إطبع هذا المقال

ريفي من استراليا: هناك ضمانات دولية لعدم تفجير الوضع في لبنان

2013-05-04

اكد ان حزب الله ارتكب خطيئة كبرى بمشاركته في سوريا
ريفي من استراليا: هناك ضمانات دولية لعدم تفجير الوضع في لبنان
ونتخوف من احتمال وقوع تفجيرات معينة نتيجة احتدام الصراع المذهبي

 

 

اعتبر المدير السابق لقوى الأمن الداخلي اللواء اشرف ريفي ان "حزب الله ارتكب الخطيئة الكبرى من خلال مشاركته العسكرية في سوريا"، وأبدى تخوفه من "تفاقم حدة الصراع السني الشيعي بسبب هذه المشاركة، وان كان حزب الله قد عمد الى تطيير حكومة ميقاتي لتخفيف حدة هذا الصراع".

 

وإذ اكد ان "هناك ضمانات دولية لعدم تفجير الوضع في لبنان"، تخوف من "احتمال وقوع تفجيرات معينة نتيجة احتدام الصراع المذهبي"، وقال: "نصحناالرئيس الحريري بمغادرة لبنان لان لدينا معلومات عن محاولات لاستهدافه". أضاف: "ان قتلة الشهداء لن يفلتوا من العدالة مهما طال الزمن".

كلام ريفي جاء خلال لقائه، في استراليا، مسؤولين في "تيار المستقبل" وأعضاء الهيئة الإدارية، في حضور منسقي استراليا عبدالله المير وسيدني سمير الصاج وملبورن معن عبدالله، ورئيس "حركة شباب التغيير" المحامي علي الغول.

 

والقى المسؤول عن الشؤون التثقيفية في التيار عماد العجوز كلمة رحب فيها بريفي، وشدد على "أهمية الوحدة والتضامن في هذه المرحلة".

وقدمت المسؤلة التنظيمية في التيار في سيدني زينة مرعي درع التيار الى ريفي، في حين قدم معن عبد الله درعا باسم منسقية ملبورن.

 

وبعد ذلك عقد ريفي اجتماعا مع ممثلي قوى وأحزاب 14 آذار.

بيت الزكاة

 

وزار ريفي اليوم بيت الزكاة، حيث استقبله رئيس المؤسسة محمد الصاج والأعضاء، في حضور الغول وجمال ريفي والوفد المرافق. كما زار أشقاء النائب الراحل هاشم علم الدين.

كذلك زار كل من عمر قاسم وعمر ياسين، وكرمته "جمعية أبناء المنية الخيرية" في حضور نائب رئيس بلدية كانتربري خضر صالح وحشد من الفاعليات، وتحدث بالمناسبة عماد شميط ورئيس الجمعية حافظ زريقة وريفي.

 

الجمعية الإسلامية

وأقامت "الجمعية اللبنانية الإسلامية" عشاء مساء اليوم بتوقيت استراليا، على شرف ريفي، في حضور الوزيرين طوني بورك وجايسن كلير، النائب طوني عيسى، قنصل لبنان جورج بيطار غانم وحشد من الشخصيات اللبنانية والاسترالية.

 

وبعد تلاوة قرآنية للشيخ أيمن ملص، كانت كلمات لكل من خالد علم الدين وإمام مسجد الإمام علي الشيخ يحيى صافي ورئيس الجمعية سمير دندن، نوهوا فيها ب"دور ريفي على الصعيد الأمني في لبنان"، كما أثنوا على "مواقفه الوطنية ومناقيبته ونظافة كفه".

ورد ريفي بكلمة شكر، شارحا دور قوى الأمن الداخلي في الحفاظ على الاستقرار في لبنان، ومعددا الإنجازات التي حققتها والتضحيات التي بذلتها.

 

تخلل الاحتفال دقيقة صمت عن أرواح شهداء قوى الأمن الداخلي وعرض DVD عن حياة ريفي.

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها