إطبع هذا المقال

جعجع : الحوار بين التيار والقوات مستمر بغض النظر عما سنتفق عليه او النقاط التي قد نختلف حولها

2015-03-24

 

جعجع : الحوار بين التيار والقوات مستمر بغض النظر

عما سنتفق عليه او النقاط التي قد نختلف حولها

إيران لا تريد الاستحقاق الرئاسي اذا لم تأت بمرشحها

أكد رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع أن "الحوار بين التيار الوطني الحر والقوات مستمر بغض النظر عما سنتفق عليه او النقاط التي قد نختلف حولها"، مستبعدا حصول انتخابات رئاسية في المدى المنظور، نتيجة قرار استراتيجي لدى ايران، بعدم حصول هذا الاستحقاق اذا لم تأت بمرشحها الى سدة الرئاسة"، مشيرا الى ان "الحل في هذا الاطار يكون عند حصول تغيير في موازين القوى".

كلام جعجع جاء في حوار مع جريدة "زحلة الفتاة" ينشر غدا حيث ذكر ان "رهان المسيحيين يبقى على الدولة اللبنانية، واننا لا نقبل سلاحا خارج اطار الدولة، وهذا ليس جديدا على أدبيات الرأي العام المسيحي لأننا كنا دوما مع ترسيم حدود الوطن، ومع النأي بالنفس، ومع حياد لبنان، لذا نحاول ان نقرب كل الفرقاء من هذه الثوابت".

 

وشدد على أن هناك قرارا ايرانيا استراتيجيا واضحا بعدم حصول الانتخابات الرئاسية، فإذا كانت هذه الانتخابات الرئاسية لن تأتي بمرشح تريده ايران الى سدة الرئاسة، فهي تفضل أن تظل البلاد بلا رئيس. فتجربة الرئيس ميشال سليمان بخلاف ما يطرح في بعض الاوقات شكلت لهم trauma (صدمة)، لم يقدروا ان يخرجوا او يتعافوا منها، بمعنى انهم سبق وأن اتوا برئيس تسووي وأتعبهم، فكيف برئيس خارج عن ارادتهم؟ لذا لن يقبل الايرانيون هذه المرة الا بالاتيان برئيس من قبلهم، او يواصلوا تعطيل الانتخابات حتى نقبل بشروطهم وبرئيس من قبلهم".

وعن موضوع إنشاء معمل الإسمنت في زحلة، جدد جعجع رفضه إقامة هذا المعمل ووقوفه الى جانب الأهالي، داعيا الزحليين الى "تشكيل هيئة زحلية مدنية تمثل كافة الفرقاء فيها، وتخطط للخطوات اللاحقة، التي يسمح بها الدستور والقانون، من منطلق مصلحة المدينة، وألا يتوقف هذا الحراك الا حين يتوقف المشروع".

وفي ذكرى الحصار والقصف الذي تعرضت له زحلة من الجيش السوري في الثاني من نيسان 1981، رأى جعجع "ان المقاومة الزحلية باتت من المقاومات التي دخلت التاريخ، وتمكنت زحلة من الخروج منتصرة رغم الشهداء والجرحى، واليوم بات لدينا جيش لبناني في احسن حالاته وقد أثبت كل فعالية، ونحن نثق بالجيش الذي هو حامي الوطن، الا انني اقول لكل الشباب انه يجب ان تكون روح المقاومة موجودة بداخلنا دوما وأن نكون جاهزين لأننا لا ندرك مسار الامور والتغييرات التي تحصل في هذا الشرق".

------=====------

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها