إطبع هذا المقال

منصور أمام وفد المحررين: التشكيلات تأخـذ بالاعتبار التـوازن الطائفي

2012-01-30

 

منصـــور أمام وفــــد المحررين: التشكيلات تأخـذ بالاعتبار التـوازن الطائفي

النـــأي بالنفس لا تعنـــي اللاموقف بـــل عـــدم الإلتـــزام بالموقـف المتخـــذ

علاقتنا مع سوريا مميزة عن جميع الدول وأتمنى ألا تأخذ الأمور منحى آخر

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(أ.ي) – أكد وزير الخارجية والمغتربين عدنان منصور ان التشكيلات الديبلوماسية تاخذ بالاعتبار التوازن الطائفي، نافياً وجود اعتراضات من قبل السياسيين.

ولفت الى أن سياسة النأي بالنفس ليست إبداعاً لبنانياً ولا تعني اللاموقف بل عدم إلزام لبنان التقيّد بالموقف المتخذ.

وإستقبل منصور، وفد مجلس نقابة محرري الصحافة اللبنانية ومستشاريها برئاسة نائب النقيب الأمير سعيد ناصرالدين الذي إستهل اللقاء بكلمة جاء فيها: نزورك، لنشدّ على يديك مهنيئنك على المواقف الرصينة والدبلوماسية المرنة التي إتخذتها بحكمة في إجتماعات الجامعة العربية والتي جنبّت لبنان خضّات أمنية تضرب الإستقرار الذي ينعم به اللبنانيون في هذه المرحلة العصيبة التي تمرّ فيها المنطقة العربية.

وردّ الوزير منصور بكلمة أشاد فيها بصحافة لبنان المميزة في العالم العربي، وقال: أنتم روّاد الصحافة في العالم العربي. ثم دار حوار بين الوزير منصور والصحافيين ردّ فيه عن إستفهاماتهم في شتى المواضيع وأبرزها موضوع التشكيلات الدبلوماسية التي قال عنها: أرسلنا إلى مجلس الخدمة المدنية الدفعة الأولى من التشكيلات وعددها 86 دبلوماسيًا وخلال أيام قليلة،إن شاء الله، سنرسل تشكيلات السفراء. لم يشهد لبنان منذ الإستقلال حتى اليوم هذا الحجم من الشواغر وسبب ذلك تراكمات سابقة، والهيكلية الإدارية في وزارة الخارجية تختلف عن الوزارات الأخرى.

ولفت الى شواغر في  منصب سفير في 34 سفارة، ومن أصل 69 سفيرًا معتمدين من قبل وزارة الخارجية.  الجهاز شلّ بالاضافة الى أن عددًا كبيرًا من السفراء بلغ سن التقاعد. ولدينا أيضًا شواغر في عدد المستشارين، ونحن في صدد ملء الفراع بموظفي الفئة الثالثة، التي ستشهد هذه الفئة شواغر بحوالي 60 دبلوماسيًا. وبعد التشكيلات وملء الشواغر سنطلب من مجلس الخدمة المدنية إجراء مباراة.

وقال: طبعًا نأخذ في الإعتبار التوازن الطائفي الذي لا نمسّ فيه مطلقًا. وليس هنا إعتراضات حول التشكيلات من سياسيين ,استطيع القول وليس هناك مركز مخصص لطائفة باستثناء دول لديها خصوصيتها في بعض السفارات. كما ان تسمية الأمين العام للوزارة كانت مفترضة في الجلسة السابقة لمجلس الوزراء إلى أُرجئت إلى وقت لاحق وفي سلة متكاملة.

وعن سياسة النأي بالنفس في ما خصّ يحصل في سوريا، قال منصور: سياسة النأي بالنفس ليست إبداعا لبنانيا ولا تعني اللاموقف، بل عدم إلزام لبنان التقيد بالموقف المتخذ. للبنان خصوصية معينة وهو ليس مع أي قرار تتخذه الجامعة العربية وليس ضدّ. خصوصية لبنان مع سوريا تجعلنا نتخذ القرار الذي يعود بالخير إلى مصلحة لبنان أولاً وخصوصية العلاقة بين لبنان وسوريا بحكم الوضع الجغرافي والتاريخي والعائلي والتجاري والإقتصادي، وحدودنا مع سوريا.

وسأل: من سيكون الخاسر؟ وقال: نحن بالدرجة الأولى، 90 بالمئة من تجارتنا الخارجية الى الخليج نصدرّها في البر عبر البوابة السورية. وبسبب الأحداث التي تشهدها سوريا إنخفض عدد السائحين الآتين في البر إلى 600 ألف سائح. أوضاع سوريا عير المستقرة تؤثّر سلبًا على لبنان والإستقرار في سوريا يؤثّر إيجابًا على لبنان. إنها حقائق لا يمكن تجاهلها أيًا كانت الأراء السياسية.

واضاف: هناك 700 ألف سوري يعملون اليوم في لبنان والأوضاع في سوريا أثرّت على الحركة الإقتصادية في لبنان. اي أجواء تعبر الطائرات اللبنانية للذهاب إلى الخليج؟ سوريا. هل تريدوننا أن نأذي نفسنا بنفسنا؟ وخصوصية لبنان وسوريا ليست منذ عهد حزب البعث وليست منذ عهد الرئيس حافظ الأسد. علاقاتنا التاريخية بدأت منذ آلاف السنوات. إقرأوا كتاب التاريخ لفليب حتيّ.

وتابع: نحن جزأ لا يتجزأ من سوريا وفلسطين. حركة إستقلال لبنان بدأت في سوريا ونحن أخذنا إستقلالنا قبل سوريا. لبنان 10 آلاف كلم مربع وسوريا 185 ألف كلم مربع.نحن 4 مليون لبناني في لبنان و في سوريا 23 مليون سوري. علينا التنبه لهذه الحسابات، وليس بطريقة الكيدية لأهداف شخصية. الأشخاص والزعماء يزولون ويبقى الواقع على الأرض.هناك إتفاقيات بين لبنان وسوريا، الأخوة والتعاون والأمن والدفاع. عليّ إحترام الإتفاقيات الموقعة أو لا أحترمها. يجب أن تكون لدي الجرأة لحسم أمري في ذلك. عائلات سورية كثيرة باتت لبنانية منذ زمن إبراهيم باشا الذي أراد إنشاء توازن سياسي في بيروت مع الجبل، فاستقدم عائلات من المغرب والجزائر ومن سوريا. لماذا علينا تجاهل هذا الواقع ؟ علاقتنا مع سوريا مميزة عن جميع الدول. اتمنى ألا تأخذ الأمور منحى آخر.

كما تسلم منصور نسخة عن اورتق اعتماد القائم باعمال كازاخستان الجديد.

وعرض للتعاون الثنائي مع الجزائر مع سفيرها في بيروت ابراهيم بن عودة حاصي.

-----=====-----

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها