إطبع هذا المقال

الجمعية اللبنانية لتقدم العلوم دعت عثمان الى مؤتمراتها

2017-07-17

الجمعية اللبنانية لتقدم العلوم دعت عثمان الى مؤتمراتها

زار رئيس الجمعية اللبنانية لتقدم العلوم مستشار رئيس جامعة الروح القدس  الكسليك للعلاقات مع المؤسسات العامة والإدارات الرسمية نعيم عويني، المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان، يرافقه وفد من الهيئة الإدارية للجمعية ضم روجيه لطيف، وفادي الحاج شحادة، ونيكولا بدوي، وذلك بهدف وضع اللواء عثمان في أجواء المؤتمرات التي تنظمها الجمعية سنويا، والتي تركّز على أهمية تطوير الأبحاث العلمية لخدمة المجتمع والوطن.

بدايةً، عرف عويني بالجمعية شارحا عن اهدافها والمؤتمرات التي تنظمها سنويا بالتعاون مع عدة وزارات، ومؤسسات عامة، وجامعات، ومراكز أبحاث، ومختبرات، بالإضافة إلى مؤسسات دولية، وشكر للواء عثمان المشاركة الفعالة لقوى الأمن الداخلي في المؤتمرات، وطالبه ومديرية الأمن الداخلي "بالمشاركة في النسخة الـ24 للمؤتمر السنوي العلمي الدولي الذي سيقام في جامعة البلمند في 25 و26 نيسان 2018"، داعيا الى أن تكون مشاركة الضباط والرتباء كثيفة وفعالة".

ثم أطلع عويني عثمان على التوصيات التي صدرت عن النسخة الثانية لمؤتمر "الجامعة الريادية" الذي انعقد في جامعة القديس يوسف ودعاه الى "المشاركة في النسخة الثالثة منه والتي ستنعقد في المعهد العالي للدكتوراه في العلوم والتكنولوجيا التابع للجامعة اللبنانية".

وشرح عويني عن مؤتمر "نحو ثقافة الحوار بين الأديان" الذي تحضر له الجمعية بالتعاون مع جامعة المعارف والذي تشارك فيه شخصيات دينية في 12ايلول المقبل و13 منه، كما تحدث عن المؤتمر الذي يتمحور حول تطوير مؤسسات الدولة والذي سينعقد في شهر تشرين الثاني 2017 بالتعاون مع المعهد الوطني للادارة.

بدوره نوه عثمان بهكذا أعمال ونشاطات علمية، مشجعا ومحفزا ضباط ورتباء مديرية قوى الأمن الداخلي للمشاركة الدائمة في الأبحاث العلمية والمؤتمرات الدولية التي تنظمها الجمعية، مناقشا خلال الإجتماع كيفية التنسيق بين المديرية والجمعية.

وفي الختام، قدم عويني باسم الجمعية درعا تقديرية لعثمان عربون شكر وتقدير على المساهمة الفعالة لقوى الأمن الداخلي في تطوير مؤسسات الدولة وعلى المشاركة دائما في مؤتمرات ونشطات الجمعية

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها