إطبع هذا المقال

القوات انتقدت تعاطي البعض مع محاولة اغتيال جعجع

2012-04-09

القوات انتقدت تعاطي البعض مع محاولة اغتيال جعجع
وطالبت بتوقيف المجرمين وسوقهم الى العدالة

 

صدر عن الدائرة الإعلامية في القوات اللبنانية بيان توجهت فيه ب "أحر التهاني بمناسبة الفصح المجيد للمسيحيين الذين يعتمدون التقويم الغربي، ولجميع اللبنانيين والعرب، وتأمل في ان يدخل المؤمنون بحسب التقويم الشرقي اسبوع الآلام بصلاة وايمان لا شك فيه بالقيامة. كما تلفت اللبنانيين الى ما يلي:
أولا- تطمئن القوات جميع اللبنانيين والمناصرين والمحازبين وكل المحبين على امتداد العالم العربي والانتشار، وتدعوهم الى أن يراهنوا دوما على الدولة لأنها وحدها الضمانة في النهاية، وتقول لهم: لا تخافوا... فنحن هنا!
ثانيا- تأسف شديد الاسف، ان يتعرى بعض الساسة وبعض الاعلام من اي اعتبار اخلاقي في مقاربة موضوع محاولة الاغتيال الآثمة، وهي تعرف كما يعرف الجميع أن قائدها الذي مر ورفاق كثر في اتون النار مرات كثيرة لا يتوقف عند هذه الصغائر التي لا تشبه الا اصحابها.
ثالثا- تؤكد القوات مرة جديدة رفضها القاطع لكل تعابير الاستكبار التي يعتمدها البعض في محاولة مكشوفة لتسخيف هذا الحدث، او التعاطي معه بأسلوب غير لائق، ولطالما أحسنت القوات اللبنانية، التمييز بين المقاتل والقاتل، وهي ترفض أي مساومة او مواربة او استهتار، وتطالب بتوقيف المجرمين وسوقهم الى العدالة، سواء كانوا دافعين او مدفوعين او محرضين او شركاء او مواكبين او منفذين، وهي بالتالي تضع كل مقدراتها في خدمة هذه القضية وفي تصرف القضاء والقوى الامنية اللبنانيين".

 

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها