"nbn": لا فرق سواء كانوا عشرة او خمسين او مئة أو مئة وخمسين فالمأساة واحدة | أخبار اليوم

"nbn": لا فرق سواء كانوا عشرة او خمسين او مئة أو مئة وخمسين فالمأساة واحدة

| الجمعة 23 سبتمبر 2022

"nbn": لا فرق سواء كانوا عشرة او خمسين او مئة أو مئة وخمسين فالمأساة واحدة

لم تكن الأولى وربما لن تكون الأخيرة

مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "nbn" المسائية

مرة أخرى يبتلع البحر الفقراء الذين يضيق بهم لبنان فيمتطون موجات عاتيات مغامرين بحياتهم في رحلة البحث عن حياة عزيزة لا يجدونها في وطنهم الغارق في همومه.

لا فرق سواء كانوا عشرة او خمسين او مئة أو مئة وخمسين فالمأساة واحدة لم تكن الأولى وربما لن تكون الأخيرة.

ومن مفارقات الوجع انه بينما كان البحث يجري عن مركب مفقود بين تركيا و اليونان جاء الخبر الصاعق من الشواطئ السورية.

على أكثر من سبعين رسا عداد ضحايا مأساة المركب الذي غرق بركابه اللبنانيين والسوريين في البحر قبالة طرطوس والحبل على الجرار.

ما الناجون فكانوا حوالي عشرين عملت السلطات السورية على إحاطتهم بكل عناية ومتابعة انطلاقا من عمليات البحث المنهجية في البحر وصولا إلى المستشفى.

وفي لبنان جرت عمليات بحث ودهم من قبل القوى العسكرية والأمنية لإلقاء القبض على متورطين في جريمة تنظيم الهجرة عبر مراكب الموت.

في السياسة لا جديد ومنسوب التفاؤل (ببت) الملف الحكومي لا يزال مرتفعا ومعلقا على عودة الرئيس المكلف نجيب ميقاتي الذي اعرب اليوم عن أمله في ان يتم انهاء الملف في الاجتماعات التي سيعقدها مع رئيس الجمهورية ميشال عون الاسبوع المقبل معتبرا ان الأمر لا يحتاج الى الكثير من النقاش وهو عالق عند وزير من هنا وآخر من هناك.

مسار التفاوض بين لبنان وصندوق النقد الدولي والتشريعات الإصلاحية التي أنجزت وتلك التي قيد الإنجاز والمخاطر الناجمة عن تردي الأوضاع الإقتصادية شكلت محور لقاء رئيس مجلس النواب نبيه بري مع سفراء دول الإتحاد الأوروبي حيث قدم رئيس المجلس عرضا مسهبا حول خارطة طريق لإنقاذ الوضع في لبنان يتصدرها التوافق مع صندوق النقد الدولي وإنجاز القوانين الإصلاحية من الموازنة العامة الى قانون الكبيتال كونترول وقانون السرية المصرفية وخطة التعافي الإقتصادي التي وصلت مؤخرا الى المجلس النيابي.

وأكد الرئيس بري أن هناك هامشا زمنيا ضيقا لإنجاز ما هو مطلوب والذي يستوجب تعاونا وثيقا بين المجلس النيابي والحكومة إفساحا في المجال أمام مجلس النواب لإنجاز الإستحقاق الدستوري الأول ألا وهو إنتخاب رئيس جديد للجمهورية.

في الترسيم الحدودي البحري موقف اميركي يؤكد ان الوسيط آموس هوكشتاين أحرز تقدما في تضييق الخلافاتولكن بعض النقاط مازالت عالقة.

لكن الأكيد أن المطلوب هو تسييل هذه المواقف المتفائلة الى خطوات ملموسة تراعي حقوق لبنان وثوابته وذلك يكون بتقديم شيء مكتوب لكي لا يبقى التفاؤل منثورا في الهواء وغير قابل للترجمة العملية.

انضم الى قناة " AkhbarAlYawm " على يوتيوب الان، اضغط هنا


المزيد من الأخبار