قمم دعم لأوكرانيا... وبايدن يحضّر لتعبئة طويلة المدى | أخبار اليوم

قمم دعم لأوكرانيا... وبايدن يحضّر لتعبئة طويلة المدى

| الجمعة 24 يونيو 2022

كيف يمكن للرئيس الأميركي جو بايدن تعبئة صفوف الغربيين على المدى الطويل في إطار الحرب في أوكرانيا بينما يتراجع نفوذه الدبلوماسي ورصيده السياسي؟ إلا أن بايدن يريد تحقيق ذلك خلال قمتي جموعة السبع وحلف شمال الأطلسي.
ويتوجه الرئيس الديموقراطي البالغ 79 عاماً غداً إلى ألمانيا التي تستضيف اجتماع الدول الصناعية السبع الكبرى، أي الولايات المتحدة وألمانيا وفرنسا وإيطاليا واليابان والمملكة المتحدة وكندا، وينتقل بعدها إلى إسبانيا حيث يعقد حلف شمال الأطلسي (ناتو) قمته. ويدرك بايدن تماماً ما ينتظره خلال الاجتماعين.

وكان بايدن قال قبل فترة قصيرة خلال حدث نقابي: "أينما توجهت في العالم للقاء مع مسؤولين آخرين أتعرفون ماذا يقولون لي؟ ينظرون إلي وأقول لهم: الولايات المتحدة عادت. وينظرون إلي ويسألون: إلى متى؟"


ويمكن طرح السؤال على الشكل التالي أيضاً: إلى متى سيكون بايدن قادراً على تنشيط الرد في مواجهة روسيا على شكل شحنات كثيفة من الأسلحة والعقوبات الاقتصادية القاسية؟
ويأتي ذلك فيما أسعار الطاقة والأغذية تشهد ارتفاعاً صاروخياً في العالم جراء تداعيات الحرب في أوكرانيا والعقوبات وجائحة كورونا.
وقال بايدن، أمس الأول: "في مرحلة ما سيتحول الوضع إلى من يصبر أكثر: ما يمكن لروسيا أن تتحمله وما تريد أوروبا تتحمله".
يضاف إلى ذلك أيضاً ما تنوي الولايات المتحدة تحمله. فالحيز المخصص لتغطية الحرب في أوكرانيا يتقلص في النشرات الإخبارية الأميركية مقارنة مع الأنباء حول الركود والتضخم واسعار الوقود القياسية.
وحتى الان، نجح بايدن في حجب هذه الأوضاع الحرجة، على الساحة الدولية.
ففي ألمانيا، يعول على إعلان "اقتراحات ملموسة لتشديد الضغوط على روسيا" على ما قال مسؤول رفيع المستوى في الإدارة الأميركية. وأوضح أن "موضوع الطاقة التي ترتفع أسعارها بشكل صاروخي، ستكون في قلب المحادثات". وسيشكل هذا الأمر بالنسبة لمجموعة السبع عودة إلى البدايات إذ انها شكلت للاستجابة للصدمات البترولية في السبعينيات.

مفهوم استراتيجي جديد
لكن الأجواء تغيرت منذ الجولة الأخيرة لبايدن في أوروبا في مارس، عندما أبرزت الدول الغربية في وحدتها بشكل ظاهر.
فقد شهد النزاع في أوكرانيا تحولاً مع تركيزه على شرق البلاد وأصبح حرب تموضع.
وشدد ماكس برغمان من مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية "حالة الرضا في البداية عندما كنا نرسل (إلى الجيش الأوكراني) أسلحة صغيرة بأسعار زهيدة نسبياً وعتاداً مضاداً للدروع يجب أن تتحول إلى دعم أكثر متانة وعلى المدى الطويل".
وقال الخبير: "سيكون ذلك صعباً جداً للجيوش الأوروبية. وسيكون هذا تحدّ لنشاط في الولايات المتحدة".
ومن التحديات الأخرى التي يواجهها بايدن، المحافظة على الاندفاع في "الناتو" واستغلال وجوده في مدريد لتسوية مسألة معقدة.

انضم الى قناة " AkhbarAlYawm " على يوتيوب الان، اضغط هنا


المزيد من الأخبار