إطبع هذا المقال

السفير السوري: نريد عودة النازحين حتى من حمل السلاح سوف يسوى وضعه

2017-10-12

السفير السوري: نريد عودة النازحين حتى من حمل السلاح سوف يسوى وضعه

من يرفض التنسيق مع سوريا يفعل العكس من "تحت الطاولة" ولم ينأَ بنفسه فعلياً

أكد سفير الجمهورية العربية السورية علي عبد الكريم علي أن الرهان على اسقاط سوريا قد ولّى وملامح النصر واضحة والمسلحون وداعموهم أصبحوا في واد آخر. وقال: "سوريا تريد عودة النازحين اليها وتريد كل أبناءها وحتى من حمل السلاح فليتركه واليسوى وضعه."

وشدد علي في حديث  الى تلفزيون الجديد على أن سوريا قبل أذار 2011 كانت من أكثر الدول أماناً، متسائلاً: " ما هي مصلحة من ينشر أقاويل عن أنها أصبحت الآن دولة ارهابية تقتل شعبها؟"

واعتبر أن حاجة التنسيق بين لبنان وسوريا حاجة لبنانية أكثر من انها حاجة سورية، مع العلم أن بعض من يرفضه يفعل العكس من "تحت الطاولة"، ومن ادعى النأي بالنفس لم ينأَ بنفسه فعلياً.

وأشار علي الى أن رئيس الجمهورية العماد ميشال عون من قبل أن يكون رئيساً راهن على بقاء سوريا وعلى بقاء الرئيس بشار الاسد، ولم يتغير رأيه بل كانت له مواقف صريحة وناصعة. وقال: " قبل انتخاب الرئيس عون بيوم أي في 30 تشرين الأول 2016 التقيته واطمأن على حلب وعلى الوضع في سوريا."

وأضاف: "هذا الانسان لا يمكن أن يقارن بمن يغيّر رأيه فجأة ويصنّع أراءه."

وختم: "لا أنتقص من قدر السعودية فهي دولة عربية وأساسية ولكن مواقفها لا تنم عن قراءة مسؤولة."

 

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها