إطبع هذا المقال

الجميل اسف لغياب الدولة في مواجه احداث تتعلق بالمصلحة العليا

2011-10-22

الجميل اسف لغياب الدولة في مواجه احداث تتعلق بالمصلحة العليا
الصمت المطبق غير مقبول أمام الانتهاك الصارخ والوقح للحدود

 

اسف رئيس حزب "الكتائب" الرئيس أمين الجميل لـ"غياب الدولة اللبنانية المطلق في مواجهة أحداث ذات طابع يتعلق بمصلحة لبنان العليا، أي بسيادة البلد واستقلاله"، معتبرا أن "هذا الصمت المطبق للدولة غير مقبول بكل المقاييس أمام الانتهاك الصارخ والفاضح والوقح للحدود اللبنانية"، مؤكدا انه "من غير المسموح وطنيا وانسانيا ودوليا أن تكون الدولة في موقع المتفرج ولا حياة لمن تنادي".
الجميل وفي حديث لصحيفة "الجمهورية" نصح ميقاتي باستخلاص العبر، معتبرا انه يعرف مسؤولياته تجاه موضوع تمويل المحكمة الدولية وما يجب عليه القيام به في ظروف كهذه".
من جهة أخرى أشار الجميل إلى أن المستهدف في المصر هو الدور الرائد الذي لعبته البلاد في الماضي ويقتضي أن تلعبه في المستقبل، كونها الدولة الأكبر وكانت رائدة في شتى المجالات، خصوصا إبان النهضة العربية"، مشيرا الى ان "الاحداث التي تحصل هناك هي لإعاقة الدور الذي تطمح القاهرة الى أن تلعبه وهذا يخدم مجموعة من الأطراف والقوى".
وقال الجميل ردا على سؤال عما إذا كانت مبادرته يتيمة أم تندرج ضمن سلسلة خطوات: انها "ضمن خطة رسمتها لنفسي في الوقت الحاضر، ونأمل أن نستكملها بمبادرات وانجازات عملية على الأرض"، مشددا على ان "باكورة هذا التحرك كان الكلام الذي سمعناه من الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي الذي أعلن نيته جمع نخب عربية ومسؤولين من شتى الميادين لبلورة مشروع عربي جديد"، مؤكدا أن "هذا التحرك سيستمر في مصر وغيرها"، مضيفا: "ستكون لي زيارات سيُعلن عنها في وقتها".

 

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها