إطبع هذا المقال

مخزومي عند بري: اذا حصلت مشاكل مع دول الخليج سنصل الى مرحلة تعرض الاموال التي تحول الى لبنان للخطر

2017-08-14

 بري عرض مع  راي لحود اوضاع لبنان والمنطقة
مخزومي: اذا حصلت مشاكل مع دول الخليج سنصل
الى مرحلة تعرض الاموال التي تحول الى لبنان للخطر


استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري ظهر اليوم في عين التينة عضو الكونغرس الاميركي من اصل لبناني دارين لحود والمديرة التنفيذية لمجموعة العمل الاميركية من اجل لبنان American Task force for lebanonوالسفيرة الاميركية في لبنان أليزابيت ريتشارد ، وجرى عرض للاوضاع في لبنان والمنطقة .
ثم استقبل رئيس حزب الحوار الوطني المهندس فؤاد مخزومي وعرض معه الاوضاع الراهنة .
وقال مخزومي بعد الزيارة : استذكرنا في اللقاء الامام السيد موسى الصدر في ذكرى تغييبه وما يمثل الوحدة الوطنية وخطابه المطلوب اليوم اكثر من اي وقت مضى، ونحن احوج الى توحيد الخطاب السياسي.واليوم لدينا رئيس جمهورية وهناك حكومة يشارك فيها الجميع، والسؤال لماذا نحاول دائماً ان نصل الى حلول من خارج المؤسسات؟
واضاف: نحن مع الجيش خصوصاً في انتشاره اليوم على الحدود الشرقية ، وانشاءالله يحرر كل الاراضي على الحدود مع سوريا والتخلص من الارهاب،وهذا يتطلب وحدة قرار سياسي .والامن في البلد ليس أمنا عسكريا فقط بل ايضاً هو أمن اقتصادي ومعيشي.وكما تعلمون فأن سلسلة الرتب والرواتب قضية مزمنة منذ العام2011.ولكن اسأل لماذا علينا زيادة الضرائب على مجتمعنا والحاق الاذى بالشركات؟وفي المقابل لدينا حسب البنك الدولي فساد بحوالي 5 مليار دولار سنوياً اي 35 ملياراَ منذ العام 2011.
لذلك فان زيادة الضرائب أمر مرفوض.ونتمنى على الجميع ان لا يدخلوا بجدل وخطابات انتخابية لان ما يهمنا اليوم هو وحدة الصف والمواطن،وعلينا ان نحسّن علاقاتنا الدولية واذا حصلت مشاكل مع دول الخليج سنصل الى مرحلة تعرض الاموال التي تحول الى لبنان للخطر.
اضاف:نقدر دور الرئيس بري وما يقوم به لتوحيد الصف وتفعيل الدور المؤسساتي، وما يهمنا هو تمريرالموازنة وسلسلة الرتب والرواتب،ونتمنى ان لا يكون هناك زيادة ضرائب.
واستقبل الرئيس بري بعد الظهر رئيس الهيئة العليا للتأديب القاضي مروان عبود.
ثم استقبل رئيس المحاكم الشرعية السنية القاضي الشيخ محمد عساف،ورئيس المحاكم الجعفرية الشرعية القاضي الشيخ محمد كنعان، ورئيس المحاكم الدرزية القاضي الشيخ فيصل ناصر الدين، وجرى عرض عدد من الامور المتعلقة بالقضاء الشرعي والمذهبي.

 

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها