إطبع هذا المقال

كنعان: علينا ان نعزز ثقافة الالتزام بالقوانين

2014-06-09

كنعان: علينا ان نعزز ثقافة الالتزام بالقوانين
المطلوب الا يكون الشواذ قاعدة في كل مكان

اقامت لجنة الرياضة في "التيار الوطني الحر" عشاءها السنوي، في مطعم "أوس" - بيت مري، في حضور أمين سر تكتل التغيير والاصلاح النائب إبراهيم كنعان ممثلا رئيس التكتل النائب العماد ميشال عون، وزير التربية والتعليم العالي الياس بو صعب، رئيس لجنة الشباب والرياضة البرلمانية النائب سيمون ابي رميا والنائبين آلان عون وزياد اسود، المنسق العام للتيار الوطني الحر بيار رفول، امين عام التيار ايلي خوري، عضو اللجنة الأولمبية الدولية طوني خوري واعضاء اللجنة الأولمبية اللبنانية، ممثل وزارة الشباب والرياضة محمد عويدات، رئيس بلدية عين سعادة جاك شختورة ورؤساء وأعضاء الاتحادات الرياضية، وممثلين عن اللجان الرياضية في الأحزاب والتيارات السياسية والبلديات.
بدوره تحدث كنعان باسم العماد عون فقال: "نقف اليوم بين اهل الرياضة، الذين هم أهل التعددية والتنوع وقبول الآخر، وعلى كل واحد منكم ان يجسد ذلك من موقعه ومن ايمانه بوطنه وباللعبة الرياضية وبالخيار السياسي الذي يحمله"، شاكرا "للجنة الرياضة في التيار ورئيسها جهاد سلامة الذي له رصيد كبير نعتز به نحن وكل من يتعاطى الشأن الرياضي"، ونقول نعم نريد تشريعات رياضية ولكنها غير كافية وحدها. فالمطلوب الا يكون الشواذ قاعدة، في كل مكان، وفي رياضة خرجت ابطالا على المستويين الفردي والجماعي، وعليها ان تتخطى أي سقطة تمر بها من خلال تكريس ثقافة الديموقراطية واحترام التعددية والقانون.
اضاف "من هنا، علينا ان نعزز ثقافة الالتزام بالقوانين، وعلى اهل الرياضة ان يكونوا القدوة على هذا الصعيد".
وتابع "احييكم جميعا، وقد شرفني وكلفني العماد عون ان امثله في هذا العشاء، بين أناس عزيزين على قلبه، وهو الذي كان يحرص دائما على ان يكون بينكم. ونأمل في ان يكون معكم وتكونون معه العام المقبل في المكان الذي نريده وتريدونه ان يكون فيه، ليتحقق الحلم بوطن حقيقي، وهو ليس بعيد المنال ولا مستحيل. فمدرسة الرياضة بنجاحاتها وديموقراطيتها وشفافيتها وقبولها للآخر سننقلها الى السياسة. ونحن معكم في الإصلاح، لأنكم اهل الإصلاح والنظام. وما من مؤسسة او لعبة او منافسة شريفة او دولة تقوم من دون نظام. ويجب الا ينزعج احد من تطبيق النظام والخضوع للمحاسبة. فكلما حوسبتم كلما زادت قوتكم، وخرجتم من مشكلة صغيرة او كبيرة برأس مرفوع وبقبول الآخر والقرار الصادر عن مؤسسة تريد مصلحتكم، تكبرون ويكبر معكم وطنكم".

 

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها