إطبع هذا المقال

ميقاتي:ذكرى التحرير تشكل يوما وطنيا مجيدا في تاريخ لبنان

2013-05-25

ميقاتي:ذكرى التحرير تشكل يوما وطنيا مجيدا في تاريخ لبنان

ويجب أن تشكل حافزا لنا للمضي في تعزيز وحدتنا الوطنية

رأى رئيس الحكومة المستقيلة نجيب ميقاتي "أن ذكرى تحرير الجنوب والبقاع الغربي من الاحتلال الاسرائيلي تشكل يوما وطنيا مجيدا في تاريخ لبنان المعاصر، أثبت للعالم أن شعبا يتمسك بحقه ويقاوم في سبيله، هو شعب يستحق الحياة والكرامة. وهذه الذكرى يجب أن تشكل حافزا لنا للمضي في تعزيز وحدتنا الوطنية، لأنها السبيل الوحيد لتعزيز سلطة الدولة القوية الحاضنة للجميع وإفشال المؤامرات التي تستهدف النيل من امن لبنان واستقراره".

 

ودعا الى "تعزيز هذا الانتصار بعدم الافساح في المجال للعدو الاسرائيلي للنفاذ مجددا الى الداخل اللبناني ومحاولة زعزعة الأمن والاستقرار فيه". ورأى "أن العبرة الأساسية التي يجب ان نستخلصها في هذه الذكرى هي وجوب تضافر جهود جميع اللبنانيين وتوحدهم حول الثوابت التي تحمي وطنهم، لأن الشرذمة القائمة لا تخدم الا إعداء لبنان".

وحيا "ذكرى الشهداء الذين سقطوا على ارض الجنوب وحققوا هزيمة العدو". وشدد على "أهمية وعي اللبنانيين لمواجهة محاولات العدو المستمرة للنيل من وحدتنا وسيادتنا واستقلالنا وحقنا في إستثمار ثرواتنا الطبيعية لاسيما المياه والنفط والغاز وممارسة سيادتنا على كل شبر من ارضنا ومن حقوقنا". 

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها