تقرير علمي يحذّر من مستقبل مظلم!

تقرير علمي يحذّر من مستقبل مظلم!

| الأربعاء 13 يناير 2021

يواجه الكوكب "مستقبلًا مروعًا من الانقراض الجماعي والتدهور الصحي والاضطرابات المناخية" التي تهدد بقاء الإنسان بسبب الجهل والتقاعس عن العمل، وفقًا لمجموعة دولية من العلماء، الذين حذروا أن البشر لايدركون عمق أزمة المناخ والتنوع البيولوجي.

ويقول الخبراء السبعة عشر، ومنهم البروفيسور بول إيرليش من جامعة ستانفورد مؤلف كتاب "القنبلة السكانية" إن كوكب الأرض في حالة أسوأ بكثير مما يفهمه معظم الناس - حتى العلماء.

وأضافت المجموعة التي تضم علماء من المكسيك وأستراليا والولايات المتحدة: "إن حجم التهديدات التي يتعرض لها المحيط الحيوي وجميع أشكال حياته، بما في ذلك البشر، هو من الضخامة بحيث يصعب فهمه حتى بالنسبة للخبراء المطلعين".

ونشرت المجموعة تقريرا في مجلة Frontiers in Conservation Science يشير إلى أكثر من 150 دراسة توضح بالتفصيل التحديات البيئية الرئيسية في العالم.

ويحذر التقرير من أن الهجرة الجماعية التي يسببها المناخ والمزيد من الأوبئة والصراعات على الموارد ستكون حتمية ما لم يتم اتخاذ إجراءات عاجلة.

ويضيف التقرير أن الهدف من سرد هذه الحقائق ليس الدعوة للاستسلام، بل إعطاء "دش بارد" واقعي لقادة العالم حول حالة الكوكب لتجنب مستقبل مروع".

وتقول الصحيفة إن التعامل مع ضخامة المشكلة يتطلب تغييرات بعيدة المدى في الرأسمالية العالمية والتعليم والمساواة. ويقول الباحثون بأن هذه التغييرات تشمل إلغاء فكرة النمو الاقتصادي الدائم ، والتسعير المناسب للعوامل الخارجية البيئية، ووقف استخدام الوقود الأحفوري، وزيادة الضغط على الشركات، وتمكين المرأة.

يأتي التقرير بعد أشهر من فشل العالم في تحقيق هدف واحد من" أهداف أيشي للتنوع البيولوجي للأمم المتحدة"، وهي الأهداف التي اتفقت عليها أعضاء المنظمة تلوقف تدمير العالم الطبيعي، وهي المرة الثانية على التوالي التي تفشل فيها الحكومات في تحقيق أهداف التنوع البيولوجي لمدة 10 سنوات.


المزيد من الأخبار

الأكثر قراءة

خاص اليوم