إطبع هذا المقال

ماروني اكد الدخول في مرحلة جديدة من الأسماء المطروحة للرئاسة

2014-05-26

ماروني اكد الدخول في مرحلة جديدة من الأسماء المطروحة للرئاسة
المشاورات يجب أن تستمر بين الجميع وليست فقط بين المستقبل والتيار

أسف عضو كتلة الكتائب  النائب ايلي ماروني "لحصول الفراغ في كرسي الرئاسة الأولى، ولتعطيل البعض الانتخابات ومحاولته إفراغ الدولة من مؤسساتها"، مؤكدا "الدخول في مرحلة جديدة من الأسماء المطروحة للرئاسة".
ولفت ماروني، في حديث ل"إذاعة الفجر" ، "إلى أن المشاورات يجب أن تستمر بين الجميع وليست فقط بين المستقبل والتيار الوطني الحر"، داعيا الأفرقاء "إلى الانفتاح على الحوار"، معتبرا "أن التوافق حول شخصية تدير المرحلة هو الوسيلة الوحيدة لإتمام الاستحقاق".
وأوضح "أن ترشيح رئيس الحزب أمين الجميل قائم وموجود"، مشيرا "إلى استعداد فريق 14 آذار إلى طروحات جديدة"، وداعيا فريق 8 آذار "إلى الحضور إلى مجلس النواب وتأمين النصاب وعدم مقاطعة جلسات بأهمية انتخابات الرئاسة".
وردا على كلام الأمين العام ل"حزب الله" السيد حسن نصرالله "نريد رئيسا لا يتآمر على المقاومة" أكد ماروني أن "وضع استراتيجية دفاعية ليس مؤامرة على المقاومة، بل حماية لها، وقال:"البعض لن يشكر نصرالله على تدخله في سوريا لأنه أدخل لبنان في الوحول السورية وشارك في قتل السوريين".
وجدد الثقة بحكومة الرئيس تمام سلام، مؤكدا "في الوقت ذاته أن أداءها وممارساتها قيد المتابعة لاسيما أن قراراتها تحتاج إلى إجماع الوزراء حتى إنجاز الاستحقاق الرئاسي".
واعتبر ماروني "أن رئيس تكتل التغيير والإصلاح ميشال عون ينتهج سياسة أنا أو لا أحد ولو خربت الدنيا على رؤوس الجميع"، مؤكدا "أنه من الصعب التشريع بغياب رأس الدولة وكأن شيئا لم يكن".
وأعلن ماروني "عدم حضور الجلسة التشريعية غدا"، لافتا "إلى أن الكتائب تمنت على رئيس المجلس النيابي نبيه بري تأجيل الجلسة".

 

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها