تعليق الاشتراكي المشاركة تحفيزيّ و"حزب الله" متمسك بفرنجية | أخبار اليوم

تعليق الاشتراكي المشاركة تحفيزيّ و"حزب الله" متمسك بفرنجية

| الأربعاء 25 يناير 2023

تعليق الاشتراكي المشاركة تحفيزيّ و"حزب الله" متمسك بفرنجية
 زيارات أبو فاعور الى المملكة "دورية والتواصل والتنسيق مستمران

"النهار"- وجدي العريضي

تتفرع حركة الحزب التقدمي الاشتراكي و"اللقاء الديموقراطي" في اكثر من اتجاه، حيث شهدت في الأيام القليلة الماضية "عجقة" ولقاءات بالجملة والمفرّق لا سيما مع "حزب الله"، إضافة الى الموقف الذي تمثّل بتحذير "اللقاء الديموقراطي" من تعليق مشاركته في جلسات انتخاب الرئيس إذا استمرت الأمور على ما هي من هزال ورتابة وعدم تحمّل المسؤولية، كما يقول أحد نواب "اللقاء".

فهل سيقاطع الحزب التقدمي وشقّ توأمه اللقاء الديموقراطي هذه الجلسات، وماذا وراء الحركة اللافتة التي يقوم بها رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي #وليد جنبلاط من لقائه ورئيس "التيار الوطني الحر" النائب جبران باسيل وصولاً الى الاجتماع بوفد "حزب الله" في كليمنصو، وفي المقلب الآخر زيارة النائب وائل أبو فاعور الى المملكة العربية السعودية في هذا التوقيت.

يقول عضو "اللقاء" النائب بلال عبدالله لـــ"النهار" إن "هذا الطرح تحفيزي، اذ من شيمنا وتاريخنا عدم مقاطعة الاستحقاقات الدستورية والسياسية، بل نحن من يشارك في كل جلسات انتخاب الرئيس ماضياً وحاضراً من خلال واجبنا الدستوري.

وهل جرى التشاور في هذا الطرح مع كتل نيابية أخرى حليفة أو صديقة؟ يردّ عبدالله ممازحاً "من هم الحلفاء والأصدقاء"، لافتاً الى أن "طرحنا لتعليق الجلسات هو لدفع كل الكتل الى الخروج من هذا الواقع المزري.

وبصدد الشغور الرئاسي والى متى؟ يشير عبدالله الى أنه "مستمر الى حين التوصل الى تسوية مع حزب الله، اذ من خلال اللقاء الأخير معه في كليمنصو يبدو جلياً أن ورقتهم لا تزال رئيس تيار المردة سليمان فرنجية. حاولنا أن نأخذهم الى الملعب الوسطي عندما طرح رئيس الحزب ثلاثة أسماء، ولكن ما زالوا متمسكين بترشيح فرنجية، ولننتظر ما سيقرره في الأيام المقبلة".

وعن اعتصام نواب التغيير في المجلس النيابي، يؤكد عبدالله: "نحن لن نشارك في هذا الاعتصام انما ذلك تعبير ديموقراطي نحترمه".

وعلى خط مواز، وحول زيارة النائب أبو فاعور الى المملكة العربية السعودية، وهل من رسالة جنبلاطية للقيادة السعودية لها صلة بالاستحقاق الرئاسي؟ تقول مصادر مقربة من كليمنصو إن زيارات أبو فاعور الى المملكة "دورية والتواصل والتنسيق مستمران أكان مع السفير السعودي وليد بخاري، أو القيادة السعودية، لذلك فان أبو فاعور ينقل الى من يلتقيهم في المملكة أجواء ورؤية رئيس الحزب التقدمي حول الاستحقاقات، ومن الطبيعي بعد الحركة الأخيرة لجنبلاط أن تحصل مثل هذه الزيارة ".

يبقى أنه في موازاة تأكيد "اللقاء الديموقراطي" التواصل مع "القوات اللبنانية" بعد التباينات الأخيرة والأمر عينه مع كل الأطراف السياسية والحزبية والنيابية، فالسؤال: هل سيحدد رئيس المجلس نبيه بري موعداً لجلسة جديدة لانتخاب الرئيس؟ هنا تكشف جهة سياسية متابعة أن اجتماع اللجان النيابية المشتركة حُدّد قبل اعتصام نواب التغيير، وأكثر من رئيس لجنة نيابية تمّ تبليغه بهذا الموعد من قِبل أمانة سر المجلس، أي لا صلة على الاطلاق لاجتماع اللجان ربطاً باعتصام نواب التغيير. وعَود على بدء فالحراك السياسي الداخلي يجري في الوقت الضائع ومكانك راوح، في حين أن العالمين ببواطن الأمور يؤكدون ان ليس ثمة تسوية في وقت قريب، وكل ما يجري هو محاولات للخروج من المأزق الرئاسي وتجنيب البلد أي اضطرابات وفوضى أمنية على خلفية الانحدار الاقتصادي المخيف، وعليه يأتي تحرك الحزب التقدمي و"اللقاء الديموقراطي".

انضم الى قناة " AkhbarAlYawm " على يوتيوب الان، اضغط هنا


المزيد من الأخبار