إطبع هذا المقال

الملف الأمني عاد الى الواجهة من بيروت الى ضهر البيدر

2014-06-20

الملف الأمني عاد الى الواجهة من بيروت الى ضهر البيدر

محاولة لاستهداف رمزين شيعيين فـي محاولة لخلق الفتنة

          20/6/2014 - (أ.ي) – المشهد الأمني تنقّل اليوم بين بيروت وضهر البيدر. في العاصمة سلسلة مداهمات وتوقيف 30 شخصاً للإشتباه بإنتمائهم الى مجموعات إرهابية قامت بها قوة مشتركة من شعبة المعلومات والأمن العام. أما في البقاع، نجاة مدير عام الأمن العام اللواء عباس ابراهيم من انفجار استهدف موكبه.

          اسئلة أمنية عدة تُطرح، هل التفجير ردّ على التوقيفات؟! هل للموساد الإسرائيلي يد بالإنفجار بعد تسريب وثيقة حصلت عليها من جهاز الإستخبارات الإسرائيلية تفيد بأن مجموعة مسلحة تأتمر بـ "كتائب عبدالله عزام" تخطط لعمل إرهابي كبير في لبنان يستهدف شخصية أمنية رفيعة يرجح ان تكون اللواء إبراهيم؟! هل هناك استهداف لرئيس مجلس النواب نبيه بري بعد معلومات في هذا الإطار أدّت الى تأجيل المؤتمر الذي كان سيعقد صباح اليوم في قصر الأونيسكو حيث كانت هناك كلمة مقررة لبري؟ هذه الأسئلة وغيرها ستجيب عنها التحقيقات التي بدأت... ولكن هل ستصل الى نتيجة قريبة وتعلن أمام الرأي العام.

          أوضحت مصادر أمنية ان انفجار ضهر البيدر يستهدف كل الوطن وليس فقط شخص اللواء ابراهيم، مع العلم أن مَن كان مستهدفاً اليوم هما رمزين شيعيين ابراهيم في البقاع وبري في بيروت بهدف خلق فتنة مذهبية ليست بعيدة عن التمرّد "الداعشي" من سوريا الى العراق.

          وأفادت المصادر عبر "أخبار اليوم"، أن الخلية التي تمّ توقيف عناصرها اليوم كانت ستضرب أينما استطاعت وليس فقط في أماكن محددة.

          وأوضحت ان العملية التي نفّذت اليوم في الحمراء بدأ التحضير لها منذ 48 ساعة، والتنفيذ كان سريعاً لعدم كشف التفاصيل حيث العناصر الذين تمّ توقيفهم كانوا موضع مراقبة.

          كما أفادت المعلومات ان الموقوفين على قدر عالٍ من الخطورة هم على صلة بتنظيم "داعش". وكشفت انه في الأيام القليلة المقبلة ستحصل توقيفات أخرى ستكون بمستوى "الصيد الثمين"، حيث المتابعات الأمنية والتنسيق بين مختلف الأجهزة يتم على قدم وساق.

          ورداً على سؤال، رجحت المصادر ان تأجيل المؤتمر الإختياري لحركة "أمل" يأتي في إطار الخشية من استهداف بري، وتوقيفات اليوم ليست بعيدة عن إمكانية تنفيذ عملية من هذا النوع.

اللواء عباس ابراهيم ينجو من تفجير انتحاري في ضهر البيدر

العملية انتحارية في سيارة تحوي 30 كلغ من المواد المتفجرة

سقط شهيد واكثر من 34 جريحا في انفجار سيارة مفخخة يقودها انتحاري قرب حاجز لقوى الامن الداخلي، عند جسر النملية في منطقة ضهر البيدر ما بين حاجزي الجيش وقوى الامن الداخلي .وفي معلومات فان الانفجار حصل خلال مرور موكب المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم اثناء عودته من زيارة الى البقاع من دون ان يصاب باذى.

ورجحت المعلومات الامنية  ان تكون السيارة التي استخدمت في التفجير هي من نوع جيب "مورانو" كانت آتية من منطقة حمانا باتجاه البقاع ،وكانت مطاردة من قبل القوى الامنية.

الى ذلك، فان صاحب الهوية التي وجدت في موقع انفجار ضهر البيدر والذي يدعى باسم طارق لطفي الجباوي هو على قيد الحياة ولم يكن موجودا في موقع الانفجار.

القاضي صقر: الانفجار ناتج عن عملية انتحارية

واكد مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي صقر صقر لدى تفقده موقع الانفجار ان زنة العبوة تتراوح ما بين 25 الى 30 كلغ ،فيما فرضت القوى الامنية طوقا أمنيا حول مكان الانفجار وقطعت طريق ضهر البيد بالاتجاهين.

وقال صقر: ان زنة العبوة هي في حدود 20 كيلوغراما وتبين ان الانفجار ناتج عن عملية انتحارية وننتظر الادلة الجنائية والخبراء العسكريين من الانتهاء من اجراءاتهم لاصدار بيان نهائي.

وردا على سؤال حول استهداف المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم، قال صقر: لا نستطيع الحديث عن هذا الموضوع قبل الانتهاء من التحقيقات.

وعاين صقر، يرافقه مفوض الحكومة المعاون القاضي فادي عقيقي، مكان الإنفجار في منطقة ضهر البيدر، وتبين ان السيارة هي من نوع نيسان فضية اللون، تحوي ثلاثين كيلوغراما من المواد المتفجرة. ويرجح ان العملية تمت بواسطة انتحاري وأدت الى سقوط شهيد وأربعة وثلاثين جريحا بينهم ستة عسكريين حال أحدهم خطرة، والتحقيقات مستمرة لمعرفة ملابسات الإنفجار.

بصبوص من ضهر البيدر: نعمل بحزم وقوة

تفقد المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء ابراهيم بصبوص مكان الانفجار في ضهر البيدر. وأكد امام الصحافيين ان لدينا تدابير امنية مع الجيش على مدى 24 ساعة في كل الظروف والايام.

ونعى بصبوص شهيد قوى الامن محمود جمال الدين، وقال: ندفع ضريبة الدم لنحمي الوطن. وكما قلنا في احتفال قوى الامن نعمل بحزم وقوة ولن يثنينا اي شيء عن تنفيذ مهماتنا.

وأوضح ان السيارة كانت متوجهة من البقاع الى بيروت، وطاردتها دوريات من قوى الامن الداخلي، فما كان من سائقها الى ان عاد الى البقاع. وتبلغ عناصر الحاجز ان هناك سيارة مشبوهة ستصل اليهم. ومن اجل ذلك اتخذوا التدابير اللازمة، ولكن للاسف عندما وصلت السيارة حاول العناصر توقيفها وتفتيشها ففجر السائق نفسه ووقعت المصيبة.

وأكد ان لدينا اليوم تدابير امنية في كل المناطق استنادا الى معلومات امنية.

واعلن ان رخصة السير التي وجدت هي لشخص هو موقوف الآن ولا علاقة له بالتفجير.

وزير الصحة

من جهته، اوعز وزير الصحة وائل ابو ابو فاعور الى جميع المستشفيات استقبال الجرحى وضحايا الانفجار ومعالجتهم على نفقة الوزارة.

وأعلنت وزارة الصحة العامة أن الحصيلة الأولية للتفجير الانتحاري الذي وقع على حاجز ضهر البيدر بلغت شهيدا واحدا و32 جريحا توزعوا على مستشفيات شتورة والبقاع والإيمان - عاليه والجبل والجعيتاوي.

مستشفيات المنطقة تستقبل الشهيد والجرحى

قامت الطبابة العسكرية بنقل عدد من الجرحى الى مستشفى الجبل في قرنايل حيث يخضع بعضهم للعلاج من اصابات طفيفة.

وقد ادى الانفجار الى سقوط شهيد من قوى الامن الداخلي هو المؤهل اول محمود جمال الدين الذي نقل الى مستشفى شتورا.

كما نقل الجرحى في قوى الامن: العريف عباس عوض، معاون اول رضا الحاج حسين، الدركي انطوني اسطفان، العريف حسين ابراهيم، معاون اول حسن فوعاني، الرقيب ايلي صوايا.

ومن عناصر الجيش: جورج فريجي من فوج التدخل الثالث، وصالح الجمال من الفوج نفسه.

وعرف من الجرحى المدنيين: ليال طالب، ايوب مغامس، سهيل مغامس، باسل مرهج، علي سليمة، جهاد العمر، حسين سيف الدين، يوسف احمد الحسن، رشا طالب، يوسف احمد الاحمد، ايما مغامر، عبد الرحمن عمر وعماد صالح.

ونقل الى مستشفى البقاع الدركي ايلي رزق.

ونقل الى مستشفى جبل لبنان الجرحى اللبنانيون: منتهى الغندور، سحر الغندور وهنادي المولى، والجرحى السوريون: جوزفين جرجس، سهيل يوسف، محمد الخالد، زاهد القدور، احمد جمعة، محمد عدنان السعيد ومحمد زيتوني.

وفي مستشفى الايمان في عاليه نقل حسن فارس الامين وزوجته لوبيز مونوف كولمبية الجنسية.

قوى الامن: لعدم سلوك طريق ضهر البيدر حتى انتهاء التحقيقات

صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة ما يلي:

تدعو المديرية العامة لقوى الامن الداخلي المواطنين الكرام إلى عدم سلوك طريق ضهر البيدر بسبب الانفجار الذي وقع عند حاجز ضهر البيدر، والتقيد بارشادات وتوجيهات رجال قوى الامن المولجين تأمين السير على الطرقات، وذلك حتى انتهاء التحقيقات في مكان الانفجار.

انعقاد مجلس الأمن الفرعي في سراي بعلبك الحكومي غدا

محافظ بعلبك - الهرمل بشير خضر دعا إلى انعقاد مجلس الأمن الفرعي، عند العاشرة من قبل ظهر غد السبت، في مكتبه في مركز المحافظة في سراي بعلبك الحكومي.

 ارهابيون في فنادق الحمرا

أوقفت قوة مشتركة من شعبة المعلومات والامن العام 30 شخصا بعد مداهمات نفذتها في عدد من الفنادق في الحمرا  بعد توافر معلومات لديها بشان التخطيط لعمليات ارهابية، واقتادتهم الى المراكز الامنية لاستكمال التحقيق معهم.

وقد اوقف 12 شخصا في فندق "نابوليون" و5 في فنادق آخرى بينها فندق "كازادور".

وينتمي الموقوفون الى تنظيم ارهابي مسلح ومعظمهم لا يحملون الجنسية اللبنانية.وفي المعلومات فقد وصلت هذه المجموعة مساء الخميس الى لبنان وكانوا يخططون لتنفيذ عمليات ارهابية.

وافادت المعلومات التي توفرت تشير الى ان هذه المجموعات الارهابية كانت تنوي القيام بعمل ارهابي كبير في احتفال كان سيقام قبل ظهر اليوم في قصر الاونيسكو، عبر الانتقال الى مكان الاحتفال بأساليب جديدة غير مشبوهة سيرا على الاقدام او عبر استعمال وسائل نقل لا تلفت الانظار.

 

اقفال طرق

أقفلت القوى الأمنية طرق: عين التينة، بئر حسن السفارة الكويتية، الأونيسكو وطريقي المطار والمستشفى العسكري.

وتتخذ القوى الأمنية إجراءات مشددة على مفترق فردان - الصنائع حيث وزارتي الاعلام والداخلية، وقطعت الطريق بشاحنة عائدة لقوى الأمن الداخلي، وقد منعت السيارات من المرور على الطريق المذكور، وحول السير إلى الطريق المحاذية للسيارات السياحية فقط، في حين منعت سيارات الفان والشاحنات والرابيد من المرور وحولت في اتجاه فردان.

كما قطع الطريق امام ثكنة الجيش في السيوفي مع اجراءات امنية مشددة.

من جهة اخرى، وحدات من الجيش قطعت الطريق عند مستديرة ابو علي في طرابلس المؤدية الى قضاء عكار.

كما أقامت عناصر قوى الامن الداخلي حواجز عدة في المدينة، في حين ان عناصر الجيش انتشرت في محيط المساجد.

تأجيل المؤتمر الاختياري الى موعد لاحق

طلبت وزارة الداخلية والبلديات من منظمي المؤتمر الاختياري الوطني الاول تأجيله الى موعد لاحق من دون ذكر الاسباب.

وذكر بيان صادر عن وزارة الداخلية ان المؤتمر كان مقررا افتتاحه في العاشرة من قبل ظهر اليوم برعاية رئيس مجلس النواب نبيه بري في قصر الاونيسكو وحضور حشد من المختارين من كل المناطق اللبنانية.

من جهته أصدر المكتب الاعلامي المركزي لـ "حركة أمل" ما يلي:

بناء على معلومات أمنية رسمية، وبعد اتصالات مع معالي وزير الداخلية والبلديات والقوى الأمنية، قررت حركة أمل تأجيل المؤتمر الوطني الاختياري الأول الذي كان مقررا انعقاده صباح اليوم الجمعة في قصر الأونيسكو.

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها