إطبع هذا المقال

العماد عون أكد قدرة الجيش على اجتثاث الخلايا الإرهابية أينما وجدت

2017-05-27

الجيش قصف تحركات للمسلحين في جرود عرسال صباحاً

واشتباكات عنيفة تسببت باصابات في صفوف "داعش" و"النصرة"

العماد عون أكد قدرة الجيش على اجتثاث الإرهاب أينما وجد

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 

قصف الجيش اللبناني صباحاً، بالمدفعية الثقيلة، تحركات للمسلحين في جرود عرسال.

ووقعت اشتباكات عنيفة بين "داعش" و"فتح الشام" (النصرة) في وادي حميد- عرسال، ما ادى الى سقوط عدد من القتلى.

 

اشتباكات بين "داعش" و"النصرة"

وفي سياق متصل، أفيد بعد فترة عن حصول اشتباكات عنيفة تسببت باصابات كثيرة في صفوف مسلحي تنظيم داعش وجبهة النصرة، بعد هجوم من قبل التنظيم فجر اليوم على مواقع النصرة من 3 محاور، وهي: شميس العجرم، خربة داوود، والشاحوط سرج النموره، في اتجاه وادي حميد، الملاهي، العجرم، خربة يونين في جرود عرسال.
وتتواصل الاشتباكات العنيفة بين مسلحي التنظيم من جهة، وجبهة النصرة وسرايا اهل الشام من جهة اخرى، ما ادى الى سقوطط العديد من القتلى والجرحى بين الطرفين وسط حال من الفوضى والتوتر داخل مخيمات وادي حميد بين المدنيين.

 

قائد الجيش

وفي الاطار عينه، تفقد قائد الجيش العماد جوزف عون مقر الفوج المجوقل في غوسطا، حيث جال في مراكزه واطلع على أوضاعه ونشاطاته التدريبية، ثم اجتمع بالضباط والعسكريين وزودهم التوجيهات اللازمة.
وأثنى عون على مسيرة الفوج والإنجازات القتالية المميزة التي حققها في أكثر من محطة، خصوصا في مواجهة الإرهاب، داعيا العسكريين إلى "مزيد من الجهوزية والاستعداد لتنفيذ المهمات المرتقبة بروح الشجاعة والالتزام المعهودة فيهم".

ونوه بالعمليات النوعية الاستباقية التي نفذتها مديرية المخابرات خلال الأيام الماضية في منطقة عرسال، مشيرا إلى أن "توقيف الإرهابيين المسؤولين عن تفجيرات بلدة رأس بعلبك بالسرعة القصوى، قد حال دون استمرارهم في تنفيذ مخططاتهم الإجرامية، وجنب وقوع الكثير من الضحايا في صفوف المواطنين".

وفي هذا الإطار، أكد "القدرة الاستخباراتية والاستعلامية للجيش على اجتثاث الخلايا الإرهابية من مخابئها أينما وجدت، وهذه القدرة تسير جنبا إلى جنب مع مواصلة الوحدات الميدانية مهاجمة مواقع التنظيمات الإرهابية على الحدود الشرقية، وتضييق الخناق عليها وصولا إلى دحرها بصورة نهائية".

وختم مطمئنا إلى أن "استقرار البلاد هو في حمى الجيش، الذي لن يسمح بالعبث به تحت أي ظرف من الظروف".

بعد ذلك، تفقد قائد الجيش العسكريين الجرحى من جراء حادث التفجير الذي تعرضوا له يوم أمس في منطقة البقاع، حيث اطلع على أوضاعهم الصحية، وتمنى لهم الشفاء العاجل

 

استمرار الاشتباكات

واعلن الامين العام للصليب الاحمر اللبناني جورج كتانة ان سيارات الصليب الاحمر نقلت بالتنسيق مع الجيش، 4 سوريين ينتمون لجبهة النصرة، الى مستشفى فرحات في جب جنين، ومعظم الاصابات بالغة وجميعها من بلدة حوش عرب

كما أفيد عن استمرار الاشتباكات العنيفة بين مسلحي تنظيم داعش من جهة وجبهة النصرة وسراي اهل الشام من جهة اخرى، بمختلف انواع الاسلحة، في جرود عرسال، من محاور عدة: شيمس العجرم، خربة داوود، الشاحوط، سرج النموره، وادي حميد، الملاهي، وخربة يونين في جرود عرسال.
وسجل عدد كبير من الاصابات بين قتلى وجرحى

-------=====-------

 

 

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها