إطبع هذا المقال

لقاء لبناني -الماني في قصر بسترس تابع ملف النازحين

2015-05-15

لقاء  لبناني -الماني في قصر بسترس تابع ملف النازحين

باسيل : أخشى على اوروبا من يقظة متأخرة من الارهاب

شتانماير : لن نترك لبنان ونبذل الجهود للحل في سوريا


طالب وزير الخارجية جبران باسيل ألمانيا بتأمين المساعدة في مواجهة التدفق الكبير للنازحين السوريين الى لبنان مطالبا بدعم الجيش اللبناني الذي يواجه المجموعات الارهابية.

باسيل الذي أشار خلال مؤتمر صحافي مع نظيره الالماني فرانك شتانماير الى ان المانيا هي من الدول القليلة التي تنفذ التزاماتها ، قال :"أخشى على اوروبا من يقظة متأخرة من موضوع الارهاب والنزوح في منطقتنا وتأثيره عليهم.

بدوره قال شتانماير :"لن نترك لبنان لوحده ونحاول تقديم أكبر مساعدة ممكنة للدول التي تستقبل اللاجئين السوريين".

زتمنى شتانماير أن تبذل جهود لحل سياسي في سوريا ، معتبرا أن هذا الحل لن يكون ممكنا الا ان بذل جيران سوريا جهودا في هذا الاطار أيضا.

 

وكان وصل الى بيروت بعد ظهر اليوم وزير خارجية المانيا فرانك شتاينماير اتيا من المانيا على متن طائرة خاصة يرافقه وفد ديبلوماسي في زيارة الى لبنان تستمر ساعات عدة يلتقي خلالها رئيسي المجلس النيابي والحكومة نبيه بري وتمام سلام ووزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، ويبحث معهم "الاوضاع الراهنة في لبنان والمنطقة وموضوع النازحين السوريين في لبنان وامكانية دعم المانيا للبنان في هذا الاطار"، على ان يعقد بعد مؤتمرا صحافيا مع نظيره باسيل في قصر بسترس قبل ان يغادر بيروت مساء اليوم.

 

لم يدل الوزير الالماني باي تصريح في المطار. وكان في استقباله السفير الالماني كريستيان كلاج ومديرة المراسم في وزارة الخارجية والمغتربين السفيرة ميرا ضاهر واركان السفارة الالمانية.

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها