إطبع هذا المقال

بري عرض مع سلامة للوضع المالي واتصل بقهوجي وقباني

2013-11-30

بري عرض مع سلامة للوضع المالي واتصل بقهوجي وقباني
واكد امام السفير السوري ان ما يجري في بلاده وجه من العدوان على المنطقة
علي: دمشق تستكمل حربها على الارهاب واجراءات الحكومة منتجة وفاعلة



استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري ظهر اليوم في عين التينة السفير السوري في لبنان علي عبد الكريم علي وعرض معه للاوضاع الراهنة .
وقال السفير السوري بعد اللقاء: كانت فرصة لنصغي لدولة الرئيس بعد زيارته لايران والاحداث التي تشهدها المنطقة خصوصاً الانفجارات التي يشهدها لبنان. واكد دولته ان ما استهدفت به سوريا وصمدت في وجه هذا العدوان المركّب الخطر الذي حذر  منه كل الغيورين على امن المنطقة وبدأت تظهر نتائجه، لكنه بقي منحازاً لتفاؤله بأن هذا المحور الذي صمد ونجح في سوريا سيكون ضمانة لانهاء كامل المخطط، وبالتالي تخفيف الخسائر الى الحد الاقصى وصولا الى دحر كل اشكال التطرف والتكفير والمخطط الذي ارادت منه اسرائيل ان تفكك المنطقة وان تضعف كل قوى المقاومة .
اضاف: كان الحديث عن الانتصارات التي تحققها سوريا بجيشها وشعبها وقواها الوطنية وبالحاضنة الشعبية التي تعود بنسبة كبيرة، وهي التي تجبه كل المجموعات المتطرفة والحراك الذي حاولت القوى الممولة والمسلحة ان تقوم باتجاه الغوطة، والفشل الذي منيوا به والخسائر الكبيرة التي الحقها الجيش بالمسلحين والمتطرفين. كل هذا كان محور تفاؤل عبرّ عنه دولة الرئيس بري للمنطقة وللمحور الذي يمثله، محور المقاومة في المنطقة.
وردا على سؤال حول الرهان على مؤتمر جنيف -2 قال : الرهان على ان سوريا جادّة في استكمال بناء قوتها، واستكمال حربها للارهاب والاجراءات السياسية التي تقوم بها  حكومة منتجة وفاعلة ومواظبة على معالجة كل امور المواطنين، رغم كل هذا التكالب الذي قامت به قوى اقليمية ودولية. وما تزال سوريا بحكومتها وجيشها وشعبها متماسكة وتؤكد للعالم كله، الذي بدأ يعيد النظر في تعامله بدبلوماسية وباستخباراته وبكل قواه، لذلك سوريا واثقة من نفسها وبالتالي الحل السياسي هو الذي سيرغم عليه كل المكابرين ، وسوريا جادة بأن الحل سيكون سوريا – سوريا، والشعب السوري الذي تأذى ابلغ الاذى وسفك دم الكثير منه بفعل المال المجرم والتطرف المرعي. كل هذا وصل الى طريق مسدود لذلك فان الحلول السياسية هي التي ستستمر فعلاً وواقعياً نتيجة صمود سوريا وتماسك شعب وجيش وقيادة سوريا.
ثم استقبل الرئيس بري حاكم مصرف لبنان رياض سلامة وعرض معه  للوضع المالي في البلاد.
من جهة اخرى اجرى الرئيس نبيه بري اتصالاً هاتفياً اليوم مع قائد الجيش العماد جان قهوجي وعرض معه للوضع الامني المتدهور في طرابلس.
كما تواصل هاتفياً مع مفتي الجمهورية الشيخ محمد رشيد قباني وعرض معه ايضاً الوضع الامني في طرابلس.
وبعد الظهر استقبل الرئيس بري سفير بنغلادش الجديد آفم غوزال ساركر في زيارة بروتوكوليه .

شارك هذا المقال مع اصدقاء ...

omt

علق على هذا المقال

وكالة "اخبار اليوم" ترحب بأراء القراء وتعليقاتهم، وتتمنى عليهم الا تتضمن مسا بالكرامات او إهانات او قدحا وذما او خروجا عن اللياقات الادبية. التعليقات المنشورة على هذا الموقع تعبر عن رأي كاتبها وليس عن رأي وكالة "اخبار اليوم" التي لا تتحمل اي اعباء مادية او معنوية من جرائها