير امر بمنح المستثمرين في مجال الصناعة، سواء اكانوا سودانيون ام اجانب، الاراضي لاقامة المشاريع الصناعية مجانا. من جهة اخرى، قتل ١٦ شخصا بينهم تسعة من عناصر الشرطة السودانية في اشتباكات بين الشرطة وميليشيا قبلية في منطقة قريبة من الحدود مع جنوب السودان.

 

 

17/8:

- أكد الرئيس السوري بشار الاسد ، ان الاصلاح في سوريا "نابع من قناعة السوريين" وانه لم يأت نتيجة للضغوط الخارجية، مشدداً على ضرورة اشراك الجميع في بناء مستقبلالبلاد. ولكن مع استمرار السلطات السورية في قمع حركة الاحتجاجات المطالبة باسقاطالنظام، ابتعدت تركيا خطوة أخرى عن دمشق، اذ رأى رئيس وزرائها رجب طيب اردوغان انالوضع في سوريا شبيه الان بالوضع في ليبيا التي تشهد حربا اهلية، فيما دفعت ممارساتالحكومة السورية تونس الى استدعاء سفيرها في دمشق للتشاور لتصير بعد المملكةالعربية السعودية والبحرين والكويت الدولة العربية الرابعة تتخذ خطوة كهذه. وفيمؤشر لتصاعد القلق من الاوضاع، سحبت الامم المتحدة 26 من موظفيها غير الاساسيين فيسوريا. أعلن المرصد السوري لحقوق الانسان ان 4 اشخاص قتلوا الاربعاء برصاص الأمن السوري في ريف ادلب وفي حمص , فيما شنت قوات الامن حملة مداهمات في مدن سورية عدة طالت المئات . إلى ذلك، أكد رئيس المجموعة الروسية العامة "روسوبورون اكسبورت" ان روسيا لا تزال تزود سوريا بالسلاح على الرغم من الضغوط الدولية التي تطالبها بوقف صادرات الاسلحة الى دمشق.

 

- تزامناً مع حديث "المجلس الوطني الانتقالي" عن اتصال "تكنوقراط" من النظام الليبيبه، يشتد طوق الثوار حول طرابلس من الغرب والجنوب ويقترب سقوط الزاوية كاملة فيأيديهم، وهي تشهد مواجهات للسيطرة على مصفاة النفط الوحيدة العاملة فيها.
وبدأتالمعارك في محيط المنشأة ، ثم انسحب الثوار ليعاودوا الهجوم صباح اليوم التالي. وأفاد مهندس نفطي أن مئة رجل من كتائب القذافي لا يزالون في المكان وانهم سيطرواعلى المجمع السكني للعاملين في المحطة وأسرهم، وهناك عشرات من الثوار فيه، الأمرالذي يعني أن حسم المواجهة قد يتطلب بعض الوقت".

 

- هيمنت أجواء التوتر على المشهد السياسي اليمني، غداة اعلان قوى المعارضة تأليفالمجلس الوطني لقيادة الثورة، بعيد تعهد الرئيس علي عبدالله صالح العودة قريبا الىاليمن، مديرا ظهره لجهود دولية ما انفكت تبحث عن تسوية سياسية لانقاذ اليمن منالسقوط في مهاوي الحرب الاهلية.وانتخبت الجمعية الوطنية لقوى الثورة المعارضةمجلساً وطنيا لقيادة الثورة الشعبية ضم 143 عضوا من الشخصيات السياسية والقبليةوالعسكرية، مناهضة لنظام الرئيس علي صالح المقيم في الرياض.

 

 

18/8:

-رفعت الولايات المتحدة وأوروبا المواجهة مع الرئيس السوري بشار الاسد الى مستوى لاسابق له، عندما طالبه الرئيس الاميركي باراك أوباما والرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزيورئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون والمستشارة الالمانية أنغيلا ميركل والاتحادالأوروبي للمرة الاولى بالتنحي نتيجة استمراره في اللجوء الى القوة لقمع التظاهراتالمطالبة بالاصلاح والتغيير.وجاء الموقف الاميركي المتوقع، بعد اتصالاتومشاورات مكثفة بين واشنطن وحلفائها الاوروبيين والاقليميين بما فيهم تركياوالمملكة العربية السعودية، وهي اتصالات شكلت ما يمكن وصفه بجوقة ادانات وعقوباتدولية منسقة ضد نظام الاسد كي يكون لها وقع قوي وعملي، في يوم انعقاد مجلس الامنللنظر في اتخاذ موقف دولي أقوى ضد ممارسات النظام السوري، وعقب تقرير للمفوضيةالسامية للأمم المتحدة لحقوق الانسان في جنيف اتهم النظام السوري بارتكاب جرائم ضدالانسانية، داعيا مجلس الامن الى احالة مسؤولين سوريين على المحكمة الجنائيةالدولية.

 

- سيطر الثوار الليبيون على المصفاة النفطية الاستراتيجية في مدينة الزاوية والتي تغذي العاصمة باحتياجاتها من النفط، فيما اكد رئيس المجلس الوطني الانتقالي تضييق الخناق على طرابلس وان ساعة الحسم بدأت تلوح معربا عن خشيته من ان يلجأ القذافي الى ارتكاب مجزرة. من جهة ثانية قال رئيس المجلس الوطني الانتقالي مصطفى عبد الجليل نحن بفضل الله نضيق الخناق على مدينة طرابلس من خلال ثوارنا في منطقة الجبل الغربي وفي صرمان والزاوية وأيضا من الجهة الشرقية لطرابلس. مدينة مصراتة تزحف غربا ناحية زليتن ثم الخمس وبدأت الانشقاقات في صفوف أتباع القذافي، وخرج الكثير من قادة الجيش وأتباعه وخرج عدد كبير من عائلته وبدأت تلوح في الأفق ساعة الحسم بإذن الله تعالى.

 

 

- مسلحون يعتقد انهم اعضاء في تنظيم "القاعدة" استعادوا السيطرة على بلدةشقرة في محافظة ابين، أحد معاقل التنظيم الاصولي في جنوب اليمن.وروى شهود عيان ان مدنيين جرحا ليل الاربعاء في عدن كبرى مدن جنوب اليمن خلالاشتباكات بين قوى الامن ومتظاهرين كانوا يحتجون على انقطاع التيار الكهربائي. وأضافوا ان الشرطة اطلقت النار "عشوائياً" على المحتجين مما ادى إلى جرح اثنيناحدهما في حال الخطر نتيجة اصابته في رأسه.وفي محافظة لحج المجاورة، جرح ثلاثةجنود ومسلح اثر اشتباكات بين مسلحين قبليين وعناصر الشرطة في بلدة تبن.ونجانائب وزير الاعلام اليمني عبده الجندي من محاولة لاغتياله. واتهم ناطق باسم وزارةالداخلية اليمنية المعارضة بالوقوف وراء محاولة الاغتيال.

 

- بعدما أعلن الثوار سيطرتهم على مصفاة النفط في الزاوية وعلى أكثر أجزاء المدينة،واصلوا الضغط على العاصمة الليبية طرابلس على ثلاث جبهات في الغرب والشرق والجنوب،فيما دعا النظام الليبي إلى وقف للنار.وصرح أمين اللجنة الشعبية العامةالبغدادي علي المحمودي في مؤتمر صحافي بطرابلس بأن "الحل السياسي السلمي هو الحلالوحيد، ونحن مستعدون للحوار فوراً للتوصل الى حل سياسي قريباً".

 

 

19/8:

- سقط 23 مدنياً برصاص الامن السوري معظمهم في مدينة درعا وريفها خلال تظاهرات "جمعةبشائر النصر" التي دعا اليها ناشطون في إطار احتجاجاتهم المتواصلة لاسقاط الرئيسبشار الاسد. واستمر في الموازاة الضغط الخارجي على نظامه من خلال اتفاق الدول الـ 27 الاعضاء في الاتحاد الاوروبي على إضافة 20 اسماً جديداً   الى لائحة الاشخاصوالكيانات التي جمدت أرصدتها ومنعت من السفر الى دول الاتحاد، مع الاعداد لخطةتتضمن حظر استيراد النفط السوري الى الاتحاد، غداة الدعوة التي وجهها الرئيسالاميركي باراك اوباما وزعماء اوروبيون الى الاسد للتنحي عن السلطة. لكن هذه الدعوةلم تلق قبولاً لدى موسكو التي اعترضت عليها قائلة انه يجب منح الرئيس السوري مهلةلتنفيذ الاصلاحات التي وعد بها. أما أنقرة فقد اتخذت موقفاً حذراً من قضية التنحيوإن تكن جددت دعوة النظام السوري الى التوقف "فوراً" عن استخدام القوة ضدالمتظاهرين المدنيين.

 

- بعدما قال الثوار الليبيون إنهم تقدموا في مدينة زليتن على الجبهة الشرقية، ثمتحدثوا عن استيلائهم الكامل عليها، وكذلك على صرمان إلى الغرب وعلى ما بقي من مدينةالزاوية، أعلنوا أن طائرة فنزويلية حطّت في جزيرة جربة التونسية لنقل أفراد منعائلة الزعيم الليبي العقيد القذافي. وأفاد حلف شمال الأطلسي أنه أغرق قارباً ينقل قوات موالية للقذافي قرب مدينة الزاوية.

 

- أكثر من عشرة فلسطينيين قتلوا في 24 ساعة في غارات جوية اسرائيلية على أهداف مدنيةوعسكرية مختلفة في قطاع غزة، غداة الهجوم على مدينة ايلات الاسرائيلية الذي لمتتبنه بعد أي جهة. وتزامنت الغارات مع تشييع قياديي لجان المقاومة الشعبية وإطلاق أكثر من 17 صاروخاً على مدن جنوب اسرائيل.وفي حين أجمعت الفصائل الفلسطينية على استعدادها للانتقام، قال رئيس الوزراء  الاسرائيلي بنيامين نتنياهو: "قمنا بتصفية زعماء التنظيم الذي أرسل المخربين، لكن هذا كان رد فعل أولياً فحسب... كانت لديناسنوات من الهدوء النسبي، جرت محاولة لتصعيد الوضع واستخدام سيناء، ونحن ننظر إلىذلك بخطورة بالغة".

 

- قتل شرطي مصري الجمعة وجرح آخر في رأسه وهو في حالة غيبوبة، خلال تبادل اطلاق نار مع مسلحين مجهولين على الحدود مع اسرائيل.وفي وقت الحق، جرح شخصان باطلاق صاروخين صباح الجمعة من قطاع غزة على جنوب اسرائيل، فيما قتل فلسطيني في غارة جوية جديدة على غزة في وقت لاحق.وتقدمت  مصر بحتجاج لدى اسرائيل بعد مقتل ثلاثة مجندين مصريين في سيناء على الحدود مع اسرائيل اثر هجمات ايلات. وفي هذا السياق ، اعتبر رئيس الوزراء المصري عصام شرف ان دم الانسان المصري اغلى من ان يذهب بلا رد، وذلك بعد مقتل مجندين مصريين في سيناء على الحدود مع اسرائيل. وقال شرف في رسالة :"ان ثورتنا المجيدة قامت كي يستعيد المصري كرامته في الداخل والخارج. وما كان مقبولا في مصر ما قبل الثورة، لن يكون مقبولا في مصر ما بعد الثورة".واكد شرف بانه يقوم بمناقشة البدائل المتاحة بشأن مقتل الجنود المصريين في سيناء، دون ان يوضح طبيعة تلك البدائل

 

20/8:

-بعد سيطرة الثوار الليبيين على المدن الرئيسية في شرق البلاد وغربها، بدا ان معركة طرابلس قد بدأت مع تمكن مقاتلي المعارضة من الوصول الى ثلاثة احياء في العاصمة وخوض اشتباكات مع الكتائب الامنية التابعة للعقيد معمر القذافي، في حين نفى ناطق باسم الحكومة اي سيطرة للثوار على العاصمة على رغم اعترافه بأن عشرات المسلمين منهم قد ظهروا في بعض احياء المدينة. وفيما كان سكان يفرون من طرابلس، سرت شائعات في ليبيا على نطاق واسع بأن القذافي يستعد للفرار إن لم يكن قد فر فعلاً.

 

- لم تتوقف آلة القتل التي يوجهها النظام السوري إلى المدينة تلو الأخرى عن محاولة سحق الحركة الاحتجاجية المطالبة بإسقاط نظام الرئيس السوري بشار الأسد الذي تعهد بوقف الحملة الأمنية ضد المحتجين، وكان جديدها قتل القوات السورية 34 من المحتجين على الأقل أول من امس بينهم اربعة اطفال في محافظة درعا وفي حمص وأحياء من العاصمة وفي مدينة تدمر الصحراوية القديمة. ووصلت الى دمشق بعثة انسانية دولية في زيارة لخمسة ايام. وقتل متظاهران بنيران رجال الامن في مدينة الرستن بريف حمص، في حين ارسلت تعزيزات عسكرية الى حمص، وتتعرض مدينة اللاذقية لحملة اعتقالات واسعة. وفي اسطنبول، بدأ معارضون سوريون اجتماعات تستمر يومين لاطلاق المجلس الوطني السوري الذي شكل في حزيران لتنسيق العمل ضد نظام دمشق. وانعقد الاجتماع غداة اعلان وزارة الخارجية الاميركية ان المعارضة السورية باتت "اكثر تلاحما" و"اكثر تمثيلا".  ووقت يدرس الاتحاد الاوروبي فرض عقوبات على سوريا تشمل القطاع النفطي، قالت وزارة الخارجية البريطانية ان لندن لم تقرر بعد ما اذا كانت ستساند  مثل هذه الخطوة وانها تخشى تدابير من شأنها ان تضر بالشعب السوري بدرجة اكبر من اضرارها بالاسد. وفي موسكو، أعلن  رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الاتحاد ميخائيل مارغيلوف أن لجنته قد تشكل وفداً برلمانياً مشتركاً مع نواب من مجلس الدوما ليزور سوريا قريباً، معرباً عن اعتقاده أن المشاورات في ما يتعلق بتنظيم هذه الزيارة يمكنها أن تبدأ مع بداية الدورة الخريفية للبرلمان الروسي بمجلسيه.

 

- اختار المجلس الوطني الانتقالي في اليمن أمس رئيس اللجنة التحضيرية للحوار الوطني المعارض محمد سالم باسندوه رئيساً له.     وقالت عضو المجلس أمل الباشا انه تم اختيار باسندوه رئيساً للمجلس الذي يهدف الى توحيد المعارضين للرئيس علي عبدالله صالح للتعجيل في خروجه من السلطة، وانه تم أيضاً اختيار النائب صخر الوجيه رئيساً للمكتب الفني وحورية مشهور ناطقة باسم المجلس.

 

- "ما كان مقبولاً في مصر قبل ثورتنا المجيدة لن يكون مقبولا بعدها"، هكذا لخص رئيس الوزراء المصري عصام شرف التغيير النوعي الواضح في العلاقة مع اسرائيل بعدما نجح المصريون شتاء السنة الجارية في إطاحة رئيسهم السابق حسني مبارك، وهو تغيير تجلت ملامحه في تعامل القاهرة الحاد وغير المسبوق مع حادث اطلاق الجيش الاسرائيلي النار الخميس الماضي على قوة حدود مصرية مما اسفر عن مقتل ضابط واربعة مجندين.

 

 

21/8:

- في 17 شباط، ولدت الثورة الليبية بعد نجاح تجربتي تونس ومصر وسقوط الرئيسينالسابقين زين العابدين بن علي وحسني مبارك. وفي 21 آب، بدا أنها بلغت ذروتهاواقتربت من تحقيق هدفها بإسقاط نظام أحكم قبضته على البلاد أكثر من أربعة عقود. وبين التاريخين مرت أشهر طويلة من الجمود والكر والفر، غير أن ساعات قليلة كانتكافية ليحرز الثوار تقدماً كبيراً مفاجئاً حتى لهم، إذ عبروا أكثر من 30 كيلومتراًمن خارج العاصمة الليبية إلى أبوابها، ثم إلى قلبها، إلى الساحة الخضراء، على مشارفباب العزيزية، مقر الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي الذي أوقف نجله سيف الإسلامكما أكد رئيس "المجلس الوطني الانتقالي" مصطفى عبدالجليل، وسلم نجله الآخر محمدنفسه، بينما يكتنف الغموض مصيره هو. تحدث الناطق الحكومي موسى ابرهيم عن مقتل 1300 شخص وإصابة خمسة آلاف في أقل من 12ساعة في غارات لحلف شمال الأطلسي. وفي رسالة هي الثانية في ساعات، الثالثة في أقل من 24 ساعة، دعا القذافي إلى الزحفعلى طرابلس "لحمايتها وتطهيرها من عملاء الاستعمار المندسين". وكان قال في رسالتهالثانية: "سننتصر بإذن الله... أنا معكم في هذه المعركة".

 

- في رابع حديث له منذ بدء الاحتجاجات المطالبة باسقاط النظام في سوريا، رأى الرئيسبشار الاسد في مقابلة هي الاولى له مع التلفزيون السوري الرسمي، ان دعوات الدولالغربية وفي مقدمها الولايات المتحدة الى تنحيه "ليس لها اي قيمة.وأكد ان "الوضع الامني افضل" في سوريا. وقال: "ان ما يطمئن اليوم ليسالوضع الأمني الذي يبدو أنه افضل ولكن ما يطمئن ان المطلوب كان اسقاط سوريا خلالاسابيع قليلة، ومن حمى الوطن هو وعي الشعب السوري".وردا على سؤال عن محاسبة مناخطأ، قال: "في المبدأ كل من تورط في جرم ضد مواطن سوري سواء كان عسكرياً او مدنياًسوف يحاسب".وتطرق الرئيس السوري في المقابلة الى الموقف التركي الذي يطالبالنظام السوري بوقف فوري لعمليات القمع فقال: "لا نعرف ما هي النيات الحقيقيةلتركيا لذلك نضعها في  احتمالات عدة: هناك الحرص على سوريا. اذا كان الامر كذلكنقدر ونشكر حرص الآخرين على سوريا، واذا كان هناك قلق من ان تؤثر الاحداث في سورياعلى تركيا فهذا قلق طبيعي. اما اذا كانت هناك محاولة لاخذ دور المرشد والمعلم فهذامرفوض رفضا باتا من اي مسؤول وحتى من تركيا".وحذر من اي تدخل خارجي او عسكريعلى سوريا قائلاً ان "اي عمل ضد سوريا ستكون تداعياته اكبر بكثير مما يمكن أنيحتملوه". من جهة اخرى، واصلت المعارضة السورية، أمس، لليوم الثاني على التوالي اجتماعا في اسطنبول سيمهّدلإعلان "المجلس الوطني السوري"، الذي يفترض ان ينسّق عملها، محاولة تجاوز الخلافاتبين الإسلاميين والليبراليين. وقال الناشط السوري المعارض عبد الرحمن الحاجإنّ "الهدف من هذا الاجتماع التأسيسي هو الإعلان عن المجلس الوطني السوري الذييرجّح ان يتألف من 120 عضوا، نصفهم من الخارج والنصف الآخر من الداخل"، متوقعاالاعلان عن المجلس خلال 48 ساعة.

 

- ادانت جامعة الدول العربية العدوان الاسرائيلي الغاشم على قطاع غزة وطالبت المجتمع الدولي بالضغط لوقف قصفها للقطاع الذي اوقع ١٥ شهيداً ونحو ٥٠ جريحا منذ اربعة ايام وقد احتدمت المواجهة المسلحة بين الفصائل الفلسطينية المتشددة واسرائيل مع دفعات الصواريخ التي اصابت عدة مدن في جنوب اسرائيل والتي اوقعت قتيلا و١٨ جريحا احدهم في حالة حرجة. وفي الجانب الفلسطيني بلغت حصيلة ضحايا العدوان الاسرائيلي منذ يوم الخميس ١٥ شهيدا و٤٨ جريحا بينهم ١٢ اطفال و١٢ نساء وثلاثة مسنين ومسعف واحد في اكثر من عشرين غارة جوية، كما اكد ادهم ابو سلمية الناطق باسم اللجنة العليا للاسعاف والطوارئ في قطاع غزة.  من جهة اخرى شن الجيش الاسرائيلي حملة اعتقالات شملت عشرات من كوادر حماس في الضفة الغربية..

 

- إنضم المئات من قوات الحرس الجمهوري والامن المركزي الموالية للرئيس علي عبداللهصالح الى صفوف الثوار الشباب في ساحات الحرية والتغيير في محافظات يمنية عدة، بينماتصاعدت التظاهرات المناهضة لعودة الرئيس اليمني الذي قال مسؤولون في حزب المؤتمرالحاكم إنه قد يعود الى اليمن الاربعاء المقبل، في ظل محاولات لاغتيال مسؤولين فيالحكومة وشخصيات مؤيدة للثورة الشعبية ووسط تبادل للاتهامات في شأن عملياتالاغتيال.وقال مسؤولون محليون في حضرموت ان العقيد احمد مرفدي نجا من محاولةاغتيال عندما القى مجهولون قنبلة هجومية على سيارة في مدينة القطن مما ادى الىاصابة 18 مدنيا بجروح. واتهمت صنعاء مسلحين من المناهضين لنظام علي صالح بتدبيرمحاولة اغتيال فاشلة استهدفت وكيل محافظة تعز محمد منصور الشوافي، الذي تعرض منزلهلقصف بواسطة قذائف الـ"آر. بي. جي." من غير ان يصاب بأذى.

 

- أعلن المجلس الاعلى للقواتالمسلحة الذي يتولى زمام الامور في مصر منذ تنحية الرئيس المصري السابق حسني مباركفي شباط الماضي، ان "امن سيناء شأن مصري خالص لا تقبل مصر فيه أيتدخل".وفي غضب بلغ ذروته مساء اول امس بحصار فرضه آلاف المتظاهرين على مقرالسفارة الاسرائيلية في القاهرة، نجح احدهم في تسلق المبنى ونزع العلم الاسرائيليووضع آخر مصري مكانه ما اثار حماس الملايين.

 

 

22/8:

- غداة دخول الثوار العاصمة الليبية، لم يكن في وسع هؤلاء إعلان انتصارهم العسكري الكامل، إذ بقي باب العزيزية، مقر الزعيم العقيد معمر القذافي خارج سيطرتهم. أماالقذافي نفسه، فلا يزال مصيره مجهولاً ولا أحد يعرف مكانه، حتى أن رئيس "المجلس الوطني الانتقالي" مصطفى عبد الجليل قال إن "لحظة النصر الحقيقية هي حين يتم اعتقال معمر القذافي حياً". أضف أن معالم المرحلة السياسية لم تتضح بعد، وستعقد اجتماعات دولية عدة لمناقشتها، وطالبت إسبانيا بقرار دولي جديد في مجلس الأمن لهذه الغاية. أما الرئيس الأميركي باراك أوباما فرأى أن مرحلة القذافي "تقترب من نهايتها".وقبل ذلك، صرح الناطق باسم البيت الأبيض جوش ارنست بأن لا دليل يشير الى ان القذافي غادر طرابلس. وللبحث في مرحلة ما بعد القذافي، قالت وزيرتا الخارجية والدفاع الاسبانيتان ترينيداد خيمينيث وكارمي تشاكون في بيان إن بلادهما تدعو إلى "تبني قرار جديد (في الامم المتحدة) في أسرع وقت يأخذ في الاعتبار الوضع الجديد في ليبيا". من جهته، نفى سيف الاسلام ،أحد ابناء العقيد معمر القذافي خبر اعتقاله، وهو كان ليلا في طرابلس حيث التقى عدداً من الصحافيين في مقر اقامة والده في باب العزيزية، مؤكداً أن العاصمة الليبية هي تحت سيطرة النظام. وأعلن نجل العقيد القذافي للصحافيين الذين التقاهم أن القوات الموالية للنظام ألحقت الاثنين خسائر فادحة بالمسلحين الذين هاجموا مقر اقامة والده.

 

- وجدت سوريا نفسها معزولة في مجلس الامم المتحدةلحقوق الانسان بعدما قالت المفوضة السامية للمجلس نافي بيلاي امام جلسة استثنائية لهذا المجلس، الذي يتخذ جنيف مقراً له، إن اكثر من 2200 قتيل سقطوا  في سوريا التيتشهد احتجاجات منذ آذار الماضي. وتعرض النظام السوري لانتقادات عنيفة من المندوبينالاميركي والفرنسي وكذلك من المندوبين السعودي والمصري. وفيما تحدث ناشطون سوريونعن مقتل عشرة اشخاص برصاص عناصر موالية للنظام السوري في حمص وحماه، اصدر الرئيسالسوري بشار الاسد قراراً بتأليف لجنة لشؤون الاحزاب.واغتنم الغرب فرصة انهيار نظام العقيد معمر القذافي في ليبيا لتذكير الرئيس السوري بشار الاسد  بضرورة التخلي عن السلطة.وأعلن الامين العام للأمم المتحدة بان كي مون أن عدم وفاء الرئيس السوري بوعوده إنهاء عمليات الجيش والشرطة ضد المحتجين أمر "مزعج"، في وقت أكدت المفوضة السامية لحقوق الإنسان نافي بيلاي أنه "حتى اليوم قتل أكثر من 2200 شخص منذ بدء الاحتجاجات الحاشدة في منتصف آذار الماضي مع ورود أنباء عن مقتل أكثر من 350 شخصاً منذ بداية رمضان الجاري.

 

- أعلنت الامم المتحدة سقوط 600 قتيل على الاقل واكثر من 985 جريحاً، في مواجهات قبلية في في ولاية جونقلي في جمهورية جنوب السودان، التي بدأت منذ خمسة ايام.واستقل جنوب السودان في 5 تموز الماضي بدعم من المجتمع الدولي، إلا ان الديبلوماسيين أبدوا دوماً قلقهم من هشاشة الاستقرار السياسي في هذا البلد ومنالتوترات مع الخرطوم.

 

- أعلنت السلطات اليمنية وفاة رئيس مجلس الشورى اليمني، عبدالعزيز عبد الغني في الرياض متأثرا بالجروح التي اصيب بها في الهجوم الذي استهدف الرئيس اليمني علي عبدالله صالح في الثالث من حزيران الماضي. الى ذلك، احتفل ثوار اليمن في أكثر ساحات الاعتصام بالمحافظات أمس بسقوط نظام معمر القذافي طوال ساعات الليل وحتى الفجر، ورددوا هتافات تطالب بالحسم الثوري واطاحة ما تبقى من نظام الرئيس علي عبد الله صالح ومحاكمته واركان نظامه.

 

- وصل العاهل الاردني الملك عبدالله الثاني بن الحسين إلى جدة في زيارة للسعودية التقى خلالها الملك عبد الله بن عبد العزيز وبحث معه في العلاقات الثنائية وسبل تطويرها في مختلف المجالات، إلى تطورات الأوضاع على الساحتين العربية والإقليمية. وسيؤدي خلال الزيارة مناسك العمرة في مكة.

 

- قتل ثلاثة أشخاص وجرح 10 آخرون من قوى الأمن وبينهم صحافي يعمل في "وكالة الصحافة الفرنسية" في سلسلة أعمال عنف في أنحاء متفرقة من العراق.

 

- أعلنت وزارة الداخلية التونسية ان عدد الاحزاب المعترف بها في تونس حتى بلغ 105أحزاب، وكان عدد الاحزاب المعترفبها في تونس قبل اطاحة نظام الرئيس السابق زين العابدين بن علي، قبل سبعة اشهر،ثمانية احزاب بما فيها حزبه.

 

 

23/8:

- في خمس ساعات، سقط باب العزيزية، المقر – الرمز، فانتهى حكم معمر القذافي الذي دام 42 سنة، وإن تكن لا تزال فلول كتائبه تقاوم في بعض أحياء طرابلس، وان يكن هو لايزال في مكان مجهول، وسط ترجيحات انه في طرابلس.الأسوار الخضر للمقر الذي كانت تحميه كاميرات بالأشعة ما فوق الحمراء وأجهزةاستشعار متطورة، وفيه ثكن ومبان سكنية وملعبان لكرة المضرب، سقطت في أيدي الثوارعلى وقع هتافات "الله أكبر"، بعد مواجهات استخدمت فيها الأسلحة الثقيلة والمدفعيةوالصواريخ .وجال الثوار في المكان وبدت فيه آثار دمار أحدثتها الغارات الجوية لحلف شمالالأطلسي، وكانت في بعض أرجائه جثث لأنصار للقذافي. وكانت خيم استخدمها القذافيلاستقبال ضيوف أجانب تحترق.وفي أنحاء أخرى من طرابلس، أعلن الثوار سيطرتهم على مطار المدينة والتلفزيونالرسمي، ورفعوا علمهم فوق المبنى.وفي بنغازي، صرح الناطق العسكري باسم الثوارالعقيد احمد عمر باني بأن "باب العزيزية بات تحت سيطرتنا كاملاً، العقيد القذافيوأبناؤه لم يكونوا في المجمع. لا أحد يعلم أين هو".وعلى الصعيد الدولي، أعلن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي في اتصال هاتفي مع نظيرهالاميركي باراك اوباما ان البلدين "سيواصلان جهدهما العسكري" في إطار حلف شمالالأطلسي الى ان يستسلم "القذافي ومعسكره".وفي موزاة الاعتراف الدولي المتزايد بالمجلس، قال الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز: "لا نعترف الا بحكومة واحدة، حكومة معمر القذافي. نجدد تضامننا مع الشعب الليبيالشقيق المعتدى عليه".

 

- بعدما صوت مجلس الأمم المتحدة لحقوق الانسان على قرار يدعو الى تأليف لجنة تحقيقمستقلة في انتهاكات حقوق الانسان في سوريا، حذرت الولايات المتحدة الرئيس السوريبشار الأسد من "تبعات خطيرة" لأعمال القمع التي يمارسها في حق شعبه، معتبرة أن ماحدث في ليبيا يوجه رسالة واضحة اليه.وبينما واصلت السلطات السورية حملتها الامنية في محافظة دير الزور حيث اعتقلت مئاتالاشخاص بعد مقتل ثمانية في حمص، أعلنت شخصيات من المعارضة السورية كانت مجتمعة فياسطنبول انها أنشأت "مجلسا وطنيا" يهدف الى تنسيق تحركها ضد نظام دمشق.وفي نيويورك، قدمت دول أوروبية خلال الجلسة التي عقدها مجلس الامن للنظر في الوضعالليبي، مشروع قرار ينص على فرض عقوبات على سوريا ويستهدف خصوصا الاسد.

 

- قتل سبعة جنود يمنيين بينهم ضابط في هجوم شنه أعضاء مفترضون في تنظيم "القاعدة" على معسكر للجيش اليمني في قرية بمحافظة ابين بجنوب البلاد.من جهة أخرى، عاد إلى صنعاء أمس رئيس الوزراء اليمني علي مجور آتياً من الرياض التيتلقى فيها العلاج اثر إصابته في محاولة اغتيال الرئيس علي عبد الله صالح و78 منكبار معاونيه في حزيران.

 

 

24/8:

- في موازاة حراك دولي سريع لكتابة الصفحة الجديدة في ليبيا، استمر الوضع الأمني يثيرالقلق، وخصوصاً في طرابلس، فهي مدينة تمتزج فيها مشاعر الخوف والفرح، ويقول الزعيمالليبي العقيد معمر القذافي في تسجيل صوتي إنه لا يزال قادراً على التجول فيها. ومعدعوة باريس إلى مؤتمر لأصدقاء ليبيا في الأول من أيلول، وهو تاريخ رمزي يكرس نهايةنظام القذافي في ذكرى انتصاره في "الفاتح من سبتمبر"، تقود الولايات المتحدة جهوداًفي مجلس الأمن لرفع التجميد عن الأرصدة الليبية. بينما يستعد حلف شمال الأطلسيلمرحلة "متابعة" لمهمته السابقة، وسط تقارير عن وجود قوات في الأراضيالليبية. وانعقد مجلس الأمن بدعوة من الولايات المتحدة للبحث في رفع التجميد عنأكثر من مليار ونصف مليار دولار من الأرصدة الليبية. غير أن الأمر لا يزال يصطدممنذ أسبوعين بمعارضة جنوب افريقيا التي لم تعترف بعد بـ"المجلس الوطني الانتقالي".ميدانياً، قطع قناصة موالون للقذافي الطرق إلى مطار طرابلس وقصفوا باب العزيزية،المقر السابق للزعيم الليبي. ودارت مواجهات عنيفة في منطقة أبوسليم المجاورة. وخلاالعديد من الطرق في وسط طرابلس من أي إشارة حياة بسبب انتشار عشرات القناصةالموالين للقذافي .واستولى الثوار على فيلا الساعدي، نجل القذافي، وانشغل عددمنهم في تجربة سياراته الفخمة. وفي حادث يؤشر لخطورة الأوضاع الأمنية، خطفأربعة صحافيين في الطريق إلى الزاويةولم يكن لدى "المجلس الوطني الانتقالي" الذي عرض 1٫7 مليون دولار مكافأة لمن ينجح في اعتقال القذافي أو قتله، معلوماتواضحة عن مكان وجوده.

 

- صرح الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي بأن "فرنسا لن تتدخل في سوريامن دون تفويض دولي". لكنه شدد على ان "للسوريين ايضا الحق في الديموقراطية وهمليسوا محكومين بالقمع من نظام لا يدرك أننا في قرن آخر"، مستبعدا مع ذلك احتمالالقيام بتدخل عسكري مشابه للتدخل الجاري في ليبيا.ونشرت الجريدة الرسميةللاتحاد الاوروبي اللائحة الجديدة بالاشخاص والكيانات المشمولة بعقوبات الاتحادالاوروبي على النظام السوري وقد تضمنت اسماء خمسة ضباط كبار في أجهزةالمخابرات.في غضون ذلك، قتل سبعة اشخاص برصاص الاجهزة الامنية السورية التي قامت بحملة دهمواسعة ادت الى اعتقال عشرات الاشخاص في حرستا الواقعة بريف دمشق حيث استمرتالتظاهرات المطالبة باسقاط النظام. ورأى الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد ان الشعبوالحكومة السورية يجب أن يجلسا معا للبحث عن حل. من جهة اخرى،اعلن مسؤولون في مصارف سورية ان بطاقات الاعتماد التابعة لشركة "فيزا" والتابعةلمصارف سورية او لمصارف لها فروع في سوريا، توقفت بدءا من امس عن العمل.

 

- اهتزت التهدئة بين اسرائيل والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، بعد مقتل القيادي فيحركة " الجهاد الاسلامي" اسماعيل الاسمر في غارة اسرائيلية فجر أمس تلاها اطلاقصواريخ وقذائف هاون. وأعلنت "سرايا القدس" الجناحالعسكري لـ"الجهاد الاسلامي" في بيان مسؤوليتها عن قصف مواقع عسكرية اسرائيلية قربحاجز كيسوفيم بست قذائف هاون "في اطار الرد الاولي على جريمة اغتيال الاسمر". وفي القاهرة، انتقدت جماعة "الإخوان المسلمين" الموقف المصري الرسمي من جريمةقتل عسكريين مصريين بنيران إسرائيلية ليل الخميس الماضي، وطالبت بطرد السفيرالإسرائيلي من مصر وسحب السفير المصري من تل أبيب، ووقف تصدير الغاز الىاسرائيل.

 

- قتل سبعة جنود يمنيين بينهم ضابط في هجوم شنه عناصر مفترضون من القاعدة على معسكر للجيش اليمني في قرية بمحافظة ابين بجنوب البلاد. وشن الجيش عمليات انتقامية ادت الى سقوط عشرات القتلى في صفوف الناشطين المفترضين بالتنظيم الاسلامي. من جهة اخرى، عاد رئيس الوزراء اليمني علي محمد مجور الى صنعاء بعد تلقيه علاجا في الرياض من الجروح التي اصيب بها في الثالث من حزيران في هجوم استهدف الرئيس علي عبدالله صالح.

 

 

25/8:

- منذ بدء معركة طرابلس ليلا، ومصير الزعيم الليبي العقيد معمر القذافيوأبنائه يمثل لغزاً، فهو يوجه الرسالة الصوتية تلو الأخرى، وتتعدد السيناريوات فيشأن مكان وجوده، بينما ينشط حلف شمال الأطلسي في مطاردته جواً، وبواسطة قوات خاصةعلى الأرض، وسط احتمال أن يطلب "المجلس الوطني الانتقالي" مساعدة دولية لتعزيز الشرطة. ويكتنف الغموض كذلك حقيقةالوضع الميداني، وخصوصاً في طرابلس، فالجثث في كل مكان والمعارك لم تنته.ومعتوالي الاعترافات بـ"المجلس الوطني الانتقالي" الذي يستعد لبدء عمله في طرابلس، حققهذا المجلس نصراً ديبلوماسياً جديداً تمثل في موافقة مجلس الأمن على الإفراج عن 1,5مليار دولار من الأرصدة الليبية المجمدة، وذلك لتمويل مساعدة عاجلة لإعادة اعمارالبلاد، بعد اتفاق بين الولايات المتحدة وجنوب افريقيا التي عارضت الأمر أسبوعين. ولا تزال سرت، وبن جواد في الطريق إليها في قبضة أنصار القذافي. ومساء بثتلفزيون "العروبة" الموالي له ان طائرات حلف شمال الاطلسي أغارت على سرت في "عدوانغربي اماراتي قطري". وفي المقابل، أعلن الثوار السيطرة على بلدة الويقالاستراتيجية في اقصى الجنوب الليبي، على مقربة من الحدود مع النيجر.  أما فيطرابلس، فلا تزال المواجهات مستمرة، وادعى كل من الجانبين السيطرة على منطقةأبوسليم وكذلك على المطار. وقالت قناة"الحرة" التلفزيونية التابعة للثوار والتيتبث من بنغازي أن هنيبعل، نجل القذافي، قتل في مواجهات منطقة قصر بن غشير بينالثوار وكتائب القذافي.

 

- بعد سلسلة من العقوبات الاميركية على دمشق، أعلن حاكم المصرف المركزي السوري أديبميالة ، ان سوريا أوقفت منذ الثلثاء اي تعامل بالدولار الاميركي بسبب العقوباتالتي تفرضها الولايات المتحدة عليها وانها تحولت تماماً إلى الاورو. واتخذت هذه الخطوة مع استمرار الاحتجاجات في عدد من المدن السورية الداعية الى اسقاط الرئيسبشار الاسد. وردت السلطات بمزيد من حملات الاعتقال، فيما تعرّض رسام الكاريكاتورالسوري المعارض علي فرزات للخطف على أيدي رجال امن ملثمين اوسعوه ضرباً وكسروااصابع يده اليسرى. ونقل عن خاطفيه ان "هذا ليس الا تحذيراً". كما شنت قوى الامنحملة اعتقالات واسعة في المناطق التي تشهد احتجاجات. وواصل مجلس الامنمشاورات على مستوى الخبراء للبحث في مشروع قرار قدمته الدول الغربية ينص على فرضعقوبات على سوريا، لكن روسيا والصين اللتين تعارضان مثل هذا الاجراء قاطعتاالمشاورات.

 

- استدعت وزارة الخارجية العراقية السفير التركي لابلاغه احتجاج بغداد على "انتهاكسيادة العراق" بقصف تركيا مناطق في شمال البلاد مستهدفة متمردين اكرادا.وتظاهر وسط بغداد عدد من العراقيين احتجاجا على القصف التركي والإيراني والتجاوزالكويتي على الحدود العراقية. في غضون ذلك، جرح 15 جنديا تركيا في انفجار استهدف حافلة صغيرة للجيش بإقليم هكاري. من جهة أخرى، قررت المحكمة الجنائية في مدينة اسطنبول سجن ثلاثة عسكريين بينهم جنرال متقاعد لتورطهمفي قضية "المطرقة".

الى ذلك،قتل ١٢ عراقيا بينهم عناصر في الجيش والشرطة في هجمات متفرقة. وانفجرت ليلا سيارة مفخخة قرب حسينية العاشور جنوب البصرة لدى خروج المصلين منها. وقال مصدر طبي في مستشفى الصدر التعليمي ان الحصيلة الاولية تشير الى مقتل ثلاثة اشخاص واصابة حوالى ٥٠ بجروح.

 

- وصل أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني الى طهران في زيارة رسمية لايران. وأجرى فور وصوله محادثات مع الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد.

 

- استشهد ١١ فلسطينيا واصيب اكثر من ٣٠ بجروح خلال ٢٤ ساعة في غارات شنتها اسرائيل مستهدفة بصورة خاصة حركة الجهاد الاسلامي التي سقط اربعة من اعضائها. واطلقت الفصائل الفلسطينية نحو ٢٠ صاروخا وقذيفة هاون باتجاه جنوب اسرائيل خلال الفترة نفسها. واعلنت حركة الجهاد الاسلامي على لسان المتحدث باسمها داود شهاب اذا اوقفت اسرائيل عملياتها ستوقف المقاومة الفلسطينية من جانبها اطلاق الصواريخ هذه هي المعادلة.

 

 

26/8:

- مع أن الاتحاد الافريقي امتنع عن منح "المجلس الوطني الانتقالي" اعترافاً رسمياًجامعاً به، فإن المجلس أعلن مباشرة مهماته من طرابلس، وسط مخاوف من أعمال انتقاميةكشفتها الأعداد الكبيرة للجثث في المستشفيات وعلى الطرق. وتزامناً مع امتدادالمواجهات بين الثوار وفلول النظام إلى رأس جدير على الحدود مع تونس، نقل حلف شمالالأطلسي حملة مطاردة الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي إلى مسقطه سرت. الى ذلك يعتزم الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي زيارة طرابلس وبنغازي ومصراتة في رفقة رئيسالوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، أعلن الناطق باسم وزارة الخارجية الفرنسية برنارفاليرو ان باريس ستعيد "على نحو عاجل" فتح سفارتها في طرابلس.

 

- فاجأت روسيا الدول الـ14 الاخرى الأعضاء في مجلس الأمن إذ طلبت عقد جلسة طارئةللمجلس وقدمت مشروع قرار عن الأزمة في سوريا، يتجنب الدعوات الغربية الى فرض عقوبات على الرئيس السوري بشار الأسد، ويدعو الىالتسريع في الإصلاحات. وعبر ممثلو الصين والهند والبرازيل وجنوب أفريقيا عن تأييدهم المشروع الروسي. وفيالمقابل، أيدت المشروع الأميركي - الأوروبي تسع دول. وتريث لبنان في اتخاذ موقف فيانتظار المحادثات التي ستجريها جامعة الدول العربية عن سوريا اليوم في القاهرة.الى ذلك،رأى أمير قطر الشيخ حمد بنخليفة آل ثاني أن الحل الأمني فشل في سوريا، فيما دعا الرئيس الايراني محمود احمدينجاد دول منطقة الشرق الاوسط الى "تسوية مشاكلهم من دون تدخل الغربيين" وذلك خلاللقاء جمعهما في طهران.من  جهة اخرى، قالت بعثة انسانية اوفدتها الامم المتحدة الى سوريا للمرة الاولى منذ بدءالاحتجاجات في أذار، انها وجدت ان المدنيين في الحاجة الى مزيد من الحماية. ميدانيا،عمت التظاهرات مختلفأرجاء سوريا في "جمعة الصبر والثبات" وخصوصاً في محافظتي دير الزور ودرعا حيث سقطالعدد الأكبر من الضحايا برصاص قوات الأمن والشبيحة. على صعيد آخر، وصرح حاكم المصرف المركزي السوري اديب ميالة بانه سيكون على السوريين شد الاحزمةبعد فرض عقوبات اوروبية واميركية قاسية على بلدهم.

 

- أكد وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك أن إسرائيل ستوافق على نشر قوات مصرية في سيناء، وذلك عقب اعلانتوافقها أمس مع الفصائل الفلسطينية على هدنة في غزة، فيما كان عشرات آلاف المصريينيتظاهرون في القاهرة والإسكندرية للمطالبة بطرد السفير الإسرائيلي في مصر.

 

 

27/8:

- "لا نريد أن نكرر تجربة بغداد"، قال رئيس المكتب التنفيذي لـ"المجلس الوطنيالانتقالي" محمود جبريل في القاهرة، في إشارة إلى الحاجة السريعة إلى قيام مؤسساتحكم تستطيع إدارة البلاد بعد إطاحة الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي، بينما أطلقرئيس المجلس مصطفى عبد الجليل نداء عاجلاً إلى مساعدة انسانية لطرابلس، خصوصاً أنسيطرة الثوار على معبر رأس جدير الحدودي مع تونس لم تؤد إلى حصول المدينة علىإمدادات لأن السلطات التونسية لم توافق على معاودة حركة المرور لخشيتها من امتدادالقتال وتسلل مسلحين إلى أراضيها.وأدى اغلاق المعبر إلى عزل طرابلس عن أكبرمصدر تموين لها. وتواجه المدينة صعوبات بسبب نقص المواد الغذائية ومياه الشفةوالوقود والإمدادات الطبية، كما تفتقر المصارف إلى السيولة. وصار المنفذ الوحيدلإيصال الإمدادات إلى طرابلس هو البحر أو الالتفاف جنوباً في الصحراء للوصول الىالجبل الغربي ثم التوجه إلى الساحل في رحلة طولها 650 كيلومتراً.  وفي الأيامالأخيرة بلغ ثمن 20 ليتراً من الوقود 120 ديناراً أي نحو مئة دولار. غير أن الثوارتعهدوا أن تعاود الأسعار الانخفاض مع معاودة العمل في مصفاة الزاوية "بعد يوميناثنين". من جهة اخرى، افيد أن "موكباً يضم ست سيارات مرسيدس مجهزة ضد الرصاص ومصفّحة، قد يكون ينقل مسؤولينسابقين كباراً، بمن فيهم العقيد الليبي معمر القذافي وأبناؤه، عبر الجمعة الحدود منليبيا الى الجزائر". وسارع الناطق  باسم وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية عماربلاني إلى الرد بأن "الخبر لا أساس له من الصحة وننفيه بشكلقاطع".

 

- افاد ديبلوماسيون عرب شاركوا في الاجتماع التشاوري لوزراء الخارجية العرب في القاهرة انه اتفق على ايفاد لجنة وزارية الاحد الى سوريا للمطالبة بوقف العملياتالعسكرية ضد المدنيين. وشهد الاجتماع توجها في شأن ضرورة استعادة ليبيا نشاطها المجمد داخل الجامعة وكلهيئاتها على ان يكون المجلس الانتقالي الممثل لها. وحضر رئيس المكتب التنفيذيللمجلس الوطني محمود جبريل وسط هتافات وتصفيق حاد من الحضور. وغاب وزير الخارجية السوري وليد المعلم عن الاجتماع، حيث كلف مندوب سوريا لدىالجامعة العربية السفير يوسف أحمد برئاسة الوفد السوري بدلا منه.  وداخل قاعةالاجتماع عرضت شاشات تلفزيونية جثثالقتلى في مدينتي حماه ودير الزورالسوريتين. وتظاهر عشرات من ابناء الجاليتين السورية واليمنية امام مقر الجامعةالعربية مرددين شعارات تطالب برحيل الرئيسين السوري بشار الاسد واليمني عليعبد الله صالح.

 

- فجّر اقتحام قوات الأمن مسجد الرفاعي في مدينة دمشق احتجاجات عنيفة في العاصمة السورية التيانضمت الى باقي المدن والمحافظات المشتعلة، وقتلت القوات السورية ثلاثة محتجين على الاقل مع خروج عشرات الالاف في تظاهراتتطالب برحيل الرئيس بشار الأسد. وقالت إيران، حليفة سوريا، إنه يتعين على الأسد انيستجيب "للمطالب المشروعة لشعبه" بعد خمسة أشهر من الاحتجاجات، في وقت يتوجه مبعوثروسي الى دمشق بعد اختبار قوة خاضته موسكو في مجلس الامن في شأن فرض عقوبات علىالنظام السوري.

 

- أعلنت وزارة الدفاع الجزائرية أن الحصيلة الرسمية للهجوم الانتحاري المزدوج الجمعةعلى الاكاديمية العسكرية بشرشال هو 18 قتيلا بينهم 16 ضابطاً ومدنيان.

 

 

28/8:

- تعرض النظام السوري لمزيد من الضغوط الاقليمية عربياً وتركياً. إذ دعا وزراءالخارجية العرب خلال الاجتماع الطارىء الذي عقدوه ليلا في القاهرة فيبيان، دمشق الى "تحكيم العقل قبل فوات الاوان" في الاحتجاجات المستمرة منذ ستة أشهروقرروا ايفاد الامين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي الى سوريا حاملاًمبادرة عربية لحل الازمة. بيد ان الحكومة السورية اعلنت تحفظها عن البيان واعتبرته "كأنه لم يكن"، مما ألقى بظلال من الشك على مدى استعداد سوريا لاستقبالالعربي.والى الضغط العربي، مهد الرئيس التركي عبدالله غول للقطيعة النهائية معالنظام السوري عندما اعلن ان أنقرة فقدت الثقة بهذا النظام وان أي تغييرات سيجريهاقد فات اوانها. ولاحقاً حذر رئيس الوزراء رجب طيب اردوغانفي خطاب متلفز مسؤولي النظام السوري من انهم قد يواجهون المصير الذي واجهه الزعماءالذين اطيحوا في العالم العربي سنة 2011. وقال ان أي "نظام لا يمكنه البقاء بالقوةوالوحشية من طريق اطلاق النار وقتل اشخاص عزل ينزلون الى الشوارع. الحل الوحيد هوالتخلي فورا عن السلاح والاصغاء الى مطالب الشعب".

ميدانيا، قتل أربعة اشخاص واصيب أكثر من عشرة في مواجهات بين متظاهرين وقوى الامنالسورية في مدينة البوكمال على الحدود السورية.

 

 – العراقية عقب صلاة التراويح. من جهتها، حذرت إيران حلف شمال الأطلسي الأحد من الانسياق وراء أي رغبة للتدخلفي سوريا ،مشيرة الى انه بدلا من هزيمة نظام سيجد الحلف نفسه غارقا في "مستنقع" كما حدث فيالعراق وأفغانستان.

 

- أحكمت قوات المعارضة الليبية الخناق على مدينة سرت، مسقط الزعيم الليبي العقيد معمرالقذافي، والواقعة على مسافة 360 كيلومتراً شرق طرابلس، وهددت بالسيطرة عليهابالقوة إذا فشلت مفاوضات مع القبائل لاستسلامها، وقت يسعى "المجلس الوطنيالانتقالي" حثيثاً الى استعادة المرافق الاساسية في العاصمة طرابلس حيث يبدو أنالحياة بدأت تعود الى طبيعتها، وإن تكن اصوات اطلاق رصاص متقطع سمعت ليل السبت - الاحد. وكان وزراء الخارجية العرب حضوا خلال اجتماع خاص تناول الاوضاعفي ليبيا وسوريا "الامم المتحدة والبلدان المعنية... على الافراج عن الاصولوالممتلكات" الليبية. كما دعوا الامم المتحدة الى "السماح للمجلس الوطني الانتقاليباحتلال مقعد ليبيا في الامم المتحدة وفي المنظمات التابعة لها". و اعلن الثوار الليبيون الاحد ان خميس احد ابناء العقيد معمر القذافي، والذي اعلن مقتله مرارا منذ بداية النزاع من دون تاكيده، قد يكون قتل في اشتباك بين الثوار وموالين للقذافي.

 

- فجر انتحاري نفسه داخل جامع أم القرى الذي يعتبر أكبر مساجد السنة فيبغداد، فقتل 29 شخصاً بينهم النائب عن تحالف الوسط خالد الفهداوي وجرح 38 آخرينبينهم رئيس ديوان الوقف السني أحمد عبد الغفور السامرائي.

 

- أعلن العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة ، أن السلطات ستسقط الاتهاماتعن بعض الأشخاص الذين شاركوا في الاحتجاجات المطالبة بالاصلاح في المملكة.وقالفي خطاب متلفز في مناسبة الأيام الأخيرة من رمضان وعيد القطر: "يجب أن نؤكد أنه منغير المتوقع محاكمة الجميع. هناك أولئك الذين وجهت إليهم اتهامات بالاساءة إليناوالى المسؤولين الكبار في البحرين، واليوم نعلن اننا سنسامحهم". ومعلوم أن الغالبية الشيعية في البحرين تطالب باصلاحات في المملكة قابلتها الاسرة السنية الحاكمة بالقمع.

 

- احبط سلاح البحرية اليمني اعتداء انتحاريا ضد احدى القطع العسكرية قبالة سواحل محافظة ابين احد معاقل تنظيم القاعدة في جنوب اليمن، على ما اعلنت امس وزارة الدفاع اليمنية. ونقل عن اللواء الركن بحري رويس عبدالله مجور قائد القوات البحرية والدفاع الساحلي قوله ان القوات البحرية في ساحل ابين تصدت لقارب عندما حاول الاقتراب بسرعة كبيرة من احدى القطع العسكرية البحرية بغرض الاصطدام بها.

 

 

29/8:

- اصيب سبعة اشخاص بجروح في تل ابيب حين هاجم فلسطيني بعد ان استولى على سيارة اجرة مجموعة من حرس الحدود الاسرائيليين ومارة مستخدما السيارة وخنجرا، بحسب ما اعلنت متحدثة باسم الشرطة الاسرائيلية. وقالت ان المهاجم وهو شاب في العشرين من العمر يتحدر من نابلس استولى على سيارة اجرة في تل ابيب بعد ان اصاب سائقها بجروح طفيفة في اليد واخرجه من السيارة. ثم هاجم بالسيارة مجموعة من حرس الحدود يتولون الحراسة امام نادي هاومان ١٧ واصاب اثنين منهم بجروح.

 

- أعلنت مجموعة من المعارضين السوريين انشاء "المجلس الانتقالي السوري" برئاسة المعارض برهان غليون وعضوية 94 من المعارضين في الداخل والخارج. واعتبرت في بيان صدر في أنقرة باسم "شباب الثورة" انه "نتيجة تأخّر التمثيل المتوازن" للثورة الذي بدأ يضر بها ويؤخر نتائجها ويزيد فاتورة الدم، "قررنا نحن شباب الثورة في الداخل وبعد المشاورات الدقيقة أن نأخذ زمام المبادرة في اختيار من يمثلنا في قيادة الحراك السلمي". وأوضح ان اختيار أعضاء المجلس تم بناء على اعتبارات منها ان "اختيارنا هو اختيار الشارع للقيادات التي أثبتت أن لها تاريخاً يشفع لها في الوطنية ونظافة الكف والمساهمة في الثورة"، و"عدالة التمثيل في العمق الجغرافي والثقافي والسياسي".

واستقبل الرئيس السوري بشار الاسد مبعوث الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف نائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف وأعرب له عن "تقديره الكبير لموقف روسيا المتوازن ازاء التطورات" التي تشهدها سوريا، بعدما خاضت موسكو اختبار قوة مع الغربيين الجمعة في مجلس الامن بتقديمها مشروع قرار عن سوريا يلغي العقوبات التي يفرضها مشروع قرار آخر منافس لهؤلاء.

من جهة اخرى،نفت طهران أي دور لها في قمع الاحتجاجات في سوريا ونددت بالعقوبات التي فرضها عليها الاتحاد الاوروبي، واعلنت انها لن تتفاوض بعد اليوم مع الدول الكبرى.

 

- رأى الأمير نايف بن عبد العزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء السعودي  وزير الداخلية الأمير نايف بن عبد العزيز، أن السعودية تظل هدفاً للإرهاب الذي تدعمه جهات خارجية، وأن إيران دولة تستهدف أمن الوطن.

 

-وقت يعزز الثوار الليبيون قبضتهم على العاصمة طرابلس، ويتقدمون من الشرق والغرب في اتجاه سرت، آخر المعاقل الرئيسية للنظام، افادت وزارة الخارجية الجزائرية ان زوجة معمر القذافي صفية وابنته عائشة وابنيه هنيبعل ومحمد يرافقهم ابناؤهمدخلوا الاراضي الجزائرية، في خطوة اعتبرتها المعارضة الليبية "عملاً من أعمال العدوان"، وقالت إنها ستطلب من الجزائر تسليمها اياهم.وكانت المحكمة الجنائية الدولية، ومقرها لاهاي، اصدرت فعلاً مذكرات توقيف في حق معمر القذافي وابنه سيف الاسلام ومدير جهاز المخابرات الليبي عبد الله السنوسي بتهمة ارتكاب جرائم ضد الانسانية. وقال المدعي العام للمحكمة لويس مورينو أوكامبو ان خميس القذافي الذي اتهمت وحدته العسكرية بقتل عشرات المحتجزين في طرابلس قد يدرج في قائمة المحكمة الخاصة بالأشخاص المطلوب القبض عليهم بتهمة ارتكاب جرائم حرب.

في غضون ذلك، قال قائد كتيبة طرابلس في جيش المعارضة العقيد المهدي الحرجي ان خميس ابن القذافي قتل عقب اصابته بجروح بالغة في اشتباك في محيط بني وليد وترهونة قرب العاصمة. واشار الى انه نقل الى المستشفى لكنه توفي متأثرا بجروحه ودفن في المنطقة، لكنه لم يحدد موعدا لذلك.

 

 

30/8:

- اعلن حلف شمال الاطلسي ان العقيد الليبي معمر القذافي لا يزال قادرا على قيادة قوات موالية له في البلاد، مؤكدا في الوقت نفسه انه لا يعرف مكان وجوده، في حين اعلن الثوار الليبيون ان اطلاق المعركة الحاسمة في ليبيا "وشيك”.ميدانيا، تمركز الثوار الليبيون امس على بعد 150 كيلومترا غرب سرت حيث يقومون بمهمات استطلاع بانتظار نتائج المفاوضات لاستسلام هذه المدينة. وقال اسماعيل شالوف قائد مجموعة من مقاتلي الثوار في هذه المنطقة "اننا ننتظر نهاية المفاوضات. ان شاء الله ستستسلم سرت من دون قتال".الى ذلك، اكدت منظمة طبية اميركية غير حكومية ان القوات الموالية للقذافي استخدمت مدنيين دروعا بشرية وهاجمت سيارات اسعاف واغتصبت فتيات لم تتجاوز اعمارهن احيانا ال14 خلال حصار مدينة مصراتة.وعلى الصعيد الديبلوماسي، وجه وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي دعوة الى رئيس المجلس الوطني الانتقالي مصطفى عبد الجليل لزيارة طهران "في اول فرصة"، بحسب بيان للخارجية الايرانية تلقت فرانس برس نسخة منه.

وفي باريس يجري التحضير لاجتماع لمجموعة الاتصال حول ليبيا. ومن المنتظر مشاركة نحو 60 بعثة في مؤتمر اصدقاء ليبيا لمساعدة السلطات الانتقالية الليبية التي باتت تسيطر على اجمالي مناطق البلاد تقريبا في مسيرتها نحو الديموقراطية.ودعا رئيس الوزراء البولندي دونالد تاسك الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد الاوروبي، الى اعلان انهاء الحرب في ليبيا لمناسبة انعقاد هذا المؤتمر.

 

- تحول عيد الفطر الى يوم دام حين فتحت النار على المصلين الخارجين من المساجد عقب صلاة العيد، فيما ارتدى اطفال بلدة داعل في ريف درعا الأكفان بدلا من ثياب العيد في تظاهرة شارك فيها عشرات الآلاف.وفي وسط البلاد، شهدت حمص "انتشارا امنيا كثيفا في جميع الاحياء لمنع الخروج الى صلاة العيد" مشيرا الى "سماع رشقات متفرقة من اسلحة رشاشة في محيط قلعة حمص في ظل انقطاع كامل للاتصالات عن معظم احياء حمص".نقل مبعوث الرئيس الروسي ميخائيل بوغدانوف "رسالة واضحة" الى الجانب السوري بضرورة تهدئة الموقف في أسرع وقت، محذراً من إحتمال تطور الموقف في مجلس الأمن نحو اتخاذ قرارات حازمة إذا استمر مسلسل العنف في سورياوفي بروكسل، نددت وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون بالقمع "الوحشي" للتظاهرات في سوريا .من جهة اخرى،أدرجت واشنطن وزير الخارجية السوري وليد المعلم ومستشارة الرئيس بشار الأسد للشؤون الإعلامية بثينة شعبان والسفير السوري في لبنان علي عبد الكريم على «القائمة السوداء» للشخصيات السورية التي تشملها عقوبات مالية وحظر للتعامل، عقدت الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن اجتماعاً على مستوى السفراء، وبحثت للمرة الأولى في إصدار قرار في شأن سورية.

 

- طلب الرئيس اليمني علي عبدالله صالح في كلمة بمناسبة عيد الفطر، مجددا وضع آلية لتطبيق المبادرة الخليجية بشأن اليمن.وقال صالح "انه فوض اللجنة العامة للمؤتمر الشعبي العام بالتواصل مع قيادات أحزاب اللقاء المشترك ووزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي وسفراء الولايات المتحدة والاتحاد الأوربي لوضع الآلية التنفيذية للمبادرة الخليجية والتوقيع عليها دون تسويف أو تأخير".الى ذلك، قصفت قوات نجل الرئيس اليمني احمد علي صالح عددا من القرى بمنطقة ارحب شمال شرق صنعاء بصواريخ الكاتيوشا في مواجهات مع مسلحين قبليين يؤيدون محتجين يطالبون بتنحي والده.

 

 

31/8:

- واصلت قوات الامن السوريةعمليات دهم منازل في حماة بحثا عن ناشطين يشاركون في التظاهرات المناوئة للنظامالسوري، فيما أفاد المرصد السوري لحقوق الانسان بأن 473 شخصاً بينهم 360 مدنياًو113 عنصراً من الجيش وقوى الأمن الداخلي قُتلوا في مدن سورية خلال شهر رمضان. فيموازاة تأكيد منظمة العفو الدولية ان ما لا يقل عن 88 شخصا بعضهم فتيان قضوا فيالسجون جراء عمليات التعذيب.واجتاحت القوات السورية مدنا عدة في رمضان وقتلتعشرات الاشخاص دون ان تتمكن من سحق الاحتجاجات التي تقول الامم المتحدة ان 2000مدني قتلوا فيها مما أدى الى قيام الغرب بفرض عقوبات ودفع دولا عربية الى توجيهانتقادات.
الى ذلك، طردت معظم وسائل الاعلام الاجنبية من سوريا بعد بدء الانتفاضة وهو ما يجعل من الصعب التحقق من صحة التقارير.
من جانب اخر، دعت منظمة العفوالدولية مجلس الأمن الدولي الى "إحالة الأوضاع في سوريا إلى المحكمة الجنائيةالدولية وفرض حظر للأسلحة على سوريا، وتنفيذ قرار تجميد الأصول التي يملكها الرئيسبشار الأسد وكبار مساعديه". بدوره، قال الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي ان الرئيس السوري بشار الاسد «تسبب بأضرار لا سبيل لاصلاحها» من خلال قمع المحتجين، مؤكداً ان «فرنسا وشركاءها سيفعلون كل ما هو ممكن قانونياً من اجل تحقيق تطلعات الشعب السوري الى الحرية والديموقراطية». على صعيد آخر، عرب دميتري روغوزين مندوب روسيا الدائم لدى حلف حلف شمال الأطلسي (الناتو) عن اعتقاده بأن الحلف لن يخوض عمليات عسكرية ضد سورية «لأن ذلك سينعكس على أمن إسرائيل».

 

- ابدى الرئيس علي عبدالله صالح، الموجود في السعودية في رحلة علاجية، موافقة مبدئية على إجراء إنتخابات مبكرة لكن أحزاب المعارضة اليمنية ترفض أي تعاطِ أو حوار مع السلطة والحزب الحاكم قبل تسليم السلطة إلى نائب الرئيس عبد ربه منصور هادي.  وكشف تقرير أمني رسمي عن مقتل نحو 300 من مسلحي «القاعدة» في المواجهات الدائرة في أبين منذ مطلع ايار الماضي، بينهم قياديون في التنظيم كانوا ضمن القوائم السوداء للمطلوبين امنياً طوال الفترة الماضية.ووفقا للتقرير، الذي ناقشته اللجنة الأمنية العليا في اجتماع برئاسة وزير الداخلية اللواء الركن مطهر رشاد المصري، تم خلال رمضان رصد وقوع 2666 قضية أمنية وضبط 2178 قضية منها، كما ضبط 2889 متهماً بارتكاب هذه الجرائم، بالإضافة إلى إحالة 1198قضية جنائية إلى النيابة العامة.

 

 

 

 

 

العالم

 

1/7:

- أفرجت محكمة في نيويورك من دون كفالة عن دومينيك ستروس ـ كان المدير العام السابق لصندوق النقد الدولي في جلسة في قضية اعتداء جنسي.وكان ستروس كان (62 عاماً) مرشحاً بارزاً للرئاسة في فرنسا عندما ألقي القبض عليه في 14 أيار الفائت لاتهامه بالاعتداء جنسياً على عاملة في فندق بنيويورك.

 

- منعت اليونان السفن التي ترفع العلم اليوناني او الاجنبي من الابحار من المرافىء اليونانية الى غزة، كما افاد بيان لوزارة الدفاع المدني. واضاف ان السلطات قد اتخذت كل التدابير الملائمة لتطبيق هذا القرار.

 

- أعلن وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف أن بلاده وفرنسا مهتمتان باستئناف المفاوضات الشاملة مع إيران بشأن برنامجها النووي بأسرع وقت ممكن.ونقلت قناة "روسيا اليوم" الروسية عن لافروف قوله عقب محادثاته مع نظيره الفرنسي آلان جوبيه في موسكو: "نحن نهتم باستئناف المفاوضات الشاملة بأسرع وقت ممكن، وقد أكدنا تأييدنا للمقترحات التي سلمتها المجموعة السداسية (الأعضاء الدائمون بمجلس الأمن الدولي وألمانيا) لشركائنا الإيرانيين".أضاف انه على الرغم من تطابق مواقف روسيا وفرنسا من معظم بنود الملف النووي الإيراني، إلا أن هناك بعض الخلافات، وبالدرجة الأولى بما يخص "أساليب تحقيق الأهداف" وليس الأهداف نفسها.

 

- بعد ساعات من تشييع الرئيس الأفغاني حميد كرزاي أخاه أحمد والي كرزاي في ولاية قندهار المضطربة، وغداة إعلان الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي سحب ربع القوات منأفغانستان في نهاية 2012، قتل خمسة جنود فرنسيين وأصيب أربعة آخرون وثلاثة مدنيينأفغان بجروح بالغة في هجوم انتحاري بولاية كابيسا شرق كابول، وهي الخسارة الكبرى فيصفوف القوات الفرنسية في يوم واحد في أفغانستان منذ عام 2008.

 

 

3/7:

- قال رئيس المنطقة الكردية في شمال العراق مسعود بارزاني ان القصف الايراني لقرى كردستان العراق الحدودية، غير مبرر ويؤثر على العلاقات الكردستانية - الايرانية.

 

- أقر رئيس الوزراء التايلاندي ابهيسيت فيجاجيفا بهزيمته في الانتخابات العامة ، بعد أن أظهرت الاستطلاعات عند الخروج من لجان الاقتراع أن حزب "بويا تاي" المعارض بزعامة ينغلوك شيناواترا حصل على أغلبية مقاعد البرلمان وعددها 500 مقعد.

 

- صابة ثلاثة شرطيين بجروح في انفجار عبوة يدوية الصنع استهدفت على ما يبدو مركز شرطة قرب مقر البرلمان في كابول.

 

- اوقفت السلطات اليونانية قبطان سفينة اميركية كانت تنوي التوجه الى قطاع غزة في اطار اسطول الحرية. وقال محامي القبطان ان موكله يحتجز في ظروف مروعة بانتظار مثوله امام المحكمة غدا الثلاثاء.  وكانت السلطات اليونانية اوقفت القبطان جون كلازمر بعد محاولة سفينته اوداسيتي اوف هوب مغادرة المياه اليونانية الجمعة الماضي رغم حظر السلطات اليونانية انطلاق السفن الى غزة.

 

 

4/7:

اعترضت السلطات اليونانية مركبا كنديا ينتمي الى اسطول المساعدات الانسانية الذي ينوي التوجه الى قطاع غزة، وذلك بعد دقائق فقط من ابحاره من جزيرة كريت.

 

- اوقف خمسة جنرالات اتراك وعقيد في انتظار اجراء محاكمة تتعلق بالاشتباه بمخطط للقيام بانقلاب عسكري في 2003 لإطاحة الحكومة الاسلامية المحافظة.

 

 

5/7:

-قدم عدة جنرالات في الجيش الروسي استقالاتهم احتجاجا على سوء ادارة القوات المسلحة بحسب قولهم والاصلاح الذي يقوم به حاليا رئيس هيئة الاركان نيكولاي ماكاروف.

 

- تسلمت المديرة العامة الجديدة لصندوق النقد الدولي كريستين لاغارد مهامها براتب سنوي قدره ٥٥١٧٠٠ دولار كما اعلنت المؤسسة المالية الدولية.

 

6/7:

- خطف مسلحون ٢٨ خبيرا افغانيا في نزع الالغام يعملون في منظمة غير حكومية متخصصة في غرب افغانستان، كما افادت الشرطة الافغانية. وقال قائد شرطة الولاية سيد محمد خطف ٢٨ خبيرا في نزع الالغام صباحا بيد مسلحين في ولاية فرح الحدودية مع ايران. واضاف ان خاطفي الرهائن اضرموا النار في احدى سيارات الخبراء واخذوا الثلاث الاخرى.

 

- قتل ٢٤ شخصا على الاقل جراء تجدد العنف في كراتشي بجنوب باكستان التي تشهد اعمال عنف سياسية، وفق ما اعلنت امس السلطات المحلية. و الوضع بالغ التوتر بين الحركة القومية المتحدة ورابطة عوامي الوطنية اللتين تمثلان مجموعتين مختلفتين ما يرسم خط تماس سياسيا داخل المدينة. ويتهم كل طرف الاخر بتنفيذ عمليات اغتيال محددة تطاول افرادا في حزبه.

 

- اختبرت ايران قرب مضيق هرمز العديد من الصواريخ ارض-بحر خلال مناورات قام بها الحرس الثوري بينها صاروخ اسرع من الصوت اطلقت عليه خليج فارس يبلغ مداه ٣٠٠ كلم، بحسب ما اوردت قناة العالم التلفزيونية الايرانية الناطقة باللغة العربية.

 

- نجح وزير الدفاع الإسرائيلي السابق عضو الكنيست عمير بيرتس في الإفلات من أمر اعتقال صادر عن محكمة بريطانية في لندن على خلفية اتهامه بارتكاب جرائم حرب خلال حرب لبنان الثانية وقصف قطاع غزة، وذلك في عملية نفذتها أجهزة الأمن الإسرائيلية لتهريبه من العاصمة البريطانية.

 

 

7/7:

- انتقد مقرر الأمم المتحدة للتغذية علانية مضمون تقرير اعترف فيه الامين العام للامم المتحدة بان كي مون بشرعية تدخل إسرائيل ضد أسطول كان متوجها الى عزة في ايار 2010، فيما استنفرت تل أبيب كل أجهزتها الأمنية لمنع 50 رحلة جوية تقل متضامنين أجانب مع الفلسطينيين، بعدما عرقلت اليونان إبحار قافلة سفن جديدة إلى قطاع غزة. في غضون ذلك، ذكرت تقارير صحافية اسرائيلية ان حكومة الإحتلال نشرت ما يزيد عن 600 شرطي إسرائيلي داخل وخارج مطار بن غريون لمنع المتضامنين الاجانب من الخروج من طائرات كان من المفترض ان تصل ليلا.

 

- اضطر القطب الاعلامي روبيرت موردوك الى اقفال جريدة نيوز اوف ذي وورلد التي تبيع كل يوم احد حوالى ٣ ملايين نسخة، بعد فضيحة تنصتها على الاتصالات الهاتفية لشخصيات ومشاهير. وقد ناقش البرلمان البريطاني القضية بعدما تحولت الى فضيحة طالت وسائل الاعلام وموردوك واحرجت رئيس الوزراء البريطاني. واعرب رئيس الحكومة ديفيد كاميرون عن اشمئزازه للمعلومات التي نشرت مؤخرا عن عمليات التنصت التي اجرتها في السنوات الماضية الصحيفة ولا تطال فقط سياسيين ومشاهير بل ايضا ضحايا حرب وحتى اعتداءات ارهابية. وقال انه يؤيد فتح تحقيق حول اخلاقيات مهنة الصحافة معربا عن الامل في ان يتم اعطاء الاولوية المطلقة للتحقيق الذي تجريه الشرطة حاليا.واعتبر زعيم المعارضة اد ميليباند هذه التطمينات بانها غير كافية في ضوء اكبر فضيحة تطال الصحافة في العصر الحديث. وطالب بملاحقة اعضاء في صحيفة نيوز اوف ذي وورلد وتشكيل لجنة تحقيق. واتهم المحافظين بالتساهل حيال مجموعة موردوك التي تملك صحيفتي التايمز ونيوز اوف ذي وورلد في بريطانيا.

 

- اعلنت الشرطة الافغانية مقتل ١٤ شرطيا ومدني واحد في انفجار عبوتين يدويتي الصنع في ولايتين بشمال وجنوب البلاد.

 

- اعلن مسؤولون باكستانيون ان مسلحين اطلقوا وابلا من الرصاص على حافلتين في مدينة كراتشي الساحلية فقتلوا عشرة اشخاص على الاقل واصابوا عشرين اخرين بجروح.  وقال مسؤول في وزارة الداخلية في الولاية ان مسلحين لم تعرف هوياتهم اعترضوا حافلتين في حي باناراس شوك واطلقوا النار بطريقة عشوائية على الركاب فقتلوا عشرة منهم على الاقل واصابوا عشرين بجروح. واضاف ان المسلحين تمكنوا من الفرار في ازقة الحي.

 

 

8/7:

- اعلنت الشرطة الاسرائيلية انها اعتقلت ٣٠ ناشطا من مؤيدي القضية الفلسطينية وصلوا جوا الى مطار بن غوريون بتل ابيب وطردت ٢٥ اخرين.

 

- قررت بريطانيا والولايات المتحدة وكندا العمل معاً من أجل تكثيف القيود المفروضة على سفر أعضاء الحكومة الايرانية، في اطار جهودها لتنفيذ العقوبات الدولية على طهران.وأعلن وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ أن هذا العمل المنسّق يشمل الخطوات التي اتخذتها حكومة بلاده لمنع منتهكي حقوق الإنسان الايرانيين والأفراد الذين لهم صلة بالبرنامج النووي الايراني من دخول المملكة المتحدة. واشار هيغ إلى أن بلاده "تنسّق التدابير على نحو وثيق مع الشركاء الرئيسيين، مثل الولايات المتحدة وكندا، وتوجه رسالة واضحة للحكومة الايرانية بأنها تحتاج إلى تغيير سلوكها قبل أن يتم التعامل معها كعضو عادي في المجتمع الدولي".

 

- اوقفت الشرطة البريطانية المسؤول الاعلامي السابق في رئاسة الوزراء على خلفية فضيحة تتعلق بالتنصت، بينما وعد رئيس الوزراء ديفيد كاميرون باجراء تحقيق عاجل في اخفاقات عدة من جانب سياسيين وشرطة واعلاميين في فضيحة صحيفة نيوز اوف ذا وورلد. وبدا كاميرون محرجا خلال اصعب مؤتمر صحافي يخوضه خلال عام من توليه السلطة، ولكنه دافع رغم ذلك عن قراره بتعيين اندي كولسون في منصب المسؤول الاعلامي لرئاسة الوزراء، والذي سبق وشغل منصب رئيس تحرير صحيفة نيوز اوف ذا وورد الشعبية التي اعلن مالكها روبرت ميردوك الخميس اغلاقها. واعترف كاميرون بأن الفضيحة المتعلقة بمسلك الصحيفة مست قلب المؤسسة البريطانية، قائلا في الواقع تأثرنا جميعا بتداعيات ذلك -- سواء الصحافة او رجال السياسة او زعماء الاحزاب كافة، ما يشملني انا ايضا.

 

- امرت السلطات الباكستانية بنشر الف جندي اضافي في شوارع كراتشي وزودتها بامر اطلاق النار فور الاشتباه باي امر اثر مصرع ٨٠ شخصا في العنف السياسي الاخطر الذي تشهده المدينة منذ العام ١٩٩٥.  وسمع ازيز الرصاص في الاحياء الغربية من المدينة بينما حوصر الالاف من السكان وسط نقص امدادات الغذاء، واستبد بهم الخوف من الخروج الى الطرقات لليوم الرابع على التوالي جراء التوتر الذي تشهده كبرى المدن الباكستانية والعصب الاقتصادي للبلاد. من جانبه اعرب السفير الاميركي في باكستان عن قلقه ازاء تصاعد الفوضى في المدينة التي يقع ميناؤها على بحر العرب وتستخدمه الولايات المتحدة لنقل امدادات ل ١٥٠ الفا من القوات الاجنبية التي تقاتل طالبان في افغانستان.

 

- قالت وزارة النقل في الكونغو الديموقراطية إن عدد القتلى في تحطم طائرة بينما كانت تحاول الهبوط في مطار شمال شرق البلاد ، بلغ 127 وأن 51 نجوا.

 

 

9/8:

-شارك عشرات المتضامنين الأجانب، الذين تجاوزوا كل الإجراءات الاسرائيلية، في نشاطات اقيمت في الضفة الغربية في ذكرى الفتوى التي قدمتها محكمة العدل الدولية في لاهاي في 9 تموزوقضت بعدم شرعية جدار الفصل العنصري. وكانت اسرائيل استنفرت قوتها فيمطار بن غوريون أول من أمس، لمنع مئات من المتضامنين الأجانب توجهوا جوا عبر رحلاتمن مطارات اوروبية الى تل أبيب في اطار تحركات تضامنية مع الشعب الفلسطيني، وتمكنتقوات الاحتلال من توقيف العشرات واعادت تسفير 120 متضامنا، فيما تمكن اخرون من خداع تلك القوات.

 

 

10/7:

-شكرا ووداعا.. هذا هو العنوان الذي اختارته صحيفة نيوز أوف ذي ورلد البريطانية لعددها ، والذي يعتبر آخر عدد تصدره بعد أن تقرر ايقافها على اثر فضيحة التنصت على المكالمات الهاتفية.  واستعرض العدد الأخير في تاريخ الصحيفة الطويل، أبرز الخبطات الصحافية التي تعزى إليها شهرة المجلة. واختتم فريق التحرير الذي يضم ٢٠٠ شخص قائلا في صورة عن الصفحة الأولى انتهى بنا المطاف إلى أن نفارقكم بحزن، لكن فخورين بإخلاص قرائنا السبعة ملايين ونصف المليون قارئ.

 

- سارع المجتمع الدولي بما فيه الولايات المتحدة وروسيا والصين والاتحاد الاوروبي ودول كبرى اخرى، الى الاعتراف بدولة جنوب السودان الحديثة العهد، مؤكدا دعمه هذا البلد الذي يعتبر من اكثر البلدان فقرا في العالم.

 

- اعلنت الشرطة الافغانية انها عثرت على جثث مقطوعة الرأس لسبعة من ٢٨ خبير الغام افغانيا يعملون لدى منظمة غير حكومية متخصصة اختطفوا في ٦ تموز في غرب افغانستان.  وقال محمد غوس مليار مساعد قائد شرطة ولاية فرح القريبة من ايران ان الشرطة وزعماء قبليين عثروا على جثث الاشخاص السبعة، في حين لا يزال مصير المخطوفين الباقين ال٢١ مجهولا..

 

- اكدت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي كريستين لاغارد في مقابلة ان احتمال تخلف الولايات المتحدة عن سداد التزاماتها المرتبطة بديونها ستكون له عواقب مؤسفة للغاية على هذا البلد وبقية ارجاء العالم.

 

 

11/7:

- قتل قائد القوات البحرية القبرصية في انفجار شحنة اسلحة ايرانية صادرتها قبرص عام ٢٠٠٩، وادى الانفجار الذي وقع في القاعدة البحرية الرئيسية في جنوب قبرص الى مقتل ١٢ شخصا بينهم قائد القاعدة واربعة ضباط واصابة ٦٢ اخرين بجروح. وفيما اعلنت الحكومة القبرصية الحداد ثلاثة ايام قدم وزير الدفاع استقالته. وتوقفت محطة الكهرباء الرئيسية في البلاد والمجاورة لموقع الانفجارات عن توليد الكهرباء اذ اصيبت ثلاثة من مبانيها الاربعة الرئيسية باضرار جسيمة ما ادى الى انقطاع التيار الكهربائي في القسم الجنوبي من الجزيرة.  كما ادى الانفجار الى اضرار في آليات ومبان وادى الى تحطم زجاج المنازل في زيغي قرية الصيد السياحية الشهيرة.

 

- قال الرئيس الأميركي أوباما انه لا يزال يؤيد اتفاقا شاملا مع الجمهوريين حول رفع سقف الديون، لكنه طالب بتنازلات من جانب خصومه للتوصل الى هذا الاتفاق قبل الثاني من آب، وهو موعد لن تتمكن بعده الولايات المتحدة من الاقتراض لتمويل عجزها وفق وزارة الخزانة. وقد بلغ الدين العام الأميركي وفق ما سجلته ساعة الدين الوطني في الشارع السادس في نيويورك ١٤ تريليون ١٤ ألف مليار دولار . وتسجل هذه الساعة باستمرار تطورات أرقام الدين يوميا.  ويسعى أوباما الى التوصل لاتفاق مع زعماء الكونغرس لرفع سقف الدين، يتضمن اجراءات تسمح بخفض العجز في الموازنة.

 

- اعلن قائد عسكري في طهران ان ايران تحتفظ بحقها في مهاجمة قواعد حركة الاكراد الانفصاليين الايرانيين في حزب الحياة الحرة بيجاك في كردستان العراق. ونقلت وكالة الأنباء الايرانية الرسمية عن القائد العسكري الذي لم تكشف الوكالة هويته قوله نحتفظ بالحق في تدمير القواعد الارهابية في المناطق الحدودية بين ايران وكردستان العراق. واضاف لن نسمح للارهابيين بالاستقرار في الاراضي العراقية بدعم الولايات المتحدة والنظام الصهيوني، من اجل التعدي على ايران.

 

- انتشلت ٦٤ جثة من جسم السفينة بلغاريا التي غرقت في نهر الفولغا في كارثة قد يتجاوز عدد ضحاياها المئة حسب السلطات الروسية. واعلن الرئيس ديمتري مدفيديف ان الغرق ناجم عن الاهمال الخطير. وبلغت حصيلة القتلى ٦٤ شخصا حسب وزارة الحالات الطارئة في تترستان حيث وقعت الفاجعة. وبذلك يعتبر حادث الغرق الاخطر منذ ٢٥ سنة في روسيا. واعلن وزير الحالات الطارئة سرغي تشويغو ان بعد ان تحرى الغواصون داخل السفينة بالامكان الملاحظة مع الاسف ان ليس هناك اي امل للعثور على ناجين. واوضح ان ٢٠٨ اشخاص كانوا على متن بلغاريا منهم ٢٥ لم يحصلوا على تذاكر وان السفينة لم يكن مرخصا لها مبدئيا لنقل اكثر من ١٢٠ شخصا. وتحدثت السلطات عن نجاة ثمانين شخصا.

 

 

12/7:

- قتل احمد والي قرضاي الاخ غير الشقيق للرئيس الافغاني حميد قرضاي والرجل القوي في جنوب البلاد، في منزله في قندهار، في عملية اغتيال تبناها على الفور مسلحو طالبان.ومن جهة اخرى، اعلن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي خلال زيارة مفاجئة الى افغانستان ان فرنسا ستسحب ربع جنودها، اي الف رجل من هذا البلد بحلول نهاية ٢٠١٢.

 

- مثل مؤسس موقع ويكيليكس جوليان اسانج المطلوب في السويد في قضية اعتداءات جنسية مفترضة امام المحكمة العليا في لندن لاستئناف قرار بتسليمه الى السويد حيث اكد محاميه ان القضية ضده غير قانونية. ومثل الاسترالي الذي يبلغ الاربعين امام المحكمة العليا في لندن لاستئناف قرار صادر عن محكمة البداية في شباط حيث رفض قاض حجج دفاعه بانه سيواجه محكمة غير منصفة في السويد.

 

 

13/7:

 هزت ثلاثة انفجارات متزامنة ثلاث ضواحٍ مزدحمة في مدينة مومباي، العاصمة الاقتصاديةللهند، في ساعة الذروة المسائية وتسببت بمقتل 20 شخصاً وجرح اكثر من مئة، في هجومارهابي أعاد الى الاذهان الهجمات التي تعرضت لها المدينة قبل ثلاث سنوات.

 

- قتل خمسة جنود فرنسيين يعملون في اطار القوة التابعة لحلف شمال الاطلسي في افغانستان امس في تفجير انتحاري في ولاية كابيسا. واعلن الحلف الاطلسي في افغانستان مقتل خمسة من جنوده بدون ان يكشف جنسيتهم، قبل ان يؤكد الاليزيه مقتل خمسة جنود فرنسيين ومدني افغاني في الهجوم الذي اسفر ايضا عن اصابة اربعة جنود فرنسيين وثلاثة مدنيين افغان بجروح بالغة.


- منح مجلس النواب التركي الحكومة الجديدة التي ألفها رئيس الوزراء رجب طيّبأردوغان ثقته.وأفادت وكالة "الأناضول" التركية شبه الرسمية ان الحكومة الجديدةفازت بالثقة بغالبية 322 صوتاً من أصل 550 نائبا في المجلس.وقد حجب 173 نائباًالثقة، فيما امتنع عن التصويت 55 نائباً.وكان أردوغان أعلن تشكيلة حكومتهالجديدة بعدما وافق عليها الرئيس التركي عبد الله غول.ويذكر أنحزب العدالة والتنمية الحاكم فاز بـ 327 مقعداً في مجلس النواب الجديد خلالالانتخابات التي أجريت في 12 حزيران الماضي.

 

 

14/7:

- قتل ١٣ جنديا تركيا وسبعة من المتمردين الاكراد في اعنف معارك يخوضها الجيش التركي منذ ثلاث سنوات في جنوب شرق تركيا. وحصلت المعارك خلال عملية للجيش في منطقة جبلية تعتبر معقلا لمتمردي حزب العمال الكردستاني بالقرب من مدينة سيلفان في محافظة ديار بكر.

 


15/7:

-حذر الرئيس الاميركي باراك أوباما الجمهوريين ، من ان "الوقت ينفد" للتوصل الىاتفاق يتيح رفع سقف الديون وتجنب "نهاية العالم"، التي ستكون باعلان عجز الولاياتالمتحدة عن الدفع، معلناً انفتاحه على أي اقتراح "جدي" من خصومه.

 

 

16/7:

- رأت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون أن تركيا يمكن أن تكون نموذجاللديموقراطية في الشرق الأوسط، وإن تكن أبدت قلقها من محاولات أنقرة تقييد حريةالإعلام وحرية التعبير.وأكدت في ختام زيارة استمرت يومين لتركيا لتحسينالعلاقات بعد فترة من التوترات بسبب إيران وقضايا أخرى، أن تركيا والولايات المتحدةحليفان طبيعيان في شأن مجموعة من التحديات العالمية. لكنها انتقدت انقرة بشدة بسببما قالت إنها خطوات تستهدف سجن صحافيين وفرض قيود جديدة على حرية التعبير في الدولةالتي تتطلع للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي.

 

- استقبل الرئيس الأميركي باراك اوباما المرشد الروحي للتيبيت الدالاي لاما في البيتالأبيض، على رغم غضب الحكومة الصينية التي رأت أن واشنطن تطعن بذلك في وحدة الأراضيالصينية وسيادتها في التيبيت، ومحذرة من إمكان تأثيره على العلاقات بين البلدين.وأفاد البيت الابيض ان اوباما التقى الدالاي لاما افي قاعة الخرائط، وليس في المكتب البيضوي المخصص عادة لاستقبالالرؤساء.وصرح الدالاي لاما بأن أوباما "رئيس أكبر ديموقراطية (في العالم)، فكان من الطبيعي أن يظهر القلق في ما يتعلق بالقيم الإنسانية الأساسية،وحقوق الإنسان والحريات الدينية" في التيبيت.

 

- قدم الملياردير الأميركي روبرت موردوك اعتذاراً نشرته الصحف البريطانية، بينماحاولت مجموعة "نيوز كورب" تهدئة الانتقادات بسبب فضيحة التجسس على مكالمات هاتفيةالتي هزت الشركة وقضت على اثنين من المسؤولين الكبار فيها، ونفت الحكومة البريطانيةأي صلة لها بفضيحة التنصت التي تهز الامبراطورية الإعلامية لموردوك.وتعهد موردوك في إعلانات نشرت على صفحة كاملة اتخاذ "خطوات ملموسة" لحل المشكلة في محاولةلاستعادة المبادرة، بعد استقالة ليس هينتون، أحد مساعديه الكبار ورئيس مجموعة "داوجونز" التي تصدر صحيفة "الوول ستريت جورنال" وريبيكا بروكس، الرئيسة التنفيذيةلوحدة الصحف البريطانية في مجموعة "نيوز كورب" الجمعة.

 

 

17/7:

-طلب المدعي العام الارجنتيني المكلف التحقيق في اعتداء على مركز يهودي في بوينوس ايرس اوقع 85 قتيلا في 1994، من طهران تسليمه جميع المتهمين بالتورط في هذا الهجوم، ردا على اعلان طهران استعدادها للتعاون في هذه القضية. من جهة اخرى، قتل شخصان وجرح اربعة آخرون في معارك وقعت ليلا بين عناصر حزبايراني كردي معارض يتخذ العراق مقرا له وقوات ايرانية عند الشريط الحدودي بينالعراق وايران.

 

- احتجزت الشرطة البريطانية التي تحقق في فضائح التنصت والرشاوى الاعلامية امس الرئيسة التنفيذية السابقة ل"نيوز انترناشونال" ريبيكا بروكس. وهذا هو عاشر توقيف يجريه المحققون في هذه القضية. وبعد هذا الاحتجاز بساعات قليلة اعلن قائد شرطة سكتلنديارد بول ستيفنسون في مؤتمر صحافي استقالته من منصبه على خلفية علاقته بنيل واليز احد كوادر "نيوز انترناشونال" الذي اوقفته الشرطة الاسبوع الماضي. وبهذا تكون التحقيقات قد دخلت مرحلة جديدة، إذ تفيد معلومات تداولتها وسائل الإعلام في لندن أمس، أن امبراطورية روبرت مردوخ الإعلامية "نيوز كورب" المالكة لـ"نيوز انترناشونال" متورطة بدفع رشاوى الى رجال أمن بريطانيين لغض الطرف عن انتهاك خصوصيات أفراد، وقيامها بالتنصت على مكالمات هاتفية.

 

 

18/7:

- اتخذت لجنة الاخلاقيات في الكنيست الاسرائيلية قراراً يقضي بمعاقبة النائبة العربيةحنين الزعبي بسبب مشاركتها في "اسطول الحرية" في ايار 2010 الذي اعترضته اسرائيل فيالمياه الدولية لدى ابحاره نحو غزة وقتلت تسعة ناشطين اتراك على متن احدى سفنه.

 

- صرح قائد الحرس الثوري الايراني في منطقة زردشت شمال غرب ايران الكولونيل دلاوررنجبرزاده ان القوات الايرانية سيطرت على ثلاثة من معسكرات حزب "الحياة الحرة "(بيجاك) الكردي المتمرد في الاراضي العراقية. من جهة اخرى، أعلن الجيش الاميركي مقتل أحد جنوده في العراق، ليرتفع الى خمسة عدد قتلاه خلالتموز الجاري والى 44 منذ مطلع السنة والى 4474 منذ الغزو الاميركي للعراق عام 2003 .  

 

- فتحت الشرطة البريطانية تحقيقاً في حادث مقتل شون هاور المحرر السابق في صحيفة "نيوز أوف ذا وورلد"، التي أقفلت أخيرا، على خلفية فضيحة التنصت على الهواتف من بعضالعاملين فيها.

 

- بثت الاذاعة القبرصية العامة ان وزير الخارجية ماركوس كيبريانو قدم أمس استقالتهبعد انفجار شحنة الاسلحة الذي اودى بحياة 13 شخصا وادى الى توقف المحطة الحراريةالرئيسية في الجزيرة.

 

 

19/7:

- هاجمت البحرية الاسرائيلية سفينة فرنسية كانت متوجهة الى غزة لتنتهي مبادرة متعثرة لارسال سفن مساعدات الى غزة انطلقت قبل ثلاثة اسابيع بهدف كسر الحصار البحري الاسرائيلي.  وحاصرت سفن البحرية الاسرائيلية لعدة ساعات السفينة التي تنقل ١٦ راكبا فرنسيين وكنديين وسويديين ويونانيين بالاضافة الى طاقم تابع لقناة الجزيرة القطرية والصحفية الاسرائيلية اليسارية اميرة هاس.  وتم اقتياد السفينة بعدها الى ميناء اشدود الاسرائيلي بمواكبة ثلاث سفن حربية اسرائيلية. وقال الجيش الاسرائيلي في بيان بعد استنفاد كافة القنوات الدبلوماسية وتجاهل السفينة للنداءات المتكررة، سيطرت البحرية الاسرائيلية على الكرامة لمنع اختراق الحصار البحري للقطاع. وقال رئيس الوزراء الاسرائيلي نتانياهو في بيان ان الحكومة تصدت للاسطول عبر تحرك دبلوماسي منهجي. واضاف ان اسرائيل ستواصل السماح بنقل المنتجات والمواد الغذائية الى غزة، لكنها ستبقي الحصار البحري للقطاع لمنع تهريب الاسلحة والصواريخ.  ونددت حركة حماس بالقرصنة البحرية الصهيونية ودعت المجتمع الدولي الى الاختيار بين حقوق الانسان وقانون الغاب والقرصنة التي يمارسها الاحتلال.

 

 

- نجا الرئيس الغيني الفا كوندي من هجوم بالصواريخ واطلاق نيران من مهاجمين مجهولينعلى مقر إقامته، مما أسفر عن سقوط قتيل.

 

- قتل 20 شخصا من اقلية الاويغور في مواجهات مع الشرطة الصينية في هوتان بمنطقةشينجيانغ في شمال غرب الصين، استنادا الى منظمة للاويغور في المنفى. واشارتالسلطات الصينية الى مقتل شرطيين واثنين من "الرهائن" بالاضافة الى عدد غير محدد منالمهاجمين الاثنين خلال هجوم على مركز لشرطة المدينة.

 

- استقبلت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف في مدينة هونفر، في إطار قمة مخصصة للطاقة، ذلك أن برلين تحتاج الى المحروقات، بينما تسعىموسكو إلى تحديث مؤسساتها. وفي اللقاء السنوي الـ13 للحكومتين، كان موضوع الطاقةفي صلب المحادثات. وصرح نائب رئيس الوزراء الروسي فيكتور زوبكوف: "بحثنا في إمكاناتالتعاون الروسي - الألماني في مجال الطاقة بعد قرار المانيا التخلي عن الطاقةالنووية" بحلول 2022.

 

- اعلنت طهران انها تركب أجهزة تخصيب يورانيوم جديدة بهدف تسريع التقدم في برنامجها النووي. ومن شأن هذه الخطوة ان تزيد مخاوف الغرب من أهداف ايران النووية. كما تعتزم البحرية الايرانية التي تسعى منذ سنة الى زيادة تواجدها في المياه الدولية، ارسال سفن الى المحيط الاطلسي للمرة الاولى.

 

- هاجم متظاهر روبرت مردوخ خلال جلسة الاستماع اليه امام لجنة برلمانية في لندن، بقضية التجسس، مما اضطر لوقف الجلسة بضع دقائق.  ثم استؤنفت جلسة الاستماع حيث يستمع عشرة نواب اعضاء في لجنة الثقافة والاعلام والرياضة الى مردوخ ونجله حول فضيحة التنصت الواسع النطاق الذي مارسته صحيفة نيو اوف ذي وورلد البريطانية التابعة لمجموعته الاعلامية قبل اقفالها.

 

 

20/7:

- هاجمت بحرية الاحتلال قارب "أوليفا" الذي يقل ناشطين أجانب في عرض بحر غزة وعطلته عن الحركة، فيما لم يصب أحد من المتواجدين على متنه بأذى بدني. وعاد الى باريس ثلاثة أشخاص ضبطتهم البحرية الاسرائيلية الثلثاء على متن السفينةالفرنسية "الكرامة" التي كانت تبحر الى قطاع غزة، على ان يصل تسعة اخرونلاحقاً. وكانت "الكرامة" آخر سفن "اسطول الحرية 2" تحاول كسر الحصار البحريالاسرائيلي المفروض على قطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة المقاومة الاسلامية "حماس".

 

- إنه آخر المتهمين البارزين الذين تلاحقهم محكمة الجزاء الدولية ليوغوسلافياالسابقة، غوران هادزيتش (52 سنة)، سقط في قبضة الحكومة الصربية التي أزالتالعقبة الأخيرة أمام تعزيز ملف ترشيحها لعضوية الاتحاد الأوروبي.وهادزيتش متهمبقتل مئات المدنيين الكروات وارتكاب مجزرة فوكوفار خلال الحرب في كرواتيا بين عامي1991و1995، ويُعتقد أن نحو 250 كرواتياً وآخرين من غير الصرب ذهبوا ضحيتها بعدماكانوا لجأوا الى مستشفى المدينة في شرق كرواتيا.

 

- اسقطت ايران طائرة تجسس اميركية من دون طيار فوق موقع فوردو النووي، وذلك غداةتأكيد طهران انها تركب جيلا جديدا متطورا من اجهزة الطرد المركزي لتخصيبالأورانيوم.

 

- طالب رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان أمس خلال زيارة لـ"جمهورية شمال قبرصالتركية" المعلنة من جانب واحد والتي لا تعترف بها سوى أنقرة، بالتوصل الى حللتقسيم الجزيرة قبل نهاية السنة، مؤكدا ان المفاوضات الجارية "لا يمكن ان تستمر الىالابد".

 

 

21/7:

- أعلنت وزارة الهجرة الكندية أنها تعتزم تجريد نحو 1800 شخص من الجنسية الكندية بعدما اتضح أنهم حصلوا عليها بطريقة غير شرعية، وذلك في أكبر عملية من نوعها في البلاد.

 

- على رغم عودة قطب الإعلام روبرت موردوك الى الولايات المتحدة وبدء العطلةالبرلمانية في بريطانيا، اتسعت فضيحة التنصت على الاتصالات الهاتفية وبدأتالتساؤلات تشمل مؤسسات إعلامية اخرى غير "نيوز كورب".وتبين ان الشرطةالبريطانية كانت تملك تقريراً صادراً عام 2006 عن مكتب مفوض الإعلام، وهي جهةمراقبة، عن استخدام الصحافة مخبرين خاصين. وجاء فيه أن "300 صحافي ينتمون الى 31مطبوعة مختلفة استخدموا في أربعة آلاف مناسبة مخبرين خاصين طالبين منهم معلوماتسرية تم الحصول على اكثرها بطريقة غير شرعية". وأكد ناطق باسم مكتب مفوض الإعلامأن الوثائق "سُلمت الى الشرطة قبل ثلاثة أشهر بطلب منها".

 

- أجرت الهند اختبارا ناجحا لصاروخ باليستي قصير المدى محلي الصنع. وبثت قناة "نيودلهي تي في" ان الصاروخ أرض - أرض من طراز "براهار" قادر على إصابة هدف على 150كيلومترا، وقد أطلق بنجاح.

 

-اعلن رئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلوسكوني، ان قادة دول منطقة اليورو اتفقوا على وضع خطة مساعدة ثانية لليونان بقيمة اجمالية قدرها ١٥٨ مليار يورو مع دعم البنوك.  وقال برلوسكوني للصحافيين ان الخطة تبلغ ما يقارب ١٦٠ مليار يورو. واورد بالتفصيل توزيع المبلغ متحدثا عن ١٠٩ مليارات يورو من القروض التي ستقدمها اوروبا وصندوق النقد الدولي، والباقي، ٤٩ مليار يورو، من مساهمة القطاع الخاص الدائن لليونان.

 

 

22/7:

- قتل ١٧ شخصا في انفجار قنبلة وسط اوسلو واطلاق نار على مخيم لشبيبة حزب العمال الحاكم في اول هجمات من نوعها تشهدها النروج. كما عثر على قنابل لم تنفجر في منطقة المخيم. "إنه 11 أيلول آخر"، قال سائح من نيويورك كان في وسط أوسلو الذي هزه انفجار، وربماأكثر. وبينما خيم الرعب على المكان، وفيه مقر الحكومة ووزارات، اتجهتالأنظار إلى مخيم شبابي لحزب العمال الحاكم في جزيرة يوتويا على مشارف العاصمةاقتحمه بعد ذلك مسلح أوقفته الشرطة التي أكدت صلته بالانفجار.حصيلة اليومالأكثر دموية منذ الحرب العالمية الثانية. في أوسلو بيانات مقتضبة وغموض، وتكتم علىعدد الضحايا التي قال شاهد إنه وصل إلى 25 قتيلاً في يوتويا، و35 في تقرير لمراسلقناة "الجزيرة" الفضائية القطرية نقلاً عن شهود، بينما جاء في إحصاء للشرطة أنه سقطعشرة قتلى في المخيم، الى سبعة على الأقل في انفجار وسط أوسلو. ورفضت الشرطة الإفصاح عن هوية المشتبه فيه، إلى أن حسم وزيرالعدل كنوت ستوربرغت الجدل في مؤتمر صحافي بالتأكيد أنه نروجي، رافضاً الادلاءبتفاصيل أخرى عنه. وكانت جماعة "أنصار الجهاد العالمي" تبنت الهجوم. رئيس الوزراء ينس شتولتنبرغ لم يكن فيالمكانين المستهدفين كما كان يُفترض، وقد أكد لاحقاً أن الهجوم "لن يدمرديموقراطيتنا". وحض مواطنيه على عدم الخوف. غير أن أوسلو تحولت ثكنة كبيرة، إذانتشر جنود في وسطها وقطعوا الطرق المؤدية إلى المكان، وشددت الإجراءات الأمنية فيمحيط المعالم المهمة في المدينة.

 

- سلمت صربيا آخر زعماءالصرب المطلوبين لدى محكمة الجزاء الدولية ليوغوسلافيا السابقة في لاهاي في لحظةفاصلة في المستقبل الأوروبي للدولة الواقعة في البلقان التي نبذها المجتمع الدولييوما. وهبطت طائرة تنقل غوران هادزيتش أحد زعماءصرب كرواتيا وقت الحرب في مطار روتردام بعد نقله من بلغراد ليواجه اتهاماتبارتكاب جرائم ضد الانسانية خلال الحرب الكرواتية بين عامي 1991 و1995. واشترطالاتحاد الأوروبي ان تعتقل صربيا جميع المطلوبين بتهمة ارتكاب جرائم حرب قبلترشيحها لعضوية الاتحاد. ومن المقرر ان يصدر الاتحاد تقريرا عن مسألة عضوية صربيافي تشرين الأول.وظل هادزيتش فارا، طوال سبع سنوات قبل اعتقاله الاربعاء وكانالمشتبه فيه الاخير بعد اعتقال زعيم صرب البوسنة راتكو ملاديتش في   ايار.  واعتقلتسلطات الأمن الصربية هادزيتش في منطقة متنزه فروسكا غورا الوطني على نحو 65كيلومترا شمال بلغراد.  وتوجه المحكمة 14 تهمة الى هادزيتش وخصوصا الضلوع فيمقتل مئات المدنيين الكروات وفي ترحيل عشرات الآلاف منهم خلال حربكرواتيا. وهادزيتش هو ايضا المتهم الاخير على قائمة تضم 161 شخصا تطالب المحكمةباعتقالهم لدورهم خلال الحروب التي مزقت يوغوسلافيا السابقة خلال التسعينات.


- أعلن الحرس الثوري الايراني "الباسدران" في بيان مقتل أحد ضباطه الكبار في انفجارخلال اشتباكات مع متمردين أكراد في شمال غرب ايران. وقال ان القتيل يدعىالجنرال عباس عاصمي وهو احد قادة اقليم قم جنوب غرب طهران وقتل في انفجار سيارةمفخخة.

 

- وصف المفاوض الكوري الجنوبي في الملف النووي وي سونغ - لاك لقاءه نظيره الشمالي رييونغ-هو بانه كان "بناء جدا"، بعد اكثر من سنتين من فشل المفاوضات السداسية في شأننزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية عام 2008.وقال للصحافيين بعدالاجتماع الاول الذي يعقد خارج الاطار المتعدد الطرف: "اجريت حديثا بناء ومفيدا جدامع نظيري". وقال المفاوض الكوري الشمالي: "لقد اتفقنا على بذل جهود مشتركةلمعاودة المفاوضات السداسية في اقرب وقت ممكن".

 

 

23/7:

- وصفت الشرطة النروجية المشتبه به اندرس برينغ بريفيك الموقوف بـ"الاصولي المسيحي" وحملته مسؤولية الاعتداءين الداميين اللذين اسفرا عن مقتل 91 شخصا على الاقل في اوسلو وجزيرة قريبة منها، من دون ان تستبعد توقيفات جديدة، فيما قال رئيس وزراء النروج ينس شتولتنبرغ ان المهاجم حول "الجنة الى جحيم" في بلاده. واللافت أن النروج رفضت عرضا إسرائيليا بتقديم المساعدة، علما ان العلاقات بين أوسلو وتل أبيب ليست جيدة، بسبب موقف النروج المؤيد للفلسطينيين.

 

- قتل 25 عنصراً من طالبان في عمليات شنتها القوات الأفغانية والدولية في ولايات غازني وفرح وباغلان في أفغانستان، فيما سلّم 30 متمرداً أسلحتهم وانضموا إلى الحكومة.

 

- دعت الولايات المتحدة البلدان المشاطئة لبحر جنوب الصين الى حل ديبلوماسي للخلافات حول المياه الاقليمية التي "تهدد السلام" في منطقة ادى احتمال وجود ثروات نفطية فيها الى زيادة حدة التوتر بين بكين وجيرانها.وقالت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون في جزيرة بالي الاندونيسية خلال اجتماع حول الامن في آسيا، ان "الولايات المتحدة قلقة من ان تهدد الحوادث الاخيرة في جنوب بحر الصين السلام والاستقرار". واضافت ان "هذه الحوادث تهدد الحياة في البحر وتفاقم التوترات وتضعف حرية الملاحة وتشكل خطرا على حرية التجارة الشرعية والتنمية الاقتصادية".ورد وزير الخارجية الصيني يانغ جيشي ان "حرية الملاحة في المنطقة مضمونة" وان هذه الخلافات "لا تؤثر عليها"، مؤكدا ان الدليل على ذلك هو التطور الاقتصادي في المنطقة. وتتنازع الصين التي تعتبر بحر جنوب الصين جزءا لا يتجزأ من اراضيها، مع فيتنام السيطرة على ارخبيلي باراسيلز وسبراتليز اللذين يعتقد انهما يحويان ثروات نفطية وتعبرهم طرقا بحرية دولية. وتطالب بسبراتليز ايضا، سواء جزئيا او كليا، الفيليبين وبروناي وماليزيا وتايوان.

 

- أفادت وسائل اعلام ايرانية عدة بأن عالماً نووياً اغتيل في طهران ، من دون أن تذكر إسمه.واكتفت وكالة الأنباء الرسمية "إرنا" بنشر خبر مقتل العالم من دون أي تفاصيل. وقالت وكالة انباء "الطلبة" إن اغتيال العالم النووي وقع "أمام منزله اليوم.. وأصيبت زوجته أيضا." ولم تتوفر على الفور مزيد من التفاصيل. وأشارت وكالة انباء "مهر" ان "استاذ الفيزياء والخبير النووي قتل" امام منزله، من دون ان تفصح عن هويته.

 

 

24/7:

- "كان عملاً وحشياً لكنه ضروري"، هذا ما قاله النروجي اندرس بيرينغ برييفيك القريب من اليمين المتطرف وتبدأ محاكمته اليوم، معلناً انه تصرف بمفرده في تنفيذ مجزرتي اوسلو وجزيرة أوتويا القريبة منها ، فيما أكدت الشرطة النروجية ان برييفيك كان وزع منشوراً يتضمن لهجة عنيفة مناهضة للاسلام يقع في 1500 صفحة قبل ساعات من وقوع الهجومين.وقد حضر الرجل البالغ من العمر 32 عاما منذ وقت طويل عمليته بحسب حصيلة موقتة اعلنتها الشرطة.وقال المحامي غير ليبيستاد ان موكله برييفيك "يقر بالوقائع المنسوبة اليه". واضاف "انه يقول ان ما قام به وحشي ولكن كان عليه القيام به". واشار الى ان ما فعله "خطط له على ما يبدو منذ زمن بعيد".

 

- اتهم رئيس مجلس الشورى علي لاريجاني كلاً من اسرائيل والولايات المتحدة بالوقوف وراء اغتيال دريوش رضائي نجاد العالم الايراني الذي يعمل في مشاريع لوزارة الدفاع السبت في طهران حيث شيع. واعتبر لاريجاني ان "هذا العمل الاميركي الصهيوني ضد عالم في البلاد مؤشر جديد على درجة عدوانية الولايات المتحدة" ضد ايران، مؤكدا ان "على الاميركيين التفكير جيدا بعواقب مثل هذه الافعال"، كما وقع مئتا برلماني نصاً يدين "الاعمال الجبانة لاميركا والصهاينة ضد الجمهورية الايرانية".

 

- دفعت حال الاستنفار في القرن الافريقي منظمة الامم المتحدة للتغذية والزراعة الـ"فاو" الى الدعوة لعقد اجتماع عاجل اليوم في روما لمساعدة نحو 12 مليون شخص يعانون من الجفاف ولتفادي مجاعة قاتلة. في وقت صرحت مديرة العمليات الطارئة في منظمة الامم المتحدة للاغذية والزراعة (الفاو) كريستين امارال ان حدوث مجاعة في القرن الحادي والعشرين امر "غير اخلاقي".واعلنت الامم المتحدة ان "عشرات الاف الاشخاص قتلوا خلال الاسابيع الاخيرة بسب الجفاف الذي يجتاح منطقة تشمل الصومال واثيوبيا وكينيا وجيبوتي والسودان واوغندا".

 

 

25/7:

- بدم بارد وأعصاب هادئة، اعترف أنديرس بيرينغ بريفيك بأنه نفذ الهجوم الوحشي فيأوسلو وجزيرة يوتويا ،الا أنه رفض الاقرار بالذنب، قائلا إنه تحرك لانقاذ أوروبا من هجرة المسلمين. وبعدما توقع أن يمضي حياته في السجن، حذر من أن خليتين لمنظمته الارهابية قادرتانعلى شن هجمات.  وفيما كانت نروج تتذكر ضحاياها، رجح رئيس وزرائها ينس ستولتنبرغأن تتغير بلاده الى الابد نتيجة للهجمات، الا أنها ستبقى متمسكة بقيم الانفتاحوالديموقراطية.

 

- حذرت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (فاو) في اجتماع دولي طارئ عقد في روما على مستوى الوزراء، من تعرض أجزاء واسعة في منطقة القرن الافريقي لكارثة انسانية جراء نقص في المواد الغذائية. وأقر المجتمعون بأنه ما لم تتخذ اجراءات عاجلة لاحتواء الأزمة القائمة في هذه المنطقة، فإن الموقف الراهن مرشح للتدهور بسرعة ليتحول الى كارثة انسانية تطال عدة أطراف تمثل الجزء الأعظم من منطقة القرن الأفريقي، مؤكدين على الأهمية القصوى بما يسهم في تلبية احتياجات الشعوب المتضررة ودعم سبل المعيشة التي تعتمد عليها تلك الشعوب من أجل البقاء.  ودعا المدير العام للمنظمة جاك ضيوف، الى "مساعدة دولية كثيفة وعاجلة" للقرن الافريقي الغارق في "وضع كارثي" بسبب الجفاف. وقال ضيوف: "يجب انقاذ الأرواح وأخذ المبادرة" مشدداً على ضرورة جمع 1,6 مليار دولار (1,1 مليار يورو) خلال الأشهر الاثني عشر المقبلة و300 مليون دولار خلال الشهرين القادمين.

 

- حذر صندوق النقد الدولي، من ان الولايات المتحدة تواجه صدمة خطيرة اذا لم تقرر رفع سقف ديونها في الوقت المحدد، فيما اعلن البيت الابيض ان الرئيس اوباما رفض اي اتفاق لرفع سقف الدين العام على المدى القصير. وقال صندوق النقد في تقريره السنوي حول الاقتصاد الاميركي ان سقف ديون الدولة الفدرالية ينبغي رفعه سريعا ولا شك، لتفادي صدمة خطيرة تصيب الاقتصاد الاميركي والاسواق المالية الدولية.

 

 

26/7:

- اعلن محامي منفذ مجزرة اوسلو ان موكله ابلغه انه مرتبط بخليتين في النروج وعدة خلايا خارج البلاد. ونقل المحامي غير ليبستاد عن موكله اندرس بيرينغ برييفيك انه يكره كل ما يؤمن بالديمقراطية. وتابع ان برييفيك قال انه ينتمي الى تنظيم له خليتان في النروج وعدة خلايا في الخارج لكنني لا اعلم اين.  واعتبر المحامي ان الاعتداءين اللذين نفذهما موكله برييفيك يثبتان انه مختل عقليا، مشيرا الى امكانية الا يصدر حكم بسجنه اذا ما توصل الاطباء الى تشخيص خلل عقلي. وقال في لقاء مع الصحافة الاجنبية كل هذه القضية تشير الى انه مختل عقليا.

 

- قال الرئيس الاميركي باراك اوباما في خطاب وجهه الى الامة ، ان الاخفاق في التوصل الى تسوية لمعالجة مشكلة الديون الفيديرالية قبل 2آب سيؤدي الى "ازمة اقتصادية عميقة" ويمكن ان يؤدي الى افلاس البلاد.

 

 

28/7:

-إتهمت الولايات المتحدة، للمرة الأولى رسمياً، إيران بإبرام اتفاق مع تنظيم "القاعدة" لمساعدتها في نقل الأموال والأسلحة والمقاتلين عبر الأراضي الإيرانية إلى قواعد الجماعات الإرهابية في باكستان وأفغانستان.

 

- استقالت الحكومة القبرصية برئاسة الرئيس ديميتريس خريستوفياس باسرها بعد تعرضها لانتقادات عنيفة اثر انفجار شحنة من الذخيرة اسفر عن مقتل 13 شخصا ودمر قسما كبيرا من محطة الكهرباء الرئيسية في الجزيرة.وقد طلب الرئيس خريستوفياس من الحكومة المؤلفة من 11 وزيرا تقديم استقالتها حتى يتسنى تشكيل حكومة جديدة، حسبما صرح الناطق بلسان الحكومة ستيفانوس ستيفانو للصحافيين.وقال الناطق "ابلغ الرئيس ديميتريس خريستوفياس الوزراء بنيته القيام بتغيير وزاري شامل ولذا طلب منهم تقديم استقالتهم".وسيبقى الوزراء في مناصبهم لحين تتولى حكومة جديدة مقاليد الامور.


 - شهدت اسرائيل تظاهرات احتجاجا على الارتفاع المستمر في تكاليف المعيشة، ويقول المتظاهرون ان الغلاء سببه سيطرة حفنة من المجموعات العائلية على اقتصاد البلاد. وتملأ معسكرات الخيام ساحات معظم المدن الاسرائيلية، وحركة الاحتجاج تتعاظم رغم نداءات اطلقها رئيس الوزراء الاسرائيلي نتنياهو. 

 

-أقلعت طائرات مروحية مقاتلة من مقر قيادة الفوج الحدودي 21 لقوات الدرك المرابط في ضواحى شمدينلي التابعة لمحافظة هكاري التركية الحدودية وقامت بعملية إنزال لعدد كبير من القوات الخاصة على طوال المرتفعات الإستراتيجية على المثلث الحدودي مع العراق وإيران، وذلك في وقت واصلت المدفعية الإيرانية ليلا قصفها للقرى الحدودية العراقية باقليم كردستان. فيما توعد قائد الشرطة الايرانية العميد اسماعيل احمدي مقدم امس بالقضاء على ما وصفه بـ" المجموعات الارهابية التي تعبث بامن البلاد".يأتي هذا التحرك العسكري من جانب تركيا في محاولة للسيطرة على كافة المنافذ الحدودية تحسبا من تسلل أعضاء منظمة "بيجاك" الإيرانية للأراضي التركية بعد قيام قوات الحرس الثوري الإيرانية بشن عملية عسكرية واسعة النطاق على معسكراتهم في أراضى شمال العراق بهدف تصفيتهم .

 

-عقدت لجنتان متخصصتان بشؤون "الإرهاب" في مجلس الإتحاد الأوروبي اجتماعاً برئاسة بولندا بحثتا خلاله الأسباب الكامنة وراء الإعتداءات "الإرهابية" التي شهدتها النروج وخلفت عشرات القتلى، واكد المجتمعون في بيان ان الإرهاب لا يقتصر على دين أو عقيدة واحدة.

 

29/7:في خطوة مفاجئة، قدم رئيس هيئة أركان الجيش التركي اشيك كوشانر وقادة أسلحة البر والجو والبحر استقالاتهم ، وذلك بعدما رفض الرئيس عبد الله غول ورئيس الوزراء رجب طيب أردوغان المصادقة على ترقية الجنرالات والأميرالات المعتقلين على ذمة التحقيق بالتخطيط لانقلاب ضد حكومة "حزب العدالة والتنمية". إلا أن الرئيس غول سارع إلى تعيين الجنرال نجدت اوزال قائداً جديداً للقوات البرية التركية، كما أوردت قنوات التلفزة التركية، حيث من المتوقع، وكما جرت العادة، أن يتولى قائد القوات البرية قيادة القوات المسلحة. موقع صحيفة "حريت" على الانترنت نقل عن قائد القوات المسلحة التركية إعلانه أنه ترك منصبه احتجاجاً على سجن ضباط في الجيش في عدد من القضايا، وهو ما يعني أنه لم يعد قادراً على الدفاع عن رجاله.وقال الجنرال كوشانير "لقد أصبح مستحيلاً بالنسبة لي أن استمر في هذا المنصب الرفيع لأنني غير قادر على القيام بمسؤوليتي عن حماية رجالي كرئيس للأركان العامة".

 

 

30/7:

- جدد وزير الخارجية الايراني علي أكبر صالحي تأكيده أن إيران لن تتخلى عن برنامجها النووي وعلى الجميع القبول بتلك الحقيقة.وشدد صالحي في تصريحات أدلى بها ، وأوردتها وكالة أنباء فارس الايرانية، على أن ايران لن تتراجع عن برنامجها النووي وعلى الجميع القبول بتلك الحقيقة لان هذا البرنامج وصل إلى مرحلة لا يمكن التوقف عندها او العودة الى الوراء.

 

- غداة الجولة الجديدة من فصول الصراع بين الجيش التركي وحكومة رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان التي تجلت باستقالة رئيس هيئة اركان الجيش و3 من كبار الضباط احتجاجاً على رفض حكومة اردوغان ترقية ضباط مسجونين على ذمة التحقيقات في قضية المشاركة في اعداد انقلاب لاطاحة الحكومة الحالية، وعشية اجتماع المجلس العسكري الاعلى لبحث مسألة الترقيات، وجه الرئيس التركي عبدالله غول رسائل تطمينية الى الشارع المرتبك بفعل "الزلزال اربع نجوم" كما وصفته الصحافة التركية، قائلاً ان كل الأمور تسير بشكل طبيعي و"لا يظن أي أحد بأن تركيا تمر في أزمة"، نافياً في الوقت نفسه وجود أي فوضى في إدارة الجيش حالياً.

 

- قتل احد عشر شخصا ، عندما فتح مسلحون النار على حافلة صغيرة كانت تنقلهم قرب كويتا في باكستان.  وهاجم المسلحون حافلة قرب محطة على طريق سبيني في كويتا ما أدى إلى مقتل 3 أشخاص على الفور بينهم امرأة وأصيب 11 بجروح، توفي 8 منهم في وقت لاحق".واحتشدت جموع من الهزارة للتظاهر وقطعوا الطرق عبر إحراق الدواليب ورفعوا شعارات مناهضة للحكومة احتجاجاً على الحادث.
وفي إسلام أباد، قالت الشرطة انها "اعتقلت 4 أشخاص كانوا يخططون لشنّ هجمات إرهابية وصادرت سترات ناسفة وقنابل يدوية كانت بحوزتهم وقد تمكن رجل خامس من الهرب".

 

 

1/8:

جلس رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان وحده على رأس طاولة اجتماع المجلس العسكري، في اشارة رمزية إلى تفوق السلطة المدنية على الجنرالات الذين تنحى الأربعة الأرفع رتبة منهم الأسبوع الماضي على خلفية نزاع مع الحكومة التي يقودها حزب العدالة والتنمية ذوالجذور الإسلامية.ويبدو أن أردوغان الذي تولى قيادة الصعود الاقليمي والدوليلتركيا في السنوات الأخيرة، يعالج الأزمة داخل الجيش بالأسلوب عينه.وسيتولىالمجلس العسكري الأعلى تعيين قادة جدد للجيش، على ان يعين قائد الدرك الجنرال نجدتأوزيل خلفاً لكوشانير، وهو يتولى منذ الجمعة منصب قائد القوات البرية ورئيس الأركانبالوكالة. وقد تؤدي عملية التعيينات الجديدة وملء الشواغر الى استقالات أخرى فيالقوات المسلحة. على صعيد آخر، أفادتوكالة "الأناضول" التركية شبه الرسمية أن عناصر من "حزب العمال الكردستاني" هاجمتآلية عسكرية قرب بلدة جيديباسي في منطقة باسكالي بمحافظة بان في شرق تركيا، مما أدىإلى مقتل ثلاثة جنود.

 

2/8:

- صرح الناطق باسم البيت الابيض جاي كارني بأن الرئيس الاميركي باراك اوباما وقع القانون الذي اقره الكونغرس والذي رفع بموجبه سقف الاستدانة الاميركي، مما يتيحتجنب اعلان العجز عن ايفاء الديون.وقال: "وقع الرئيس النص الذي صار قانوناً". وحصل التوقيع بعيد مصادقة مجلس الشيوخ على مشروع القانون بغالبية 74 صوتاً في مقابل 26، وغداة اقراره في مجلس النواب بغالبية 269 صوتاً في مقابل 161. وبحسب توقعات مكتب الميزانية في الكونغرس، فان النفقات الاستنسابية الخاصة بالوزارات سترتفع بشكل ابطأ مما هي عليه حتى الان، وخصوصا بعد ٢٠١٤، غير انها ستستمر رغم ذلك في الارتفاع كما ستواصل نفقات الرعاية الاجتماعية ارتفاعها.
وبعد اعتمادهذا القانون الذي ينص على اقتطاعات في الموازنة من دون زيادة في الضرائب، حض اوباماالكونغرس على اتخاذ اجراءات تحفز الاقتصاد وتوجد وظائف، مضيفاً: "علينا ان نقوم بكلما هو في امكاننا لتحفيز الاقتصاد واعادة اميركا الى العمل".

 

- نُسب الى مصدر في الاستخبارات الاسرائيلية ان اسرائيل تقف وراء اغتيال العالمالنووي الايراني درويش رضائي الشهر الماضي في طهران. ونقلت مجلة "در شبيغل" الألمانية في مقال عنوانه "الموساد وراء اغتيالات طهران" عن مصدر لم تذكر اسمه فيالاستخبارات الاسرائيلية، ان اغتيال  رضائي هو العملية الكبرى الاولى يقوم بهاالمدير الجديد لجهاز الاستخبارات الاسرائيلي "الموساد" تامير باردو. وأشار الىتضارب المعلومات عن هوية الشخص المستهدف بالاغتيال في 17  تموز، اذ نفت طهران غداةالاغتيال أن يكون رضائي هو المستهدف. بيد أن "در شبيغل" أعربت عن اعتقادها انرضائي هو الذي قتل في الهجوم.

 

- قتل ٣٥ شخصا على الاقل خلال ال ٢٤ ساعة في مدينة كراتشي، حسب ما افاد مسوؤلون، فيما وصف وزير الداخلية الباكستاني المدينة بانها تعاني من موجة من الارهاب وسفك الدماء. وتعمل الحكومة جاهدة لانهاء المعارك التي تجري كل ليلة في انحاء كراتشي، العاصمة المالية للبلاد، حيث خلفت النزاعات الاتنية والاجرامية اكثر من ٢٠٠ قتيل الشهر الماضي.

 

- شارك رئيس الوزراء النروجي ينس ستولتنبرغ وزوجته انغريد في اوسلو في مراسم تشييع منى عبد النور النروجية من اصل صومالي التي قتلت خلال المجزرة على جزيرة اوتويا في ٢٢ تموز. وطلب منفذ اعتداءي النروج في ٢٢ تموز اندرس بيرينغ برييفيك ان يجري طبيب نفسي ياباني تقييما نفسيا له، لانه سيكون قادرا على فهمه اكثر من طبيب اوروبي. وقال محامي الدفاع غير ليبستاد لصحيفة داغينز نيرينغسليف المالية ان موكلي اعرب عن رغبته في ان يعاين من قبل خبير ياباني. وهذه الرغبة تتعلق بمفهوم الشرف. فهو يعتقد ان يابانيا سيفهمه بشكل افضل من اوروبي.
واوكلت الى طبيبين نفسيين نروجيين مهمة تقييم الحالة العقلية والنفسية لليميني المتطرف بيرينغ برييفيك ٣٢ عاما الذي اعترف بتنفيذ الهجمات التي اودت بحياة ٧٧ شخصا. ومن المقرر ان يصدر الطبيبان توصياتهما في الاول من تشرين الثاني حول ما اذا كانت حالته العقلية تسمح له بالمثول امام المحكمة.

 

3/8:

-انتشرت الشرطة وقوى الأمن الباكستانية في أحياء كراتشي لإخماد يومين من العنففي العاصمة التجارية للبلاد والذي أسفر عن سقوط 35 قتيلاً.وقال مسؤولو الأمن إنأشخاصاً عدة احتجزوا في عمليات دهم لأحياء شملها القتال المرتبط بتوترات عرقيةودينية تمارسها كراتشي منذ زمن طويل. وأوضحوا أن القوات أقامت نقاط تفتيش وزادتإجراءات التفتيش المباغتة في المناطق المضطربة.

 

-خفضت وكالة موديز للتصنيف الائتماني من مستقرة الى سلبية التوقعات للعلامة التي تمنحها للدين الاميركي والتي ابقتها بمستوى ايه ايه ايه وهي العلامة القصوى. ورفعت موديز مخاطر ان يخسر هذا البلد علامته في حال تراجع الانضباط المالي في السنة المقبلة او تدهور الاوضاع الاقتصادية بشكل كبير. واعلن هذا القرار بعد ساعات قليلة على اقرار الكونغرس خطة لخفض العجز في الميزانية الاميركية ترافق مع رفع سقف الدين الذي يجيزه القانون للدولة الفدرالية.

 

4/8:

- بعدما كان الجيش التركي يتخذ قرارات الترقية في صفوفه ويترك للحكومات المدنيةالمصادقة عليها، بدا أن حكم حزب العدالة والتنمية، رئيساً وحكومة، عزز سلطةالمدنيين على الجيش، إذ تمكن بسرعة من تجاوز أزمة استقالة الجنرالات الكبار، فصادقالرئيس عبدالله غول على تعيين خلفاء لهم، أبرزهم الجنرال نجدت أوزيل لرئاسة الأركانالعامة والقائد الجديد للقوات البرية الجنرال خيري كيفريك أوغلو الذي كان رفض مرةتحية غول. وكذلك عين قادة جدد للقوات البحرية والجوية والدرك.

 

- في أسوأ أداء منذ الأزمة المالية العالمية عام 2008، منيت البورصات العالمية بخسائركبيرة أمس مدفوعة بالمخاوف من تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي وفشل تدخل طال انتظارهمن رئيس المصرف المركزي الاوروبي جان  كلود تريشيه في تهدئة المخاوف من الازمة فيمنطقة الأورو. وهوت بورصة نيويورك   إذ خسر مؤشر داو جونز 4,31 في المئة ليصلالى المستوى الذي كان عليه في كانون الاول 2010، أما مؤشر ناسداك فقد خسر 5,05 فيالمئة.

 

- قرر القضاء الفرنسي فتح تحقيق يستهدف المديرة العامة لصندوق النقد الدوليكريستين لاغارد في شأن اساءة استعمال المنصب عندما كانت وزيرة للاقتصاد والمال فيفرنسا، في خطوة لا تؤثر على منصبها الحالي لكنها تضر بسمعتها. وصدر القرار عنمحكمة الجمهورية المخولة محاكمة الوزراء على افعال ارتكبت خلال توليهم مناصبهم، وهويتناول الطريقة التي اعتمدتها لاغارد في تسوية خلاف معقد بين رجل الاعمال برنارتابي وهيئة حكومية تتولى ادارة اموال مصرف "كريدي ليونيه" الذي انقذته الدولة منالافلاس في التسعينات من القرن الماضي.

 

- قررت اسرائيل بناء 930 وحدة استيطانية في مستوطنة "هار حوما" على جبل أبو غنيم الذييفصل القدس عن مدينة بيت لحم، فيما كشف مسؤولون فلسطينيون ان الادارة الاميركيةتجري اتصالات مع الفلسطينيين لاقناعهم بعدم التوجه الى الامم المتحدة في ايلولالمقبل لنيل اعترافها بدولة فلسطينية مستقلة.

 

 

6/8:

- في أفدح خسارة تتكبدها الولايات المتحدة في أفغانستان منذ دخولها هذا البلد عام2001، قتل 31 جندياً من القوات الخاصة الاميركية وسبعة جنود من القوات الخاصة الأفغانية في تحطم طائرة هليكوبتر في ولاية ورداك تبنته حركة “طالبان”، بينما حياالرئيس الاميركي باراك اوباما “التضحية الاستثنائية” للجنود القتلى.

 

- أدى  انفجار قنبلة في باكستان الى تدمير 16 ناقلة على الاقل تحمل وقوداً لقوات حلفشمال الاطلسي في افغانستان المجاورة، في آخر هجوم يستهدف عرقلة امداداتالحلف.وكانت 28 ناقلة نفط تابعة للاطلسي متوقفة في ساحة خارج بيشاور المدينةالرئيسية في شمال غرب باكستان وقت الانفجار الذي أدى الى اندلاع حريق أتى على 16منها.

 

- في تعديل لا سابق له لوضع الاقتصاد الأكبر في العالم، فقدت الولايات المتحدةتصنيفها الائتماني الرفيع والموثوق به للدائنين "AAA" من مؤسسة التصنيف الائتماني "ستاندرد اند بورز"، وذلك للمرة الأولى منذ حصولها عليه عام 1917، لتنتقل إلى مستوى "+AA"، على خلفية مخاوف بشأن العجز في الموازنة الحكومية وارتفاع أعباء الديون. وقدألقى الأمر بظلاله على الاقتصاد العالمي الذي يواجه أزمة الديون الأوروبية، ودقتالصين التي تملك 1،2 تريليون دولار من الدين الأميركي ناقوس الخطر، ودعت الولاياتالمتحدة إلى الكف عن العيش فوق إمكاناتها وتقليص نفقاتها العسكرية وبرامجهاالاجتماعية.

 

7/8:

- انعكس خفض وكالة "ستاندارد اند بورز"  التصنيف الائتماني للولايات المتحدة من اعلىعلامة "A AA" الى علامة +  A A"، على بورصات دول الخليج ومصر واسرائيل. وعقدمسؤولون كبار من مجموعة العشرين للاقتصادات الكبرى اجتماعا طارئاً عبر الهاتف فيمحاولة لتهدئة الاسواق. كما أجرى زعماء مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى مشاوراتهاتفية للغرض عينه.

 

- نجحت الشرطة البريطانية في فرض النظام وانهاء اعمال الشغب واعتقلت 42 شخصا فيتوتنهام شمال لندن بعدما اشعل محتجون النار في منازل ونهبوا عددا من المحالالتجارية، ردا على مقتل شاب في الـ 29 من السكان المحليين برصاص الشرطة. وقالتالشرطة ان 26 من رجالها اصيبوا، جروح احدهم بالغة.

 

- وجه البابا بينيديكتوس السادس عشر خلال صلاة التبشير دعوات ملحة الى السلطاتالسورية من أجل "تلبية التطلعات المشروعة" للسكان وللاسرة الدولية و"معاودة البحثعن خطة سلام" في ليبيا.وقال: "انني أتابع بقلق شديد احداث العنف المأسوية والمتفاقمة في سوريا والتي أوقعت العديد منالضحايا وتسببت بمعاناة بالغة".

 

- كشف مسؤول أميركي ان غالبية الجنود الذين قتلوا نتيجة تحطم طائرة هليكوبتر في أفغانستان أول من أمس ينتمون الى الوحدة التي نفذت عملية قتل زعيم تنظيم "القاعدة " أسامة بن لادن في باكستان في أيار الماضي، بينما اعلنت "قوة المساعدة الامنية الدولية" من أفغانستان التي يقودها حلف شمال الاطلسي "ايساف" مقتل اربعة من جنودها،بينهم فرنسيان في هجومين مختلفين بجنوب البلاد وشرقها.  كما افيد أن 22 جنديا أميركيا من أصل 31 قتلوا في تحطم الهليكوبتر بولاية ورداك ، ينتمون إلى القوات الخاصة، حيث سقطت الهليكوبتر بنيران مسلحين في وسط شرق أفغانستان.

 

- ردا على حركة احتجاج اجتماعية متعاظمة وعدرئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو،بحوار وتغيير. واتى ذلك غداة تظاهرات حشدت ٣٠٠ الفشخص ضد غلاء المعيشة فيحركة غيرمسبوقة.

 

8/8:

- ساد الذعر أسواق المال حول العالم ، بعدما فاقت المخاوف من خفض التصنيف الائتماني للولايات المتحدة ارتياحاً أثاره شراء المصرف المركزي الاوروبي سندات ايطالية واسبانية لمساعدة حكومتي البلدين على تجنب افلاس مدمر. وعلى رغم ابداء صانعي السياسة المالية في العالم استعدادهم للتحرك لاستيعاب الشكوك التي تسود الاسواق، التزم المستثمرون في أسواق المال، القلق من تداعي الاقتصاد الاميركي، حذراً كبيراً، ولم يساهم قرار المصرف المركزيالاوروبي شراء سندات إيطالية واسبانية الا موقتاً في تخفيف الضغط على البيع فياوروبا، مع بقاء القرار السابق لوكالة "ستاندارد أند بورز" خفض التصنيف الائتماني لاكبر اقتصاد في العالم هماً رئيسياً. ومع ذلك، لم تسجل الاسواق انهياراً مشابهاً لذلك الذي تلا افلاس المصرف الاميركي "ليمان براذرز" في ايلول 2008.وفي ظل الاجواء الاقتصادية المضطربة، دافع الرئيس الاميركي باراك اوباما عن الوضعالائتماني لبلاده، مؤكدا ان مشاكل الاقتصاد الاميركي "قابلة للحل" ولكن تلزمها الارادة السياسية. وحاول طمأنة المستثمرين والمستهلكين الى أن البلاد تحتاج الى "مزيد من الحس العام والتسوية" لمواجهة تراكم الديون، وقال إنه سيقدم بعض التوصيات في شأن سبل خفض العجز الفيديرالي.

 

- قضت محكمة تركية باعتقال سبعة ضباط كبار في الخدمة في الجيش والبحرية على خلفية المحاكمة في مخطط مفترض لاطاحة الحكومة المنبثقة من التيار الاسلامي. وهؤلاء والضباط من أصل 22 عسكرياً اتهموا الشهر الماضي بالسعي الى الانقلاب على الحكومةالتي يتزعمها حزب العدالة والتنمية المنبثق من حركة اسلامية محظورة. واتهم الضباطبتأسيس مواقع على الانترنت لبث دعاية معادية للحكومة.ويذكر ان نحو واحد من عشرةمن جنرالات الجيش محتجزون على خلفية محاولة انقلاب مفترضة اخرى عام 2003 اطلق عليها "عملية المطرقة" يقول مسؤولو العدالة والتنمية انه تم التخطيط لها بعيد وصول الحزبالى السلطة عام 2002.
ويواجه المتهمون السجن بين 15 و20 سنة وإن شابت المحاكمةشكوك في صحة بعض الوثائق التي تم الاستدلال بها.من جهة اخرى، قتل شرطيان في هجومين منفصلين في جنوب شرق تركيا الذي تسكنه غالبيةكردية.

 

- تحطمت طائرة هليكوبتر ثانية من طراز "تشينوك" تابعة لـ"قوة المساعدة الامنيةالدولية" التي يقودها حلف شمال الاطلسي في أفغانستان "إيساف" وقال مسؤولون انالحادث لم يسفر عن خسائر في الارواح، لكنه يبرز مخاطر الحرب بعد سقوط 38 قتيلا فيحادث تحطم هليكوبتر مماثلة لنقل الجنود مطلع الاسبوع وهي أـكبر خسارة بشرية تتعرضلها القوات الاجنبية في حادث واحد طوال عشر سنين من الحرب.

 

- أوقفت الشرطة البريطانية أكثر من 160 شخصاً في لندن بعد نهب متاجر ومهاجمة رجالشرطة في ليلة ثانية من العنف أعقبت موجة من أسوأ الاضطرابات تشهدها العاصمة منذ عام1985 .وأصيب تسعة من رجال الشرطة في مناطق عدة من لندن، وكان 26 جرحوا ليل وبينهم من صدمتهم سيارة، على ما أفادت المسؤولة في الشرطة كريستينجونز. وفي بريكستون بجنوب العاصمة، نهبت متاجر عدة وطوقت الشرطة المنطقة صباحاً، فيحين سجلت أعمال نهب في أحياء في شمال العاصمة وجنوب وشرقها، منها أنفيلد ووالثيمستو وإزلينغتون.وألحق نحو 50 شاباً أضراراً بالمتاجر في شارع اوكسفورد،وهو إحدى مناطق التسوق الرئيسية في وسط لندن.

 

- صادق ملك تايلاند بهومبيول أدولياديغ على تعيين ينغلوك شيناواترا رئيسة للوزراء في احتفال اقيم امس في العاصمة بانكوك، وذلك بعدما أعلن البرلمان عن تولي أول امرأة لهذا المنصب أثر فوز حزبها بأغلبية في الانتخابات العامة التي أجريت في شهر تموز الفائت.

 

9/8:

- مبان محروقة، متاجر منهوبة. إنها لندن التي سقط فيها قتيل، وتمدد الشغب إلى مدن اخرى. وقطع رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون اجازته وقرررفع عديد الشرطة من ستة آلاف إلى 16 ألف رجل في العاصمة. اعلنت الشرطة ان رجلا في ال ٢٦ اصيب بالرصاص في سيارة في اعمال الشغب في لندن توفي متأثرا بجروحه. وهو اول قتيل منذ بدء اعمال العنف التي تشهدها العاصمة البريطانية منذ نهاية الاسبوع الماضي. كما اعلنت الشرطة اعتقال اكثر من ٦٥٠ شخصا في لندن وبرمنغهام بوسط انكلترا واوقفت الشرطة ٥٢٥ شخصا في لندن بينما اوقف ١٣٨ شخصا في برمنغهام.

 

- رسم الاحتياط الفيديرالي الاميركي صورة متشائمة لاقتصاد الولايات المتحدة،موحيا بانه سيبقى ضعيفاً اكثر من سنتين. ونتيجة لذلك سيبقي الفائدة بين صفر و0,25في المئة حتى اواسط 2013. وهذه المرة الاولى يعلن الاحتياط الفيديرالي انه سيبقيفائدته "مخفوضة نسبياً" الى موعد محدد.وبعد هذا الاعلان، هبطت اسعار الاسهمالتي كانت حققت بعض المكاسب نهاراً. وعزا المستثمرون ذلك الى ان الاقتصاد الضعيفسيحجب عائدات الشركات الى وقت أطول من المتوقع.وهبطت سندات الخزينة الطويلةالامد بنسبة 2,03 في المئة قبل أن تعيد تصحيح وضعها بسرعة.وقبل الاقفال انتعشتسوق الاسهم لتقفل على ارتفاعات كبيرة.وكانت بورصات أوروبا اقفلت على تحسن خجولبعدما لامست الانهيار الاثنين، وسط آمال في أن يتدخل الاحتياط الفيديرالي الاميركيلانقاذ الاقتصاد الاول في العالم.ويأمل المستثمرون في ان ينحسر الاضطراب الاخيرفي البورصات العالمية، الا انهم يتوقعون الا تستعيد الاسواق استقرارها تماماً غداة الاداء الاسوأ لـ"وول سترتيت" منذ كانون الأول 2008.

 

10/8:

- شدد رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون لهجته، معلناً أن "المواجهة" بدأت  للتصدي لاسوأ اعمال شغب تشهدها بريطانيا منذ جيل، والتي تشكل أكبر تحد  لحكومتهالائتلافية منذ وصولها الى السلطة في ايار 2010، ومصرحاً باستخدام مدافع المياهللمرة الاولى خارج إيرلندا الشمالية.وقتل ثلاثة رجال يتحدرون من جنوب شرق آسيا،عندما دهستهم سيارة لدى دفاعهم عن منطقتهم من اللصوص في برمنغهام، مع انتشار  أعمالالشغب في مدن انكليزية اخرى، وان تكن لندن باتت اكثر هدوءا مع الانتشار  المكثفلقوات الشرطة.

 

- عادتأسواق الاسهم، وخصوصاً في أوروبا والولايات المتحدة الى التراجع ، مع تركيزالمستثمرين اهتمامهم مجدداً على مالية المصارف الاوروبية ووضع الاقتصاد الاميركي،بعد مكاسب حققتها اسواق آسيا صباحا ونيويورك الثلثاء، مع اعلان الاحتياط الفيديراليالاميركي ابقاء سعر الفائدة مخفوضاً قريبا من الصفر حتى أواسط 2013.شهدتالبورصات الاوروبية بعد ظهر تراجعاً حاداً عقب شائعات عن خفض التصنيف الائتمانيلفرنسا نفتها الحكومة الفرنسية ووكالة "فيتش" للتصنيف، كما تأثرت بتراجع سوقنيويورك ومخاوف جديدة من الديون اليونانية، بعد اعلان أثينا انها تنوي تمديد برنامجبيع السندات لتضمينه اسهماً لآجال اطول، وهو ما يلقي عبئاً على دائنيها في القطاعالخاص.ونفت باريس رسميا خفض درجةتصنيفها.كذلك، أكدت وكالة "فيتش" للتصنيف أن درجة تصنيف فرنسا لا تزال الارفعوتوقعاتها مستقرة. وقطع الرئيس الفرنسي نيكولاساركوزي عطلته على الساحل الفرنسي لعقد اجتماع اقتصادي مع رئيس الوزراء فرنسوا فيونووزراء آخرين.وفي نيويورك، أدى تراجع أسهمالمصارف الى تراجع البورصة، وسط مخاوف من تباطؤ الاقتصاد الاميركي وأزمة الديوناليونانية.


- أفاد الجيش الكوري الجنوبي ان مدفعية كوريا الشمالية اطلقت قذائف مرتين قرب الحدودالمتوترة مع كوريا الجنوبية على البحر الاصفر، مما دفع البحرية الجنوبية الى الردبطلقات تحذيرية.

 

 

11/8:

- عكست الاسواق المالية ريبة متزايدة حيال فرنسا، مع تعرض مصارفها الكبرى لهجماتشديدة من المضاربين وبث شائعات عن احتمال فقدان هذا البلد تصنيفه الائتمانيالممتاز  "AAA" على خلفية تباطؤ نموه. واضطر المصرف المركزي الفرنسي الى اصدارموقف علني دفاعاً عن "متانة" المصارف الفرنسية، وخصوصاً مصرفي "سوسييتيه جنرال" و"بي ان بي باريبا"، المصرف الاول في منطقة الاورو، لوقف انهيار أسهمهما في بورصةباريس.

 

- جريا على عادتها مع كل حراك سياسي اميركي للبحث في آفاق وإمكان كسر الجمود السياسيالذي يلف العلاقة الفلسطينية – الاسرائيلية، صادقت الحكومة الاسرائيلية على بناء 4300 وحدة استيطانية شرق القدس المحتلة، فيما نددت الرئاسة الفلسطينية بالقرارالاسرائيلي الذي يرمي الى ايجاد وقائع جديدة على الارض قبل اعتراف الامم المتحدةبدولة فلسطينية على حدود 4 حزيران 1967، وطالبت المجتمع الدولي بوقف الاجراءاتالاسرائيلية الجديدة.

 

- أعلنت وزارة الدفاع الاميركية "البنتاغون" مقتل خمسة جنود اميركيين في انفجار قنبلةفي افغانستان، بينما نقلت الرئاسة الافغانية عن الرئيس حميد كرزاي تأكيده انه لاينوي الترشح لولاية رئاسية ثالثة.

 

- قال رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون ان تدابيراً جديدة ستتخذ لانهاء اسوأاعمال عنف شهدتها البلاد منذ عقود واقر بانه يدرس احتمال استخدام قوات الجيش لانهاءاعمال العنف. واعلن كاميرون خلال جلسة طارئة للبرلمان انه اعطى قوات الشرطةصلاحيات اضافية بما في ذلك الطلب من الشبان الملثمين الذين يشتبه بقيامهم بانشطةاجرامية ازالة اقنعتهم.
وكان عدد من الاشخاص الذين قاموا باعمال النهب واشاعواالذعر في الايام الماضية في مدن بريطانية عدة، اخفوا وجوههم ما عقد عملية التعرفعلى هوياتهم على كاميرات المراقبة.

 

- اعلنت الحكومة الهندية ان التمرد الانفصالي في الشطر الهندي من كشمير والمستمر منذاكثر من عقدين حصد حوالى ٤٠ الف قتيل. وقال مساعد وزير الداخلية جيتندرا براسادامام البرلمان في نيودلهي ان ٣٩ الفا و٩١٨ شخصا قتلوا بسبب النزاع في كشمير بين١٩٩٠ونيسان ٢٠١١. واكد المسؤول الهندي ان بين هؤلاء القتلى ٢١ الفا و٣٢٣ ارهابيا،وهو المصطلح الذي تستخدمه الحكومة الهندية لوصف الانفصاليين الاصوليين الذين تتهمنيودلهي اسلام اباد بدعمهم. اما القتلى الباقون فهم بحسب مساعد وزير الداخلية ١٣الفا و٢٢٦ مدنيا و٥٣٩٦ عنصرا من قوات الامن الهندية والذين قتلهم العنف الارهابي فيكشمير.

 

 

12/8:

-ازداد الضغط على الحكومة الفرنسية لخفض انفاقها أكثر، بعدما أظهرت تقارير ارقامامخيبة للآمال بالنسبة الى النمو الاقتصادي في فرنسا الذي سجل مراوحة في الفصلالثاني من السنة.وفي ختام أحد الاسابيع الاكثر تذبذباً في الاسواق المالية منذسنوات، سجلت الاسهم الاميركية الاوروبية استقراراً بعدما أتاح حظر البيع علىالمكشوف لأسهم الشركات المالية الذي فرضته فرنسا وايطاليا واسبانيا وبلجيكا الفرصةلصعود اسهم المصارف التي هبطت بشدة أخيراً، كما ساعدت بيانات قوية لمبيعات التجزئةفي الولايات المتحدة في تبديد المخاوف من امكان عودة الاقتصاد الاول في العالم الىالركود.

 

- مع عودة الهدوء الى انكلترا بعد ليلتين لم تشهدا أعمال شغب، يواجه رئيس الوزراءديفيد كاميرون الذي اظهر أقصى درجات الحزم في مواجهة مثيري الشغب، خلافاً مع شرطة لندن التي ردت على انتقاداته لادائها في الاحداث الاخيرة. ووجهت الشرطة اتهامات الى 600شخص بالعنف والفوضى والنهب، وطالب رئيس بلدية لندن بوريس جونسون باصدار أحكام قاسيةعلى هؤلاء.

 

 

13/8:

- في عملية دهم جريئة وغير مألوفة تعكس حجم التهديد للاجانب في باكستان، خطف مسلحونأميركياً بعدما تغلبوا على حرسه الخاص واقتحموا منزله في لاهور في شرق  البلاد.وأفاد المسؤول الكبير في الشرطة المحلية شاهزاده سليم أن الحادث وقع فيمنطقة موديل تاون. وقال: "تمكن المسلحون الذين أتوا في اكثر من سيارة، من اقتحامالمنزل، والتغلب على ثلاثة على الاقل من الحرس الشخصي عند البوابة الرئيسية قبل خطفالاجنبي".ولم تعلن الشرطة اسم الرجل المخطوف ولا عمره، غير أن السفارةالاميركية قالت إنه يدعى وارن وينستين، بينما ذكرت وسائل اعلام محلية انه يدعىجاستين وارنر وعمره 63 سنة.

 

-حذر رئيس البنك الدولي، روبرت زوليك، من أن العديد من اللاعبين الكبار في الأسواق الرئيسية فقدوا الثقة بالأسواق في الأسابيع الأخيرة، ما دفع الاقتصاد العالمي الهش خطوة أخرى باتجاه منطقة الخطر. وقال زوليك، إن الأحداث التي شهدتها أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية في الأسابيع الأخيرة كان لها أثر عكسي، وقد تكون مؤشراً على مشكلات أكبر مقبلة.

 

- شارك عشرات الآلاف في تظاهرات جديدة في اسرائيل بعد انتهاء العطلة اليهودية مع مغيبشمس السبت شملت مدنا اخرى غير تل ابيب والقدس، بعد دعوة اقطاب الحركة الاحتجاجيةالمتظاهرين الى نقل تحركهم الى مدن اخرى احتجاجا على غلاء المعيشة. واعربزعماء الحركة الاحتجاجية عن املهم في ان يفوق العدد هذه المرة عدد المشاركين فيتظاهرات السبت الماضي الذين وصل عددهم الى اكثر من 300 الف في تل ابيب ومدن اخرىحيث دعوا الى العدالة الاجتماعية والى"دولة الرفاه".

 

 

14/8:

-زار رئيس الاركان الصيني الجنرال تشن بينغدي اسرائيل في ما اعتبره محللون خطوةضمن عملية اعادة تقويم للاوضاع في الشرق الاوسط تقوم بها بيجينغ بعد الاضطراباتالسياسية في اطار "الربيع العربي". وصرح الناطق باسم الجيش الاسرائيلي بأن منالمقرر ان يزور تشن قاعدة عسكرية ويستمع الى افادات امنية، واصفاً زيارته التي لميسبق لها مثيل بأنها "تندرج في اطار الاستمرار في التعاون الدولي وتطويره وسيلةللتصدي للتحديات المشتركة".واقامت اسرائيل والصين علاقات قبل نحو 20 سنة، لكناعتراض الولايات المتحدة على مبيعات الاسلحة الاسرائيلية للصين ألقى بظلاله على هذهالعلاقات

 

- اسفرت هجمات مختلفة في باكستان عن مقتل 18 شخصا في مناطق مضطربة في محاذاةافغانستان، مع احتفال البلاد بعيد استقلالها.من جهة أخرى، قالت الشرطة ان مسلحين يركبون دراجات نارية اطلقوا الرصاص في بلدةخوزدار بالولاية على صحافي محلي فأردوه. وكانت ولاية بلوشستان شهدت تصاعدا للعنفأخيرا على خلفية حركة تمرد انفصالية واشتباكات طائفية فضلا عن نشاطات المتشددينالاسلاميين من "طالبان".

 

- تعهد رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون "عدم التسامح" مع مثيري أعمال الشغب فيبلاده، بينما يمثل اثنان من المشتبه فيهم امام القضاء على خلفية مقتل ثلاثة رجالخلال تلك الاضطرابات.واعتبر  ان  اعمال الشغبتلك نقطة تحول في التاريخ البريطاني، بينما يدور جدل يشارك فيه الشرطة والسياسيونوالرأي العام حول طريقة الرد على الخارجين على القانون الذين يقفون خلف موجة العنفغير المسبوقة التي هزت انكلترا الاسبوع الماضي.

 

 

15/8:

- ناقش سكرتير مجلس الأمن القومي الروسي نيكولاي باتروشيف مع نظيره الإيراني سعيد جليلي في طهران أمس، اقتراح موسكو علی واشنطن تسوية الملف النووي الإيراني من خلال سياسة «الخطوة خطوة»، والذي تشترط الولايات المتحدة لتنفيذه، وقف طهران تخصيب اليورانيوم.

 

- انتعشت البورصات الأميركية والأوروبية والآسيوية ، بعد أسبوع حفل بالتقلبات، لكن من دون أن تتمكن من تبديد القلق الناجم عن أزمة الديون السيادية في منطقة اليورو والولايات المتحدة واحتمالات تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي، وهو قلق هوى بمؤشرات كثيرة الأسبوع الماضي قبل أن تلتقط أنفاسها قبيل نهاية الأسبوع.

 

- هددت كوريا الشمالية باندلاع حرب شاملة في شبه الجزيرة الكورية بعيد بدء المناورات العسكرية المشتركة التي تجري سنويا بينالولايات المتحدة وكوريا الجنوبية. واعلن الناطقة باسم الحزب الشيوعي الكوري الشمالي في مقال نشر في صحيفة "رودونغ سينمون" ان شبه الجزيرة الكورية تواجه اسوأ ازمة في تاريخها، محذرا من ان حربا شاملة يمكن ان تقع جراء اصغر حادث.

 

 

16/8:

- أعلن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي والمستشارة الالمانية انغيلا ميركل في ختام قمة ثنائية في باريس ، انباريس وبرلين ستقترحان على شركائهما الاوروبيين انشاء "حكومة حقيقية لمنطقة اليورو".

 

17/8:

-أعلن رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان ان 8 جنود وعضو ميليشيا كردية موالية للحكومة قتلوا كما جرح 11 شخصاً في كمين نصبه متمردو حزب العمال الكردستاني لقافلة عسكرية جنوب شرقي تركيا . وحصل الهجوم في جوكورجا بمحافظة هكاري جنوب شرق تركيا، على الحدود مع العراق.

 

- أمل وزيرا الخارجية الايراني علي أكبر صالحي والروسي سيرغي لافروف في موسكو فيمعاودة المفاوضات في شأن البرنامج النووي الايراني والمتوقفة منذ كانون الثاني،انطلاقاً من مبادرة الـ"خطوة خطوة" التي اقترحتها موسكو ورأت طهران أنها "إيجابية".

 

18/8:

-قتل سبعة اسرائيليين وأصيب العشرات في ثلاث هجمات متزامنة ومترابطة قرب الحدود الاسرائيلية مع مصر والأردن في ايلات، وقد هددت اسرائيل بالرد، رغم نفي حركة حماس مسؤوليتها عن الهجمات وأغارت الطائرات الاسرائيلية على قطاع غزة مما أدى الى استشهاد ستة فلسطينيين بينهم طفل وأربعة من مسؤولي لجان المقاومة الشعبية، كما سقط في المواجهات سبعة من منفذي الهجمات. وبدأت الهجمات عندما تعرّضت سيارة نقل كبيرة تقل جنودا اسرائيليين عندما كانوا قرب الحدود المصرية في طريقهم الى ايلات لقضاء عطلة نهاية الأسبوع. وبعد ذلك بنصف ساعة انفجرت قنبلة في الموقع بينما كان جنود اسرائيليون يفحصون موقع الهجوم مما أدى الى اصابة عدد منهم بحسب بيان للجيش الاسرائيلي. و في الوقت ذاته أطلقت العديد من قذائف الهاون من قطاع غزة باتجاه الجنود على طول الحدود الاسرائيلية المصرية.  وفي الساعة الواحدة والنصف بعد الظهر وبينما اعلنت القوات الاسرائيلية حالة التأهب في جنوب اسرائيل سقط صاروخ آر بي جي مضاد للدبابات وحصل اطلاق للنار على سيارة وحافلة أخرى قرب الحدود الأردنية ما أدى الى مقتل ستة أشخاص واصابة عدة أشخاص بجروح. وقد شن الطيران الاسرائىلي غارة على رفح في قطاع غزة مما ادى الى استشهاد ستة فلسطينيين.

 

- سجلت البورصات العالمية انهيارات مريعة تخطت خسائرها تريليونات الدولارات، في حين سجلت اسعار الذهب صعودا صاروخيا واسعار النفط هبوطا كبيرا. فقد انخفض مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة ٣.٦٨ في المائة. اما مؤشر اس آند بي ٥٠٠ فقد انخفض ٤.٤٦ في المائة، في حين خسر مؤشر ناسداك ٥.٢٢ في المائة. وفي داو جونز، سجلت كل الشركات الثلاثين خسائر وتراجعت الى الاحمر، وسجل مصرف اميركا خسارة وصلت الى ٨ في المائة، في حين ان ثلاث شركات فقط سجلت ارباحا في مؤشر اس آند بي ٥٠٠. وساد اللون الاحمر الشاشات في اسواق المال حيث سجلت اسواق مدريد وميلانو وباريس هبوطا تجاوز ٦%، فيما خسرت اسواق لندن وباريس وزيوريخ اكثر من ٥% في عملية بيع محمومة. وادت سلسلة الاخبار السلبية الى ارتفاع سعر الذهب الى رقم قياسي جديد تجاوز ١٨٢٦ دولارا للاونصة بسبب سعي المستثمرين الى اللجوء الى ملاذ آمن، فيما سجلت اسعار النفط هبوطا بنسبة ٦.٦٩ بالمئة بسبب مخاوف من انخفاض الطلب المستقبلي على الطاقة.

 

- شنت الطائرات الحربية التركية غارات استهدفت 60 موقعا لمتمردي "حزب العمالالكردستاني" في شمال العراق، ردا على مكمن نصبه هؤلاء وقتل فيه تسعة جنود وشكلمؤشرا اضافيا لتفاقم الصراع بين تركيا والمتمردين الاكراد.وأوضحت رئاسة اركانالجيش التركي في بيان ان هذه الغارات، وهي الاولى في السنة الجارية، استهدفت مواقعللمتمردين الاكراد في مناطق خاكورك وقنديل والزاب في اقليم كردستان بشمالالعراق.وقالت إن نحو 168 هدفا في منطقة قنديل تعرضت للقصف المدفعي الشديد قبلانطلاق الغارات الجوية. وأكدت ان عمليات الجيش "ستتواصل الى حين اجتثات" التمرد.وسجلت هذه الغارات بعد ساعات من الهجوم الدامي الذي تبناه "حزب العمال الكردستاني". وقال رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان: "طفح الكيل... لقد نفدصبرنا خلال رمضان".

 

- قالت الشرطة ان اعمال عنف بين مجموعات عرقية فضلا عن انشطة اجرامية اسفرت عن مقتل ٣٩ شخصا في كراتشي العاصمة الاقتصادية لباكستان، في الوقت الذي تجهد الحكومة مجددا لاحتواء العنف.

 

 

19/8:

- استردت الاسهم الاميركية بعض خسائرها المبكرة وتحولت كل مؤشرات الاسهم الرئيسية الى الصعود مع تراجع الدولار الى مستوى قياسي مقابل الين. اما الاسهم الاوروبية فقد انهت التعاملات امس على تراجع كبير، وهوت بمؤشر البنوك الرئيسية الى ادنى مستوى له في عامين.
وظلت اسهم البنوك تحت ضغط طيلة الجلسة اذ اصبح ارتفاع تكاليف الاقتراض احدث مشكلة تواجه القطاع الذي يعاني بسبب ازمة الديون.

 

- قتل 47 شخصاً في عملية انتحارية استهدفت مسجداً في شمال غرب باكستان وقت صلاةالجمعة، في أكبر اعتداء تشهده البلاد منذ ثلاثة أشهرو لم تتبن أي جهة مسؤوليةهذا الاعتداء. ولكن غالباً ما تنسب الهجمات الدامية التي تقع منذ أربع سنوات فيباكستان الى حركة "طالبان" باكستان، الموالية لتنظيم "القاعدة" والتي أعلنت الجهادعلى اسلام اباد لتحالفها مع الولايات المتحدة.

 

 

21/8:

- مع مواصلة القوات التركية غاراتها الجوية وقصفها المدفعي لمواقع "حزب العمالالكردستاني" التركي الانفصالي في شمال العراق، اشتبكت الشرطة مع انصار حزب السلاموالديموقراطية الكردي الذين نظموا مسيرة في وسط مدينة اسطنبول احتجاجاً على هذاالقصف الذي أتى رداً على تصعيد المتمردين الاكراد هجماتهم على الجيش التركي فيالاسابيع الاخيرة.وشملت الغارات منطقة خاكورك التابعة لناحية سيدكان في اقليمكردستان العراق.

 

- لقي الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ - ايل استقبالاً حارا فور وصوله الى منطقةامور بالشرق الاقصى الروسي، حيث تفقد محطة لتوليد الكهرباء من المياه قبل محادثاتهالمتوقعة مع الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف في وقت لاحق من هذا الاسبوع.
ووصلالقطار المصفح للزعيم الكوري الشمالي في وقت سابق الى محطة بوربيا للسكك الحديد فيشرق سيبيريا، حيث كانت في استقباله بالابتسامات نساء روسيات يرتدين الملابسالتقليدية الحمر قدمن له الخبز والملح. وكان قطار كيم المعروف بخوفه على حياته، من السفر جواً، قد عبر نهر تومانغان ليدخلالاراضي الروسية.

 

- احتشد الالاف تأييدا للاضراب عن الطعام الذي اعلنه الناشط الهندي انا هازاري احتجاجا على الفساد، حيث خرجوا في وسط نيودلهي في الوقت الذي تواجه الحكومة الهندية حركة شعبية مطالبة بالقضاء على الفساد المستشري بالبلاد.

 

 

22/8:

- قالت صحيفة نيويورك تايمز ان المدعي العام في نيويورك سيطلب اسقاط كل القضية بسبب الشكوك في مصداقية المدعية بالاعتداء الجنسي عليها. وذكرت ان المدعي العام سيقدم اليوم توصية برفض الدعوى، تتضمن تفاصيل التحقيق الذي استمر ثلاثة أشهر.وهنا تطرح تساؤلات عن قيمة الصفقة.

 

 

23/8:

- أسقطت المحكمة العليا في مانهاتن بنيويورك كل التهم الموجهة الى المدير السابقلصندوق النقد الدولي دومينيك ستروس - كان (62 سنة)، لتنتهي بذلك القضية التي استمرتثلاثة اشهر وتناولت الرجل الذي كان من المرشحين البارزين لرئاسة فرنسا.رفضتالمحكمة الاستئناف الذي قدمه محامي المدعية نفيستو ديالو لتعيين مدع خاص في القضيةبعد اتهام مدعي عام مانهاتن سايروس فانس بتجاهل الادلة على حصول اعتداء جنسي، ممايعني انه بات في وسع ستروس - كان مغادرة الولايات المتحدة.وتجمع عدد من المتظاهرين، معظمهم من النساء" أمام مبنى المحكمة وأطلقوا هتافات منها "انت حقير وزوجتك أحقر".

 

- كشفالرئيس الايراني محمود احمدي نجاد صاروخا جديدا مضادا للسفن الحربية يبلغمداه 200 كيلومتر اطلق عليه اسم "قادر"، وهدد بأن أي هجوم على بلاده سيلقى "رداًشديداً وساحقاً".

 

- أفاد الجيش التركي ان عملياته في شمال العراق أسفرت عن مقتل نحو مئة متمرد كرديخلال ستة أيام من الغارات الجوية و القصف المدفعي، لكن "حزب العمال الكردستاني" نفىصحة هذا الرقم وشن مزيداً من الهجمات داخل الاراضي التركية.والغارات التركية هيالاولى على الانفصاليين الاكراد في جبال شمال العراق منذ أكثر من سنة وتمثل تصعيداللصراع المستمر منذ 27 سنة بعد انهيار جهود التوصل الى تسوية من طريقالتفاوض.وخلال ستة أيام من الغارات الجوية، ضربت الطائرات التركية 132 هدفاًتابعاً لـ"حزب العمال الكردستاني" الذي يستخدم منطقة شمال العراق لشن هجمات علىتركيا في حربه من أجل حكم ذاتي للاكراد.

 

 

24/8:

- نقلتحافلات مدنية أكثر من الفي رجل من قوات الكوماندوس التركية الى مدينة سيرناك الحدوديةمع العراق وسط تدابير أمنية مشددة استعدادا لتنفيذ العملية البرية.وتزامن ذلكمع استمرار الغارات الجوية على معسكرات الانفصاليين في شمال العراق، الى استمرارالدعم اللوجستي المستمر للمنطقة منذ ثلاثة اشهر.

 

- أعلن السفير الايراني لدى روسيا محمود رضا سجادي ان بلاده أقامت دعوى على روسياأمام إحدى المحاكم الدولية لرفضها تنفيذ عقد تصدير منظومات صاروخية من طراز "إس 300" الى طهران.

 

- أبدى الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ - ايل، لدى لقائه الرئيس الروسي دميتريميدفيديف في سيبيريا ،  استعداده لوقف تجاربه النووية في حال معاودة المفاوضاتالسداسية في شأن البرنامج النووي لبيونغ يانغ. وصرحت الناطقة باسم ميدفيديف، ناتاليا تيماكوفا بأن كوريا الشمالية مستعدة للعودة الى طاولة مفاوضات الدول الست  (كوريا الشمالية والجنوبية، روسيا، الصين، الولايات المتحدة، اليابان) المتوقفة منذكانون الاول 2008. وقالت: "من دون شروط مسبقة في اطار المفاوضات، اعرب الكوري ونالشماليون عن الاستعداد لحل المشكلة من طريق وقف تجارب الوقود النووي وانتاجه".وسبق  لبيونغ يانغ ان دعت الى معاودة مفاوضات الدول الست "من دون شروط مسبقة"، لكن كوريا الجنوبية تصر على ان توقف جارتها اولاً نشاطاتها النووية. من جهة اخرى، أفاد ميدفيديف ان كوريا الشمالية تدعم مشروع الانبوب المعد لنقل الغاز الروسي الى كوريا الجنوبية، موضحاً ان المحادثات مع كيم كانت "صريحة" و"شاملة". وقال: "بحسب ما فهمت، ان كوريا الشمالية مهتمة بانجاز هذا النوعمن المشاريع الثلاثية الطرف بمشاركة روسيا وكوريا الجنوبية".

 

 

25/8:

- وصل الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ - إيل الى الصين آتيا من روسيا بعدما التقىالرئيس الروسي دميتري ميدفيديف.

 

- صرح الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الذي زار الصين ان نظيره الصيني هو جينتاو اعرب عن ثقته في العملة الاوروبية الموحدة، في الوقت الذي تثور مخاوف حول مستقبل منطقة اليورو التي تضم ١٧ بلدا. وقال ساركوزي للصحافيين عقب محادثات مع الرئيس الصيني في بكين الرئيس غير قلق بشأن الوضع في منطقة اليورو، فقد ابلغنا بانه مطمئن الى قوة اليورو. يذكر ان الصين استثمرت جزءا كبيرا من احتياطاتها الهائلة للنقد الاجنبي في ارصدة باليورو. وقال الرئيس الفرنسي، الذي يقوم بزيارة قصيرة الى الصين، ان البلدين متفقان على اهمية التنسيق الدولي بشأن ازمة الديون السيادية التي تسببت في انخفاض اسعار الاسهم في البورصات العالمية. وقال ساركوزي نحن متفقون على الحاجة لتنسيق السياسات بين البلدان اعضاء مجموعة العشرين لاتخاذ اجراءات لدعم الثقة العالمية. يذكر ان الصين تبقي على قيود كبيرة على سعر صرف عملتها اليوان بحيث لا يمكن تداولها بيعا وشراء بحرية في العالم.

 

- قتل 14 مسلحاً واعتقل 35 آخرون بعمليات مشتركة نفذتها القوات الأفغانية وقوات المساعدة الدولية في افغانستان في أقاليم مختلفة بأرجاء البلاد. ونقلت وكالة انباء بجهوك الأفغانية عن وزارة الداخلية، أن القوات الأفغانية نفذت مع قوات إيساف عمليات عسكرية بالعاصمة كابول وأقاليم بروان، قندهار، هلمند، ميدان، رداك، لوغار، خوست، غازني، باكتيا وهيرات، فقتلت 14 مسلحاً واعتقلت 35 آخرين. وجرح في الإشتباكات أيضاً 3 مسلحين، فيما صادرت القوى الأمنية كميات كبيرة من الأسلحة الثقيلة والخفيفة، بينها صواريخ في إقليم كابول كانت معدّة لتنفيذ هجوم على العاصمة في عيد الفطر.

 

 

26/8:

- أوقع تفجير انتحاري استهدف مقر الامم المتحدة في أبوجا 18 قتيلاً على الاقلوثمانية جرحى، وألحق اضراراً كبيرة بالمبنى الواقع في الحي الديبلوماسي للعاصمةالنيجيرية والذي يضم مكاتب لـ400 موظف يعملون لدى 26 وكالة دولية وعلق بعضهم بينالانقاض.وأعلنت جماعة "بوكو حرام" التي تريد اقامة دولة اسلامية في نيجيرياواتهمت بسلسلة اغتيالات وتفجيرات في البلاد، بالهجوم الذي أثار تنديداً دولياًواسعا.

 

 

28/8:

- أنهى انا هازاري (74 سنة) الناشط الهندي لمكافحة الفساد، اضرابه عن الطعام بعد 13 يوما من الصيام وازمة هزت النظام بقوة.واوقف الناشط اضرابه عن الطعامبتناوله بعض من حليب الجوز والعسل امام عشرات الآلاف من انصاره تجمعوا في ساحة بوسطنيودلهي.وكان الناشط وافق على وقف اضرابه عن الطعام بعدما حصل علىتنازلات من البرلمان. وقال مخاطبا المحتشدين: "ان هذه التظاهرة شكلت درساللجميع". ولقيت الحملة التي قام بها هذا الناشط لتشديد قانون مكافحة الفساد، صدىكبيرا في صفوف السكان وخصوصا الطبقات الوسطى في المدن وسكان الارياف. وكان هازاري بدأ في سبيل تحقيق هذا الهدف اضرابا عن الطعام في 16 آب تحول  تحركاًعلنياً بعد ثلاثة ايام في وسط نيودلهي.

 

- تجمع اكثر من 20 ألف اسرائيلي مساء "من اجل العدالة الاجتماعية" في تل ابيبوالقدس وعشر بلدات من أجل احياء حركة الاحتجاج الاجتماعي.

 

29/8:

- ادت ادارة عقود وقعها البنتاغون في اطار النزاعات في العراق وافغانستان مع الشركات الامنية الخاصة، الى هدر ٣٠ مليار دولار، بحسب ما اعلنت لجنة تحقيق شكلها الكونغرس الاميركي. في المقابل، اثرت هذه الاخطاء في الادارة على صورة الولايات المتحدة في الخارج وشجعت على الفساد في هذين البلدين، بحسب ما اعلنت اللجنة حول العقود في زمن الحرب وتمثل فيها جمهوريون وديموقراطيون على ان ترفع تقريرها حول المسألة غداً الى الكونغرس.

 

 

30/8:

- انتخب البرلمان الياباني، رئيسا للحكومة، وزير المالية السابق يوشيهيكو نودا، الذي يدعو الى فرض اجراءات تقشفية في الميزانية، ومهمته الرئيسية اعادة اعمار المناطق التي دمرت في التسونامي وحل المشكلة النووية في فوكوشيما وانعاش الاقتصاد.
وبذلك اصبح نودا (54 عاما) وزير المالية منذ حزيران 2010 سادس رئيس للحكومة خلال خمس سنوات، خلفا لناوتو كان الذي لم يكن يتمتع بالشعبية.

 

 

31/8:

-أعلنت السلطات النيجيريةان عضوا في طائفة اسلامية محلية تتسم بالعنف لها علاقة ب"القاعدة" هو الذي دبرالتفجير في الاسبوع المنصرم واستهدف مقر الامم المتحدة في أبوجا وقتل فيه 23 شخصاوأعلنت انه مطلوب.وقال جهاز امن الدولة في بيان "كشفت التحقيقات عن ان ماماننور وهو من العناصر المعروفة في بوكو حرام له صلة بالقاعدة وعاد في الاونة الاخيرةمن الصومال ويعمل بالتنسيق مع اثنين مشتبه بهما ودبر الهجوم على مبنى الامم المتحدةفي أبوجا".ولم يذكر البيان تفاصيل عن كيفية التوصل الى هذه النتيجة باستثاءقوله ان الاثنين المشتبه فيهما العضوين في بوكو حرام رهن الاعتقال وهما أدليا "بأقوال مهمة".

 

 

 

متفرقات

 

1/7:

- احتفل أمير موناكو ألبير وخطيبته شارلين ويتستوك بزفافهما مدنيا ، وسيتزوجان اليوم دينيا في الكنيسة. وقد نقلت مراسم الزواج المدني على شاشات تلفزيونية ضخمة الى الآلاف من سكان موناكو والسيّاح الذين احتشدوا في باحة القصر الأميري في مونت كارلو. وحاول أهالي موناكو قدر الإمكان عدم التأثر باشاعة عن محاولة العروس الفرار قبل أيام.  وبدا واضحا ان ألبير وشارلين حاولا في الحفل اظهار سعادتهما، ولكن الابتسامة كانت تختفي عن وجه شارلين وتحلّ مكانها علامات الحزن.

 

 

4/7:

- غيّب الموت الفنانة الكبيرة سعاد محمد عن عمر يناهز 85 عاماً في منزلها في القاهرة بعد صراع طويل مع المرض، وبعد مرحلة انقطاع طويلة لم يصل من أخبارها سوى القليل القليل.

 

 

5/7:

- قرر الاتحاد الاوروبي منع استيراد بذور الحلبة من مصر بصورة موقتة وسحب كمية تعتبر بمثابة الرابط الاكثر احتمالا بين حالات التسمم ب بكتيريا اي - كولاي في فرنسا والمانيا. واعلن المفوض المكلف الشؤون الصحية جون دالي ان تقريرا نشرته الوكالة الاوروبية لسلامة الاغذية يشير الى هذا الرابط، ما قادنا الى سحب بعض البذور المستوردة من مصر من الاسواق ومنع استيراد جميع البذور والنباتات المنتجة في هذا البلد بصورة موقتة. واوضحت المفوضية في بيان ان دول الاتحاد الاوروبي ستسحب من الاسواق جميع كميات بذور الحلبة المستوردة من مصر بين العامين ٢٠٠٩ و٢٠١١ وستقوم باتلافها.

 

- ظهر الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز من على شرفة القصر الرئاسي امام الالاف من انصاره الذين كانوا يرفعون الاعلام الحمراء للاحتفال بعودته من كوبا حيث خضع لعملية استئصال ورم سرطاني.

 

 

10/7:

- انتخبت يارا الخوري مخايل ملكة جمال لبنان للعام ٢٠١١ في حفل ساهر أقيم في وسط بيروت ، وتوجتها ملكة جمال لبنان للعام ٢٠١٠ رهف عبد الله. وقد انتخبت كارولين نصار وصيفة اولى، وسونيالين غبريال وصيفة ثانية، وبالوما ماضي وصيفة ثالثة وباميلا جبور وصيفة رابعة.

 

 

15/7:

-قال علماء فلك دوليون إنهم استطاعوا اكتشاف 10 كواكب بعيدة جديدة، بينها اثنان بحجم كوكب نبتون وواحد بحجم كوكب زحل.

 

 

16/7:

- أوردتوسائل اعلام سعودية ان سلطات امن الطرق ضبطت امراتين عمانيتين لدى قيادتهماسيارتيهما في رفقة عائلتيهما على الطريق بين الرياض والطائف.

 

 

17/7:

- احيا التينور الإسباني المخضرم بلاسيدو دومينغو ليلة استثنائية في مهرجان ذوق مكايل الكسرواني. ورافقته في الحفل السوبرانو فيرجينيا تولا.

 

- فتح الملياردير المكسيكي اللبناني الاصل كارلوس سليم اغنى رجل في العالم ابواب متحف سمية الذي يحمل اسم زوجته الراحلة امام الجمهور في العاصمة المكسيكية. وهو يضم ٦٠ الف عمل فني، وبلغت تكاليفه ٨٠٠ مليون دولار.

 

 

19/7:

- أظهر الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز (56 سنة) معنويات عالية في صفحته بموقع "تويتر"على شبكة الانترنت مع انه كان يواجه يوما ثانيا من العلاج الكيميائي الشاقفي كوبا.وكتب: "صباح الخير ايها العالم السعيد! صباح الخير يا فنزويلا الجميلة! من هنا مستعدون ليوم جديد من الصراع من اجل الحياة. سنحيا وننتصر! نحبكم جميعا!".

 

20/7:

- اعلنت الامم المتحدة اثنتين من مناطق جنوب الصومال في حال مجاعة بسبب الجفاف الحاد الذي تواجهانه، وتحدثت عن "اخطر ازمة غذائية في افريقيا" منذ 20 عاما، ودعت الى تضافر الجهود للحؤول دون ان يزداد الوضع سوءا. وذكرت الامم المتحدة ان 350 الف شخص يعانون المجاعة في جنوب منطقة باكول، وفي منطقة لوير شابل اللتين يسيطر عليهما متمردو حركة الشباب الاسلامية. وتجاوزت فيهما نسبة سوء التغذية الحادة 30 في المئة، ومن كل 10 الاف شخص، يتوفى فيهما اكثر من ستة اطفال تقل اعمارهم عن خمس سنوات يوميا.

 

 

21/7:

- هبط مكوك الفضاء الأميركي "أتلانتيس" في مركز كينيدي الفضائي، مسدلاً الستارة على عصر استمر ثلاثة عقود، ورثته ثلاثة مكاكيك سترتاح في المتاحف.

 

- اعلن برنامج الاغذية العالمي، وهو وكالة متخصصة تابعة للامم المتحدة،  اطلاق "جسر جوي في الايام المقبلة" لتقديم مساعدة خاصة للاطفال في العاصمة الصومالية مقديشو "الذين هم في امس الحاجة اليها". وقالت مديرة البرنامج جوزيت شيريدان التي تزور الصومال في بيان ان "الوضع في الصومال حرج"، مذكرة بان الوكالة تقدم في الوقت الحالي الغذاء لـ1,5 مليون شخص في هذا البلد الذي تضربه موجة جفاف ومجاعة اضافة الى معارك.

 

 

23/7:

- امرت الصين ، باجراء دراسة "عاجلة" لسلامة القطارات غداة مقتل 35 شخصا بينهم اجنبيان في اصطدام بين قطارين ادى الى اصابة 210 اشخاص آخرين بجروح ايضا. ووقع الحادث ، عندما اصطدم قطار بقطار سريع متوقف على السكة على جسر في شرق الصين، مما ادى الى سقوط اربع من عربات القطار من الجسر. وكان القطار السريع متوقفا فوق الجسر بسبب انقطاع التيار الكهربائي نتيجة صاعقة في مقاطعة جيجيانغ الشرقية. واصطدم به قطار ثان وادى الى جرح 210 ركاب. ووقع الحادث في مدينة ونجو في مقاطعة جيجيانغ الشرقية.

 

 

24/7:

- توج منتخب الاوروغواي بلقب كأس أميركا الجنوبية (كوبا أمريكا) لكرة القدم بتغلبه بثلاثة أهداف دون رد على نظيره الباراغواي في المباراة النهائية للبطولة في العاصمة الارجنتينية بوينس ايرس.

 

 

 

25/7:

- رحل الفنان اللبناني والكوميدي القدير محمود مبسوط المعروف بشخصية "فهمان" فجر أمس الإثنين اثر اصابته بنوبة قلبية خلال عرض مسرحي فكاهي في "معرض التراث البلدي والقروي" في بلدة كفرصير ـ النبطية، حيث نُقل فوراً الى "مستشفى راغب حرب" لإسعافه لكنه ما لبث ان فارق الحياة وسرعان ما أدرك كل محبيه من حوله من جمهور ومن أعضاء الفرقة المسرحية ان "فهمان" لم يكن بصدد "ضرب احتيال" أو نكتة من نكاته التي برع في تأديتها في أدواره بل انه حقاً فارق الحياة هذه المرة. وهو فارقها "بجدارة" و"كما يحب" حيث انه سقط على خشبة المسرح، المكان الأحب الى قلبه وكان يؤدي احدى أغنياته الكوميدية الشهيرة.

 

 

31/7:

- اعلن البابا بنديكتوس السادس عشر امس ان العالم "يجب الا يبقى غير مبال" امام المجاعة والجفاف اللذين يهددان 12 مليون شخص في القرن الافريقي.وقال البابا امام مئات المؤمنين الذين اتوا الى كاستل غندولفو المقر الصيفي للبابا للمشاركة في القداس "علينا الا نبقى غير مبالين لمأساة الجوع والعطش". اضاف "العديد من اخواننا واخوتنا في القرن الافريقي يعانون العواقب المأساوية للمجاعة التي تفاقمت بسبب الحرب وغياب مؤسسات مستقرة"، داعيا الى "التعاطف والتضامن الاخوي".وتابع "ان يسوع المسيح يذكرنا بمسؤولياتنا للقيام بكل ما في وسعنا لمساعدة الجياع".

 

 

2/8:

- اعلن الامير الوليد بن طلال في الرياض التوقيع مع شركاء اخرين على عقد تشييد برج يتجاوز ارتفاعه الف متر في جدة غرب المملكة، مشددا على الجدوى الاقتصادية للمشروع. وقال الامير الوليد خلال مؤتمر صحافي ان البدء بالمشروع سيرى النور قريبا بعد توقيع عقد بقيمة ٤،٦ مليار ريال ١،٢٢٦ مليار دولار ، مشيرا الى ان ارتفاعه سيكون اكثر من الف متر . واضاف آمل ان تقوم مجموعة بن لادن بتنفيذ المشروع خلال مدة ٦٣ شهرا مشيرا الى ان اعمال البناء ستبدأ قريبا.

 

 

3/8:

-أعلنت الامم المتحدة حال مجاعة في ثلاث مناطق جديدة جنوب الصومال، البلد الاكثرتأثراً بالجفاف في القرن الافريقي، فيما ناشد اللاجئون الذين يحاصرهم فقدان الغذاءوالحرب الاهلية منظمات الاغاثة الدولية الاسراع في توزيع الامدادات التي يعرقلهاالقتال في العاصمة مقديشو.وتشمل المناطق الجديدة موقعين تجمع فيهما مئاتالالاف من النازحين الصوماليين أملاً في الحصول على الغذاء.

 

 

7/8:

- سجل لبنان الرقم القياسي في اطول شيش لحم واوسع حلقة دبكة بحضور مسؤولين عن موسوعة غينيس للارقام القياسية في بلدة ضهور الشوير. ويأتي تنظيم هذا النشاط من قبل لجنة اليوم اللبناني للتوعية تحت شعار: لا للمخدرات، لا للسرعة، لا للتدخين، نعم للحياة، بحضور وزير السياحة اللبناني فادي عبود، ورئيس بلدية الشوير - عين السنديانة الياس بوصعب. وتم تحضير شيش اللحم في ساحة البلدة بحضور ممثلين عن موسوعة غينيس للارقام القياسية، وبلغ طوله ١٠٠ متر.

 

 

8/8:

- توفيت الممثلة المصرية هند رستم التي لقبت مارلين مونرو الشرق و"ملكة الإغراءفي السينما المصرية" في الخمسينات والستينات. وذلك بعد إصابتها بأزمة قلبية لم تتعاف منها ولفظت أنفاسها الأخيرة في مستشفى بالقاهرة.

 

 

9/8:

- أفادت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة "فاو" التي تتخذ روما مقراً لها، أنمنطقة القرن الافريقي التي تعاني الجفاف في حاجة إلى 103 ملايين دولار أخرى لإعادةبناء قطاع الزراعة ومكافحة المجاعة. ودعت إلى اجتماع رفيع المستوى للمساعدة فيالتغلب على الأزمة.

 

 

 

10/8:

- قامت اول حاملة طائرات صينية تجسد طموحات بكين البحرية، باول رحلة لها، رسميا لاجراء تجارب حتى وان كانت السفينة بحسب خبراء مستعدة للمعارك. وابحرت السفينة فارياغ التي يبلغ طولها ٣٠٠ متر من حوض السفن في داليان شمال شرق البلاد حيث كانت متواجدة منذ سنوات. وصنعت السفينة اصلا للبحرية السوفياتية وتوقف بناؤها في ١٩٩١ عند انهيار الاتحاد السوفياتي واعادت الصين شراؤها من اوكرانيا في ١٩٩٨. وكانت وكالة انباء الصين الجديدة اعلنت عن اول عملية ابحار لحاملة الطائرات في برقية مقتضبة. وقالت الوكالة الرسمية نقلا عن مصادر عسكرية صينية ان التجارب لن تستمر طويلا، موضحة ان حاملة الطائرات ستعود بعد ذلك الى المرفأ للقيام باعمال تجديد اخرى وتجارب اضافية.

 

 

11/8:

-ضرب زلزال بقوة 6 درجات على مقياس ريختر دائرة فوكوشيما اليابانية في وقت مبكر الجمعة لكن لم يصدر تحذير من موجات مد , كما لم ترد تقارير عن وقوع اضرار.  وذكرت شركة طوكيو للكهرباء انه لم يحدث ضرر للمفاعلات النووية في المنطقة نتيجة الزلزال..

 

 

12/8:

- قالت منظمة الصحة العالمية التابعة للأمم المتحدة إن وباء الكوليرا يتفشى في الصومال الذي يعاني المجاعة مع تسجيل عدد يبعث على القلق من حالات الإصابة بين النازحين إلى مقديشو بسبب نقص الغذاء والماء.

 

 

17/8:

- سمحت اليابان باعادة تشغيل مفاعل نووي للمرة الاولى في اليابان بعد كارثة فوكوشيماالتي نجمت عن زلزال مدمر وتسونامي هائل في 11 آذار.

 

 

18/8:

- دعا البابا بينيديكتوس الـ16، لدى وصوله الى مدريد للقاء مئات الآلاف من الشبابالمشاركين في الايام العالمية للشبيبة، الى اقتصاد يعطي الاولوية "للانسان" بدل السعي الى الربح بأي ثمن، غداة حوادث ليلية بين الشرطة ومدافعين عن العلمانية كانواينددون بتكاليف زيارة الحبر الاعظم التي يقولون إنها تجاوزت مئة مليون أورو، وقت تعاني اسبانيا ازمة وبطالة. وقبل نزوله من الطائرة في مطار باراخاس حيث كانت في انتظاره جموع من المؤمنين المشاركين في هذا الحدث، قال: "يجب أن يكون الانسان في قلب الاقتصاد. وهذا أمر يتأكد من خلال الازمة الحالية... لا يمكن ان يقاس الاقتصادبحد أقصى من الارباح فحسب".

 

 

21/8:

- ناشد البابا بينيديكتوس الـ16 أكثر من مليون شاب وشابة شاركوا في القداس الختاميللأيام العالمية للشبيبة في مدريد أمس ألا يبقوا ايمانهم سراً، وأن يصيروا رسلاًللايمان، معلناً تحت شمس أشرقت من خلف عاصفة مفاجئة عقد اللقاء المقبل للشبيبة سنة 2013 في ريو دو جانيرو بالبرازيل.ووصل الحبر الاعظم بسيارته "بابا موبيل" الىوسط الحشود التي طغى عليها شباب أتوا من 193 بلداً وأمضوا ليلتهم في القاعدة الجويةفي كواترو فينتوس. وهناك اعتلى منصة بيضاء فسيحة تعلوها شجرة حياة، رمز نموالايمان. وأثارت كلفة تشييدها انتقادات معسكر العلمانيين. ووسط مئات الاساقفةوالكهنة، بدا البابا متعباً، وكان يغمض عينيه أحياناً خلال القراءات والشهادات. ولكن وسط المد البشري الاكبر تشهده اسبانيا، كان التأمل يختلط بالتعب. وبناء علىرغبته كانت الطقوس كلاسيكية ومهيبة وبعيدة من الابتكارات، مع بعض الصلواتباللاتينية.

 

- اعلن المركز الاميركي الجيوفيزيائي ان زلزالا بقوة ٧.٥ درجات على مقياس ريختر ضرب منطقة تقع قبالة شواطىء فانواتو في المحيط الهادىء، موضحة انه لم تعقبه اي موجات تسونامي.

 

- قتل 12 شخصا ليل بتحطم طائرة كندية في منطقة الأركتيك المجاورة للقطب الشمالي.ونقلت شبكة "سي بي سي" الكندية عن الشرطة في بلدة نونافوت أن "الطائرة كانت متوجهة من منطقةيلونايف إلى ريزولوت وعلى متنها 15 شخصاً بينهم 4 من افراد الطاقم".

 

 

22/8:

- توفي فجرا الفنان المصري كمال الشناوي بعد رحلة مع التمثيل قدم خلالها عددا من الافلام البارزة في تاريخ السينما المصرية.  وقالت وكالة انباء الشرق الاوسط ان الشناوي توفي عن ٨٩ عاما بعد صراع مع المرض ليضع الفصل الاخير في ظاهرة الممثل الذي احتفظ بتألقه وحضوره الفني على الشاشة السينمائية لمدة تصل الى ٦٢ عاما قدم خلالها اكثر من مائتي عمل في السينما والتلفزيون.

 

 

 

 

23/8:

-هز زلزال بقوة ٥،٩ درجات الساحل الشرقي في الولايات المتحدة ، وخصوصا في نيويورك وواشنطن حيث تم اخلاء مبنيي البنتاغون والكابيتول ومبان اخرى. واوضح المعهد الجيوفيزيائي الاميركي ان قوة الزلزال بلغت ٥،٩ درجات، علما ان زلزالا يعتبر قويا اعتبارا من ست درجات. وتم تحديد مركز الزلزال على بعد ٥٤ كلم من ريتشموند عاصمة ولاية فرجينيا والتي تبعد ١٣٩ كلم عن واشنطن.

 

 

24/8:

- ضرب زلزال بقوة ٧ درجات منطقة جبال الانديز في البيرو في اميركا الجنوبية. وقد وقع الزلزال الذي بلغت قوته سبع درجات على مقياس ريختر على عمق ١٤٩ كلم وحدد مركزه في منطقة جنوب بلدة كونتامانا ٦٠٠ كلم الى شمال العاصمة ليما كما قال متحدث باسم المركز البيروفي الجيوفيزيائي.

 

 

28/8:

- ضرب الاعصار "ايرين" سواحل ولاية كارولينا الشمالية، مما تسبب بفيضانات مصحوبةبعواصف ادت الى سقوط اشجار واعمدة كهرباء وقت يتجه شمالا في طريقه الى مدن اميركيةرئيسية. واستمرت سرعة الرياح عند 85 ميلا (140 كيلومترا) في الساعة، بينماتراجعت شدة الاعصار الذي لا يزال مصنفا كعاصفة قوية من الدرجة الاولى مع وصوله الىاليابسة عند الطرف الجنوبي لسلسلة جزر تطوق ساحل كارولينا الشمالية في الثامنةصباحا بالتوقيت المحلي عند كيب لوكاوت.

 

- ضرب اعصار ايرين نيويورك، واجتاحت رياحه العاتية ناطحات السحاب بمنهاتن وهددت مياهه بإغراق الحي المالي بعد ان اسفر عن مقتل تسعة اشخاص على الاقل على الساحل الشرقي للولايات المتحدة. ووصل الاعصار الاول الذي يضرب نيويورك منذ نحو جيل مصحوبا ببروق وهطول امطار مدوية ودوامات من الرياح الخطيرة. وجعل المدينة اشبه بمدينة اشباح حيث صدرت اوامر لنحو ٣٧٠ الف شخص باخلاء اماكن تواجدهم في مناطق منخفضة معرضة للفيضانات، بما في ذلك منطقة بورصة وول ستريت وجزيرة كوني فيما اغلقت شبكة المواصلات العامة. وقد توقفت قطارات الانفاق فضلا عن الحافلات وسفن ستاتين ايلاند الشهيرة ناهيك عن كافة المطارات القريبة ما اوقف حركة التنقل بالكامل في المدينة الضخمة.

 

 

29/8:

- وصلت العاصفة آيرين الى كندا بعد ان ضربت شمال شرق الولايات المتحدة بقوة حيث اوقعت ١٨ قتيلا واضرارا مادية تقدر بسبعة مليارات دولار. وتراجعت قوة الاعصار آيرين بشكل اضافي حيث بلغت سرعة الرياح ٨٥ كلم في الساعة بعدما وصل الى كندا كما اعلن المركز الوطني الاميركي للاعاصير. لكن المركز حذر من فيضانات خطيرة في بعض المناطق الشمالية الشرقية. وقال الرئيس اوباما ان اسابيع ستكون ضرورية لازالة آثار الاعصار. وقال الرئيس الاميركي سنشعر بآثار هذه العاصفة لفترة من الزمن. وستكون مناطق محرومة من التيار الكهربائي لايام.

 

 

30/8:

-أعلن مجلس خفض خطر الكوارث الوطنية في الفيليبين ان حصيلة الاعصار «مينا» الذي ضرب البلاد قبل ان تتراجع الى عاصفة استوائية، بلغت 25 قتيلاً و12 مفقوداً، في وقت قدرت قيمة الأضرار التي لحقت بالزراعة والبنى التحتية في مقاطعات إيزابيلا وإيلوكوس نورتي وكاغايان وأبرا وكالينغا وغيرها بأكثر من 26 مليون دولار.

 

 

31/8:

- أعلن الرئيس الأميركيباراك أوباما حالة الكارثة الكبرى في ولايتي نيويورك ونورث كارولاينا وأمربتقديم مساعدات فدرالية للمناطق التي تأثرت بالإعصار "ايرين". وذكر البيت الأبيضفي بيانين منفصلين ان أوباما وقع إعلان الكارثة الكبرى في ولايتي نيويورك ونورثكارولاينا وأمر بتحويل مساعدات فدرالية إليهما وبذل جهود إغاثة محلية في المناطقالتي تأثرت بالعاصفة. وقتل الإعصار ايرين 38 شخصاً في 11 ولاية وتسبب بأضرار بقيمةنحو 7 مليارات دولار وأقفلت مدينة نيويورك.

 

 

31/8:

- نقلت وكالة فرانس برس عن منسق ادارة الكوارث في الصليب الاحمر النيجيري عمر مايريغا ، ان الفيضانات التي ضربت البلاد ادت الى مقتل مئة وشخصين في جنوب غربي نيجيريا حيث انهار سد للمياه، بسبب الامطار غزيرة. واوضح مايريغا ان امطارا غزيرة تساقطت لاكثر من سبع ساعات متواصلة في مدينة ايبادان الجامعة التي تبعد حوالى 140 كلم الى شمال العاصمة الاقتصادية لاغوس، مشيرا الى ان المياه حملت معها عددا من السكان بعد انهيار منازلهم وان الاضرار لحقت بسبع الى ثماني مناطق من اصل 11 منطقة تتألف منها ايبادان.

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

 zoughaib

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها