سارة أبي كنعان تثير الجدل بعد نشرها صورة شبه عارية!

سارة أبي كنعان تثير الجدل بعد نشرها صورة شبه عارية!

| الجمعة 16 أكتوبر 2020

أثارت الممثلة اللبنانية سارة أبي كنعان جدلاً واسعاً بعد أن نشرت صورة في إطار حملة مركز The Inner Space التي تعنى بنشر التوعية حول الصحة النفسية. ويظهر في الصورة الجزء العلوي من جسم سارة وهي مستلقية على بطنها، من دون أن ترتدي أية قطعة من الملابس، وذلك بوضعية تتطلب منها أن تظهر معاناتها، ومقاومتها بهدف عدم تناول الدواء.

هدف الصورة توعوي في اليوم العالمي للصحة النفسية الذي يصادف في العاشر من شهر تشرين الأول من كل عام، وهذا الهدف هو ما أرادت سارة أن توصله للناس، لكن البعض يتناول الموضوع بغير معناه، ويجد أن الصورة هي عبارة عن صورة جريئة.
وتعليقاً على هذه الانتقادات، تحدثت سارة لموقع الفن، وردت مستغربة وقالت :"سمعت الكثير من التعليقات التي تتحدث أو تنتقد الصورة وتقول إنها جريئة وساخنة وغيرهما من الصفات المماثلة، لكني أقول إنها ليست كذلك، ولم تنشر لهذا السبب، هدفها أن أظهر بأني أتعذب وأثابر كي لا ألجأ إلى الأدوية، والصورة هي لحملة خاصة بالصحة النفسية".
وأضافت سارة :"وصلنا إلى مرحلة أنهم ينتقدون إذا ظَهَرَ ظَهْرُ المرأة، نحن في لبنان والدول العربية ينتقدوننا، بينما حينما يظهر أحدهم بالغرب بنفس الصورة، يجعلونه محط اعجاب ولفت أنظار للجميع، الناس في لبنان والبلاد العربية يحبون القصص الجريئة في الغرب، وحين نقدم ربع ما يقدمونه هناك، يجعلون منا عرضة للانتقادات والسخرية".
وتابعت: "أتمنى نحن كفنانين، وأنتم كصحافة، أن ننشر الوعي بين هؤلاء الناس، ونجعلهم أكثر إحتراماً للنفس. فهي مجرد مساحة صغيرة من ظهري، يجب أن نتقدم، فإذا لم نبدأ بالتقدم والتغيير بطريقة تفكيرنا في هذه الأمور، فلن نتقدم بأي شيء آخر، وأنا لن أسكت بعد اليوم في وجه الاستهزاء والسخرية اللذين أتعرض لهما لأنهما غير مقبولين".
وتساءلت سارة: "من يرى هذه الصورة يجد أنها معيبة؟ هناك بعض النساء يرتدين فستاناً مكشوفاً أكثر من هذه الصورة، لما نريد أن نفتعل أزمة بسبب صورة ظهر فيها ظهري فقط. هنالك فساتين مشكوفة عن الظهر بالكامل".
وختمت سارة: "أنا لست حزينة شخصياً، بل حزينة على هؤلاء الناس الذين ما زالوا يفكرون بطريقة رجعية".