إطبع هذا المقال

المجلس المذهبي للموحدين وجه رسالة إلى أبناء الطائفة في سوريا

2015-03-26


المجلس المذهبي للموحدين وجه رسالة إلى أبناء الطائفة في سوريا
لن يكونوا إلا مدافعين عن أرضهم ووجودهم منتصرين للحق بوجه الباطل
لن يسمحوا لاحد أيا كان باستخدامهم في مآرب لا تخدم سوريا ولا تخدمهم


عقد مجلس إدارة المجلس المذهبي لطائفة الموحدين الدروز اجتماعا برئاسة شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن في دار الطائفة في فردان، حيث جرى عرض للأوضاع العامة، فضلا عن التداول في الشؤون المتعلقة بالطائفة وبعمل المجلس ولجانه.
ووجه المجلس رسالة إلى أبناء الطائفة في سوريا تضمنت دعوة إلى "التنبه للمؤامرات التي تحيق بهم من كل حدب وصوب"، داعيا إياهم إلى "التصرف بمنتهى العقل والحكمة التي تحلوا بها على الدوام، وأن يكونوا متيقظين لخطورةالدسائس التي تحاك لهم عبر بدع تهدف إلى توريطهم في قتال عبثي ضد أهلهم وإخوانهم أبناء وطنهم سوريا".
وأكد المجلس المذهبي "ثقته المطلقة بأن الموحدين الدروز في سوريا لن يكونوا إلا كما كانوا مدافعين عن أرضهم ووجودهم، متمسكين بعروبتهم العريقة واسلامهم الحنيف، منتصرين للحق بوجه الباطل، وهم على ما هم عليه من الثبات على هذه القيم والمبادئ، لن يسمحوا لاحد، أيا كان، باستخدامهم في مآرب لا تخدم سوريا ولا تخدمهم ولا تمت بصلة لهويتهم العربية الإسلامية ولتاريخهم المشرف المسطر بالبطولات في مواجهة اعداء الامة، وحماية وحدة سوريا، ورفض كل أشكال الاحتلال والتسلط والاستبداد".
ونبه الى "ان بعض التسميات التي تطلق على بعض المجموعات المشبوهة، لن تنجح في جر السوريين الموحدين الى صراع قاتل يدور في غير ساحة قتال العدو الصهيوني، وهم لذلك السَّبب، يجب أن يعملوا على إخراج سوريا منه لا المشاركة به تحت ذرائع قاتلة"، متمنيا عليهم "ملاقاة نداء العقلاء من جيرانهم في درعا والقنيطرة مساهمة منهم في إنقاذ ما يمكن إنقاذه في بلدهم من هذه المحنة الكبيرة".
------=====------

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها