إطبع هذا المقال

بطل العالم للراليات الصحراوية محمد المناعي يقول بطولة الشيخ مروان المعلا(باريس داكار)على مصغر

2017-05-18

طوني حايك

التقيته بامارة أم القيوين فائزا بفئة التي وان في الجولة الختامية لبطولة الشيخ مروان بن راشد المعلا بعد مثابرة وقيادة ممتازة أوصلته للنصر هو ليس بطلا تقليديا انما هو حالة مميزة يزرع الحياة والحماس في كل سباق يشارك فيه بطل العالم للراليات الصحراوية 2015 القطري محمد المناعي قلت له أشكر الشيخ مروان وعلي الشاوي الذين اتاحوا لي الفرصة لأغطي الثلاث جولات لألتقي بك فنحن نحبك فأجاب بكل تواضع وانا أيضا احبك وأحب لبنان وسائقي لبنان فقد تنافست في بداياتي معهم سألته أطلقت على سباق الشيخ مروان المعلا اسم باريس داكار على مصغر  لماذا؟ أوصلوا لهذا المستوى؟قال صحيح شيهته بباريس داكار من حيث التنظيم وبعض القوانين المشابهة كعدم اجراء أي صيانة الا بعد انهاء مرحلة السرعة  الذي اختارها البطل علي الشاوي بدقة وعناية وهي متنوعة وجميلة وتكشف قدرات تحمل السائق وسيارته ومراحل الليل ممتعة للغاية وهكذا نوع سباقات جديد علينا وفريد من نوعه سأل الحايك المناعي هل يعقل ان تفني نفسك في سبيل هذه الرياضة التي اقعدتك على كرسي متحرك وانت تعاند وتتصارع مع أوجاعك كما تتصارع مع الوقت للفوز قال مستمر للاخر وأن عدت الى تاريخي تعرف ان عامودي الفقري أنكسر مرتين ولا زلت موجودا وحمدلله لرب العالمين وأنا أعلم أن جميع من حولي يتمننون لي أن أترك هذه الرياضة نهائيا لكن أنا من الرعيل القديم وبطل العالم ناصر العطية كان ملاحي وقررنا منذ البدايات نمشي على قاعدة أذا دخلنا تحدي يجب أنهائه بأفضل طريقة والأخلاص له وانا لعدة مرات في سبيل هذه الرياضة كنت أخسر حياتي فناصر أصبح في العالمية وأنا فرملتني الأصابات لكن اليوم بعد فوزي ببطولة العالم صنعت تاريخي وبدون تمويل ودعم كافي استحقه وقد صدمت بأشياء كثيرة ربما لأني عربي ولو كنت أجنبيا لأختلف الأمر فالتمويل خارجا لا يستثني أحد لا اول ولا اخر والدعم المعنوي يختلف فهنا يحطموني وفي اوروبا يتعلمون القوة مني ويعتبروني رجلا خارقا خاصة أن سيارتي مختلفة عن الأخرين وتعتبر بالنسية كحلبة مصارعة وانا حتى اليوم ومع وضعي الصحي لا زلت أصرف على السباقات من جيبي الخاص وافتخر أني وصلت في رالي بلادي الصحراوي في المراكز العشرة الأول وطوله 1200 كيلومتر وفي رالي المغرب بطول الفين كيلومتر

 Image may contain: 1 person

في نهاية اللقاء تمنينا لهذا الأسطورة البطل محمد المناعي الأستمرارية  والفوز الدائم على الأوجاع والعجز والشفاء بالنصر ومن شركة أوريدو الرائدة بالأتصالات الدعم اللامتناهي له لأنه يستحق

Image may contain: car and outdoor

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها