إطبع هذا المقال

بري تسلم دعوة من بهية الحريري... ابو فاعور: لاعادة الروح الى المجلس النيابي ...بون: ندعم امن كل اللبنانيين

2015-08-18

التقى رئيسي وزراء استونيا وفنلندا وسفير فرنسا الجديد ووزير الصحة
بري تسلم دعوة من بهية الحريري لاحتفال في 1 ايلول في السراي
ابو فاعور: لاعادة الروح الى المجلس النيابي عبر فتح ابوابه للتشريع
بون: ندعم امن كل اللبنانيين وفرنسا ملتزمة داخل "اليونيفيل"
وترغب بتطبيق برنامج تجهيز الجيش اللبناني بشكل كامل

استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري ظهر اليوم في عين التينة، رئيسي وزراء فنلندا وأستونيا يوها سيبيلا وتافي رويفاس، في حضور المستشار الاعلامي علي حمدان، وتناول الحديث التطورات ودور "اليونيفيل" في الجنوب.

سفير فرنسا الجديد
ثم استقبل السفير الفرنسي الجديد ايمانويل بون في حضور الدكتور محمود بري في زيارة بروتوكولية، وكانت مناسبة لعرض الاوضاع في لبنان والمنطقة والعلاقات الثنائية.

بعد اللقاء قال بون: "أود ان اشكر الحكومة اللبنانية لموافقتها على تعييني سفيرا لفرنسا في لبنان. واريد ايضا ان اشكر دولة رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري لاستقباله لي اليوم في عين التينة".

اضاف: "تحترم فرنسا بشكل كبير موقع دولته وتعرف اهمية الدور الذي يقوم به في الظروف السياسية الحالية في لبنان. قلت للرئيس بري بأنني مستعد كليا للتحاور والتعاون معه. واقول الكلام نفسه امام كل من احاوره بشكل عام وايضا في لقاءاتي الخاصة".

وتابع: "لفرنسا اليوم ثلاث اولويات: أولا: تقديم الدعم للمؤسسات اللبنانية ولانتخاب رئيس للجمهورية في اسرع وقت ممكن.
ثانيا: دعم امن كل اللبنانيين. وفرنسا ملتزمة داخل "اليونيفيل"، وترغب بتطبيق برنامج تجهيز الجيش اللبناني بشكل كامل.
ثالثا: دعم معالجة مسألة اللاجئين السوريين في لبنان.

الحريري
واستقبل بري بعد الظهر رئيسة لجنة التربية النائبة بهية الحريري وسفيرة الاونيسكو للنيات الحسنة إيفون عبد الباقي.
وقدمت الحريري الى بري دعوة الى الاحتفال الذي سيقام في السرايا لمناسبة اعلان دولة لبنان الكبير في 1 ايلول.

ابو فاعور
ثم التقى وزير الصحة وائل ابو فاعور الذي قال بعد اللقاء: "تشرفت بلقاء دولة الرئيس، وبإختصار هناك اتفاق بالرأي وبالموقف بين الرئيس بري ورئيس "اللقاء الديموقراطي" وليد جنبلاط ان الاتجاه يجب ان يكون لإعادة الروح الى المؤسسات الدستورية بدءا برئاسة الجمهورية التي آن الاوان لملء الشغور فيها والوصول الى توافق لبناني حول الرئيس الجديد للجمهورية".

اضاف: "ثانيا اعادة الروح الى المجلس النيابي عبر فتح ابواب المجلس للتشريع لكثير من القضايا الاساسية التي ينبغي ان ينكب على درسها واقرارها. ثالثا عودة الروح الى مجلس الوزراء لان استمرار التعطيل وهذه الدوامة من الفراغ المتمادي في المؤسسات لم يعد فقط بمثابة انذار سياسي او بمثابة فراغ سياسي او خواء سياسي بل ان هذا الخواء بدأ ينعكس بشكل سلبي وكبير جدا على حياة المواطنين اللبنانيين، وهذه الانعكاسات مرشحة ان تستمر وان تتزايد في الايام والاسابيع المقبلة، خصوصا ان عددا من الاستحقاقات المالية والاقتصادية والاجتماعية التي ربما كسياسيين نتعاطى معها من باب المسؤولية ولكن المواطن اللبناني يتعاطى معها من باب الالم الذي يشعر به، ومن باب النقص الذي يشعر به، ومن باب المعاناة التي لا تميز بين مواطن ومواطن".

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها