إطبع هذا المقال

مخزومي بعد لقائه سليمان: طاولة الحوار ضرورة لمعالجة الأوضاع الإقتصادية والاجتماعية المتدهورة

2013-10-29

اطلع من وزير البيئة على ما اثير اخيراً في شأن دخول نفايات واسلحة كيميائية الى لبنان

سليمان عرض مع اللجنة البطريركية الشؤون الوطنية المتعلقة بدور المسيحيين وواقعهم

مخزومي: طاولة الحوار ضرورة لمعالجة الأوضاع الإقتصادية والاجتماعية المتدهورة

 

عرض رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان في القصر الجمهوري في بعبدا اليوم مع وزير البيئة في حكومة تصريف الاعمال ناظم الخوري للأوضاع السياسية والحكومية الراهنة واطلع منه على ما اثير اخيراً في شأن دخول نفايات واسلحة كيميائية الى لبنان حيث تبين ان لا صحة لذلك ولبنان يرفض مثل هذا الامر.

لجنة المتابعة المارونية

            واستقبل الرئيس سليمان النائب البطريركي العام المطران بولس صيّاح ووفد لجنة المتابعة النيابية المنبثقة عن اللقاء الماروني الموسع الذي ضم النواب ايلي ماروني، سيمون ابي رميا، ايلي كيروز، ايلي عون، امين عام الدوائر البطريركية الاباتي انطوان خليفة ورئيس مؤسسة "لابورا" الاب طوني خضرا.

            واطلع الوفد الرئيس سليمان على ما تقوم به اللجنة المكلفة من البطريركية المارونية لمتابعة بعض الشؤون الوطنية المتعلقة بدور المسيحيين وواقعهم.

نــواب

            وتناول رئيس الجمهورية مع النائب روبير غانم ثم النائبين هنري حلو وانطوان سعد التطورات السياسية الراهنة والاجواء النيابية في ظل عدم انعقاد الجلسة التشريعية للمجلس النيابي في الفترة الاخيرة.

مدير عام ايدال

            وتسلّم الرئيس سليمان من رئيس مجلس ادارة مدير عام مؤسسة ايدال نبيل عيتاني التقرير السنوي لعمل المؤسسة.

رئيس حزب الحوار

            ومن زوار بعبدا رئيس حزب الحوار الوطني فؤاد مخزومي وتم عرض للأوضاع العامة في لبنان والمنطقة، ووضع  مخزومي الرئيس سليمان في أجواء لقاءاته المسؤولين الكبار في كل من بريطانيا وإسبانيا وباكستان. 

وقال مخزومي إن أحداث طرابلس الأليمة تستدعي وقفة وطنية شاملة إلى جانب المؤسسة العسكرية لوضع حدّ نهائي للاقتتال الأهلي ولنزيف الطرابلسيين، محذراً من أن الإبقاء على شرارة الحرب العبثية في عاصمة الشمال يهدّد أمن لبنان بأسره. ولفت إلى أن طاولة الحوار الوطني التي يدعو إليها الرئيس سليمان ضرورية وتمثل سبيلاً لا بدّ منه للتفرغ الجدي لمعالجة الأوضاع الإقتصادية والاجتماعية المتدهورة، مشدداً في الوقت عينه على أهمية أخذ عملية تعزيز مؤسسات الدولة بعين المسؤولية فيسارع الجميع لإعادة لبنان إلى سكة الديموقراطية عبر انتخابات نيابية تجري بقانون عادل ويعتمد النسبية. وأكد أن الخارج الدولي ينتظر منا حكومة تعيد الثقة بلبنان الاستقرار والعيش المشترك.   

 

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها