إطبع هذا المقال

مصادر كنسية: الرئيس القوي مهمته الاولى ان يعيد المسيحيين الى الشراكة الحقيقية في السلطة

2014-04-26

مصادر كنسية: الرئيس القوي مهمته الاولى ان يعيد المسيحيين الى الشراكة الحقيقية في السلطة

 

مصادر كنسية لـ”السفير” الى ان البطريرك الماروني بشارة الراعي لا يخشى فقط من ان يمر 25 ايار من دون التمكن من انتخاب رئيس للجمهورية، بل من دخول البلاد في فراغ طويل الأمد، وقالت ان الراعي يخشى ان يأتي أحد ويقول ان في الإمكان إدارة البلد من دون المسيحيين.

وأشارت المصادر الى أن الراعي الموجود في روما، الى جانب رئيس الجمهورية ميشال سليمان، تواصل مع الرئيس الحريري، وجدد خلال الاتصال تأكيد مطلبه الدائم بانتخاب رئيس قوي ضمن المهلة الدستورية، وأوضحت ان المقصود بالقوي هو الشخص القادر على جمع اللبنانيين عموما والمسيحيين خصوصا.
وتضيف المصادر: “سبق للبطريرك الراعي أن أبلغ الأقطاب الموارنة الاربعة بأن ليس من الضروري ان يأتي أحد منهم الى رئاسة الجمهورية، بل هو مع أن يشكلوا حاضنة ومظلة للرئيس المقبل، على ان تكون مهمته الاولى ان يعيد المسيحيين الى الشراكة الحقيقية في السلطة، لا الشراكة الصورية”.

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها