إطبع هذا المقال

فتوش: هناك ضرورة للتمديد ولدي الجرأة الكافية لفعل ذلك

2014-07-10

فتوش: هناك ضرورة للتمديد ولدي الجرأة الكافية لفعل ذلك

 

اوضح النائب نقولا فتوش في حديث لصحيفة "السفير" انه "ليس مكلفا من أحد بوضع اقتراح قانون يرمي الى التمديد للمجلس النيابي"، مؤكدا انه "هو، وحده، يمكن ان يكلف نفسه بأي أمر من هذا النوع في حال وجد ان هناك ضرورة للتمديد، وأنا لدي الجرأة الكافية لفعل ذلك".

ولفت الى انه "إذا وقع الشغور في موقع رئاسة الجمهورية، فان الحكومة تملأ الفراغ، وإذا استقالت الحكومة يُعتبر المجلس النيابي في حال انعقاد دائم، أما إذا انتهت ولاية المجلس ولم تحصل انتخابات نيابية، فعندها يقع الفراغ القاتل، "وأنا لا أعتقد ان الانتخابات ممكنة في المدى المنظور، فهل نرمي أنفسنا في هذا الفراغ أم نلجأ الى التمديد للحفاظ على استمرارية السلطة التشريعية؟".

وتساءل فتوش: "إذا كنا لا نستطيع تنظيم مآدب إفطار ولا نستطيع الذهاب الى الكنيسة، نتيجة التهديدات الامنية، فكيف ستقام التجمعات الانتخابية وستعمل أقلام الاقتراع؟ وما الذي يضمن إلا يهاجم الانتحاريون مراكز الاقتراع، والا تسقط الصواريخ على مناطق في البقاع؟ ثم هل من إمكانية لدى القوى الامنية المنشغلة بملاحقة الارهاب للإشراف على الانتخابات وهي التي ستتم في يوم واحد؟".

واكد ان "المعطيات الراهنة لا تسمح بإجراء الانتخابات النيابية، ويجب ان نعترف بهذه الحقيقة، من دون مكابرة، وأنا لا أظن ان هذه المعطيات ستتبدل من الآن وحتى موعد نهاية ولاية المجلس في تشرين الثاني المقبل»، لافتا الى ان "الديموقراطية لا ترتبط حصرا بصناديق الاقتراع، وهي في الاساس وُجدت لخدمة الانسان، لا ليكون الانسان في خدمتها".

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها