إطبع هذا المقال

سليمان رئس المجلس الاعلــى للدفـــاع مجددا استنكاره لمقتــــل اللبنانييــن

2011-12-29

 

بحث مع نصري خوري التعاون اللبناني -السوري واستقبل سفير فلسطين
سليمان رئس المجلس الاعلــى للدفـــاع مجددا استنكاره لمقتــــل اللبنانييــن
على الاجهـــزة الامنيــــة والقضائيـــة والديبلوماسيـــة اجــراء التحقيقــــات
 
(أ.ي.)- جدد رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان، خلال ترؤسه المجلس الاعلى للدفاع صباح اليوم، ما أشار اليه في جلسة مجلس الوزراء امس لجهة استنكار مقتل مواطنين لبنانيين في منطقة وادي خالد، وكرر التشديد على الاجهزة الامنية والقضائية والديبلوماسية باجراء التحقيقات واتخاذ الخطوات اللازمة.
المجلس الاعلى للدفاع
وكان المجلس الاعلى للدفاع انعقد في القصر الجمهوري صباح اليوم، وتلا في نهاية الاجتماع المقدم وجدي شمس الدين البيان الاتي:بدعوة من فخامة رئيس الجمهورية عقد المجلس الاعلى للدفاع جلسة في القصر الجمهوري في بعبدا عند الساعة التاسعة صباح اليوم الخميس الواقع فيه 29 كانون الاول 2011 برئاسة فخامة الرئيس ميشال سليمان وحضور كل من دولة رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي، ووزراء المالية محمد الصفدي والدفاع الوطني فايز غصن، والخارجية والمغتربين عدنان منصور والاقتصاد والتجارة نقولا نحاس والداخلية والبلديات مروان شربل.
ودعي لحضور الجلسة كل من قائد الجيش العماد جان قهوجي، المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء اشرف ريفي، المدير العام لامن الدولة اللواء جورج قرعة، المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم ومدير المخابرات في الجيش العميد الركن ادمون فاضل.
وبحث المجلس في الوضع الامني في البلاد بوجه عام واطلع من قادة الاجهزة الامنية والعسكرية على المهام التي تنفذها، والاجراءات التي تقوم بها. وأبدى ارتياحه واطمئنانه للوضع الامني المستتب، وتوقف عند ما حصل مؤخرا من احداث في المناطق الحدودية ادت الى مقتل مواطنين لبنانيين حيث اكد فخامة الرئيس على ما اشار اليه بالامس باستنكار ما حدث وشدد على استمرار الجهات الامنية والقضائية والديبلوماسية باجراء التحقيقات واتخاذ الخطوات اللازمة.
كذلك شدد المجلس على منع تهريب السلاح من والى لبنان، وضبط الوضع الامني في القرى الحدودية ومنع الخروقات، وضرورة اتخاذ الاجراءات الامنية والقضائية عند كل خلل.
واطلع المجلس على الوضع الامني في الجنوب واكد على الاستمرار بالتعاون مع قوات اليونيفيل وتشديد الاجراءات لحماية تنقلاتهم.
وطلب المجلس من الاجهزة المعنية التشديد في مكافحة الارهاب وتعزيز السلم الاهلي ومنع اي اخلال او عبث فيه.
وبعد التداول قام المجلس بتوزيع المهام على الوزارات والاجهزة المعنية واعطى التوجيهات للاستمرار بالتنسيق بين الاجهزة العسكرية والامنية لتبادل المعلومات التي تساعد على كشف محاولات الاخلال بالامن.
وأبقى المجلس على مقرراته سرية وفقا لنص القانون.
 
وبحسب معلومات للـ"ال بي سي"، فان المجلس الاعلى للدفاع اكد ان لبنان ليس حاجة لتنظيم القاعدة وشدد ان ليس هناك وجود لهذا التنظيم في لبنان ، موضحا في الوقت نفسه ، ان لبنان قد يكون معبرا او ممرا لبعض الاشخاص الذين ينتمون للقاعدة.

وكانت خلوة بين رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة قد سبقت اجتماع المجلس الاعلى للدفاع وبحثت في الاوضاع العامة وآخر المستجدات.

رئيس مجلس الاعيان الاردني
واستقبل الرئيس سليمان رئيس مجلس الاعيان الاردني طاهر المصري في حضور سفير الاردن لدى لبنان زياد المجالي، وتم البحث في العلاقات القائمة بين البلدين والتعاون في شتى المجالات.
ونقل المصري تحيات العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني الى رئيس الجمهورية الذي حمله بدوره تحيات مماثلة وتمنياته بالاستقرار والازدهار.
وزير السياحة
وعرض رئيس الجمهورية مع وزير السياحة فادي عبود للاوضاع العامة وعمل الوزارة في هذه المرحلة.
نصري خوري
واطلع الرئيس سليمان من الامين العام للمجلس الاعلى اللبناني-السوري نصري خوري على عمل المجلس في تعزيز التعاون بين البلدين من خلال الاتفاقات الموقعة.
وتناول البحث الاحداث الامنية المؤسفة التي وقعت اخيرا في المنطقة الحدودية حيث تم التأكيد على ضرورة التنسيق بين الاجهزة المعنية لاتخاذ الخطوات لمنع اي خروقات وخلل امني، واجراء التحقيقات المناسبة ومحاسبة المسؤولين عنها.
سفير فلسطين
وزار بعبدا السفير الفلسطيني عبد الله عبد الله مودعا لمناسبة انتهاء مهامه الديبلوماسية في بيروت. وتقديرا لدوره في تصويب العلاقات اللبنانية - الفلسطينية في اتجاه جعلها مؤسساتية، منحه الرئيس سليمان درع رئاسة الجمهورية متمنيا له النجاح في مهمته الجديدة.

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها