إطبع هذا المقال

قباني أم الصلاة في جامع الامين دون مرافقة رسمية: نحذر السنة من الوقوع في الفتنة الكبرى

2013-08-08

قباني أم الصلاة في جامع الامين دون مرافقة رسمية:

نحذر السنة من الوقوع في الفتنة الكبرى

أمّ المفتي الشيخ محمد رشيد قباني المصلّين لمناسبة عيد الفطر اليوم في جامع محمد الأمين في وسط بيروت بمواكبة شعبية في غياب وزير يرافقه من بيته إلى المسجد كما تقضي الأصول على حدّ ما أعلن المفتي نفسه.


مصادر الرئيس نجيب ميقاتي كشفت عبر النهار أن أي وزير لن يحضر في أيٍّ من مساجد بيروت ممثلاً الرئيس ميقاتي مشيرة إلى أن الوزير وليد الداعوق موجود خارج لبنان وأن أي مذكرة لم تصدر بتكليف الوزير وليد الداعوق أو قوى الامن الداخلي لمواكبة المفتي يوم العيد في خطوة تهدف الى وضع حد لما اسمته المصادر تسيبا حاصلا على مستوى الطائفية السنية.

أما الرئيس تمام سلام فيغيب أيضاً عن الصلاة إلى جانب المفتي.

مدير العلاقات العامة في دار الفتوى الشيخ شادي المصري اعتبر أن عدم مرافقة المفتي محمد رشيد قباني تعد سابقة خطيرة في تاريخ الطائفية السنية بكل مقاييسها ويعود الامر الى موضوع سياسي بحت.

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها