إطبع هذا المقال

الحريري رأى ان مهمة المراقبيــن العــــرب في سوريـــــا فشلـــــت

2012-01-12

 

الحريري رأى ان مهمة المراقبيــن العــــرب في سوريـــــا فشلـــــت

ألا ترون القتــــل والاجـــــرام الحاصــــــل من قبـــل نظـــام الاســــــد

اذا استمر الروس على هذه الطريقة فسيخسرون العالم العربي باكمله

زرت دمشق لمصلحـــة لبنان وكان علي التضحيــــة وكانت قاسيــــة

غصـن تراجــع عن تصريحـــه ومكان شربـــل نحـــاس في المتــحف

_______________

         (أ.ي.)- اكد الرئيس سعد الحريري ان الشعب السوري هو المستفيد الاول من سقوط نظام آل الاسد، معرباً عن اعتقاده أن "مهمة المراقبين العرب في سوريا فشلت.

         الحريري وفي دردشة على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي اليوم (الخميس)، علق على اتهام البعض له باتخاذ موقف متقدم أكثر من المعارضة السورية فقال: فليقولوا ما يشاؤون. لا أهتم كثيراً لما يقولونه، وهذا ما يجب أن يكون موقف الآخرين أيضاً.

         واذ سئل من سيكون المستفيد الاكبر من سقوط نظام الأسد، أجاب: الشعب السوري، ألا ترون القتل والإجرام الحاصل من قبل النظام السوري؟.

         ورداً على سؤال عن تأييد بعض اللبنانيين للنظام السوري المجرم؟ وهل نسي هؤلاء ما فعله هذا النظام في لبنان؟ اجاب: لا اعلم. وأرجح ان يكون السبب التمسك بالسلطة، مثل النظام في سوريا.

         الحريري الذي رأى انه اذا لم تحل جامعة الدول العربية الملف السوري الى الامم المتحدة فستخسر كل مصداقيتها، قال: صراحة أظن وأجزم، بإذن الله، أن النظام السوري سيسقط.

         واضاف، ردا على سؤال عن مهمة المراقبين العرب: "القتل مستمر وقد وصل عدد المعتقلين الى عشرة آلاف، والدبابات في كل مكان. أعتقد ان مهمة المراقبين العرب قد فشلت.

         وفي ما يتعلق بالموقف الروسي من الازمة السورية، قال الحريري: إذا استمر الروس على هذه الطريقة فسيخسرون العالم العربي بأكمله، ومن أجل ماذا؟ من أجل الطاغية في سوريا؟.

         ولدى سؤاله عن سبب زيارته سابقا لدمشق، وما اذا كانت بتوجيه من أحد أم قراءة خاطئة لـ"تيار المستقبل"؟، قال الرئيس الحريري: "كنت رئيس وزراء وكنت أعمل لمصلحة لبنان وليس لمصلحتي الشخصية. كان علي التضحية وكانت قاسية. ولكن في الآخر سقط القناع عن النظام القاتل.

         ولدى سؤاله عن مقتل الصحافي الفرنسي جيل جاكييه في سوريا قال: أولاً أتوجه بالتعزية لعائلته، ثانياً إن الصحافيين حول العالم يعرضون حياتهم للخطر لكي ينقلوا لنا الحقيقة. هذه خسارة فادحة.

         الى ذلك، رد الرئيس الحريري على سؤال عما إذا كان يعتقد أن الحديث والشائعات بشأن وجود تنظيم "القاعدة" في لبنان مقدمة لتفجير كبير فيه، فقال: "حتى وزير الدفاع فايز غصن تراجع عن تصريحه في هذا الخصوص.

         من ناحية اخرى، شدد الرئيس الحريري على ان "المحكمة الدولية تقوم بعملها بغض النظر عما يحصل في المنطقة>

         وعن رأيه بموقف وزير العمل شربل نحاس من مسألة رفع الحد الأدنى للأجور، قال الحريري: "أعتقد أن مكانه في المتحف".

         وفي تعليق على اغتيال إسرائيل لعالم نووي إيراني قال: هذا غير مقبول على الإطلاق.

         وتساءل: لكن هل سترد إيران؟ هل ستعلن الحرب على إسرائيل؟

         الى ذلك، اكد الرئيس الحريري ان عودته الى لبنان باتت قريبة جداً، وسيتم إحياء ذكرى

         استشهاد الرئيس رفيق الحريري ب 14 شباط ،موضحاً، ردا على سؤال، انه "يضع بمعصمه سوارا لم ينزعه ابدا مكتوب عليه "الحقيقة".

         وعما إذا كان يفي دائماً بوعوده قال الحريري: نعم وآمل في أن أتمكن دائماً من الوفاء بكل شيء وعدت به حتى لو تطلب ذلك بعض الوقت.

---------=====-------

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها