إطبع هذا المقال

جنبلاط: لا مفر من خروج المتورطين في سوريا لتجنيب لبنان الانعكاسات

2014-07-12

لا مفر من خروج المتورطين في سوريا لتجنيب لبنان الانعكاسات

جنبلاط: لانتخاب رئيس واعادة الاعتبار لسياسة النأي بالنفس

- امل رئيس "جبهة النضال الوطني" النائب وليد جنبلاط اثناء تسلمه جائزة الرئيس الياس الهراوي السنوية في اليرزة، "انتخاب رئيس للجمهورية ينطلق من المسلمات التي انتهى اليها عهد الرئيس العماد ميشال سليمان، واعادة الاعتبار لسياسة النأي بالنفس الكفيلة بحماية لبنان من الغرق"، وقال: "لا مفر من خروج المتورطين في سوريا عاجلا أم آجلا لتجنيب لبنان الانعكاسات السلبية".

 

واشار الى انه في "عهد الرئيس الياس الهراوي كان اتفاق الطائف واتفقنا على تطبيقه رغم الشوائب وعدم الغاء الطائفية، فهو شكل مظلة حاضنة للاستقرار الامني والنقدي رغم كل ملاحظاتنا الدائمة".

 

اضاف: "لا ننسى وقد توافقنا على بقاء سلاح المقاومة الى حين تحرير الارض المحتلة الامر الذي حصل عام 2000. وفي عهد الرئيس الهراوي تفاقمت الحرب وكنا جميعا ابطالها كل لاسبابه، وانتقلنا الى العمل السياسي بعد ان انهكتنا حروب الازقة، فكان القرار الكبير بتوحيد الجيش اللبناني بعد تسليم سلاح الميليشيات". 

-------=====-------

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها