إطبع هذا المقال

عبد اللهيان زار منصور: الامن مسألة كلية لا يمكن أن تتجزأ

2013-11-21

عبد اللهيان زار منصور: الامن مسألة كلية لا يمكن أن تتجزأ

استقبل وزير الخارجية في حكومة تصريف الاعمال عدنان منصور نائب وزير الخارجية الايراني حسين امير عبد اللهيان، الذي قال بعد اللقاء:
اجرينا اتصالات اليوم مع وزير الخارجية عدنان منصور وتحدثنا معه خلال هذا اللقاء بشأن الخطوات التي قد جرت حتى الان في مجال متابعة العملية الارهابية التي استهدفت اول من امس سفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية في بيروت .
وقد تقدمت بالتهاني والتبريكات الى معالي وزير الخارجية  لمناسبة حلول الذكرى السنوية لاستقلال هذا البلد العزيز.
واضاف: كما تحدثنا بشكل مسهب مع الوزير منصور عن مختلف الأطراف التي تتحمل المسؤولية الأساسية في زعزعة الأمن والاستقرار في ربوع هذه المنطقة، وقد اكدنا له أن الامن مسألة كلية لا يمكن أن تتجزأ.
وبالتالي نحن نعتقد ان المسؤولية الحقيقية ملقاة على عاتق كل الدول والأطراف التي تنتمي الى نسيج هذه المنطقة من أجل أن توحد وتسخر كافة الجهود المتاحة من قبلها لتعزيز الأمن والصداقة والاستقرار والتطور في ربوع هذه المنطقة وشعوبها.
وتابع: كما اغتنمنا في هذه المناسبة التي جمعتنا اليوم لاقدم للوزير منصور تقريرا حول آخر التطورات المتعلقة بالمفاوضات التي تجريها حاليا الجمهورية الاسلامية الايرانية في جنيف على خلفية  ملفها النووي السلمي مع مجموعة 5+1
واكد ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تضع في صلب اهتماماتها وأولوياتها التعاون والتلاقي مع دول الجوار في المنطقة ومع الدول العربية ومع لبنان الشقيق بشكل خاص.
وختم: مرة أخرى أود أن أتقدم من هذا المكان بأحر التعازي القلبية وان أشد على أيادي العوائل الشهداء وذوي الجرحى والمصابين جراء استهداف السفارة الايرانية.

 

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها