إطبع هذا المقال

المطران مطر: إن وجد انقسام بين المسيحيين فلأن الخطيئة دخلت فيهم

2017-01-21

المطران مطر: إن وجد انقسام بين المسيحيين فلأن الخطيئة دخلت فيهم

 

احتفل رئيس أساقفة بيروت المطران بولس مطر والخوري بيار أبي صالح رئيس مدرسة الحكمة مار يوحنّا في برازيليا ولفيف من الكهنة بالذبيحة الإلهيّة في كنيسة القديسة كلارا في دير الوحدة للراهبات المتوحدات الكلاريس في اليرزة، لمناسبة افتتاح اسبوع الصلاة من أجل وحدة المسيحيين، وشارك فيها رئيس بلديّة الحدت جورج عون ولفيف من الراهبات ومصلّون.

وبعد الإنجيل المقدس ألقى عظة تحدّث فيها عن الوحدة المسيحيّة ومعانيها، وقال:"في كل سنة في مثل هذا اليوم في الثامن عشر من شهر كانون الثاني نفتتح في هذا الدير المبارك باسم أبرشية بيروت ، أسبوع الصلاة من أجل وحدة المسيحيين. هذا الاسبوع الذي تصلّي فيه الكنائس منذ اكثر من مئة عام، في العالم كله من أجل إعادة الوحدة الى أبناء المسيح".

وأضاف:"ان المحبة توحّد والخطيئة تقسّم، ولذلك فإن كان هنالك إنقسام بين المسيحيين، فلأن الخطيئة دخلت فيهم. والمسيح يصلّي من أجل أن تُرفع هذه الخطيئة وعلينا أن نتوب للرب ونعود الى الحب الذي يوحدّ حتى تتم وحدة الكنائس. وطبعا يوجد دور كبير للحوار وللعقل والمعرفة".

وقال:"نحن قادرون على التفاهم بنعمة الله لأننا من دونه لا نستطيع شيئا، ولكنّ الله مع كنيسته ولهذا يصبح المستحيل ممكنًا وأن تعود الوحدة إلى المسيحيين جميعا والصلاة مهمة في هذا الشأن".

 

======

 

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt
الجيش اللبناني

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها