إصابة في بلدة الدوير وتحديد المخالطين

| السبت 17 أكتوبر 2020

أعلنت بلدية الدوير، في بيان، تسجيل إصابة بفيروس كورونا المستجد في البلدة، تعود "للآنسة مريم عفيف رمال، التي تمت تسميتها بناء على طلبها، وهي حاليا تخضع للحجر المنزلي بإشراف البلدية ووزارة الصحة، وتم تحديد المخالطين لها لمتابعة وضعهم".

 

وأملت من الأهالي "الإلتزام بتعليمات وزارة الصحة لجهة الكمامة والتباعد الإجتماعي وعدم التجمع والمصافحة".