إطبع هذا المقال

هدوء حذر في عين الحلوة

2017-08-22

هدوء حذر في عين الحلوة

ساد الهدوء الحذر مخيم عين الحلوة ليلا بعد اتصالات شاركت فيها كافة القوى الفلسطينية اثمرت وقفا لاطلاق النار الذي خرق اكثر من مرة لكن بوتيرة اخف على ان يصار الى عقد اجتماع موسع اليوم بالسفارة الفلسطينية ببيروت لمتابعة الاوضاع بالمخيم.

وليلا، كان ساد التوتر في المخيم ، حيث كانت تسمع بين الحين والاخر رشقات نارية وإلقاء قنابل وقذائف على محور حي الصحون - رأس الأحمر - حي الطيري، استمرت حتى ساعات الصباح الاولى، رغم الاتفاق على وقف اطلاق النار، الذي انبثق عن اجتماع القيادة السياسية الفلسطينية في منطقة صيدا، والذي أفضى الى وقف اطلاق النار وإلتزام طرفي النزاع بتطبيقه ونشر عناصر القوة المشتركة.

وكان يوم أمس، شهد اشتباكات عنيفة بين القوة الفلسطينية المشتركة وحركة "فتح" من جهة، وبين جماعتي "بدر" و"العرقوب" من جهة اخرى، سقط جراءها اكثر من تسعة جرحى وخسائر جسيمة في الممتلكات، فضلا عن احتراق عدد من المنازل والمؤسسات.

وأفيد عن اجتماع سيعقد في السفارة الفلسطينية في بيروت اليوم، لتثبيت وقف اطلاق النار والعمل على اعادة الامن والاستقرار الى المخيم واعادة النازحين واصلاح ما دمرته الاشتباكات

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها