أغاتا كريستي في ذكرى رحيلها: الكاتبة الأشهر التي لم تدخل المدرسة!

أغاتا كريستي في ذكرى رحيلها: الكاتبة الأشهر التي لم تدخل المدرسة!

ميشال نجيم | الثلاثاء 12 يناير 2021

انتشر اسمها في لبنان بعد مسلسل "عشرة عبيد زغار"

ميشال نجيم – "أخبار اليوم"

أغاتا كريستي كاتبة بريطانية إشتهرت برواياتها البوليسية. اعتبرها كتاب غينيس للأرقام القياسية الروائية الأكثر مبيعًا في التاريخ، وكانت مع ويليام شكسبير الكاتبة الأكثر مبيعًا على الإطلاق. أعمالها تُرجمت الى مئة وثلاث لغات، ولا يتخطاها في ذلك سوى مجموع أعمال والت ديزني.

ولدت كريستي في ١٥ أيلول عام ١٨٩٠ في مدينة توركاي جنوب بريطانيا. لم تدخل المدرسة بل تلقت تعليمها في البيت، وبسبب وحدتها، بدأت منذ طفولتها بتأليف القصص واخترعت أصدقاء خياليين، إستخدمت بعضهم في رواياتها لاحقًا.

خلال الحرب العالمية الأولى، عملت كريستي كممرضة، ولاحقًا في صيدلية مستشفى، وكان لذلك أثر على أعمالها إذ إن العديد من جرائم القتل في رواياتها تتم بواسطة السم.

دخلت كريستي عالم الكتابة عام ١٩٢٠ من خلال رواية " القضية الغامضة في ستايلز". في تلك الرواية قدمت كريستي شخصية المحقق Hercule Poirot الذي أصبح من أشهر شخصياتها، والشخصية الخيالية الوحيدة التي نعتها صحيفة نيويورك تايمز بعد وفاته في رواية "الستارة" عام ١٩٧٥. أما شخصيتها الشهيرة الثانية الأنسة Marple، فقدّمتها عام ١٩٢٧ في القصة الصغيرة "ملهى يوم الثلثاء الليلي".

كتبت كريستي في حياتها ٦٦ رواية بوليسية، و١٤ مجموعة قصص صغيرة، بالإضافة الى عدد من الروايات الرومنسية تحت إسم Mary Westmacott. رواياتها البوليسية تتميز بالحبكات المشوّقة والدلائل التي تمكن القرّاء من حلّ اللغز قبل الإعلان عن المجرم في نهاية الرواية. كما تتميز أعمالها بلغة سهلة وسلسة، ولعل هذا ما يفسر رواجها لدى الأوساط الشعبية في أوروبا والعالم.

بين عامي ١٩٧١ و١٩٧٤ تدهورت صحة كريستي الى أن وافتها المنية في ١٢ كانون الثاني عام ١٩٧٦، بعدما تربعت على مدى نصف قرن على عرش الروايات البوليسية. وفي لبنان، انتشر اسم اغاتا كريستي على نطاق واسع في سبعينات القرن الفائت بعدما اقتُبست احدى رواياتها وتحولت مسلسلاً تلفزيونياً بعنوان "عشرة عبيد زغار" اثار الرعب لدى المشاهدين منذ حلقته الاولى، وقد اعيد تقديم نسخة جديدة منه عام ٢٠١٤.


المزيد من الأخبار

الأكثر قراءة

خاص اليوم