"كأنّنا في الأدغال"... القدر اللّعين يخطف عماد على طريق تعنايل!

"كأنّنا في الأدغال"... القدر اللّعين يخطف عماد على طريق تعنايل!

فالنتينا سمعان | الخميس 10 يونيو 2021

على طريق تعنايل وقعت مأساة عائلة القادري، ففي حادث سير مروّع، خسرت العائلة ابنها الشاب عماد وسيم القادري البالغ من العمر ستة عشر ربيعًا.

كان عماد عائدًا من النادي على دراجته الهوائيّة، حين صدمته سيارة على طريق منزله القريب.

"هو ضحيّة إهمال الدولة"، يؤكد قريبه غسان نصار عبر وكالة "أخبار اليوم"، فـ"طريق تعنايل-البقاع الأوسط كغيرها من المناطق اللّبنانيّة تعاني من إهمال الدّولة، فلا أرصفة ولا إنارة ولا إشارات ضوئيّة تنظّم السّير، وهي أمور بالطّبع لا يتحمّل مسؤوليّتها ابن 16 عامًا".

ويعتبر نصار "أنّنا بتنا نعيش في الأدغال، فأبسط مكوّنات الدّولة باتت مفقودة".

ويتمنى على الدولة  أن "تولي اهتمامًا للأولويّات التي تشكّل خطرًا على المواطنين بكافة أعمارهم، وأن ترعى الشّباب لئلّا نخسرهم بحوادث سير نتيجة طرقات غير مدروسة مظلمة ومليئة بالحفر".

وكان نصار قد نشر صورة للشاب عماد عبر صفحته على "فايسبوك" ناعيًا إيّاه بالقول: "سفيرنا الى المجد السماوي الملاك عماد وسيم القادري في ذمة الله بكرت كتير كتير سلام لروحك الطاهرة والصبر والسلوان للعائلة المفجوعة".

وكان والده قد اكتفى بنشر آخر معايدة كتبها له على موقع "فايسبوك" في عيد ميلاده في كانون الثاني من العام الحالي: "عقبال المية يا نور عيوني

أنا ناطر شوفك أطيب وأغلى وأقوى وأصدق شب بالدني

أنا يلي كل لحظه بفكر فيك وبي مستقبلك والأيام يلي ناطرتك

أنا يلي دايما بفكر انو يكون إلك مستقبل يلبقلك وأيام أجمل من الأيام يلي انا عم قدملك ياها

انت الغالي انت العماد يلي انا ناطرو بحبك بحبك بحبك الله يخليلي ياك يا أطيب شب بالدني".

هذا وتقام مراسم الدفن بعد صلاة عصر اليوم الخميس ٢٠٢١/٦/١٠ في بلدته قب الياس.

انضم الى قناة " AkhbarAlYawm " على يوتيوب الان، اضغط هنا


المزيد من الأخبار

الأكثر قراءة