إطبع هذا المقال

بزي استغرب التأخير في تشكيل الهيئة الناظمة للنفط

2012-04-14

بزي استغرب التأخير في تشكيل الهيئة الناظمة للنفط
الجيش والشعب والمقاومة يمثلون شبكة الامان للبنان

 

إستغرب عضو كتلة "التنمية والتحرير" النيابية النائب علي بزي  التأخير في إنجاز تشكيل الهيئة الناظمة لقطاع النفط والغاز، مجددا التأكيد انه من غير المسموح لاسرائيل باستغلال او الاعتداء على الحقوق السيادية للبنان في موضوع النفط والغاز والمياه.
وقال خلال إلقائه كلمة حركة "أمل" في الاحتفال التأبيني الذي أقيم في بلدة تفاحتا لمناسبة ذكرى مرور اسبوع على وفاة المرحوم الحاج علي عز الدين، "من حق اللبنانيين الدفاع عن سيادة وطنهم بأي وسيلة وهذا ما كفلته القوانين والشرائع كافة، ولن نتخلى عن مسؤولياتنا الوطنية للدفاع عن سيادتنا لانها جزء من كرامتنا وجزء من شرفنا. فكما دافعنا في السابق عن أرضنا، لن نتوانى في الدفاع عن سيادتنا وعن حقوقنا وعن ثرواتنا".
أضاف: "ان الجيش والشعب والمقاومة يمثلون شبكة الامان بالنسبة للبنان، لمصلحة من هذا الاستهداف المستميت من قبل البعض لهذه المؤسسة الوطنية المتمثلة بالجيش اللبناني؟ ان الذين يستهدفون تارة الجيش وتارة اخرى المقاومة وتارة يعزفون على أوتار الانقسامات لا يريدون ان يكون لهذه الوطن شبكة أمن وأمان".
وتابع: "ان الواجب الوطني والاخلاقي والشرعي على القيادات السياسية والروحية كافة وعي خطورة اللحظة السياسية التي يعيشها لبنان والمنطقة، فالمطلوب من الجميع استحضار كافة العناوين التي تحول دون الانزلاق نحو الفتن ونحو الانقسامات والإقلاع عن العزف على أوتار الفتن الطائفية واللجوءالى اللغة التي تجمع والابتعاد عن اللغة التي تفرق".
ودعا بزي بعض المراهنين على متغيرات اقليمية "الى الإقلاع عن رهاناتهم وعدم الحكم على هذه الرهانات التي يريد من خلالها البعض العودة الى ممارسة سياسة التشفي والكيد والافتراء".
وجدد تأكيد التزام حركة "أمل" ب "الوقوف الى جانب الناس والدفاع عن لقمة عيشهم وأمنهم الاقتصادي والاجتماعي".

 

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها