إطبع هذا المقال

لماذا تسمح ألمانيا لبريطانيا بخروج سهل من الاتحاد الأوروبي؟

2017-04-20

لماذا تسمح ألمانيا لبريطانيا بخروج سهل من الاتحاد الأوروبي؟

نشرت صحيفة "الغارديان" موضوعا بعنوان "ألمانيا ترغب في اتحاد أوروبي قوي فلماذا تسمح لبريطانيا بخروج سهل؟"، معتبرة ان "بريطانيا أساءت دوما قراءة التلميحات الالمانية بخصوص خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي وظنت أن حكومة المستشارة الالمانية أنجيلا ميركل ستركز على مكاسبها الاقتصادية مقابل منح بريطانيا اتفاقا جيدا بخصوص الانفصال عن التكتل الأوروبي". وأكدت أن "الحقيقة ليست كذلك فلطالما كانت الحكومة الألمانية متشددة بهذا الصدد كما أن إعلان ماي عن انتخابات مبكرة في بريطانيا لن يغير شيئا في موقف ألمانيا".
وأوضحت أن "النظرة الحالية في المانيا ترتكز على أن أغلبية أكبر لماي في مجلس العموم وهي النتيجة التي تشير إليها استطلاعات الرأي في بريطانيا حاليا سوف تجعل منها مفاوضة أكثر هوادة إذ سيكون بإمكانها تقديم مزيد من التنازلات مادامت تحظى بتأييد برلماني واسع في لندن".
ولفتت إلى أن الالمان يشعرون بالحزن نتيجة مغادرة بريطانيا الدولة ذات الاقتصاد القوي والتي كانت تلتزم بحصتها في ميزانية الاتحاد الاوروبي مثل المانيا وهو ما يعني ان خروجها سيؤدي إلى إضعاف الاتحاد الاوروبي ككل خاصة وأن بريطانيا تعتمد على نموذج عدم التدخل في الاقتصاد وهو نفس النموذج الألماني بعكس دول اخرى في الاتحاد مثل فرنسا وإيطاليا.
واعتبرت الصحيفة ان "خروج بريطانيا سيجعل الاتحاد الاوروبي أكثر ضعفا خاصة في نواح مثل السياسات الخارجية وميزانية الدفاع المشترك علاوة على ذلك سيجعل المانيا أكثر سيطرة على الاتحاد الاوروبي ما سيثير المشاكل ضدها من جانب عدة دول أخرى من الأعضاء".

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها