٣٠ مسرحية مستقلة لمخرجين لبنانيين عُرضت في السنوات ال٣٠ الأخيرة

٣٠ مسرحية مستقلة لمخرجين لبنانيين عُرضت في السنوات ال٣٠ الأخيرة

ميشال نجيم | الإثنين 28 ديسمبر 2020

مسرحيات من أنواع مختلفة بعضها عُرض أكثر من مرة

ميشال نجيم – "أخبار اليوم"

 

نعود من جديد الى المسرح في إطار لوائحنا التي توثّق حال الثقافة والفنون في وطننا منذ عام ١٩٩٠ وحتى اليوم. بعد قائمة المسرحيات الكوميدية الجماهيرية، الموعد مع ٣٠ مسرحية مستقلة لمخرجين لبنانيين عُرضت في السنوات ال٣٠ الأخيرة. المسرح المستقل في لبنان ما بعد الحرب أنواع، فهناك الكوميدي والجاد والكلاسيكي والتجريبي و"الملبنن" والنوع الساعي لاستقطاب جمهور أكبر مع الحفاظ على "الاستقلالية" الى حد ما. سعينا لعدم استثناء أي من الأسماء اللبنانية (من أجيال عدة) التي لها علاقة وثيقة بالمسرح المستقل لكن المهمة كانت مستحيلة، اذ ان لائحتنا ثلاثينية ولا تتسع للجميع كما اننا لم ننجح في اعتماد معيار اختيار عمل واحد لكل اسم، اذ ان بعض المسرحيات لا يجوز اغفالها نظراً للبصمة التي تركتها على الساحة الفنية، كما اننا لم نتطرق الى المسرحيات التي قدّمت باللغات الأجنبية. ولا بد من توجيه تحية لمخرجين عرب تركوا بصمة في المسرح المستقل في لبنان ما بعد الحرب وأبرزهم العراقي جواد الاسدي الذي قدم مسرحيات رائعة وكان عراب مسرح بابل الذي اقفل ابوابه بعدما احتضن لسنوات عدداً من اهم الاعمال المستقلة. بعض مسرحيات قائمتنا عُرض أكثر من مرة بفارق زمني قصير او طويل ومع تغيير في طاقم التمثيل، وبعضها نال جوائز وسافر الى الخارج. لائحتنا اعتمدنا فيها الترتيب الابجدي بحسب عناوين الاعمال.

١-اخراج قيد عائلي ٢٠٠٠

اخراج لينا صانع. مأخوذة عن مسرحية العودة الى الصحراء للكاتب الفرنسي برنارد ماري كولتس. بطولة ربيع مروة ورائد ياسين وعبلة خوري ومنذر بعلبكي ومايا زبيب.

على خلفية الخشبة التي تبقى فارغة تماماً طوال مدة العرض، يقرأ المتفرج عبارات توضيحية تحدد له رقم الفصل الذي يشاهده وزمان مجريات الاحداث ومكانها، بمصاحبة موسيقى حيوية شبابية سريعة، ثم يختفى كل شيء وتطفأ الاضواء لتنار مرة اخرى، وقد نبت الممثلون وسط صحراء الخشبة، وبدأوا يتحركون ويتكلمون وفق ميكانيكية آلية، شدت عصبهم وقاماتهم وسلبت مفاصلهم مرونتها.الشقيقة ماتيلد وصلت للتو من مهجرها الافريقي بعد زمن من الغياب، وحطت في منزل العائلة مع ابنها ادوار وابنتها فاطمة، وفي الاستقبال الشقيق اندريه وابنه ماريو. لكنه استقبال تنازعي صدامي، بسبب خلافات حول ملكية البيت، وخصومات عتيقة حول الارث ومآخذ كل من الشقيقين على مسلك الآخر.

 

٢-ارانب وقديسين ١٩٩٣

لشكيب خوري مع زياد صعيبي وتقلا شمعون وبيتر سمعان ونزيه يوسف.

تم منع المسرحية لتناولها موضوع الحرب ولإزعاجها الاكليروس قبل أن يعود ويسمح بعرضها. حازت الجائزة الكبرى في ايام قرطاج المسرحية وجائزة "أحسن بحث مسرحي" من مهرجان المسرح الدولي في الدار البيضاء.

٣-الحارس ١٩٩٥

اعداد وإخراج بطرس روحانا. مقتبسة عن نص للإيرلندي هارولد بينتر. بطولة حسن فرحات واياد الباشا ومحمد الترك.

محور المسرحية يقوم على ٣ نماذج إنسانية يلتقون في غرفة تشبه المستودع ويتعايشون طوال فترة العرض وكأنهم في مختبر للوجود الإنساني وهم فيه الباحثون ومادة البحث على السواء. وتساهم العلاقة بين الثلاثة في شحذ المشاعر الى اقصى الدرجات وتظهر الحقائق الانسانية كالخوف والقلق والانانية والشر. شاركت المسرحية في المهرجان الدولي للمسرح التجريبي في القاهرة.

 

٤-الديكتاتور ٢٠١٢

كتابة عصام محفوظ. اخراج لينا ابيض. بطولة جوليا قصار وعايدة صبرا.

مسرحية "الديكتاتور" التي عُرضت عام ١٩٦٨ وكانت حينها من بطولة انطوان كرباج وميشال نبعة، أعادتها ابيض الى الحياة انما بنسخة نسائية. ينهض العمل المسرحي على تعرية صورة الدكتاتور، فهو "مريض أو مضطرب يتوهم أنه المنقذ الذي تنتظره البشرية، وأن ثورته هي التي ستغير العالم"، وبالنسبة للدكتاتور فإن "باب الحرية لا يدق إلا بالجزمة"، فيما يرافقه سعدون خادمه في اللعبة ويعيش معه الوهم كاملاً حتى الموت.

٥-الشر الاوسط ٢٠٠٨

تأليف وإخراج جو قديح. بطولة عمار شلق وطوني بلابان.

كان قديح أول لبناني قدم مسرحية في برودواي إخراجا وكتابة عام ٢٠٠٣ وقد حملت عنوان Middle beast ثم أعيدت كتابتها بالعربية وعُرضت في بيروت عام ٢٠٠٨ ومجدداً عام ٢٠١٩ (مع طاقم تمثيلي مختلف). تتناول المسرحية وهي كوميديا سوداء، صراع الديانات والحضارات في الشرق الأوسط، من خلال ثلاث شخصيات: يهودي، ومسلم ومسيحي دخلوا في مشاورات على بيع قطعة أرض استعداداً لتوقيع عقد البيع. ويحدث أن يسقط رجل من الشرفة ويموت أمامهم، ليدخلوا في سجال حول كيفية التعامل مع الجثة وطريقة دفنها ووفق أي طقوس دينية.

٦-المغنية الصلعاء ١٩٩٥

اعداد وإخراج روجيه عساف عن نص ليوجين يونسكو. تمثيل زياد سعيد، كارول عبود، حسن لواساني، حنان عبود أشقر، عصام بو خالد، اليان الراهب.

ماذا تقول لنا المغنية الصلعاء؟ روجيه عساف لم ينتظر الجواب، فقلب السؤال وصرنا نسأل ماذا يريد عساف وفريق عمله ان يقولوا للمغنية الصلعاء؟ هل يروون لها حكاياتهم في بيروت ام يروون موت الحكاية، ام يبحثون في عبث المعاني عن معنى الاشياء الضائعة؟ ماذا يقول روجيه عساف عن ولادة هذه الكوميديا التراجيدية؟ "المسرحية ولدت بالصدفة. يومذاك، في الساعة العاشرة والدقيقة الثانية والاربعين تقريباً، كنت واقفاً بسرعة على مقعد مريح أعرج، اقرأ الاخبار في مخطوطة عتيقة مطوية بين صفحات كتاب مغبر ليوجين يونسكو. وبالصدفة، كنت في الوقت نفسه انظر الى الشاشة الصغيرة حيث كانت تتعاقب مناظر وصور الاشخاص ناطقة ولكن معدومة الصوت، لان زر الصوت كان مطفأ. واذ بمطابقة حدثت بين الحوارات اللامعقولة من المغنية الصلعاء والمناظر الصامتة من التلفزيون. كانت المطابقة مضحكة ومقنعة. ففتحت زر الصوت وسمعت حديثاً متصلاً بلا انقطاع بحماقات شخصيات يونسكو. وهكذا ولدت مسرحيتنا هذه".

 

٧-المهاجر ١٩٩٥

اخراج ميشال جبر. عن "مهاجر بريسبان" لجورج شحادة. بطولة رفعت طربيه والياس الياس وكارول سماحة وريمون حصني وباسكال قزي.

تروي المسرحية قصة مهاجر استرالي جاء الى ضيعة ورقة الشير ثم مات فجأة وافاق اهل القرية على خبر وفاته والثروة التي تركها لولده فبدأ الصراع على التركة وتحولت القرية ساحة للصراع بين الاهالي. مسرحية "مهاجر بريسبان" قُدمت أكثر من مرة في بيروت وكانت احدى نسخها من اقتباس لطيفة ملتقى واخراجها.

٨-انجازات حياة ٢٠١٥

كتابة وإخراج كميل سلامة. بطولة فؤاد يمين وجيزيل بويز.

بطل العمل هو أحد العاملين في الحقل الفنّي. يعود إلى الحياة بعد اربعين يوماً على وفاته ليلقي كلمةً يتناول فيها إنجازات حياته من منظاره الخاص، وذلك خلال حفل تكريم تقيمه له جمعية حديثة الولادة. يؤدي سلامة دور الراوي. يروي إنجازاته الكبرى المختصرة بمحطات ثلاث الجامع بينها المستشفى: الأولى ولادته في المستشفى لانشغال القابلة القانونية بأمور أخرى. المحطة الثانية إجراؤه عملية جراحية الزائدة الدودية في منتصف العمر والمحطة الثالثة دخوله إلى المستشفى مرة أخيرة وهو على مشارف الانتقال إلى الآخرة.

٩-بنفسج ٢٠٠٩

لعصام بو خالد. بطولة برناديت حديب وسعيد سرحان.

تروي حديب عن العمل: "بنفسج هي مقبرة جماعية، أشلاء لأشخاص كثر وهناك أشلاء لامرأة تحاول أن تجد بقية أعضائها لتحصل على ابنها ويتعرف إليها. سعيد سرحان الذي يلعب دور "كلب" يحرس المقبرة فيمنع الدخول والخروج، كما يمنعني من الخروج في رحلة البحث عن ابني". أما القاسم المشترك بين برناديت وسعيد فتقول عنه بطلة العمل: "رغم ضعف جسدي في المسرحية إلا أنني قوية وواعية، أما سعيد فرغم جمال شكله الخارجي في بنفسج إلا انه محطم نفسياً". باختصار المسرحية هي من الكوميديا السوداء التي تبكي الناس لدرجة أنها تضطرهم للضحك.

١٠-تعا كول مجدرة يا صبي ١٩٩٩

 لإيلي كرم. تمثيل رندة كعدي.

عُرف إيلي كرم كمخرج وككاتب مسرحي من خلال مسرحيته هذه التي حازت إجماع النقاد والمشاهدين. المسرحية معرّفة في كتيب مهرجان أيلول حيث عُرضت، على النحو الآتي: "الستينات في بيروت عائلة تعيش بين ثريات أوتيل فينيسيا وأزقة المدينة رائحة الزيتون وضباب عاليه، وأم تطبخ المجدرة، وفاتنة تمارس رياضة التزلج على الماء في خليج السان جورج".

١١-تلات نسوان طوال ١٩٩٩

اخراج نضال الأشقر عن نص للأمريكي ادوارد البي اقتبسته رندة الاسمر. تمثيل رندة الأسمر وكارمن لبس ورولا حمادة (حلت مكانها ندى ابو فرحات).

تدور احداث المسرحية حول ثلاث نساء عشن في بيت واحد جمعتهن ظروف ما، كل واحدة تمثل محطة ووجها وذكريات وآمال وبدايات ونهايات. كل واحدة تروي سيرتها وترى الحياة على طريقتها الخاصة. المسرحية تتناول بالحوار المرأة في مختلف مراحل حياتها فهي عصارة تجارب وخلاصات من عالمها منذ ولادتها حتى مماتها وتفتتح الباب على روح انسان بكل ما تحويه من تساؤلات وعقد واحاسيس وخوف، وتدعو الى الغوص في امور حياته اليومية التي باتت معهودة لديه وعادية وطبيعية.

١٢-جنينة الصنايع ١٩٩٨

لروجيه عساف. بطولة حنان الحاج علي وعصام بو خالد وبيتي توتل وطوني بلابان وبرناديت حديب.

عن احداث العمل قال عساف: المسرحية تحكي قصة خليل ط. متهم بقتل المرأة التي استأجر منها غرفة للسكن وبتقطيع جثتها، ويعدم شنقاً في العام ١٩٨٤ في حديقة الصنايع. وحول قصة الاعدام هذه تتحلق شخصيات من بيروت ما بعد الحرب في مناخ معنوي قوامه العنصرية المبتذلة والطائفية اللاواعية واجواء التعصب ورفض الاخر، كل ذلك يشكل حبكة عرض مسرحي يقوم بتأديته الممثلون رغماً عنهم، انهم يرغبون ويحلمون بمسرح مختلف: شكسبير، ادوار بطوليه، يتوقون الى المسرح السامي والجميل، غير انهم في الواقع ادوات يتلاعب بها مخرج المسرحية من جهة ومن جهة اخرى هم عاجزون عن ايجاد حلول لتناقضاتهم.

١٣-جوغينغ ٢٠١٤

كتابة وإخراج وتمثيل حنان الحاج علي.

تستند فكرة العرض إلى ممارسة رياضة الهرولة (الجوغينغ) للوقاية من السمنة وتفتّت العظام والتوتر العصبي، حيث يخلق هذا الروتين تواصلاً وتداخلاً بين شخصيات المسرحية الثلاث وبين الفضاء العام للمدينة، تستعيد خلاله أدواراً ورغبات وأحلاماً وخيبات، حيث "يفرز جسدها هرمونَي الأدرينالين والدوبامين الذين يولّدان مفاعيل متناقضة محفزة ومحبطة، بناءة وهدامة، وذلك في إطار مدينة تدمر لتبني وتعمّر لتهدم"، بحسب بيان العرض. 

١٤-حبس الرمل ١٩٩٥

تأليف الياس خوري. اخراج ربيع مروة. تمثيل روجيه عساف وزكي محفوظ وفادي ابي سمرا.

الثلاثي نفسه (خوري، مروة، عساف) كان اجتمع في مسرحية مذكرات أيوب. حبس الرمل جزء من رواية مجمع الاسرار لخوري تروي قصة السجين حنا الذي اتهم بمجموعة من الجرائم عام ١٩٤٨ (كان مرتكبها فيكتور عواد) وتحت التعذيب يعترف حنا بهذه الجرائم التي لم يرتكبها ويحكم عليه بالإعدام. وفي السجن، يلتقي سجناء اخرين ويعيش مع قصصهم ويروي لهم بدوره تجاربه ومشاكله.

 

١٥-حبلى ٢٠١٧

كتابة واخراج غابرييل يمين. بطولة ندى أبو فرحات (أطلت حاملاً في الشهر الخامس على الخشبة).

توضح النشرة التي تم توزيعها عن المسرحية "أنها كوميديا سوداء تلقي الضوء على حياة كل فتاة ولدت ونشأت ودرست وعملت وتزوجت وحملت ولا تدري حتى الآن إن عاشت حياتها أم لا." وعن شخصية كلير المحورية في العمل تقول النشرة "هي إمرأة في أواخر الثلاثينات عاشت حياة بسيطة عادية في كنف عائلة تقليدية ومتعلمة، تزوجت متأخرة قبل أن يفوتها القطار وهي الآن حامل للمرة الأولى بشهرها الخامس. إنها قلقة جدا على نفسها وعلى طفلتها الموجودة في رحمها. تريدها أن تبصر النور وتكمل حياة مليئة بالمغامرة والحرية والجمال دون تعقيدات المجتمع التي مرت بها هي نفسها عبر سنين طويلة جعلت منها إمرأة متقوقعة منعزلة بالرغم من انفتاحها الفكري واستعدادها لتغيير ما فرض عليها من قبل عائلتها وأصدقائها".

١٦-حبيبتي رجعي ع التخت ٢٠١٢

اخراج لينا ابيض مقتبسة عن "فتنة جميلة" للأميركي غريغ كاليراس. بطولة ايلي يوسف وسحر عساف.

لين وجاد، متزوجان منذ سبعة أعوام، يصحوان بعد منتصف الليل ليكتشفا أنهما فقدا الحب فجأة. ها هما يكافحان بشدة لإعادة حبهما قبل الصباح. تستكشف هذه الكوميديا كيف أن الفرق بين الرغبة والحب والعادة يصبح مبهماً مع مرور الوقت. ببساطة تامة تصحو لين بعد منتصف الليل على فوبيا اضمحلال مشاعرها نحو جاد وبشكل مفاجئ يذهله. تبلغه بالتفاصيل، يحاول مساعدتها لـ"تعود إلى التخت" ولكن.. تتسارع الأسئلة الوسواسية المقلقة، ويسارع هو بتلقفها ومحاولة تقبلها، علهما يتخطيا المرحلة الحرجة. تدخل لين في سلسلة تكهنات وافتراضات تبدأ بالتعاظم وصولاً إلى الحد الأقصى بوصفها لزوجها بالغبي.

 

١٧-رزق الله يا بيروت ١٩٩٧

اعداد وإخراج جلال خوري. بطولة ناجد افيوني والياس والياس وبول سليمان وايمن غنام وتوفيق حجل.

تروي سيرة المسرح اللبناني منذ مارون النقاش الى شوشو وعمر الزعني وصولاً حتى الحرب الأهلية، وتشكل استعادة لذاكرة المدينة عبر مسرحيات سابقة وفنانين رموز. قال الراحل خوري عن عمله هذا انه كان يبحث من خلاله عن تصفية حساب مع المسرح عموماً والغربي خصوصاً، هذا المسرح الذي يعيش ركوداً ورسوباً حتى في أوروبا منبعه الأصيل.

١٨-شخطة شخطتين

نص كارلوتا كليريشي. ترجمة وتمثيل باتريسيا نمور. اخراج باتريسيا نمور وكالين برنوتي.

كلما تقدمت المرأة في السن، كلما حاصرتها الضغوط الاجتماعية: عليك أن تجدي زوجا، وحين تجده: عليك أن تنجبي... لكن ماذا لو لم تتمكن من الإنجاب؟ هذا المشهد بقساوته وواقعيته ترسمه المسرحية من خلال حوار شفاف لا يخلو من المواقف الطريفة. حظيت شخطة شخطتين باهتمام واسع من اهل المسرح وعشاقه وأثبتت من خلالها نمور انها قادرة على الوقوف وحيدة على الخشبة وشد انتباه الجمهور لأكثر من ساعة من الوقت.

 

١٩-صفحة سبعة ٢٠٠٧

إعداد وتمثيل: عصام بو خالد وفادي أبي سمرا.

هي حكاية عن متشردين يعيشان في شوارع المدينة المظلمة، يقتاتان من موائد العزاء، التي يختارانها وفقاً لقائمة أسماء "الموتى" الواردة في صفحة سبعة. هما يعيشان علاقة صداقة ملأى بالحب والغضب حيناً، والحزن والفرح حيناً آخر، ليظلا على الدوام نقيضين رغم ما يجمعهما من صداقة، فهما لا يستطيعان العيش معاً ولا يقويان على الفراق أيضاً.

٢٠-طانيوس شاهين ١٩٩٨

كتابة أنطوان غندور. اخراج ريمون جبارة. بطولة أنطوان كرباج وميشلين ضو وجوزف نانو وكمال الحلو ونزيه قطان وعاطف العلم.

عن هذه الشخصية التي كتب عنها غندور المسرحية، قال: "لا يوجد انسان من دون أخطاء. ولطانيوس شاهين نواقص ايضاً في مقدمها حب الظهور. ومن فضائله براعته في الخطابة وتحليه بروح الزعامة والقيادة رغم انه كان مكارياً. لقد وقف في وجه التسلط وحمل صرخة الناس وطرح قضايا إنسانية كبيرة قبل ان يطرحها ما يعرف باليسار. حتى ان كارل ماركس تحدث عنه". من جهته قال كرباج "ان ثورة طانيوس شاهين هي الثورة الحقيقية الاولى ضد الاقطاع قبل ان يتم تحريفها ويقال انها حرب طائفية".

٢١-طقوس الاشارات والتحولات ١٩٩٦

 اخراج نضال الأشقر. نص سعدالله ونوس. بطولة جوليا قصار وماجد افيوني والياس الياس وكارول سماحة، بمشاركة عبد الكريم الشعار غناءً.

تتحدّث عن عاصفة تحوّلات شهدتها شخصيات أرستقراطية دمشقيّة في مجتمع القرن التاسع عشر. تنطلق المسرحية من حادثة تاريخية كان فخري البارودي أوردها في مذكراته "تضامن أهل دمشق"، عندما يدبر مفتي دمشق خلال الحكم العثماني القبض على نقيب الأشراف متلبساً في وضع فضائحي مع احدى المومسات. لكن المفتي يتنبه الى فضيحة سجن نقيب الاشراف مع المومس، وما يلحقه ذلك من أذى لسمعة الاشراف، حيث يستمد المفتي سلطته من موقعهم واحترام الناس لهم. لذلك يستبدل المومس بزوجة نقيب الأشراف لتدارك الفضيحة، الا أن ذلك الإجراء يبدل في مصائر شخصيات العمل الاساسية.

٢٢-فسلز ٢٠١١

اخراج وتمثيل سوسن بو خالد.

العمل الذي يخلط بين الفن المسرحي والتشكيلات البصرية التي يتم تركيبها كبزل دائم الحركة، يكاد يكون أشبه بعمل تشكيلي ناطق ومتحرك. النص سوريالي ومركب من مجموعة نصوص تم مزجها لسبعة كتاب مختلفين، ثلاثة منهم سويديون، واحد صيني، وآخر ألماني وغيره فرنسي وكاتبة سابعة مجرية الجنسية. التجريب عند سوسن بو خالد التي ولّفت النصوص وأعدتها، يبلغ أوجه في هذا العمل. تجريب يقارب المخاطرة، فالمعنى عليك أن تلتقطه من بين سطور الكلام، وربما كان القصد هو أن يترك المتفرجون القاعة ولكل منهم فهمه الخاص لما رآه، وتفسيره الشخصي، الذي ربما لا يشبه غيره.

٢٣-فيترين ٢٠١٠

تأليف واخراج نعمة نعمة. بطولة عايدة صبرا وجوليا قصار.

تدور المسرحية من وراء فيترين. خلفها، تعيش عارضتان بلاستيكيتان منذ أكثر من ثلاثة عشر عاما، وتتوقان الى الخروج من سجنهما هذا للتعرف الى العالم الخارجي. عالم لا تعرفان عنه سوى ما سمحت بتمريره الفيترين من صورة المدينة المكتظة بالمارة واصوات الناس وازدحام السيارات وشاحنات النفايات. لا تنفك العارضتان تطلقان عبارة: بدّي فل، الا ان كل محاولة للخروج من هذا العالم المنزوي والمتقوقع والمخيف (المتجسّد بالمحال) تنتهي بالفشل، اذ تستسلم العارضتان من جديد الى واقعهما المرير وتخافان من تغييره. فتعودان لتخيّل الحياة وراء الفيترين وتغرقان مجددا بحلم الخروج والتعرف الى العالم الحقيقي.

٢٤-فيفا لا ديفا ٢٠١٠

تأليف هدى بركات. اخراج نبيل الاظن. بطولة رندا الأسمر.

مَن قرأ نص "فيفا لاديفا" الذي أصدرته الروائية بركات وشاهد العرض المسرحي الذي أنجزه المخرج اللبناني الفرنسي الأظن انطلاقاً من النص نفسه، يكتشف أن الاخراج أعاد كتابة النص ليس بصرياً فحسب، بل دراماتورجياً أيضاً. فالمخرج أسقط فكرة المكان كما تخيلته الكاتبة ثم تخلّى عمّا يُسمى الإشارات الإخراجية التي أرفقت الكاتبة نصّها بها على غرار بعض الكتّاب المسرحيين الذين يسعون الى توجيه فعل الإخراج، وفي مقدّمهم صموئيل بيكيت. أما أبرز ما حذفه المخرج فهو شخص "الملقنة" الذي اعتمدته الكاتبة لتقطع دفق المونولوغ الذي تؤدّيه الممثلة أو "الديفا"، جاعلة منه حواراً ثنائياً، وإن كان صوت "الملقنة" طالعاً من عمق ذاكرة الممثلة أو لا وعيها. أوجد المخرج حلاً بصرياً بديعاً لتغييب "الملقنة"، فهو استبدلها بصورة أو لوحة للممثلة نفسها، معلّقة وسط الجدار وعمد الى تحريك وجه الصورة وجعلها تتكلّم وكأنها الصوت الآخر للممثلة أو "الديفا".

٢٥-كعب عالي ٢٠١٣

اعداد وإخراج جاك مارون. مقتبسة من نص للكاتبة تيريزا ريبيك. بطولة ريتا حايك وعمار شلق وطلال الجردي.

دارما كوميدية هدفها تسليط الضوء على وقائع مضحكة مبكية من يومياتنا. هي مسرحية تعرض مشهداً من حياة فتاة "نموذج" تأتي من عائلة متواضعة، تنزل الى المدينة بهدف البحث عن عمل. إذاً، وقعت هذه الفتاة في وحول المجتمع الاستهلاكي والانتهازي والذكوري المسيطر وعانت ما عانته من صدمات. ومن النماذج البشرية التي التقتها، جاراها "اندريه" و"ادي". الأول صاحب مبادئ، ينتقي ألفاظه جيداً، وقد حاول بمكان ما أن يُخرج "جورجي" من المستنقع، كي تتصالح مع ذاتها. أما "ادي"، المحامي الناجح وصديق اندريه، فهو لعوبٌ يستغل الفتيات اللواتي يعملن معه وحاول اغتصاب جيجي لكنه لم ينجح فثارت عليه.

 

٢٦-لغم ارضي ٢٠١٨

تأليف واخراج ايلي كمال. بطولة ندى أبو فرحات وعمار شلق.

تدور أحداث هذه المسرحية في زمان ومكان غير محددين. رجل وإمرأة عالقان في ما يبدو أنه لغم أرضي يحملهما. فكرة الذهاب حاضرة دائماً، لكن هاجس انفجار اللغم بمجرد أن يزول الوزن عنه يحول دون أن يكون الأمر مجرد نزهة. على خشبة تنتصب إلى يمينها شجرة، مقعد طويل في الواجهة، وآخر أصغر حجماً، كان اللقاء المباشر بين زوجين. الممثلان دخلا منذ الجملة الأولى صُلب الحياة الزوجية المحكومة بالمناكفات، وصار تماهي الجمهور معهما يتواصل ويكبر لحظة بلحظة. فالنص من واقع الحال، مُصاغ برشاقة بالغة، ومشغول بإحتراف عالٍ كلغة مسرحية. عُرضت المسرحية في تونس وحل المخرج ايلي كمال مكان عمار شلق في الدور البطولي.

٢٧-لماذا رفض سرحان سرحان ما قاله الزعيم عن فرج الله الحلو في ستيريو ٧١؟ ٢٠١٥

اخراج لينا خوري عن نص عصام محفوظ. تمثيل طلال الجردي، أسامة العلي، طارق تميم، عبدو شاهين، آلين سلوم، لينا سحاب، ألين شامي، شادن فقيه، محمد عقيل، أحمد الخطيب.

الموضوع سياسي عن ثلاث شخصيات قضى أصحابها إعداماً: سرحان سرحان (الشاب الفلسطيني الذي اغتال السيناتور روبرت كينيدي) أنطون سعادة (مؤسس الحزب السوري القومي الاجتماعي) وفرج الله الحلو (من قياديي الحزب الشيوعي اللبناني). المسرحية تعيد أجواء محاكمات هؤلاء، وتستذكر ما كانوا وماذا فعلوا وكيف تمت إدانة كل واحد منهم في قضية مختلفة عن الآخر، لكنها أولاً وأخيراً تصب في خانة الإنسان العربي غير الضامن لغده والباحث بجد عن منفذ حرية لأخذ هواء ديمقراطي يفتح النوافذ والأبواب على غد أفضل للأجيال المقبلة. اثارت المسرحية الجدل اذ اعتبر البعض انها تدعي النقد السياسي والاجتماعي لكنها مسّت جوهر الديانة المسيحية، وقد تحركت أكثر من مرجعية لتدارك ردّات الفعل.

٢٨-مريض الوهم ١٩٩٣

نص موليير. لبننة وإخراج ايلي لحود. بطولة بول سليمان.

هي آخر مسرحية كتبها موليير. تدور أحداثها حول آرغان، إحدى شخصيات الكاتب الأكثر قوة وجاذبية إلى جانب تارتوف ودون جوان. وآرغان هنا ثري ورب عائلة تزوج بعد زواج أول من امرأة ثانية هي غير أم أولاده. وحين تبدأ المسرحية، يعيش في وهم أنه مريض ويبدأ التحضيرات لكتابة وصيته وتعيين من سيرث أمواله. وهكذا تدور من حوله مؤامرات الطمع وتضارب الغدر والإخلاص والحقد والانانية. لقد سلم آرغان قدره إلى الأطباء، إذ اعتقد أنه مريض وأنه لا محالة سيكون ميتاً بعد قليل. لذا راح يرتب الأحوال من بعده، وصار يخطط لتزويج ابنته آنجيليك التي تحب كليانت، فتعتقد آنجيليك أن العريس المعين هو حبيبها وتقبل بسعادة.

٢٩-مقتل ان واخواتها ٢٠١٢

تأليف واخراج ريمون جبارة. بطولة رفعت طربيه وغابرييل يمين وجوليا قصار.

مسرحية درامية موجعة بنص كوميدي بارع وذكي، تتناول العقلية اللبنانية وعقدها، هموم اللبناني ومأساته، ونجاحاته وإخفاقاته، وثقافته وجهله، والحياة والموت. تنطلق القصة حين تستدعي إدارة المدرسة السيد محظوظ لأن ابنه تبوّل في ثيابه. ومحظوظ إنسان عادي، سمكري في الشتاء، ويصلح مكيّفات سيارات في الصيف وعاطل عن العمل بقية أشهر السنة، وغارق في ديونه. يتعرّف في غرفة الانتظار إلى الأستاذ وديع، الدكتور في الألسنية وعلم اللغة وهو متمسّك بلقب دكتور. لديه عقده وعاداته واستغنت عن خدماته الراهبة رئيسة المدرسة التي تطل دائماً بطريقة كاريكاتورية إنّما صامتة وصارمة.
السكرتيرة تحاول أن تردّ الاعتبار للدكتور المطرود والمحبط. وفي الوقت عينه تريد أن تساعد والد "الصبي العامل تحتو" كما يتردد في المسرحية من حين لآخر. المصيبة تجمع الدكتور مع هذا الأب البسيط الذي يلهث وراء لقمة العيش. ويتشارك الإثنان الهموم كلٌّ من موقعه الخاص، لكن القدر لا يكمل "جميله"، فيعيش الدكتور لحظات بطولية قبل أن يسقط بطريقة شكسبيرية في نهاية العرض…

٣٠-ممنوع اللمس ١٩٩٩

لعايدة صبرا وزكي محفوض.

الملابس الداخليّة والخارجيّة على حبال الغسيل، كائنات وشخوص وأدوات وأكسسوارات تضاف إلى أدوات المطبخ والحمّام... وأطياف متحرّكة تؤثث عالم المرأة في دورها الاجتماعي وطقوسها المنزليّة الأبديّة. إمرأة وحدها مع جسدها وتهويماتها، تلعب كوميديا أوجاعها الحميمة. ترسم في الفضاء حركات وخطوطاً ودوائر، على إيقاع تانغو أستور بياتزولا، كأنّها قصص لا تنتهي، ومفردات لغة مستعصية، مناخات وحالات شعوريّة متعاقبة. أحياناً تلجأ عايدة صبرا إلى كليشيهات وستيريوتيبات مستعارة من الأفلام القديمة أو المسرح الإيمائي. لكنّها سرعان ما تستعيد السيطرة على المشهد، واقفة في مكان ما بين مارتي فيلدمان ومارسيل مارسو. وجه الممثلة يجسّد الأحاسيس، ويغيّر الأقنعة والمشاعر... والأصوات التي تطلقها، صمّام أمان يحرر المشاعر الكامنة ويمنع الانفجار.


المزيد من الأخبار

الأكثر قراءة

خاص اليوم