نيمار رجل لا يستسلم! ..هل يُعيد لنا ذكريات أعظم ريمونتادا؟

نيمار رجل لا يستسلم! ..هل يُعيد لنا ذكريات أعظم ريمونتادا؟

| الثلاثاء 04 مايو 2021

يلتقي باريس سان جيرمان، مساء اليوم الثلاثاء، مع مانشستر سيتي، ويخوض أبناء باريس اللقاء مُتسلحين بأمل إنجاز المهمة المُستحيلة، ورغبة التأهل لنهائي دوري أبطال أوروبا.

 
 وكان الباريسيون قد تعرضوا لهزيمة صادمة في جولة الذهاب على أرض حديقة الأمراء بهدفين لهدف، وهي الهزيمة التي عقدت من حظوظهم في قطع تذكرة الوصول لنهائي اسطنبول.

 ويأمل عُشاق فريق مدينة النور أن يكون نجوم فريقهم في يومهم خلال اللقاء المُرتقب، وبالتأكيد فإن نيمار سيحمل على عاتقه الجزء الأكبر من المسئولية، وكيف لا وهو من كان يوماً من الأيام أيقونة الريمونتادا الأهم في تاريخ المُسابقة.


  خرج نيمار مُباشرةً بعد مُواجهة الذهاب الصادمة على أرض باريس ليؤكد أن الأمل لايزال قائماً، وأن العبور للمُباراة الختامية مُمكناً.

حيث وجه النجم البرازيلي رسالة عبر حسابه على تويتر، قال فيها :”لقد انهزمنا في المعركة، ولكن الحرب ستتواصل، أنا أؤمن بالفريق وبقدرتنا على أن نكون أفضل مما كُنا عليه، هيا يا باريس 1% فرصة 99% إيمان”.

 
المُثير في الأمر أن تلك الرسالة مُتماثلة مع رسالة وجهها نيمار نفسه بعد خسارة برشلونة أمام باريس سان جيرمان في ذهاب ثُمن نهائي نسخة البطولة لموسم 2016/ 2017، وتحديداً في الرابع عشر من فبراير لعام 2017.

حيث خرج نيمار عبر حسابه على إنستجرام، ليُوجه رسالة كان نصها :”إذا كانت هُناك فرصة بنسبة 1%، سيكون لدينا إيمان بنسبة 99%”.


المزيد من الأخبار

الأكثر قراءة