إطبع هذا المقال

مزارعو الجنوب بحثوا ملف قطاعي الحمضيات والموز في المنطقة

2017-03-20

مزارعو الجنوب بحثوا ملف قطاعي الحمضيات والموز في المنطقة

لفرض غرامات عالية على المهربين حفاظاً على سلامة العمل الزراعي
 

عقد مزارعو الجنوب لقاء موسعا في "مشغل رضا فاضل لتوضيب الموز"، في منطقة عدلون، بحثوا خلاله موضوع قطاعي الحمضيات والموز في الجنوب".

وطالب المجتمعون حسب بيان "القيادات المعنية والوزارات المختصة لا سيما رئيس الجمهورية ومجلس النواب والحكومة بنظرة تقييمية للوضع الزراعي المرير لهذين القطاعين بعدما تناهى لسمعهم عن اجراء تفاهمات بإدخال الموز العربي والأجنبي الى الأسواق لللبنانية، متسائلين كيف لهذا السوق ان يستوعب انتاج فاكهة الموز ولبنان ينتج ضعفي ما يستهلك".

وناشد المجتمعون "وزير الزراعة ضرورة عدم عقد هذه التفاهمات للحد من الأضرار الكارثية على هذا القطاع". وطالبوا "بالتعويض على مزارعي الموز اسوة بباقي القطاعات الزراعية التي تم التعويض عليها خصوصا ان الموز يتمتع بحساسية عالية ضد ظروف المناخ البارد، علما ان هذا الموسم تأثر تأثيرا كبيرا بفعل العوامل المناخية كما على المحصول".

وناشد المجتمعون "بضرورة مسح الأضرار على الحمضيات واعتماد الية واضحة شفافة في مسح اي ضرر زراعي"، مؤكدين "ثقتهم بالجيش اللبناني المخول بعملية المسح". وطالبوا بضرورة "اشراكهم عبر النقابات الممثلة لهم في القرارات المصيرية لمحاصيلهم من ناحية الإستيراد للأصناف الشبيهة المماثلة، وكذلك اثناء اعداد إحصائيات المسح والتعويض". ولفتوا الى اهمية "مكافحة التهريب وفرض غرامات عالية على المهربين حفاظا على سلامة العمل الزراعي ككل". 


=======

 

 

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

الجيش اللبناني
omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها