إطبع هذا المقال

السنيورة: اللبنانيون لن يقبلوا البقاء تحت سيطرة الحزب الواحد

2012-02-12

 

السنيورة لـ"النهار": اللبنانيون لن يقبلوا البقاء تحت سيطرة الحزب الواحد

شدد رئيس الحكومة الـسبق فؤاد السنيورة على أن "المؤامرة على لبنان كانت كبيرة جداً وهدفت الى النيل من ركن أساسي يختصر جوهر وجود لبنان، ويتمثل في صيغة العيش الواحد"، مشيرا إلى أن "اللبنانيين اتفقوا عام 1943 على صيغة عيش ونظام ديمقراطي، وكان التوافق اختيارياً بينهم.

السنيورة وفي حديث لـ"النهار"، اكد أن ما يعيشه لبنان اليوم هو نقيض الميثاق القائم على التوافق بالاختيار، وهي حكومة انقلاب وهي في حاجة الى تدخل المصلحين وتهديد المسيطرين لكي يعود الجميع إلى الانضباط بحسب ما يمليه "الأخ الأكبر" والحزب الواحد".

وعن الخروج من السلطة، اعتبر السنيورة ان هذا الامر ليس مستغربا، فهي ليست المرة الأولى، مشيراً الى ان المهم المحافظة على جوهر النظام الديمقراطي والثوابت ، وأكد ان كل ما كان يساق ضد حكومات المرحلة الماضية من اتهامات كان باطلاً، وشدد على أنه لم يقل يوماً بإسقاط نظام الأسد ولم يعتبر الأمر هدفنه .

أما عن سلاح "حزب الله"، فاعتبر أنه بات دون شرعية وطنية بعدما تغيرت وجهته التي ارتضيناها للتصدي لعدوان إسرائيل ومحاربتها ، لافتاً الى انه وقد أصبح السلاح موجهاً نحو الداخل لإقامة توازنات جديدة في السلطة، فالأمر يصبح مختلفاً ، وان اللبنانيين لن يقبلوا البقاء تحت سيطرة الحزب الواحد .

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها