إطبع هذا المقال

المشنوق في بكركي: الراعي اول الحريصين على نجاح الخطة الامنية

2014-04-05

المشنوق في بكركي: الراعي اول الحريصين على نجاح الخطة الامنية

التي ســـوف تطبق في البقــــــاع الشمالــــــــي وتنتهي في بيــــــــروت

لنقفل ملف الإعتداء على اللبنانيين وامنهم وخصوصا بعد تكرار الخطف

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

       إستقبل البطريرك الماروني الكردينال مار بشارة بطرس الراعي امس في الصرح البطريركي في بكركي، وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق يرافقه النائب هادي حبيش، وكان بحث في آخر المستجدات على الساحة المحلية وأبرزها تطبيق الخطة الأمنية ومعالجة مسألة نزوح اللاجئين السوريين الى لبنان

       بعد اللقاء، اكد المشنوق ان البحث يكون اولا ودائما في أمن اللبنانيين وأمانهم. وغبطة البطريرك هو اول الحريصين على نجاح الخطة الأمنية في كل لبنان. لقد عرضنا لغبطته ما تمكنا من القيام به حتى الآن مع الجيش وقوى الامن الداخلي، وقد منحنا بركته ودعمه وتأييده. وتابع: "ان هذا الصرح يمثل مقرا وطنيا آمنا لكل اللبنانيين وهو حريص على امنهم وامانهم. ونحن نؤكد على سير الخطة الامنية بأفضل ما يمكن، وذلك بدعم من رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة وشجاعة قائد الجيش واقدام قوى الامن الداخلي، وكلنا نتحمل مسؤولية واحدة مشتركة، عن كل فشل او نجاح يصيب هذه الخطة، التي هي اكثر من ناجحة حتى الآن.

       وأعلن المشنوق ان الخطة الأمنية سوف تطبق في البقاع الشمالي وتنتهي في بيروت، لنقفل ملف الإعتداء على اللبنانيين وامنهم وحياتهم وارزاقهم وخصوصا بعد تكرار احداث الخطف، مضيفا ان سيدنا حريص على متابعة هذا الموضوع وانهاء هذه الظاهرة التي اساءت الى لبنان والى اللبنانيين لدرجة ان هذا البلد بات يعتبر من بين البلاد التي توجد فيها الجرائم المنظمة بسبب تكرار عمليات الخطف في السنتين الأخيرتين

---------=====--------

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها